العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة





المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /02-08-2016   #11 (permalink)

عاشق القصيد

. . . . آڪآبَريُ مُبدِعَ ♔

 
الصورة الرمزية عاشق القصيد

عُضويتيّ 6071
مُشآركاتيَ 2,537
تـَمَ شٌـكٌريَ 1550
شكَرتَ 2423
حلاُليٍ 0



الأوسمة وسام الالفيه الاولى مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



عاشق القصيد غير متواجد حالياً
افتراضي رد: روآيه مرثيه لنفسي / بقلمي



الله على الروايه الحلوه
ماشاءالله روعه اختي غرور
يعطيك العافيه على هذا الطرح الرائع
موضوع في قمة الروعه والجمال
انتظر منك المزيد
تحياتي لك
ودمتي بود
وفي صحه وسلامه








آلـدوقه | غـرور معجب بهذا .
 توقيع : عاشق القصيد

  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-12-2016   #12 (permalink)

آلـدوقه | غـرور
 
الصورة الرمزية آلـدوقه | غـرور

عُضويتيّ 6079
مُشآركاتيَ 4,943
تـَمَ شٌـكٌريَ 2435
شكَرتَ 2305
حلاُليٍ 0



الأوسمة المركز الثاآني بفعاآلية اغلى شي عندك مميز بقسم عدسة محترف مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية الطبخ وسام الالفيه الاولى مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر 



آلـدوقه | غـرور غير متواجد حالياً
افتراضي رد: روآيه مرثيه لنفسي / بقلمي


-

السلآم عليكم

اعتذر عن التاخير بس دي اليومين خفيت احسن من اول الحمدلله

و ان شا الله بكره حانزلكم التكمله

حآبه اشوف توقعآتكم لو عندكم ايش حيسير في ابطالنآ |~







 توقيع : آلـدوقه | غـرور

-



Be strong, things will get better


كن قوياً ، الاشياء سوف تتحسن


# آدم أجعل لحرفك حدود .. |~

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-29-2016   #13 (permalink)

آلـدوقه | غـرور
 
الصورة الرمزية آلـدوقه | غـرور

عُضويتيّ 6079
مُشآركاتيَ 4,943
تـَمَ شٌـكٌريَ 2435
شكَرتَ 2305
حلاُليٍ 0



الأوسمة المركز الثاآني بفعاآلية اغلى شي عندك مميز بقسم عدسة محترف مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية الطبخ وسام الالفيه الاولى مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر 



آلـدوقه | غـرور غير متواجد حالياً
افتراضي رد: روآيه مرثيه لنفسي / بقلمي


-





معليش ع التاخير بس حصلتلي ظروف و ما قدرت اكملها غير اليوم و ان شا الله حاكملها







 توقيع : آلـدوقه | غـرور

-



Be strong, things will get better


كن قوياً ، الاشياء سوف تتحسن


# آدم أجعل لحرفك حدود .. |~

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-29-2016   #14 (permalink)

آلـدوقه | غـرور
 
الصورة الرمزية آلـدوقه | غـرور

عُضويتيّ 6079
مُشآركاتيَ 4,943
تـَمَ شٌـكٌريَ 2435
شكَرتَ 2305
حلاُليٍ 0



الأوسمة المركز الثاآني بفعاآلية اغلى شي عندك مميز بقسم عدسة محترف مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية الطبخ وسام الالفيه الاولى مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر 



آلـدوقه | غـرور غير متواجد حالياً
افتراضي رد: روآيه مرثيه لنفسي / بقلمي


البارت التالت

الجزء التاني



في مكان بعيد ة في جزيره نائيه كان في قلعه و اصلها سجن و عليها حراسه مشدده و دي الجزيرة ملك

للعصابه و في سجن 113 كان قاعد يناجي ربو في اخر الليل ع الظلم اللي حصلو من 7 سنين و اتهموا زور

بقضيه قتل و اغتصاب و هو مو داري عنها لفقولوا تهمه بعد ما رفض يشتغل مع العصابه و ورطوا

و جات العصابه عندو بعد ما خرج من عملو و خطفتو و كلم مرتو و قالها بعد ما اترجاهم الف مره

قبل ما ياخدوا معاهم و اللي كسروا مرتو ما صدقتوا قبل ما يخطفوا ارسلولها ادله تثبت تهمتو و فجاه

لقى نفسو في دا السجن بعد ما ادوا خبطه ع راسو خلتو يغمى عليه .





