العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة




المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /11-15-2015   #36 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ






البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــآرت الثاني والعشـــــرون ..


ليت [[ آلسوآلف طولت لو { دقآيق ..
صوتگ يوسع خآطر ٍ گآن مگبوت ..!! يآ | رآيق |
ليه آترگ آلفرصه من يديني تفوت ..؟
سوآلفگ تزرع بصدري حدآيق


راح الجد خطب له روآن ..والبنت وافقت ..
وحدد الجد وقت الملكه ..وتم من غير علم حسين ..
...
الجد سالم : آآلو ..
حسين : هلا يبه ..
الجد سالم : يوم الخميس تعال عندي من الصبح ..
حسين : اقدر اعرف ليش ..
الجد سالم : تحدد وقت ملكتك ..
حسين بعصبيه : شلوووووون ..يبه مو بزر انا تحدد لي على كيفك ..
الجد سالم ببرود: مو شغلك بتتزوجها وخلص ..
حسين يحاول يهدأ: يبه ..لاتحاول ..
الجد سالم : بتجي وهذآ اخر كلام ...
وسكر الخط ..
حسين : يلعن شكلي ..
عبدالعزيز: وش صاير .......
حسين بعصبيه : جدك ..سوآها ..خطب لي بنت من غير علمي ..
عبدالعزيز ببرود وبستهزاء : علمي ولا ادبي ..
حسين بعصبيه : بها الملف الي بيدي ..
عبدالعزيز ببرود: شسوي لك يعني روح كلمه ..
حسين : يابرودك ..طيب دبرني ..
عبدالعزيز رمى الريموت الي بيده : اقولك ..تزوج وفك عمرك ..
حسين يتخصر: يمكن ماتعجبني البنت ..؟
عبدالعزيز ناظر التفاحه الي قدامه اخذها : انت شوف منو بالاول ..
حسين بصوت قريب للهمس : بعدين أنا صرت ما أثق بالبنات ..تفهم ..شلون بعيش معاها ..وبعدين خوفي اظلمها ..
هذا جدك اذا ما فقع قلبي قابلني ..
عبدالعزيز وهو ياكل : والسواة الحين ..
حسين : أذبح نفسي ..
عبدالعزيز ببتسامه : لا احلف ..
حسين : ولا اسآفر ..شلون ..؟
عبدالعزيز : مدري ..بس انت عارف جدك ..مريض ريحه ..اسمع كلامه ..
حسين يجر شعره : ياربي ..بجن بجن .. ولا مو بس بجن منه بجن منك انت بعد
عبدالعزيز :ههههه .. (( ويغني)) مجنون بك واعترف لك
حسين: تكفى عزو لاتكمل

/
يوم الخ ــــــميس ..
ليلآ..
الجد سالم : وينه حسين ..؟
ريم : يبه ..ليش تأخر ..
الجد سالم : جاي ..أكيد ..
ريم : متأكد يبه انه موآفق ..؟
الجد سالم : متأكد ..
ريم : حاسه ان فيه شي بالسالفه ..
الجد سالم بعصبيه: ريم لا توتريني ..
ريم بضيق: قولي اذا مو موافق ..حرام نلعب ببنات الناس حنا ..
الجد سالم : انتي قعدي مالك خص ...
ريم : بس مهما يكون ..انت ترضاها لبناتك ..
الجد سالم: انا ادرى بالي اسويه ..
ريم : يبه ..
الجد سالم : روحي هناك خلص ..
/
وحضر الشيخ ..مع ابو البنت ...واخوانها ..
الشيخ : وين المعرس ...
الجد سالم بتوتر : على وصول ..
الا بدخول حسين ...ومعاه عبدالعزيز ..وراه ..
حسين : وصلت ..
..وتم العقد بدون اي مشكله ...
بعد كذآآ....
/
عبدالعزيز: حسين مايصير كذآآ..
حسين ويهز رجله : البنت بتنظلم وانا معاها ..
....

/
الجد سالم : يلا روح لزوجتك ..
حسين يناظر بجده بقهر ...
عبدالعزيز : بيقوم ..بس اصبر عليه ..
الجد سالم : عرسك ..خليه الاسبوع الجاي ..
حسين بصرآخ : يبه ..أنت ماتفهم ..
عبدالعزيز : حسين هدي ..
حسين بعصبيه : كلا منك انت ..خليتني اجي والا انا مكنت بجاي ...
الجد سالم : قصر حسك ..
حسين ويزيد بصوته : مابقصر حسي زين ..كفايه لحد هنا ..وبس ...
عبدالعزيز مسك حسين : امش الحين هدّي وروح ..طيب وبعدين اقولك ..
حسين ويسحب يده : أستغفر الله العلي العظيم ..
...بعد مرور لحظآآت ..
راح حسين ..لها ..
/
حسين بعصبيه: مرحبا ..
روآن بصوت هامس : أهلين ..
حسين : قعدي ابيك بموضوع ..
روآن بخوف "يمه " :..
حسين : قعدي ..
روآن جلست :..
حسين : انتي راضيه فيني ..؟
روآن رفعت راسها له تبي تتأكد ان الي يكلمها حسين مو واحد غيره " وهزت راسها بإي "..
حسين : أجل تحمليني ..
روآن بخووف وتكلمت: كيف وليش ..
حسين بحده وعصبيه: أنا (( وكمل بقهر))........مجبور .......أأخذك ..
روآن تجمعت الدموع بعينها : ش ش شللون انت تتكلم من جدك ؟..
حسين : نقدر نتراجع الحين ...
روآن بقهر : بعد ايش ؟..
انت حجر ..ليش خليتهم ...يجوني ليش خليت اخواني يفرحون وهم اهئ اهئ ...؟ ..
حسين مايحب يشوف دموع احد : انا مادريت الا بعد ماحددو كل شي ..
انا مابي اظلمك واظلم نفسي ..قولي انك ماتبيني ..
روآن : وشلون وكيف بقول كذآآ.اهئئئ ..
حسين : شفيك بطلي بكى نقعد فترة وبعدها ننفصل ..أحسن لي ولك ..
روآن بعصبيه: وبكل برود ..تقولها ..أنت حاس بالي احس فيه ..
قلبي يحترق ..من داخل الا ويلتهب بعد ..وانت تقول نقعد شوي وننفصل ..
ولا وحضرتهم يقولو الزواج الاسبوع الجاي..وانا مثل الهبله قدامهم مدري بشي تظن ان مستانسه للشيء الي قاعده اسمعه اللحين ولا الي صار
..
حسين : طنشي ..قلت لك نقعد فترة وننفصل ..هذا احسن حل ..
روآن بعصبيه اكثر واكثر: مابي اقعد ولا دقيقه ..مفتكر بنات الناس لعبه اهئ..
حسين : فكري بالي قلته زين وهدأي بلاها دموع ..
روآن وتصيح : أنت واحد شقول عنك بس ...
حسين قعدها : بليز لاتزيدين علي كل شي انتي انظلمتي وانابعد انظلمت ..
خلنا نحلها فيما بينا ..
روآن وتمسح دموعها : يعني نسوي مثل ماقلت ..؟
حسين : أيه ..
روآن : واذا قعدنا معاهم وشلون .. تبيني اقعد شلون
حسين : خلك طبيعيه ..ونقعد قدامهم عادي ..بس برا ..انا مالي حكم عليك ولا انتي لك حكم علي ..
وبعدها نسوي مشكلة ..ووننفصل ..
روآن: قصدك نكذب ..؟
حسين : مثل ماكذبو علينا ومرمرونا نذوقهم من الي شربونا ..
/
بعدها طلع حسين ..
عبدالعزيز: ها شسويت يالعريس ..؟
حسين : تبي تعرف ..
عبدالعزيز : اها ..
حسين : بعدين ..
عبدالعزيز: يعني وافقت ..
حسين : لا ..بس بعدين تعرف ...
عبدالعزيز: اذا الشي جنوني تكفى لا تسوي شي مهب ناقصين مشاكل ..
حسين: يصير خير ..
/
بعد اسبوع من تجهيزات الكل للزواج حسين وروآن ..
الكل كان سعيد عدا حسين وروان ..الي مجبورين يكذبو ..عشان ..ينفذو الي خططوه ..
/
بيوم العرس ..
ريم : مبروك حبيبتي ..
روآن بهدوء: الله يبارك فيك ..
ريم : وش فيك كأنك مهب مرتاحه وترى الخوف عادي دا اسأل مجرب..؟
روآن: ها ..لا .ولاشي ..
...
بعد العرس والزفه الي كانت بااارده ...
في بيت حسين ..وروآن ..
حسين : أنا رتبت لك غرفتك ..
روآن :طيب ...وينها ..
حسين : هناك على يدك اليمين ..
روآن بحزن : ايه ..
حسين : تصرفي بكيفك البيت بيتك ..
روآن : مشكور ..
وكل واحد رآح لغرفته ....
.....
روآن بغرفتها تسندت الباب : مضطرة اتحمل ..(دمعت عينها )
......
حسين بدل ملابسه قعد على السرير ..:حرام علي اكسر بخاطر البنت لاعرس ولا ملكـه صارت وفرحت..لازم اتركها بدنياها بسرعه ...
تمدد ..ونام ..
/
في الصباح ...
جلست روآن ابكر من حسين ..
وقعدت بالصاله ..
..
رن منبه حسين ..
حسين فتح عينه : اووف ..ماشبعت نوم...
ناظر الساعه ..:اووف ..اقوم البس واخلص ..لشغل .....
...

