سعودي كول


العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي





المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 08-17-2016
العطاء
* مشـرفَ .. !
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 6437
 تاريخ التسجيل : Jun 2016
 المشاركات : المشاركات 1,542 [ + ]

العطاء غير متواجد حالياً
R29 بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين
تكمن مشاعر الإنسان التي امتن الله تعالى بها على عباده بقوله:
{وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى} (النجم:43)
ليبقى الضحك والبكاء أبلغ تعبير عن الرضا والغضب
والحزن والسرور في مواقف تتلاشى فيها الحروف
وتتساقط فيها الكلمات
ويبقى المرء معها عاجزاً عن كل أنواع التعبير
سوى بسمة أو دمعة..
وحينما يزداد المؤشر النفسي فرحاً أو حزناً
ربما تنقلب العادة ليكون الضحك للحزن والبكاء للفرح
وفي حديث الهجرة ما يشير إلى ذلك
حينما قالت أمّ المؤمنين رضي الله عنها:
"فما علمت أنَّ أحداً يبكي من الفرح إلا يومئذٍ"
وكانت صغيرة السن حين رأت أباها الصديق رضي الله عنه يبكي فرحاً
بإذن الله لرسوله بالهجرة وموافقة النبي صلى الله عليه وسلم على مرافقته إياه
أمَّا على الشق الآخر فلعلَّ أحداً منا لم ينس صورة والد "محمَّد الدرة" المكلوم
وهو يضحك بحالة هستيرية وبصوت عال أسمع الأصمّ وأبكى الصخور
وانحنت له أوراق الشجر وارتاع لهوله البشر
وحين يضحك المحزون ويبقى الجذلان نفهم بفطرتنا ما يريد
لتبقى المشاعر الإنسانية أبلغ من تغير شكلي يخضع لإطار محدود
وإذا كنا نعيش أياماً حافلة بالأحزان ملطخة بالدماء والدموع؛ فإنَّ شفاه المؤمنين
تشتاق أن تفتر عن بسمة النصر والتمكين
ثم تلتفت لترسم البسمة على وجوه شاخت
لا من الهرم، ولكن من هول المحنة وفجائع الدهر
فكم من مقلة نسيناها وهي تنزف الدمع وسط لهاث الدنيا ودروب الغفلة
فهل آن لنا أن تجف؟




مسافات طويلة من الخلاف يمكن أن تختصرها بابتسامة
وهوة سحيقة من الجفاء يمكن أن تردمها بابتسامة
فسبحان من رفع شأن الدموع وأعلاها إذا كانت لله
فحرم على النار مآق بها جادت ووجوه عليها سالت
وجعل البسمة الصادقة صدقة تثقل بها الموازين
ويخفّ بها ثقل الدنيا عن القلوب
فوداعاً لكل ضحك كالبكاء
ومرحباً بكل دمعة أورثت بسمة يشرق بها المحيا
وتطمئن بها النفس لتسير بخطوات المؤمن بربه
الواثق بقضائه وتدبيره

مماقرات

رد مع اقتباس
قديم منذ /08-20-2016   #2 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,873
تـَمَ شٌـكٌريَ 4733
شكَرتَ 4194
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين


جزااكي كل خير







  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-21-2016   #3 (permalink)

العطاء
* مشـرفَ .. !

عُضويتيّ 6437
مُشآركاتيَ 1,542
تـَمَ شٌـكٌريَ 306
شكَرتَ 12
حلاُليٍ 0



الأوسمة وسام الالفيه الاولى 



العطاء غير متواجد حالياً
افتراضي رد: بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين


حيا الله كل من رد
وكل من زار صفحتي
وفاد واستفاد







  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-23-2016   #4 (permalink)

النسائم
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 6488
مُشآركاتيَ 253
تـَمَ شٌـكٌريَ 10
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






النسائم غير متواجد حالياً
افتراضي رد: بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين


جزاك الله خيرا







  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-25-2016   #5 (permalink)

العطاء
* مشـرفَ .. !

عُضويتيّ 6437
مُشآركاتيَ 1,542
تـَمَ شٌـكٌريَ 306
شكَرتَ 12
حلاُليٍ 0



الأوسمة وسام الالفيه الاولى 



العطاء غير متواجد حالياً
افتراضي رد: بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين


ط*ظٹ ط§ظ„ظ„ظ‡ ظƒظ„ ظ…ظ† ط±ط¯ ظˆط²طھط± طµظپط*طھظٹ







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الثغر, العين, بصمت, ودمعة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:18 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012