في مكان اخر - عند عماد


ركب سيارتو و رايح ع البيت و هو دايخ من كتر الاحداث اللي سارتلو اليوم راسو صدع مو قادر يركز

و بعد ساعتين عندو صفقه يا يكسبها و يزيد من رصيدو يا يخسرها و يخسر جهدو اللي عملو ع مدار سنتين

وهو يكلم نفسو دق جوالو و شاف الرقم و رد بثقل كعادتو : هلا

الطرف الاخر : السلام عليكم

عماد : و عليكم السلام

كيف حالك

عماد تنهد بتعب و قال : بخير و انت كيفك

تنهد هو الاخر و قال : طيب سكت مده و قال : قمت في الصبح و قريت عن خبر حريق من خزاينك و

عقد حواجبو و قال : خير ان شا الله عسى محد اتعور و الا شي

عماد تنهد بتعب و قال : لا الحمدلله جات سليمه و حرقوا الجديد اللي دوبي بنيتو اما لو كان وحده من

مخازني و الله دمهم ما يكفيني في

الله يعين و التفت ع سكرتيرتو و قالها : ايوا ، طلت في و قالت : الاستاذ مصعب في انتظارك

تنهد و قال : دخلي غرفه الاجتماعات و اعملي قهوتي و شوفي ايش يبى و قوليلو دحين اجي

دنقت راسها و قالت : ابشر طال عمرك و خرجت و قفلت الباب وراها و هو رجع لجوالو

و قال : اكلمك بعدين دحين عندي اجتماع

عماد : طيب يلا سلام

سلام

بدا يفكر عماد في مين السبب ورى حريق مخزنو و الله لو كان اللي في بالو لا يمحي عن وجه الارض

و هو يفكر ما انتبه الا انو وصل البيت .





انتهى الجزء التاني من البارت التالت







 توقيع : آلـدوقه | غـرور

-



Be strong, things will get better


كن قوياً ، الاشياء سوف تتحسن


# آدم أجعل لحرفك حدود .. |~

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-29-2016   #15 (permalink)

آلـدوقه | غـرور
 
الصورة الرمزية آلـدوقه | غـرور

عُضويتيّ 6079
مُشآركاتيَ 4,943
تـَمَ شٌـكٌريَ 2435
شكَرتَ 2305
حلاُليٍ 0



الأوسمة المركز الثاآني بفعاآلية اغلى شي عندك مميز بقسم عدسة محترف مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية الطبخ وسام الالفيه الاولى مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر 



آلـدوقه | غـرور غير متواجد حالياً
افتراضي رد: روآيه مرثيه لنفسي / بقلمي


البارت الرابع




عند ياسمين


كانت قاعده ع المكتب حقها و بتوقع على اخر معامله لها دقت على كريستين تدخلها القهوه حقتها و

رجعت استرخت ع ورى كانت جدا تعبانه لانها ما ارتاحت طول الاسبوع من يوم ما رجعت كان جدولها

مزحوم و اليوم هو اللي نقدر نقول عليه انه اكتر يوم فاضي بالنسبه لها من الصبح كانت عندها 3

اجتماعات ورى بعض خلصت منهم و دخلت مكتبها ترتاح و ما لحقت الا لحقوها بالمعاملات اللي

اتاخرت في توقيعها و اتعطل جزء من شغلها بسبب سفرتها الاخيره صح انه كريستين صديقتها و

سكرتيرتها بس ما تثق فيها كل الثقه انها تنوب تمسك عنها في حلالها اللي تعبت في طول السنين اللي

راحت و هي في غمره راحتها جالت بنظرها في انحاء الغرفه و شافت البرواز اللي كان قدامها عباره