نزل من ع الدرج ...
حست روان بنزول احد من الدرج ..سوت نفسها نايمه ..عشان ماتبي تحتك فيه ...
..
مر بالصاله وبيده الاب كوت شافها نايمه وبهدووء: ليش نايمه هنا ..غرفتك احسن ..
روآن حاقرة مصرة ماتفتح عينها ...
هزها بيده : هيي ..ما احب كذا يصير فوضى ..قومي نامي بغرفتك..
الصاله مو لنوم ...
وهي ابد ..
حسين ويحك راسه : باين نومها ثقيل اثقل من دمها ...
روآن سمعتته والله اعلمه بعدين ..))
/
راح المستشفى ..
شافه عبدالعزيز فق عينه : أنت شتسوي هنآآ..
حسين بروآق : ارقص ..
عبدالعزيز: صباحية عرسك بالمستشفى ..؟
حسين : لا في بيتكم ..يا .. يا سستر ..هاتي لي اوراق الملخصات ..
عبدالعزيز: لا بالله شكلك جنيت ...
حسين : مو شغلك ..يلا ...
...
الظهر ..
عبدالعزيز: أنا رايح اتغذى بالبيت ..وانت روح لمرتك ..
حسين : انت شدخلك ..اووف ..
طلعو من المستشفى ..
مر حسين بالمطعم ...
:ياربي وش آآخذ ..
مالي الا اتصل اشوف شتبي ..والله ابتلشنا ...
/
رن التلفون ..روآن : هلا ..
حسين : وش تبي غدا ..
روآن : (وع ..)مابي شي ..
حسين : اووف ..تعبت نفسي ومريت بالمطعم ..قولي شتبين ..
روآن : اي شي ...باي ..
سكت الخط بوجهه ..
حسين : سكت الخط بوجهي الي ماتستحي ..
/
راح للبيت ..لقى صوت التلفزيون وازعاج قايم ...
دخل ..: هييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي..وش هالازعاج...
وروآن ماتسمع قاعده تلعب بلايستيشن ..
فصل الكهرب ...
روآن بعصبيه : هيييييييييييييييييييييييي ..ماتشوفني قاعده العب ..
حسين : وانتي ماشفتيني وقت الي دخلت ..
روآن : الا شفتك ..
حسين : مو مبين ولا لفت عينك بعد ..
روآن : من زينك اطالع فيك بعد ..
حسين : هذا الغدا ..
روآن : مابي ..
حسين : هيي شاريه ..قومي اكليه لاتخسريني فلوس المطعم بسسس ...
روآن بنص عين : خلك تخسر ..عآآدي ..
جا بيمر من قدامها ..مدت رجلها ..وبغى يطيح ..
حسين : بلعن "قطع كلامه وبصراخ"...بغيت اطيح ...
روآن : وهذا الي ابيه ..
حسين بستغراب : وش هالعناد ..
روآن : ماحد قالك تقول عني ثقيلة دم الصبح ..
حسين ببرائه : بس انا ماقلت لك ..
روآن وقفت وتخصرت: نسيت ها نسيت لو اذكرك ..
حسين ناظرهاا كأنها طفله بملابسها كتم ضحكه: والله ماقلت ..
روان : لاتحلف يالكذاب ..وانت جاي تصحيني..
حسين يضرب راسه : ايووآآ تذكرت ..
روآن : لا ااا ! تذكرت مبروك ..كل عام وانت بخير ..وش جابت ..؟
حسين: بس انتي كنتي نايمه ..؟ شلون .؟
روآن بعصبيه : كنت اسوي نفسي نايمه مهب نايمه ..
حسين رفع حاجب : مابرد عليك ..
روآن : لان ماعندك رد يبيض الوجه ..
حسين : مالت عليك ..خذي غداك ..وحطي غداي بروحي ..
روآن : لا انت حط غداي وغداك بروحك ..
حسين : أنا تعبان ...انتي حطيه ..
روآن : وانا تعبانه انت حطه ..
حسين : وش سويتي عشان تتعبين ..
روآن بتمثيل: اوهوو ..شغل مو طبيعي هلاك ..
حسين : انا رايح ..احط لي تبين حطين لنفسك زين ..
روآن : احسن حل ..
/
مشى خطوآآت ..وهي شبكت الوايرات ..وشغلت البلايستيشن ..
من علاة الصوت تخرع حسين وبصوت عالي يوصل لاخر الرياض : نزلي ع الصووووووووووووووووووووووووووووووووووووووت ..
/

