العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 02-07-2016
سعوطآليي
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 SMS : || الجنون هو فعل نفس الشيئ مرارا وتكرارا وتوقع نتائج مختلفة
 My MMS
1
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Nov 2012
 الجنس : man
 الدولة : السعوديه
 المشاركات : المشاركات 33,382 [ + ]
  : 8
  : canon
  : A.C Milan
  : Osn
facebook  flickr  twitter  youtube

سعوطآليي غير متواجد حالياً
افتراضي مقام خديجة رضي الله عنها عند النبي صلى الله عليه وسلم


عن عائشة رضي الله عنها قالت: ما غِرْتُ على أحد من نساء النبي صلى الله عليه وسلم ما غِرْتُ على خديجة، وما رأيتُها؛
ولكن كان النبي صلى الله عليه وسلم يُكثِرُ ذِكرَها، وربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاءً، ثم يبعثها في صدائقِ خديجةَ
فربما قلت له: كأنه لم يكن في الدنيا امرأةٌ إلا خديجةَ؟! فيقول: ((إنها كانت وكانت، وكان لي منها ولدٌ))[1].


من فوائد الحديث:
1- الغَيْرةُ في النساء شيء جِبلِّيٌّ وفِطري، وتتفاوت من امرأة إلى أخرى.
2- ثبوت الغَيرة، وأنه غير مُستنكَرٍ وقوعُها من فاضلات النساء، فضلاً عمن دونهن.
3- أصلُ غَيْرة المرأة أنها تتخيَّل أن الزوج سيُحبُّ غيرها أكثر منها.
4- أن كثرة الذكر بالمدح والثناء للإنسان - ذكرًا أو أنثى - يدلُّ على زيادة المحبة.
5- أن ذبح الشاة من النبي صلى الله عليه وسلم وتقطيعَها أعضاءً، ثم بعْثَها إلى صديقات
خديجة - دليلٌ وتأكيد لمحبته صلى الله عليه وسلم لها[2].
6- استحباب الهديَّة؛ من قولها: "ثم يبعثها في صدائق خديجة".
7- الغَيرة شيء يتحرَّك داخل النفوس، ويظهر أثرُه على ظاهر الشخصِ، سواءٌ على وجهه، أو في كلامه.
8- فضل خديجةَ رضي الله عنها.
9- التأكيد من عائشة رضي الله عنها أنها لم تلتقِ بخديجةَ، ولم تَرَها.
10- حفظ النبي صلى الله عليه وسلم للعهد والودِّ لخديجةَ رضي الله عنها[3].
11- محاولة عائشة رضي الله عنها التقليلَ من شأن خديجة؛ لتنظر مدى حبِّها لدى النبي صلى الله عليه وسلم.
12- جواز ذبح الشاة، وتقطيعِها أعضاءً وبعثِها كهديَّة إلى الجيران والأصدقاء.
13- حب النبي صلى الله عليه وسلم لخديجة رضي الله عنها، حيث إنه لم يتزوج في حياتها غيرَها
فعن عائشة قالت: "لم يتزوَّج النبي صلى الله عليه وسلم على خديجةَ حتى ماتت"[4].
14- عِظَم قَدْر خديجةَ عند النبي صلى الله عليه وسلم، ومزيد فضلها؛ لأنها أغنَتْه عن غيرِها، واخْتصَّت به بقدر لم يشترك فيه غيرُها؛
لأنه صلى الله عليه وسلم عاش بعد أن تزوَّجها ثمانية وثلاثين عامًا، انفردت خديجة منها بخمسة وعشرين عامًا، وهي نحو الثُّلُثَيْنِ من المجموع
ومع طول هذه المدة؛ فقد صان صلى الله عليه وسلم قلبَها من الغيرة، ومن نكدِ الضرائر، وهي فضيلة لم يشاركها فيها غيرُها[5].




[1] البخاري (3818).
[2] من 2 - 5 مستفاد من فتح الباري 7/ 136.
[3] من 9 - 10 مستفاد من عمدة القاري 24/ 464.
[4] مسلم (2436).
[5] من 13 - 14 مستفاد من موقع أهل الحديث، أبو عبيد الأثري.

د. إبراهيم بن فهد بن إبراهيم الودعان

موقع الألوكة الشرعية

غلآويشن معجب بهذا .
رد مع اقتباس
قديم منذ /02-08-2016   #2 (permalink)

нɪℓℓαℓɪ

عُضويتيّ 6080
الجِنسْ man
مُشآركاتيَ 21,312
تـَمَ شٌـكٌريَ 6403
شكَرتَ 2060
حلاُليٍ 2521
آلدوُلة السعوديه
هناَ سأكونُ twitter  youtube

مزآجي
9

MMS
9

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مميز القسم الاسلامي المركز الثالث بـ فعالية تفسير سوره مميز بقسم الطبخ كنق ريلآكس ألمركز الأول وسام مشاركه بـ مسابقة تصوير المركز الثاني العضو المميز خلال الاسبوع 



нɪℓℓαℓɪ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: مقام خديجة رضي الله عنها عند النبي صلى الله عليه وسلم



اللهم صل على محمد وعلى اله وصحبه اجمعين


ورضي الله عن امهات المؤمنين


لا تحرمنا من جديدك







  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-09-2016   #3 (permalink)

غلآويشن
* مشـرفَ .. !

عُضويتيّ 6084
مُشآركاتيَ 8,553
تـَمَ شٌـكٌريَ 2317
شكَرتَ 2893
حلاُليٍ 5246



الأوسمة المركز الاول ف فعآلية عآلم الوآتس آب وسام الالفيه السابعه مميز بقسم الطبخ كنق ريلآكس ألمركز الثآني العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز القسم الرياضي المركز الاول ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس وسام المركز الاول بـ مسابقة تصوير المركز الاول 



غلآويشن غير متواجد حالياً
افتراضي رد: مقام خديجة رضي الله عنها عند النبي صلى الله عليه وسلم


رضي الله عنها
م ننحرم من جديدك







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لقاء, الله, النبي, جديدة, عليه, عنها, وسلم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:26 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012