عن صورة بنت متسنده على جذع الشجره و رافعه يدها و باسطه راحه يدها كانها ماسكه وجه عجوز

و العصافير من حوالينها بتدور و افتكرت مين اشترالها دي اللوحه و كانت تحاول تهز راسها بقوه

عشان تنفي الذكرى الجميله اللي حملتها و سارت من الذكريات السيئه بالنسبه لها و قامت بسرعه

للوحه و هي تفتكر ايش وراها كان في جمب اللوحه زر و في دي الاثناء دق الباب لفت عليه

و قالت : اتفضل ، دخل العم فاضل و هو شايل تبسي فيلو فنجان القهوة و الشوكولاته اللي تفضلها

طالع فيها و ابتسم و قرب منها و قالها : فين تحبي احطلك هي يا بنتي

قربت منو ياسمين و اشرتلو ع الطاوله اللي كانت تتوسط الغرفه و لفت عينها ع الطاقه

و قالت : تقدر تتفضل دحين

حزن عليها و كان بيقرب منها بس افتكر اخر هرجه سارت بينهم مسك نفسو و انسحب و قفل الباب

وراه ، هي حزنت عليه و كانت تبي تتكلم معاه و يواسيها زي دايما بس من بعد اللي جا من وراه

و من ورى ولدو ما تبى منهم شي و لو مو العشره اللي بينهم و انو هو رباها في انشغال ابوها في

شغلو و سفر امها لمدينتها من صغرها كان طردتو و انفكت منو و من الذكريات اللي تطاردها فين

ما راحت .







عند غنى


وصلوا حلقه الخضار و جرتها نور للعم جابر اللي تشتغل عندو صبي و كلمتو امس ع اساس تجيب

معاها صبي تاني و رضيلها لانو الزباين ساروا يكترو و ما يكفي بس نور تشتغل معاهم طبعا امها ما

تدري عنها و سارت تعلمها ايش تسوي و كيف توزن الخضار و كيف تربط الحزم مع بعض و تشيل

الخضار من السياره حقت الخضار و تحطها المحل و كيف ممكن انو في احد يطلبها تشيلها الاغراض

مرت ساعتين و غنى سارت ملمه بكل الاشياء اللي علمتها هي نور بعد ما فهمتها مسبقا الشغل في

البيت نظري و هنا عملي و بس بداو يشتغلوا و يتساعدوا في دي الاثناء مرت عليهم ام و باين انها

مرتاحه و معاها بنتها و كانوا الاتنين كاشفين وجههم و لابسين نضارات شمسيه و البنت حطت عطر

فاح في كل المكان اللي تمشي في و كل الرجال عيونهم عليها و هي متعوده ع دا الشي و تنبسط * لكن

ما تدري انو دا الشي عقابو كبير عند ربي و البنت اللي تخرج من بيتها متعطره تعتبر زيها زي الزانيه

لانها تسبب فتن للي حوالينها * المهم غنى شافتها و انفجعت هي تعتبر نفسها صغيره و عادي تكشف

لكن ما اتعودت تشوف وحده كبيره متمكيجه و خارجه بكامل زينتها عشان تروح محل خضار استغربت

اصلا ايش وضعها دي انتبهتلها نور و دزتها و قربتها من عندها و همستلها : لا تطالعي في دي البنت

استغربت منها غنى و همست لها : ليش ، قالت نور : اسمعي اللي اقولك عليه و لا تناقشي بعدين

افهمك هزت راسها غنى و طالعت فيها و كملت شغلها و جا رجال للمحل و سار يقول لغنى و يديها

قائمه بانواع الخضار اللي يباها و الفواكه و هي تسمع كلامو و تحط بالكميه اللي يباها و سارت ماشيه

معاه حاسبتو و ادت الحساب لعم جابر و التفت لنور لقتها مشغوله مع الحرمه و جلست ديك تاشر من

بعيد و تتامر فوق راسها و نور سارت رافعه عيونها فوق و ترخي و ترفع بمعنى انها ملت من ديك