اليوم الثاني ... الصباح ...
قعدت روان وطلعت من غرفتهاا ..دورت ع البلايستيشن ..مالقته ...
وحسين بالحمام يتروش ..
روآن وتطق الباب ..: وين البلايستيشن ..
حسين من داخل الحمام : آآي دونت نوو ..
روآن : ادري انك شايله تكفى عطني ياه ...
حسين : لا لا ياعيني ..اعطيك اياه ويضربني الصمخ ..
روآن بدموع: والله بنزل ع الصوت مو كافي ماخذني وماتبيني بتحرمني من تسليتي ..
حسين حن عليها : طيب اطلع واطلعه لك ..
روآن : وآآآآآآآآآآآآآآو وناسه ..
/
بعدهآآ..روآآن تلعب والصوت منزل : ((اف ياربي متى بيطس لشغله ..ابي ارفع ع الصوت ..))اقول ..
حسين بدون نفس : خير ...
روآن : مابتروح شغلك ..؟
حسين : لا ..
روآن بقهر :ليش ..؟
حسين :باليل اليوم دوامي ..
روآن :اها ..
حسين : ليش السؤال ..
روآن ببتسامه مصطنعه : ولاشي ..بس اسأل
الا ويرن التلفون ...
وتنقز ...روآآن وتسحب التلفون ..وحسين كان هو بيرفعه
حسين : زين ول تقول قطه ناطه مو بنت ..
روآن تطالعه بنص عين : آآلوو .يآهلا ...
ريم : هلا روآآن هلا حبيبتي ...
روآن بصراخ : هلا ريوومه ..هلا بحياتي هلا بعمري هلا بقلبي هلا بدنيتي ..
حسين : حشا موصاحبتك ...حبيبك ..
روآن تدف حسين عن السوفا ..وتأشر له قوم : هلا ريومه لحظة شوي..
حسين : لاتدفي كذا خل عندك نعومه ..
روآآن : قوم نقلع رح اخل النعومه لك ياحس حس ...
حسين : مابقوم ..جيت قبل ..
روآن: افف قوم ..
حسين :ليش..
روآن : مالك خص ..
حسين ويرمي المخده عليها : مالت ..
وقام ..
لسوفا الثانيه ..
روآن : هلا ..
ريم : وش صاير ..؟
روآن : ابد ولا شي ...
ريم : معاك حسين ..؟
روآن : قصدك الزفت حسين ..
حسين بعصبيه اخذ المخده ورماها عليها بالقوة ..
روآن :آآآآآآآآه ..ياكلب ..
حسين بعصبيه : بلا هالألفاظ ..
ريم : روآن ..وش صاير ..
روآن : لحظة برويه هالـ ...
حسين بعصبيه : مايقولو كذآآ..
روآن : انت تقهرررررر تفهم ..
حسين : مالت ..يالدبه يالقردة ..لو بكمل بتصيري حديقة حيوانات فاهمه ..
روان وتقلد عيله : بتصيري حديقة حيوانات ...
حسين : مابرد عليك ..
وأخذ الريموت فصل البلايستيشن وفتح التلفاز ..
روآن : هلا ريم سوري ..
ريم بضحك كاتمته: وش صاير ..ياكلب ..وبتصيري حديقة حيوآآنات ..
روآن : لا بس انا وحسين ..يعني ..
حسين ياشر لها لاتقول شي ..
روآن : نمزح نمزح ..
حسين يأشر لها ..بأوكي ..صح ..
ريم : في شي ..
روآن : وش كنتي تبيني فيه ..؟؟
ريم : هههههههههههه ..البشارة ..أول ..
روآن : لك البشارة ..الي تبيه ..
ريم بحيا: أنا حامل ..
روآن بصراخ : وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآو ..وناسه شيك مرة مرة ..وآااااااااااااااااااااااااااآو يعني اقدر اقول بتصيري
حسين وحاط اصبعه بذنه قاطعها : لاتصارخين ..
روآن : ريم قولي انك تمزحي ..
ريم : روان والله اتكلم جد..
روآن بحماس : وش شعورك ..؟
ريم : والله بطير من الفرح ..
روآن : وين عبدالعزيز ..؟
ريم : ههههههههههه ..جنبي قاعد ..من درا وهو مو مخليني اتحرك ..
روآن : وآآي ..متى اقدر اشوفك ..
ريم : اي وقت حبيبتي ..
روأن : مبرووووووك ..وآاااااااآو ..باركي لعزيز بعد ..
ريم : طيب ..وقولي لحسين ..
روآن تناظر حسين: يصير خير ..خخخخ ..
..سكرت الخط
حسين بحمآآس تحمس من كلام روان جى جنبها: وش صاير ..؟
روآن : تبي تعرف .؟؟
حسين : ايه اكيد ..
روآن : لو تموت مابقولك ..
حسين : بلا عناد ..
روآن تقرص خد حسين : وآآآآآآآآآآآآي ..ريمو الخبله حامل ...ونآآسه ...
حسين :آآآآي يألم يا"قطع كلامه وبصوت مبسوط" صدق تتكلمين جد ..
روآن : ايه اتكلم جد ..
حسين ابتسم ابتسامه تذوب من كثر فرحته: يبيلي ابارك لعزيز ..يآآونااسه ..
روآن"اول مره اشوفك كذا ياحسين فرحان من قلب "ابتسمت من قلب لشكله : ايه ..
/
بالليل ..
عبدالعزيز: حبيبتي ..شتبين العشآآ..
ريم : اي شي ..
عبدالعزيز: يووه يلا عاد قولي شتبين ..
ريم : اي شي تحبه سويه ..
وراح عبدالعزيز يطبخ العشآ..
بعدها بفترة لحقته ريم ...: ماخلصت ..اساعدك ..؟
عبدالعزيز: انتي وش الي جابك المطبخ ..؟
ريم : افف ..بملّ من القعده لوحدي ..
عبدالعزيز: لا روحي ارتاحي ..
ريم : ليش ..
عبدالعزيز : عشان ولدنا لايتعب ..
ريم : هههههههههههههه ..
وراحت اخذت من يده الصحن ..:يلا جآ دوري ..
عبدالعزيز اخذه منها ..:لا ..
وحطه ..واشر لها بيده للباب..:برا المطبخ لاتتعبين ..
ريم وتمسك عبدالعزيز من خصره ..: اوهو ..يلا عزوزي ..
ترك من يده الصحن ..ولمها من خصرها ..وهمس بأذنها : ياحبيبت قليبي لاتعانديني ..
ريم بحيا لازالت عليه : الا بعاند ..
عبدالعزيز : لاتعانديني انا دكتورك من الحين ..
ريم : يعني بظل مثل التمثال ..
عبدالعزيز: والله تهمني راحتك ..
باسته ريم بخده : بساعدك ..
عبدالعزيز: ماقدر كذآآ..
ريم وهذي بوسه ثانية ..
عبدالعزيز ويبتسم لها : لاحووول..
ريم : وهذي ثالثه ...
عبدالعزيز : ههههههههههه .. بسك عاد ..
ريم : وخر خلني اطبخ ...
عبدالعزيز : ماافي ...
وحملهآآ..
ريم : نزلني بلا هالحركة ..
عبدالعزيز: بلاها ها ...
ريم وتتحرك ..: نزلني بسرعه ..والله تجي امك وتشوفنآ..
عبدالعزيز: لاتتحركين بنزلك لاتطيحين ..
ريم : ههههههههه ..
ونزلها ..
ريم : هههههههههههه ..
عبدالعزيز: يلا ..روحي ..
ريم : لا خلص احملني ...
عبدالعزيز: لا وزنك زاد مابحملك ..
ريم :لاتقول وزني زآآد.....
عبدالعزيز: بعد يومين بتصيرين ..عرض الحيط ..ههااي ..
ريم حطت يدها على قلبها : هاااااه لاتخوفني ..
عبدالعزيز يغمز لها : بتصيرين دبه ...وويوو ...
/
مر اسبوع ..
عبدالعزيز ..وريم بقمة السعاده ..
وحسين ..وروآن ..الي كل واحد بغرفه ..وحسين الي صار ياخذ مناوبات عزيز عشان لايرجع البيت ..
..
باليل ..وحسين راجع ..من المستشفى ..
روآن رايحه لغرفتهااا ..
حسين : روآن ..
روآن : نعم ..
حسين : تعالي ابيك ..
روآن : قول وانت واقف ..
حسين : لاتعالي كلمتين وروحي نامي ...
روآن : طيب ..
وجلست بجهه وهو بجهه ..
روآن : خلص ..
حسين : طيب ...انا كنت ابكلمك بموضوع الطلاق ..
روآن استآئت : ايه كمل ..
حسين : ادري تعبتك معي ..بس اريح لك ولي ..بدّل ماقاعدين ببيت واحد ..يعني مممم ..فاهمة قصدي ...
روآن بضيق : حدد انت متى نروح ونطلق رسمي بالمحكمه ..ورح نرووح ..
حسين : خلاص ..صآر ..اشوف جدولي هالأسبوع ..واعطيك خبر ...
/
اليوم الثاني ...
حسين وعزيز بالكفتيريا ..
عبدالعزيز: شخبارك مع روآن .؟
حسين : ولا شي ..
عبدالعزيز: يلا شدو حيلكم ..وجيبو لنا بزر ..
حسين : ههاي ضحكتني وانا مالي نفس ..
عبدالعزيز: ليش ..؟
حسين : كذآآ..
عبدالعزيز : ليش مو ناويين تجيبو لكم عيال ..؟
حسين ببتسمه سخريه: انا متى قربت لها اصلا لو قعدت معاها عشان نجيب عيال ..
عبدالعزيز متفاجئ : شتقول ..؟
حسين : وحبيت اخبرك خبر سآآر ..
عبدالعزيز : وش هالخبر ..؟
حسين : هالأسبوع راح نطلق ..
عبدالعزيز : مهبول انت صآآحي ..؟
حسين : الي سمعته ..
عبدالعزيز: وليش ..؟
حسين: هذا اتفاقنا من يوم الملكه ..
عبدالعزيز: تدري اني بنشل السبب انت..
حسين : اقول ترا ما يستاهل ..
عبدالعزيز: وهي راضيه ..؟
حسين : اكيد ..
عبدالعزيز: وجدك ..وأحنا ..ملنا راي ...؟
حسين : تنحل ياخوي تنحل..
/
رجع عبدالعزيز البيت ...
ريم : هلا عزيز ..
عبدالعزيز : هلا حياتي ...
ريم : وش فيك ..؟
عبدالعزيز: ولاشيئ تعالي ..اشوف هنا ..
ريم : هههههههه ..طيب ..
رآحت لعنده ..: آآمر ..
عبدالعزيز: شخبارك ..
ريم : تمام ..
عبدالعزيز ويمسح ع بطنها : والبيبي ..
ريم ببتسامه: كمان تمام ..
..
بعد فترة صمت ..
ريم : فيك شي ..؟
عبدالعزيز : لا مافي شي ..بس شغل ..
ريم : آآهآآ..
/
روآن : طلبتك ..
حسين : قولي ..
روآن : ابي اطلع من البيت ..
حسين : وين اخذك ..؟
روآن بملل: اي مكان تعبت من البيت من تزوجتك واناهنا لوحدي ..
حسين : طيب روحي البسي بوديك عند ريم ..اوكي ..
روآن بفرح: طيب ...
/
بالسيآآرة ..
روآن : حسين شووف ..أنزل خذ لي من باسكن روبنز ..
و و مممممممم و واشتري لي ليز ..تكفى ..
حسين : اففف ضروري ..
روآن : الله يخليك ..
حسين : مو فاضي انزل ..
روآن :حسون ماطلبت انا شي ...وبعدين يومين وتفتك مني لاتعاملني كذا ..خلنا ننفصل عن بعض ومابينا كراهيه ..
حسين بستهزاء: طيب طيب ..مئة كلمة بالثانيه حشآآ..
..
راح اشترى ماطلبت ..
فتحت اليز : تبي ..
حسين : لا لا شكرآ.
روآن (بشوف يخاف علي ..))كح ..اح ..غصيت ..مآآي ..
وسوت نفسها غاصه ..وتضرب بصدرها تبي الاكل ينزل ...
حسين وقف السيآرة بخوف: شفيك ..
روآن وتمسك يده بالقوة ..وبالموت تطلع الكلمه : غصـ.. يت ...
حسين بخوف ..: انزل اجيب ماي اصبري ..
ونزل ..يشتري ماي ..ودآآر ..الا هي تضحك ..بالسيارة ..
حسين وياشر لها بذبحك ..
روآن : ههاااااااااااي ..مسكين خاف ..
دخل السيارة بالماي ..
حسين بعصبيه : ليه تسوين كذآ..؟
روآن : امزح ..ههههههههههههههههههههههههههههه ..
حسين : طيب خذي المآي ..يمكن تغصين صدق ..وأكلي بشويش ..
روآن حست بالندم : مشكور ..
/
عند بيت عبدالعزيز ..نزلت روآن ..
وتحرك حسين ..بالسيارة ..
...
وهو بالسيارة ..
تذكر مقلبها وابتسم ...: والله عليها جنون والله شكلها بتسوي لي افلام قبل لانتطلق..









 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-15-2015   #37 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ





البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــآرت الثاني والعشـــــرون ..