البنت ما لقت فرصه الا دحين و قربت من غنى و قالت بدلع و هي تتمصع في وقفتها و قالت : انت

جديد هنا و حطت اصباعها ع خدها و قريب من فمها و هي تحرك في يمين شمال بمعنى دلاله التفكير

غنى طالعت فيها باستحقار و جات بترد عليها و افتكرت انها تخشن صوتها عشان ما تنفضح و هي

شافت نظرات نور لها تاشرلها انو تجي عندها و طنشتها و قالت : ايوا جديد حابه اخدمك بشي معين

البنت سوت نفسها بتفكر و دنقت و قالت : همم ايوا ابى و الا اقولك مو لازم و كملت : ماما بتشتري

و رمشت بعينها و ضحكت ضحكه جنابيه و قالت : و انت يكفيني وجودك جنبي و اشرت في مكان

جمبها و قالت : هنا

غنى مصعوقه من قله ادب البنت اللي جمبها بعمرها ما شافت فيها وقاحه و اكتفت انها تطالعها بنظره

احتقار قبل ما تتضارب معاها و تنفضح و تنطرد من الشغل اللي يا الله حصلتو بالقوه و هي لافه و

رايحه مسكتها البنت من كتفها و قربت منها و قالت بكل دلع و همست : انت فين رايح و سايبني في

دي اللحظه الشياطين كانت بتتفلت على غنى و جات بتلف و تصقعها كف الا وقفها صراخ نور







عند شخص اخر


كانت دوبها صاحيه من النوم و بتشرب الكوفي تبعها و بتقرى جريده رن الجرس حق الباب كلمت

الخدامه تفتحلها و جابتلها علبه هديه مغلفه بشكل مرتب و في ظرف لونو بني معاها و فتحت الظرف

و لقت مكتوب في اتمنى تستمعي بالهديه اباكي تروقي عليها يومين لانو في مفاجاه تانيه بانتظارك

استغربت و فتحت العلبه و صرخت صرخه و مع الفجعه نفلت العلبه من فوق الطاوله و جات الخدامه

تجري ع مسمعها لقت راس زوجها مقطوع و جمبو الادميه مغمى عليها .

الشغاله دقت ع رقم خاص و بعدها دقت ع الاسعاف و الشرطه و في غضون عشره دقايق جات

الشرطه و حاوطوا المكان و اخدوا نسرين ع المستشفى و بعدها جات فرقه البحث الجنائي و هي

دخلت جوه الغرفه ودقت على رقم حافظتو عن ظهر غيب : نعم سيدي ، اجل لقد اغمي عليها و لقد

نقلت على المستشفى ، اجل الشرطه الان محاصره المكان و فرق البحث الجنائي منتشرة في كل انحاء

المنزل ، انتظر قليلاً سيدي و ارهفت السمع قليلا ثم قالت : اني اسمع صوتاً اكلمك في وقت لاحق

الى اللقاء كل هذا و لم تنتبه الى الشخص الذي كان يراقبها منذ زمن و الان اصبح متاكد انها متورطه

في هذه الجريمه مثلها مثل السائق و حارس الفيلا و حاصد الزرع يبدو انهم يشكلون عصابه و انا

سوف اكشفهم قريباً و هكذا اخذ يتحدث مع نفسه ثم و بخفه خرج من المنزل و هو يكمل مخططاته .







و عند شخص اخر أيضا


في مكان بعيد في جزيره نائيه كان في قلعه و اصلها سجن و عليها حراسه مشدده و دي الجزيرة ملك

للعصابه و في سجن 113 كان قاعد يناجي ربو في اخر الليل ع الظلم اللي حصلو من 7 سنين و

اتهموا زور بقضيه قتل و اغتصاب و هو مو داري عنها لفقولوا تهمه بعد ما رفض يشتغل مع

العصابه و ورطوا و جات العصابه عندو بعد ما خرج من عملو و خطفتو و كلم مرتو و قالها بعد ما

اترجاهم الف مره قبل ما ياخدوا معاهم و اللي كسروا مرتو ما صدقتوا قبل ما يخطفوا ارسلولها ادله