ليت [[ آلسوآلف طولت لو { دقآيق ..
صوتگ يوسع خآطر ٍ گآن مگبوت ..!! يآ | رآيق |
ليه آترگ آلفرصه من يديني تفوت ..؟
سوآلفگ تزرع بصدري حدآيق


راح الجد خطب له روآن ..والبنت وافقت ..
وحدد الجد وقت الملكه ..وتم من غير علم حسين ..
...
الجد سالم : آآلو ..
حسين : هلا يبه ..
الجد سالم : يوم الخميس تعال عندي من الصبح ..
حسين : اقدر اعرف ليش ..
الجد سالم : تحدد وقت ملكتك ..
حسين بعصبيه : شلوووووون ..يبه مو بزر انا تحدد لي على كيفك ..
الجد سالم ببرود: مو شغلك بتتزوجها وخلص ..
حسين يحاول يهدأ: يبه ..لاتحاول ..
الجد سالم : بتجي وهذآ اخر كلام ...
وسكر الخط ..
حسين : يلعن شكلي ..
عبدالعزيز: وش صاير .......
حسين بعصبيه : جدك ..سوآها ..خطب لي بنت من غير علمي ..
عبدالعزيز ببرود وبستهزاء : علمي ولا ادبي ..
حسين بعصبيه : بها الملف الي بيدي ..
عبدالعزيز ببرود: شسوي لك يعني روح كلمه ..
حسين : يابرودك ..طيب دبرني ..
عبدالعزيز رمى الريموت الي بيده : اقولك ..تزوج وفك عمرك ..
حسين يتخصر: يمكن ماتعجبني البنت ..؟
عبدالعزيز ناظر التفاحه الي قدامه اخذها : انت شوف منو بالاول ..
حسين بصوت قريب للهمس : بعدين أنا صرت ما أثق بالبنات ..تفهم ..شلون بعيش معاها ..وبعدين خوفي اظلمها ..
هذا جدك اذا ما فقع قلبي قابلني ..
عبدالعزيز وهو ياكل : والسواة الحين ..
حسين : أذبح نفسي ..
عبدالعزيز ببتسامه : لا احلف ..
حسين : ولا اسآفر ..شلون ..؟
عبدالعزيز : مدري ..بس انت عارف جدك ..مريض ريحه ..اسمع كلامه ..
حسين يجر شعره : ياربي ..بجن بجن .. ولا مو بس بجن منه بجن منك انت بعد
عبدالعزيز :ههههه .. (( ويغني)) مجنون بك واعترف لك
حسين: تكفى عزو لاتكمل

/
يوم الخ ــــــميس ..
ليلآ..
الجد سالم : وينه حسين ..؟
ريم : يبه ..ليش تأخر ..
الجد سالم : جاي ..أكيد ..
ريم : متأكد يبه انه موآفق ..؟
الجد سالم : متأكد ..
ريم : حاسه ان فيه شي بالسالفه ..
الجد سالم بعصبيه: ريم لا توتريني ..
ريم بضيق: قولي اذا مو موافق ..حرام نلعب ببنات الناس حنا ..
الجد سالم : انتي قعدي مالك خص ...
ريم : بس مهما يكون ..انت ترضاها لبناتك ..
الجد سالم: انا ادرى بالي اسويه ..
ريم : يبه ..
الجد سالم : روحي هناك خلص ..
/
وحضر الشيخ ..مع ابو البنت ...واخوانها ..
الشيخ : وين المعرس ...
الجد سالم بتوتر : على وصول ..
الا بدخول حسين ...ومعاه عبدالعزيز ..وراه ..
حسين : وصلت ..
..وتم العقد بدون اي مشكله ...
بعد كذآآ....
/
عبدالعزيز: حسين مايصير كذآآ..
حسين ويهز رجله : البنت بتنظلم وانا معاها ..
....

/
الجد سالم : يلا روح لزوجتك ..
حسين يناظر بجده بقهر ...
عبدالعزيز : بيقوم ..بس اصبر عليه ..
الجد سالم : عرسك ..خليه الاسبوع الجاي ..
حسين بصرآخ : يبه ..أنت ماتفهم ..
عبدالعزيز : حسين هدي ..
حسين بعصبيه : كلا منك انت ..خليتني اجي والا انا مكنت بجاي ...
الجد سالم : قصر حسك ..
حسين ويزيد بصوته : مابقصر حسي زين ..كفايه لحد هنا ..وبس ...
عبدالعزيز مسك حسين : امش الحين هدّي وروح ..طيب وبعدين اقولك ..
حسين ويسحب يده : أستغفر الله العلي العظيم ..
...بعد مرور لحظآآت ..
راح حسين ..لها ..
/
حسين بعصبيه: مرحبا ..
روآن بصوت هامس : أهلين ..
حسين : قعدي ابيك بموضوع ..
روآن بخوف "يمه " :..
حسين : قعدي ..
روآن جلست :..
حسين : انتي راضيه فيني ..؟
روآن رفعت راسها له تبي تتأكد ان الي يكلمها حسين مو واحد غيره " وهزت راسها بإي "..
حسين : أجل تحمليني ..
روآن بخووف وتكلمت: كيف وليش ..
حسين بحده وعصبيه: أنا (( وكمل بقهر))........مجبور .......أأخذك ..
روآن تجمعت الدموع بعينها : ش ش شللون انت تتكلم من جدك ؟..
حسين : نقدر نتراجع الحين ...
روآن بقهر : بعد ايش ؟..
انت حجر ..ليش خليتهم ...يجوني ليش خليت اخواني يفرحون وهم اهئ اهئ ...؟ ..
حسين مايحب يشوف دموع احد : انا مادريت الا بعد ماحددو كل شي ..
انا مابي اظلمك واظلم نفسي ..قولي انك ماتبيني ..
روآن : وشلون وكيف بقول كذآآ.اهئئئ ..
حسين : شفيك بطلي بكى نقعد فترة وبعدها ننفصل ..أحسن لي ولك ..
روآن بعصبيه: وبكل برود ..تقولها ..أنت حاس بالي احس فيه ..
قلبي يحترق ..من داخل الا ويلتهب بعد ..وانت تقول نقعد شوي وننفصل ..
ولا وحضرتهم يقولو الزواج الاسبوع الجاي..وانا مثل الهبله قدامهم مدري بشي تظن ان مستانسه للشيء الي قاعده اسمعه اللحين ولا الي صار
..
حسين : طنشي ..قلت لك نقعد فترة وننفصل ..هذا احسن حل ..
روآن بعصبيه اكثر واكثر: مابي اقعد ولا دقيقه ..مفتكر بنات الناس لعبه اهئ..
حسين : فكري بالي قلته زين وهدأي بلاها دموع ..
روآن وتصيح : أنت واحد شقول عنك بس ...
حسين قعدها : بليز لاتزيدين علي كل شي انتي انظلمتي وانابعد انظلمت ..
خلنا نحلها فيما بينا ..
روآن وتمسح دموعها : يعني نسوي مثل ماقلت ..؟
حسين : أيه ..
روآن : واذا قعدنا معاهم وشلون .. تبيني اقعد شلون
حسين : خلك طبيعيه ..ونقعد قدامهم عادي ..بس برا ..انا مالي حكم عليك ولا انتي لك حكم علي ..
وبعدها نسوي مشكلة ..ووننفصل ..
روآن: قصدك نكذب ..؟
حسين : مثل ماكذبو علينا ومرمرونا نذوقهم من الي شربونا ..
/
بعدها طلع حسين ..
عبدالعزيز: ها شسويت يالعريس ..؟
حسين : تبي تعرف ..
عبدالعزيز : اها ..
حسين : بعدين ..
عبدالعزيز: يعني وافقت ..
حسين : لا ..بس بعدين تعرف ...
عبدالعزيز: اذا الشي جنوني تكفى لا تسوي شي مهب ناقصين مشاكل ..
حسين: يصير خير ..
/
بعد اسبوع من تجهيزات الكل للزواج حسين وروآن ..
الكل كان سعيد عدا حسين وروان ..الي مجبورين يكذبو ..عشان ..ينفذو الي خططوه ..
/
بيوم العرس ..
ريم : مبروك حبيبتي ..
روآن بهدوء: الله يبارك فيك ..
ريم : وش فيك كأنك مهب مرتاحه وترى الخوف عادي دا اسأل مجرب..؟
روآن: ها ..لا .ولاشي ..
...
بعد العرس والزفه الي كانت بااارده ...
في بيت حسين ..وروآن ..
حسين : أنا رتبت لك غرفتك ..
روآن :طيب ...وينها ..
حسين : هناك على يدك اليمين ..
روآن بحزن : ايه ..
حسين : تصرفي بكيفك البيت بيتك ..
روآن : مشكور ..
وكل واحد رآح لغرفته ....
.....
روآن بغرفتها تسندت الباب : مضطرة اتحمل ..(دمعت عينها )
......
حسين بدل ملابسه قعد على السرير ..:حرام علي اكسر بخاطر البنت لاعرس ولا ملكـه صارت وفرحت..لازم اتركها بدنياها بسرعه ...
تمدد ..ونام ..
/
في الصباح ...
جلست روآن ابكر من حسين ..
وقعدت بالصاله ..
..
رن منبه حسين ..
حسين فتح عينه : اووف ..ماشبعت نوم...
ناظر الساعه ..:اووف ..اقوم البس واخلص ..لشغل .....
...