تثبت تهمتو و فجاه لقى نفسو في دا السجن بعد ما ادوا خبطه ع راسو خلتو يغمى عليه

جلس يفكر كيف جات العصابه عندو قبل 12 سنه وحاولت تقنع في كتير الين قتلت ولدو الكبير و هو

بعمر صغير كان عمرو تلاته سنين و كان اول فرحتو هو و امو مات قدامو و هو ما قدر يسوي شي

خلعو عين عين قدامو و هو يبكي و يفرفر الولد بيدهم و كانو مربطين الابو و بسلاسل من الحديد

و في الحديد كانت اياديه معلقه في ماصوره و كانوا مهددينو في ولدو و هو ما استجاب ما يبيع بلدو

و قبلها دينو عشانهم عارف انو ربي حيعاقبهم اشد العقاب من كتر ما عبثوا في الارض و مسكو

الولد و خلعلو عين و عين و ينزل منها الدم و هو يفرفر في يدهم و كسروا اصباع اصباع بعد

ما قفلوا عينو عشان يتعزب اكتر و هو يسمع نداء ولدو و هو يقول ماما و بابا و نحرو من الوريد

للوريد قديش عانى هو و مرتو بعد 45 يوم سجنوا في و هو مو راضي يقتنع لمن جا واحد ساعدو

و شرد و اول ما خرج راح لمرتو اللي قلبها اتنحب من كتر ما هي جالسه تدور عليه و على ولدها

بس خرجوا السوق و لفت تطالع في البلوزة الا ولدها اختفى و راح انخطف قدام عينها و هو لا حول

له و لا قوه شافت زوجها بمنظرو المزري دا و قلبها وجعها عليه كانت بتشكتي ع الولد سكتها و لملم

ملابس لهم بسرعه و اخد قطار و سحبها معاه و راحو لقريه نائيه و هي مازالت تبكي و تضربو و

تقولوا ع الولد لمن سكتها بكلمه و قالها بكل جمود : الولد مات و هي سارت تنتحب ع حال صغيرها

اللي ما شاف شي من الدنيا و مات و حال زوجها و سيبت ولدها و جايه تنتقل في مكان نائي و

ما مر سنه الا جابت بنت و بعدها بـ 4 سنين جابت ولد و فرحت فيهم و كل ما تضمهم تبكي و هي

تفتكر بكرها و اول فرحتها و زوجها لمن حس انو الوضع امان بعد 4 و بعد 9 سنين قدر يظهر في

العلن رجع لمدينتهم و ما مر ع رجعتهم الا 4 سنين انخطفت منهم و حبسوا و هو ندمان للان انو ما

قال لمرتوا لحقيقه من يوم ما حصلوا الحادثه حقت الاختطاف و هو اعكتف الصمت و دخل في صدمه

نفسيه من بعد ما شاف مقتل بكرو قدام عينو و بعد 4 سنين قدر يرجع الضحكه للعيله دي لمن سارت

بنتهم تناغي و اكتشف حمل مرتو في ولد و حلف انو يحمي عيلتو من كل شر محيط بهم لكن هيهات

ما صدق العيله رجعت لوضعها الطبيعي و بدات الضحكه تترد لهم الا حبكوها المجرمين و ارسلوا

اثباتات لمرتو تبين قديش هو مجرم و عثى في الارض فساد و هو مظلوم من كل هرجه ما عدا انو

كان رافض يشتغل مع العصابه .







انتهى البارت الرابع اللي استنزف مني طاقه كبيره خصوصا في مشهد الطفل لاني كتبتو بدم بارد

و الله يبعد عننا و عنكم المجرمين و بنات و اولاد الحرام

بانتظآر ردودكم التشجيعيه و الحمآسيه و النقد البناء







ځـڵےّ آڵڍنيآ معجب بهذا .
 توقيع : آلـدوقه | غـرور

-



Be strong, things will get better


كن قوياً ، الاشياء سوف تتحسن


# آدم أجعل لحرفك حدود .. |~

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مرثيه, لنفسي, بقلمي, روآيه

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:08 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012