نزل من ع الدرج ...
حست روان بنزول احد من الدرج ..سوت نفسها نايمه ..عشان ماتبي تحتك فيه ...
..
مر بالصاله وبيده الاب كوت شافها نايمه وبهدووء: ليش نايمه هنا ..غرفتك احسن ..
روآن حاقرة مصرة ماتفتح عينها ...
هزها بيده : هيي ..ما احب كذا يصير فوضى ..قومي نامي بغرفتك..
الصاله مو لنوم ...
وهي ابد ..
حسين ويحك راسه : باين نومها ثقيل اثقل من دمها ...
روآن سمعتته والله اعلمه بعدين ..))
/
راح المستشفى ..
شافه عبدالعزيز فق عينه : أنت شتسوي هنآآ..
حسين بروآق : ارقص ..
عبدالعزيز: صباحية عرسك بالمستشفى ..؟
حسين : لا في بيتكم ..يا .. يا سستر ..هاتي لي اوراق الملخصات ..
عبدالعزيز: لا بالله شكلك جنيت ...
حسين : مو شغلك ..يلا ...
...
الظهر ..
عبدالعزيز: أنا رايح اتغذى بالبيت ..وانت روح لمرتك ..
حسين : انت شدخلك ..اووف ..
طلعو من المستشفى ..
مر حسين بالمطعم ...
:ياربي وش آآخذ ..
مالي الا اتصل اشوف شتبي ..والله ابتلشنا ...
/
رن التلفون ..روآن : هلا ..
حسين : وش تبي غدا ..
روآن : (وع ..)مابي شي ..
حسين : اووف ..تعبت نفسي ومريت بالمطعم ..قولي شتبين ..
روآن : اي شي ...باي ..
سكت الخط بوجهه ..
حسين : سكت الخط بوجهي الي ماتستحي ..
/
راح للبيت ..لقى صوت التلفزيون وازعاج قايم ...
دخل ..: هييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي..وش هالازعاج...
وروآن ماتسمع قاعده تلعب بلايستيشن ..
فصل الكهرب ...
روآن بعصبيه : هيييييييييييييييييييييييي ..ماتشوفني قاعده العب ..
حسين : وانتي ماشفتيني وقت الي دخلت ..
روآن : الا شفتك ..
حسين : مو مبين ولا لفت عينك بعد ..
روآن : من زينك اطالع فيك بعد ..
حسين : هذا الغدا ..
روآن : مابي ..
حسين : هيي شاريه ..قومي اكليه لاتخسريني فلوس المطعم بسسس ...
روآن بنص عين : خلك تخسر ..عآآدي ..
جا بيمر من قدامها ..مدت رجلها ..وبغى يطيح ..
حسين : بلعن "قطع كلامه وبصراخ"...بغيت اطيح ...
روآن : وهذا الي ابيه ..
حسين بستغراب : وش هالعناد ..
روآن : ماحد قالك تقول عني ثقيلة دم الصبح ..
حسين ببرائه : بس انا ماقلت لك ..
روآن وقفت وتخصرت: نسيت ها نسيت لو اذكرك ..
حسين ناظرهاا كأنها طفله بملابسها كتم ضحكه: والله ماقلت ..
روان : لاتحلف يالكذاب ..وانت جاي تصحيني..
حسين يضرب راسه : ايووآآ تذكرت ..
روآن : لا ااا ! تذكرت مبروك ..كل عام وانت بخير ..وش جابت ..؟
حسين: بس انتي كنتي نايمه ..؟ شلون .؟
روآن بعصبيه : كنت اسوي نفسي نايمه مهب نايمه ..
حسين رفع حاجب : مابرد عليك ..
روآن : لان ماعندك رد يبيض الوجه ..
حسين : مالت عليك ..خذي غداك ..وحطي غداي بروحي ..
روآن : لا انت حط غداي وغداك بروحك ..
حسين : أنا تعبان ...انتي حطيه ..
روآن : وانا تعبانه انت حطه ..
حسين : وش سويتي عشان تتعبين ..
روآن بتمثيل: اوهوو ..شغل مو طبيعي هلاك ..
حسين : انا رايح ..احط لي تبين حطين لنفسك زين ..
روآن : احسن حل ..
/
مشى خطوآآت ..وهي شبكت الوايرات ..وشغلت البلايستيشن ..
من علاة الصوت تخرع حسين وبصوت عالي يوصل لاخر الرياض : نزلي ع الصووووووووووووووووووووووووووووووووووووووت ..
/

اليوم الثاني ... الصباح ...
قعدت روان وطلعت من غرفتهاا ..دورت ع البلايستيشن ..مالقته ...
وحسين بالحمام يتروش ..
روآن وتطق الباب ..: وين البلايستيشن ..
حسين من داخل الحمام : آآي دونت نوو ..
روآن : ادري انك شايله تكفى عطني ياه ...
حسين : لا لا ياعيني ..اعطيك اياه ويضربني الصمخ ..
روآن بدموع: والله بنزل ع الصوت مو كافي ماخذني وماتبيني بتحرمني من تسليتي ..
حسين حن عليها : طيب اطلع واطلعه لك ..
روآن : وآآآآآآآآآآآآآآو وناسه ..
/
بعدهآآ..روآآن تلعب والصوت منزل : ((اف ياربي متى بيطس لشغله ..ابي ارفع ع الصوت ..))اقول ..
حسين بدون نفس : خير ...
روآن : مابتروح شغلك ..؟
حسين : لا ..
روآن بقهر :ليش ..؟
حسين :باليل اليوم دوامي ..
روآن :اها ..
حسين : ليش السؤال ..
روآن ببتسامه مصطنعه : ولاشي ..بس اسأل
الا ويرن التلفون ...
وتنقز ...روآآن وتسحب التلفون ..وحسين كان هو بيرفعه
حسين : زين ول تقول قطه ناطه مو بنت ..
روآن تطالعه بنص عين : آآلوو .يآهلا ...
ريم : هلا روآآن هلا حبيبتي ...
روآن بصراخ : هلا ريوومه ..هلا بحياتي هلا بعمري هلا بقلبي هلا بدنيتي ..
حسين : حشا موصاحبتك ...حبيبك ..
روآن تدف حسين عن السوفا ..وتأشر له قوم : هلا ريومه لحظة شوي..
حسين : لاتدفي كذا خل عندك نعومه ..
روآآن : قوم نقلع رح اخل النعومه لك ياحس حس ...
حسين : مابقوم ..جيت قبل ..
روآن: افف قوم ..
حسين :ليش..
روآن : مالك خص ..
حسين ويرمي المخده عليها : مالت ..
وقام ..
لسوفا الثانيه ..
روآن : هلا ..
ريم : وش صاير ..؟
روآن : ابد ولا شي ...
ريم : معاك حسين ..؟
روآن : قصدك الزفت حسين ..
حسين بعصبيه اخذ المخده ورماها عليها بالقوة ..
روآن :آآآآآآآآه ..ياكلب ..
حسين بعصبيه : بلا هالألفاظ ..
ريم : روآن ..وش صاير ..
روآن : لحظة برويه هالـ ...
حسين بعصبيه : مايقولو كذآآ..
روآن : انت تقهرررررر تفهم ..
حسين : مالت ..يالدبه يالقردة ..لو بكمل بتصيري حديقة حيوانات فاهمه ..
روان وتقلد عيله : بتصيري حديقة حيوانات ...
حسين : مابرد عليك ..
وأخذ الريموت فصل البلايستيشن وفتح التلفاز ..
روآن : هلا ريم سوري ..
ريم بضحك كاتمته: وش صاير ..ياكلب ..وبتصيري حديقة حيوآآنات ..
روآن : لا بس انا وحسين ..يعني ..
حسين ياشر لها لاتقول شي ..
روآن : نمزح نمزح ..
حسين يأشر لها ..بأوكي ..صح ..
ريم : في شي ..
روآن : وش كنتي تبيني فيه ..؟؟
ريم : هههههههههههه ..البشارة ..أول ..
روآن : لك البشارة ..الي تبيه ..
ريم بحيا: أنا حامل ..
روآن بصراخ : وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآو ..وناسه شيك مرة مرة ..وآااااااااااااااااااااااااااآو يعني اقدر اقول بتصيري
حسين وحاط اصبعه بذنه قاطعها : لاتصارخين ..
روآن : ريم قولي انك تمزحي ..
ريم : روان والله اتكلم جد..
روآن بحماس : وش شعورك ..؟
ريم : والله بطير من الفرح ..
روآن : وين عبدالعزيز ..؟
ريم : ههههههههههه ..جنبي قاعد ..من درا وهو مو مخليني اتحرك ..
روآن : وآآي ..متى اقدر اشوفك ..
ريم : اي وقت حبيبتي ..
روأن : مبرووووووك ..وآاااااااآو ..باركي لعزيز بعد ..
ريم : طيب ..وقولي لحسين ..
روآن تناظر حسين: يصير خير ..خخخخ ..
..سكرت الخط
حسين بحمآآس تحمس من كلام روان جى جنبها: وش صاير ..؟
روآن : تبي تعرف .؟؟
حسين : ايه اكيد ..
روآن : لو تموت مابقولك ..
حسين : بلا عناد ..
روآن تقرص خد حسين : وآآآآآآآآآآآآي ..ريمو الخبله حامل ...ونآآسه ...
حسين :آآآآي يألم يا"قطع كلامه وبصوت مبسوط" صدق تتكلمين جد ..
روآن : ايه اتكلم جد ..
حسين ابتسم ابتسامه تذوب من كثر فرحته: يبيلي ابارك لعزيز ..يآآونااسه ..
روآن"اول مره اشوفك كذا ياحسين فرحان من قلب "ابتسمت من قلب لشكله : ايه ..
/
بالليل ..
عبدالعزيز: حبيبتي ..شتبين العشآآ..
ريم : اي شي ..
عبدالعزيز: يووه يلا عاد قولي شتبين ..
ريم : اي شي تحبه سويه ..
وراح عبدالعزيز يطبخ العشآ..
بعدها بفترة لحقته ريم ...: ماخلصت ..اساعدك ..؟
عبدالعزيز: انتي وش الي جابك المطبخ ..؟
ريم : افف ..بملّ من القعده لوحدي ..
عبدالعزيز: لا روحي ارتاحي ..
ريم : ليش ..
عبدالعزيز : عشان ولدنا لايتعب ..
ريم : هههههههههههههه ..
وراحت اخذت من يده الصحن ..:يلا جآ دوري ..
عبدالعزيز اخذه منها ..:لا ..
وحطه ..واشر لها بيده للباب..:برا المطبخ لاتتعبين ..
ريم وتمسك عبدالعزيز من خصره ..: اوهو ..يلا عزوزي ..
ترك من يده الصحن ..ولمها من خصرها ..وهمس بأذنها : ياحبيبت قليبي لاتعانديني ..
ريم بحيا لازالت عليه : الا بعاند ..
عبدالعزيز : لاتعانديني انا دكتورك من الحين ..
ريم : يعني بظل مثل التمثال ..
عبدالعزيز: والله تهمني راحتك ..
باسته ريم بخده : بساعدك ..
عبدالعزيز: ماقدر كذآآ..
ريم وهذي بوسه ثانية ..
عبدالعزيز ويبتسم لها : لاحووول..
ريم : وهذي ثالثه ...
عبدالعزيز : ههههههههههه .. بسك عاد ..
ريم : وخر خلني اطبخ ...
عبدالعزيز : ماافي ...
وحملهآآ..
ريم : نزلني بلا هالحركة ..
عبدالعزيز: بلاها ها ...
ريم وتتحرك ..: نزلني بسرعه ..والله تجي امك وتشوفنآ..
عبدالعزيز: لاتتحركين بنزلك لاتطيحين ..
ريم : ههههههههه ..
ونزلها ..
ريم : هههههههههههه ..
عبدالعزيز: يلا ..روحي ..
ريم : لا خلص احملني ...
عبدالعزيز: لا وزنك زاد مابحملك ..
ريم :لاتقول وزني زآآد.....
عبدالعزيز: بعد يومين بتصيرين ..عرض الحيط ..ههااي ..
ريم حطت يدها على قلبها : هاااااه لاتخوفني ..
عبدالعزيز يغمز لها : بتصيرين دبه ...وويوو ...
/
مر اسبوع ..
عبدالعزيز ..وريم بقمة السعاده ..
وحسين ..وروآن ..الي كل واحد بغرفه ..وحسين الي صار ياخذ مناوبات عزيز عشان لايرجع البيت ..
..
باليل ..وحسين راجع ..من المستشفى ..
روآن رايحه لغرفتهااا ..
حسين : روآن ..
روآن : نعم ..
حسين : تعالي ابيك ..
روآن : قول وانت واقف ..
حسين : لاتعالي كلمتين وروحي نامي ...
روآن : طيب ..
وجلست بجهه وهو بجهه ..
روآن : خلص ..
حسين : طيب ...انا كنت ابكلمك بموضوع الطلاق ..
روآن استآئت : ايه كمل ..
حسين : ادري تعبتك معي ..بس اريح لك ولي ..بدّل ماقاعدين ببيت واحد ..يعني مممم ..فاهمة قصدي ...
روآن بضيق : حدد انت متى نروح ونطلق رسمي بالمحكمه ..ورح نرووح ..
حسين : خلاص ..صآر ..اشوف جدولي هالأسبوع ..واعطيك خبر ...
/
اليوم الثاني ...
حسين وعزيز بالكفتيريا ..
عبدالعزيز: شخبارك مع روآن .؟
حسين : ولا شي ..
عبدالعزيز: يلا شدو حيلكم ..وجيبو لنا بزر ..
حسين : ههاي ضحكتني وانا مالي نفس ..
عبدالعزيز: ليش ..؟
حسين : كذآآ..
عبدالعزيز : ليش مو ناويين تجيبو لكم عيال ..؟
حسين ببتسمه سخريه: انا متى قربت لها اصلا لو قعدت معاها عشان نجيب عيال ..
عبدالعزيز متفاجئ : شتقول ..؟
حسين : وحبيت اخبرك خبر سآآر ..
عبدالعزيز : وش هالخبر ..؟
حسين : هالأسبوع راح نطلق ..
عبدالعزيز : مهبول انت صآآحي ..؟
حسين : الي سمعته ..
عبدالعزيز: وليش ..؟
حسين: هذا اتفاقنا من يوم الملكه ..
عبدالعزيز: تدري اني بنشل السبب انت..
حسين : اقول ترا ما يستاهل ..
عبدالعزيز: وهي راضيه ..؟
حسين : اكيد ..
عبدالعزيز: وجدك ..وأحنا ..ملنا راي ...؟
حسين : تنحل ياخوي تنحل..
/
رجع عبدالعزيز البيت ...
ريم : هلا عزيز ..
عبدالعزيز : هلا حياتي ...
ريم : وش فيك ..؟
عبدالعزيز: ولاشيئ تعالي ..اشوف هنا ..
ريم : هههههههه ..طيب ..
رآحت لعنده ..: آآمر ..
عبدالعزيز: شخبارك ..
ريم : تمام ..
عبدالعزيز ويمسح ع بطنها : والبيبي ..
ريم ببتسامه: كمان تمام ..
..
بعد فترة صمت ..
ريم : فيك شي ..؟
عبدالعزيز : لا مافي شي ..بس شغل ..
ريم : آآهآآ..
/
روآن : طلبتك ..
حسين : قولي ..
روآن : ابي اطلع من البيت ..
حسين : وين اخذك ..؟
روآن بملل: اي مكان تعبت من البيت من تزوجتك واناهنا لوحدي ..
حسين : طيب روحي البسي بوديك عند ريم ..اوكي ..
روآن بفرح: طيب ...
/
بالسيآآرة ..
روآن : حسين شووف ..أنزل خذ لي من باسكن روبنز ..
و و مممممممم و واشتري لي ليز ..تكفى ..
حسين : اففف ضروري ..
روآن : الله يخليك ..
حسين : مو فاضي انزل ..
روآن :حسون ماطلبت انا شي ...وبعدين يومين وتفتك مني لاتعاملني كذا ..خلنا ننفصل عن بعض ومابينا كراهيه ..
حسين بستهزاء: طيب طيب ..مئة كلمة بالثانيه حشآآ..
..
راح اشترى ماطلبت ..
فتحت اليز : تبي ..
حسين : لا لا شكرآ.
روآن (بشوف يخاف علي ..))كح ..اح ..غصيت ..مآآي ..
وسوت نفسها غاصه ..وتضرب بصدرها تبي الاكل ينزل ...
حسين وقف السيآرة بخوف: شفيك ..
روآن وتمسك يده بالقوة ..وبالموت تطلع الكلمه : غصـ.. يت ...
حسين بخوف ..: انزل اجيب ماي اصبري ..
ونزل ..يشتري ماي ..ودآآر ..الا هي تضحك ..بالسيارة ..
حسين وياشر لها بذبحك ..
روآن : ههاااااااااااي ..مسكين خاف ..
دخل السيارة بالماي ..
حسين بعصبيه : ليه تسوين كذآ..؟
روآن : امزح ..ههههههههههههههههههههههههههههه ..
حسين : طيب خذي المآي ..يمكن تغصين صدق ..وأكلي بشويش ..
روآن حست بالندم : مشكور ..
/
عند بيت عبدالعزيز ..نزلت روآن ..
وتحرك حسين ..بالسيارة ..
...
وهو بالسيارة ..
تذكر مقلبها وابتسم ...: والله عليها جنون والله شكلها بتسوي لي افلام قبل لانتطلق..








 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-15-2015   #38 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ




الثــــــــــــــــــــــــــالـــــــــــــــث والعشــــــــــــــــــــــــرووون



مثل المطر بخاطر الغيـــم ..

انتي العزيزة ..

لاتســـــــــــــــــــــآلووو عن حآلي .. آه علي ـآ

/
عند روآن وريم
ريم : هلآآ روآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآن ..
روآن : هلا بأم دبه ..
ريم : يلا عآآد ...
وقعدو مع بعض ...
ريم : شخبارك مع حسين ..؟
روآن تغير شكلها ..وبصطناع : بخير ..والله ..
ريم :متأكده ..؟
روآن : ليش ..؟
ريم : أحسك تغيرتي ...لما طريته ..
روآن : لاتشيلي هم ...
ريم : في شي ..؟
روآن بهم تبي من يزيحه وبهمس : في أشيآْء...
ريم : خوفتيني ..شصاير ....
روآن تنهدت: أحنا قررنا ننفصل ..
ريم : شتقولين ...؟
روآن : قصري حسك .. لاتقولين لأحد ...
ريم : وليش ...
روآن : كذآآ.. ..
ريم : لا موكذآآ...
روآن : الا كذآآ..
ريم : تخيلي تحملي بعد طلاقك ماصار زمن من تزوجتو ..موحاسبين حساب شي ..؟
روآن : لا مابيصير شي من كذآآ..
ريم : لاتتهورين ..بعدين مافي سبب لطلاقكم ..
روآن : بعدين تعرفي كل شي ..
/
باليل ...
بالسيارة برجعت روان من عند ريم ..
روآن حبت تقطع هالسكوت : حسين..
حسين بروآق : نعم ...
روآن : تصدق شفت مع ريم فلم الله لايرويك يموت من البكي ...
حسين : ههههههههه ..وش قصته بالله ..
روآن : واحد قتل نفسه ..ومات كافر ..لسبب استغفر الله ..
حسين : هههههههههههههههههههههههه ..عادي ..بعدين وش السبب ..؟
روآن : شاف حبيبته تخونه ..وكذآآ..وهو كان يحبها مووووووووت ..بكيت على حاله ..
وربي ..
حسين سمع كلآمها تذكر الي صار له تغير مزآجه ووقف السياره وبعصبيه : لاتكملين ..
روآن : توك تضحك ليـ..
قاطعها وبعصبيه ضرب يده بالباب : متعمده تتذكريني يعني ..؟
روآن بحزن : آآسفه ..والله مانتبهت ..
حسين : ........
وطول ماهم بالسيارة ...
وروآن تناظر بحسين الي من تذكر وغلبه الحزن ...
/
بالبيت ......
روآن : أنا بروح اسوي لك عشآآ وش خاطرك فيه ..؟
حسين : من متى صرتي تسالين عن عشآي ..روحي اكلي انتي انا انسدت نفسي ..
روآن : طيب ..آنا رايحه اخذ لي شور..
..
ركبت فوق ..بعدهآ راح حسين يطلع السيديات للشغل من غرفة الكمبيوتر ...الي بجنب غرفة روآن ..
طلع من الغرفه ..
وطاحت السيديآت وهو بيسكر الباب ..وتدحرجت لداخل غرفة روآن ...
حسين بعصبيه: افف كآني قاصر المهم .. ..
دخل يآخذـــهم ..
الا روآن طالعه ..من الحمام بالرووب ..
وهو كان نازل مانتبهت له..
رفع راسه..
روآن اتخرعت حطت يدها على قلبها..: وش جابك هنا اطلع برا ..
حسين طالع فيها من فوقها لتحتها اول مره يشووفها كذا طالعه والموويه فووق شعرهاا ..
روآن استحت والتفت عطته ظهرها: نزل عينك عني ..برآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآ..
حسين استحى وطاحت السيديات مرة ثانية اخذهم عالسريع .. وطلع ..
,
روآن بعصبيه: قليل حيآآ..
/
باليوم الثاني.. ....
حسين : عبدالعزيز ..وينك
عبدالعزيز : تو جاي ..يلا نبد آآ شغل ..
حسين : توقعتك تجي ابكر من كذآآ..
عبدالعزيز : تبي شي ..؟
حسين : بكرآآ بنروح للمحكمه ..ابيك تاخذ مناوبتي لحد ما اخلص من السالفه ..
عبدالعزيز : مجنون ..انت ليش مصر ..
حسين : هذآ كآن اتفاقنا ..
عبدالعزيز : اووك ..
/
فكر عبدالعزيز بخطه ...يخلي فيها الموضوع يتأخر لحد ماييأس حسين ..
/
بيوم جديد كمان ..
حسين : يلا..روآن ..
روآن بحزن :يلآ..
حسين :آسف ..بس ماقدر اخليك واظلمك ..
روآن جلست ع الكنبه وبدأت تمثل: لا لا ..عآآدي اصلا انا من زمان انتظر هاليوم .. ابي الفكه منك ..
حسين : هههههههه لهالحد ..طيب ..
اثنآء الخرووووووووووووووووووووووج ...
الا والجد سالم ...جاي ...
حسين بتفاجئ : يبه ..؟
الجد سالم : ليش انتو طالعين ...؟
حسين : ليه يايبه ماقلت لي انت جاي ..؟
الجد سالم طالعه من فوقه لتحته: استأذن وانا جاي بيت ولدي ..؟
حسين بتوتر : ههههه لا لا ..عشان يعني ا ا اخلي روآن تجهز لك الي تحبه ..وكذآ..
الجد سالم : طيب ..انا ابي اقعد معاكم ..مافي مشكله لو أجلتو الطلعه لبعدين ..؟
حسين بصطنآع : ايه يبه لعيونك ..
ودخل الجد قبل ...
روآن تناظر بحسين وش الي صاير ..
حسين بقهر : دخلي ..
/
داخل بيت حسين ..
الجد سالم: ها عسا مستانسين ..؟
روآن بتمثيل باست راس الجد: عاد انا يعمي ..بموووووووووووووووووووووت من الوناسه ..
حسين ببتسامه مصطنعه : ايه حبيبتي روآن .. بعد مايحتاج اقولك ...
الجد سالم : ماقلت لك البنت بتلوق لك ..
حسين ويتصنع : ايه اكيد ذوقك ....
روآن : اقوم اسوي لكم قهوة ...
حسين : ايه قومي قومي ...
قامت روآن ولما صارت ورا الجد ..
شدت على يدها تقصد فيها مالت لحسين ..
حسين طالع فيها ويأشر لها على رقبته ويده بعدين بعدين ..
الجد سالم : خير في شي ..؟
حسين : هههههههه ..يبه ..لا بس اقول لها ان كثرت لي القهوة وسوتها ثقيله ياويلها ..
الجد سالم : مايبيلها ..كل هالتهديد ..
حسين : هههههه عن مزح ..يبه ..
الجد سالم : هههههههه ياحليكم والله صرتوو اعظم من عزوز الصغير ..
،’
بالمطبخ ...
حسين جاي ...: مصيبه وحلت علينا ..
روآن تخصرت: خير ..؟
حسين : جدي يقول بيقعد عندنا شهر ...
روآن شهقت:نعمممم..؟؟ماسمعت ..هي ..انت مستوعب ترا اروح عند اهلي ..
حسين حط يده على فمها لان صوتها عالي: يقول بيغير بالبيت ..وجاي عندي ..وعشان مرت عزيز حامل جا عندي ..
روآن بعدّت يده من فهمها : وانا بتحملك شهر زياده بجن مو بس بجن الا رح افقد ذاكرتي...؟
حسين : الي يشوف متكسر عليك ..
مالت علي وعلى حظي ..
روآن وتحط صحن القهوة بيد حسين بالقوة : خذ .. روح تقلع طس لجدك ..
حسين بقهر: زين ..
/
باليل ...حسين وروآن كل بكنبه لحاله والجد قاعد ..
الجد سالم : اذا تبون تنامو روحوو ..
روآن : لا وش ننام انت نام قبل ..
وبعدين حنا ننام ..
الجد سالم : وليش يعني ..؟
روآن : يمكن تحتاج شي يعني ..
حسين : ايه كلامها صح يبه ..
الجد سالم : خلاص نقوم ننام سوآآ ..وانت وراك شغل يحسين اظن ..
حسين : لالا الصبح ماعندي ...
الجد سالم : ولو ..انت توك جاي يلا خلنا نرتاح وننام..
روآن : ايه قومو ..نامو ..
الجد سالم : وانتي بعد قومي مع زوجك ..مايصير تقعدين لحالك ..وقت ماينام تنامين ..
روآن تتهرب : لا ..مافيني نوم ...
الجد سالم : لا الاصول اصول المرأه قبل زمان ماتنام الا بزوجها ..مافي مافيني نوم ولا ..قومو ..
وقام الجد سالم ..:يلا غرفتي وين ..؟؟
روآن وهي تمشي ورا الجد : امش معاي ...
وهي تأشر لحسين والحل ..
حسين يأشر رفع كتوه ويده الله اعلم ...
/
..الجد سالم : بنام بغرفة حسين القديمه ..انتو نامو بداركم اظن هذي ..
روآن تفرك بيدها: هههه ..ايه ...((اف يعني بيشرف ذا بغرفتي اافف بس لاينتبه فيه شخص ينام فيها ))ـ
الجد سالم : يلا ادخلوو ..
انا بنام تصبحو ع خير ..
حسين : وانت من اهله يبه ..
/
داخل بغرفة التبديل الملابس
راحت روآن تاخذ لها ملابس عشان تسبح ...
حسين : وين ..؟
روآن : بتروش خير ..؟
حسين: روحي .. انتي احد يكلمك حمار الي يكلمك ..
روآن ناظرته من فوقه لتحته : مالت ياحم ..
حسين ناظرها بنظرات تخوف انها لاتكمل
خافت وماكملت وراحت جري للحمام
ودخلت الحمام>>اكرمكم الله ..
حسين قعد ع السوفآ
/
طلعت روآن لقته نايم ع السوفا والسوفا صغيرة ..
ضام رجله لعند صدره ..ونايم ..
روآن :ياربي .. قسيت عليه ..
صحته من نومه ..
حسين بنعس: آسف غفيت هنا ..قلت استنى شوي لحد ماينام ابوي ..
روآن : مو مشكله ..
حسين قام ..بيطلع من الغرفه ..
روآن : وين رايح ..؟
حسين : ماعليك نامي .
روآن : طيب افرش لك ونام ..؟
حسين: لا بضيق عليك ..نامي انا بروح غرفة الكمبيوتر ..
روآن : مممم طيب بكيفك..
/
عبدالعزيز : ريم وين جوآلي ..
ريم : هناك ع التسريحه ..
عبدالعزيز : نسيت اتصل اشوف حسين ..
ريم : في شي ..
عبدالعزيز: انتي نامي ..ماعليك حبيبتي ..
واخذ الجوآل ..
وراح لعند ريم فوق فراشهم ..
ريم : مابتقول لي يعني ..؟
حط ذراعه حولها ..:اصبري بس شوي..
هلا حسوووني ..
حسين : هلآآ..
عبدالعزيز: اهلين ..
حسين : آمر ..؟
عبدالعزيز يمثل صوت المضايق: ها وش صار تطلقتو..
حسين : مارحت ..
عبدالعزيز يكمل تمثيل المتفاجئ: وليش ..؟
حسين : جدي جآ وبيقعد شهر ....خذ لك ..
عبدالعزيز ماقدر يطول بالتمثيل: ههههههههههههههه ..
حسين : مايبيلها كل هالضحك ...
عبدالعزيز : احم لا ولا شيء هههههه لا بس ..يلا بنام ...
حسين : نامت عليك مخده ..
عبدالعزيز : ههههههه يلا تصبح ع خير ..
حط الجوال على الكومدي
ريم : حمستني شصاير ..؟
عبدالعزيز: ممم انتي دارية ان حسين وروان يبي ينفصلون ..
ريم : ايه ..
عبدالعزيز: المفروض راحو اليوم وخلصو ..بس انا قلت لجدي شرايك اغير لك بالبيت وروح عند حسون وماخليته يجي بحجه انك حامل ومابتقدرين تقومين فيه ..
ريم : ههههههههههههه ..حسبي الله على بليسك ..
عبدالعزيز غمز لها: مابيطلقون دام هذي افكاري ..

بغرفة الي فيها حسين ..
تمدد ع السوفآآ: والله حاله ..
رجع قام فتح الدرج يطلع اوراق له وملفات وصور ..
طآآحت صوره ..
الصورة كانت مقلووبه وصار يشوف ظهرالصورة ..
: ممم وش هالصورة ..؟
قلبها ...شاف الصورة ..: والله لو بيدي ذبحتك ...لعبتي بقلبي اكرهك يانور اكرهك ....
أخذ الصور ..ومزعهم ..: ايش الي خلاني احتفظ فيهم للحين اكــرهك انـآ اكرهك ..
/
بعد مرور ..أسبوع ..تأخر حسين في القعده من النوم وروآآن ..كذلك ..
الجد سالم : غريبه العيال ماصحوو ..
لقى ضوء من غرفة الكمبيوتر ..دخلها ..الا وحسين نايم ..
الجد سالم : حسين ..
حسين نقز وطاح من ع السوفا ..: آآمر يبه ..
الجد سالم : بسم الله عليك وش الي منومك هنا ..؟
حسين : لا ابد ..بس كنت اشتغل ع الجهاز وغفيت ..
الجد سالم بعصبيه: مرة ثانية بس تنعس روح غرفتك ..
حسين : ايه ان شاء الله ..((وه كنت بمووووووووت ..))
/
روان مع حسين لوحدهــم
روآن بقهر : حسين ...
حسين : افف خير ..؟
روآن : آنا بروح عند امي ..
حسين : لا ..
روآن ناظرته من فوق لتحت: انت مالك حكم علي ...يلا ..
حسين : وشلون وجدي من بيقوم فيه بغيابي ..
روان وتتكتف بقهر" بيطلقني ويبي اخدمه بس هين مابي اجلس دقيقه انا من القهر وهو جدي وجدي ": والله عاد مو شغلي ...انا ماعدت اتحمل دقيقه بهالبيت وجدك الي طول يومه يفرض اوامر لمتى بنكذب يعني ؟؟
حسين رفع يده باااصصص : قصري حسك يامجنونه ..بخليك تروحين بس اسكتي اصبري يوم يومين ..
روآن : آآسفه ...روح جهز سيارتك لاني جهزت اغراضي .. مالي قعده بهالبيت انت تفهم ...
..سمع الجد اخر كلمه قالتها ...: ليش مو عاجبتك القعده هنا..؟؟
روآن خافت : ها ...لا بس اشتقت لأمي ..
الجد سالم : متأكده ..
حسين : ايه يبه اكيد ..
الجد سالم : عليي ..اذا مضايقها وجودي اطلع ..
حسين ناظرها بقهر: ماتطلع يبه اهي الي تتطلع البيت بيتك ..
روآن بهمس: لا يشيخ ..دام انا الي اطلع ززين ..ها ..
الجد سالم حسها وهي تتهامس معاه مو حابه وجوده: اقول انا بروح لبيتي ..اتوقع مباقي شي ويخلصون شغل ...
وطلع الجد من المطبخ ..
حسين مسك روان من يدهآآ: أنا كم مرة قايل قصري حسك قصر عمرك قولي امين ..
روآن دمعت عيونها: اووووووووف ...حتى كلام ماتبيني اتكلم ..طلقني وفكني ...
حسين : يعني مرة انا الي ابي اخليك ...وبلاه هالكلام ..
روآن : وانا شدراني جدك يسمع..
حسين : لا حلفي ...ليه هو اصمخ .. بلا في شكلك ..
وطلع عنها ,,
روآن : افف ..عيشه تجيب الهم والقهر ..
/
رجع الجد ..لبيته ..
..
بعد ماطلـــع وودعووه ..وحلفووه ان يزورهم ولا يقطعهم

,

روآن : يلا اسرع قوم ..نخلص..
حسين ناظرها بعصبيه : أيه يلا البسي ...
قبل لاتقوم روآن ...
رن التلفون ...: هلا ..
****:هلا روآن ..
روآن : هلا خيتوو ..
****: بجيب ريمااس عندك ..
روآن : ليش ..؟
****: بنسافر يومين وراجعين تكفي خيتوو ..مابتقعد الا عندك ..
روآن : طيب ومتى بتجي ..؟
****:أنا عند الباب ..
روآن بنفاذ صبر: شلووووووووووووووووووون ..؟؟
****: ايه يلا افتحي لها بتدخل ..
روآن قعدت : طيب ...
...
حسين : مالبستي ..؟
روآن بحرج: بنت اختي جايه ..
روح افتح الباب ..
دخلت ريماس ..الي عمرها خمس سنوآآت ..
ريمآس تركض فاتحه يدها تبي تضم روان: خآآلتي ..خالتي ..
روآن : هلا حبيبة خالتك ...
حسين : ماتبي نخلص ..
روآن : أأ...يعني ...اصبر لحد ماتجي اختي من السفر وتاخذ بنتها ..هه ..
حسين ويضرب على راسه : شكلنا مابنخلص ..
روآن : اصبر زي ماصبرت ..
ريمآس : خالتي هذآآ زوجك ..
روآن بدون خلق : ايه هذا زوجي وفارس كوابيسي ..
حسين : مالت ..
ريمآس ببرائه : لايكون ..ماتحبون بعض ..ترا اقول ...
روآن : وش بتقولين ..؟
ريمآس: بقول انكم ماتحبون بعض ..وبتتهاوشون...
حسين : سكتي بنت اختك ..هآآ موناقص مشاكل ...
ريمآس: روآن ..
روآن : حبيبتي هلا ..
ريماس : زوجك ..مو حلوو ..
حسين : هييييييي ..انا القمر بكبره ..
ريماس : حتى ماحملني وباسني ..مثل زوج خالتي ريناد ..
حسين حملها: ههههههه ..خلاص هذي بوسة ..
ريماس ردت له البوسه بخده : ايه ..كذآآ انت قمر ..
حسين : ياحلوك ..
روآن : ههه ..وش بتسوين عندي ..؟
ريماس : بلعب معاك كثير ..
روآن : وين شنطك ..؟
ريمآس : برآآ..
روآن : حسين روح جيب شنطهآآ..
حسين رفع حواجبه : خير قومي انتي ..
روآن :ماقدر احملهم ..
حسين : شنط بزر ..
روآن : انت روح جبهم وخلص ..
حسين : طيب ..
..
دخل حسين : ول ول ول ..حشى بتقعد عندنا عشر سنين مهب يومين ..
ريمآس بغرح: وآآو ثكرا ..عموو ..
حسين : حلوة منك كلمة عموو ..هذي ..
ريمآس : يلا روآن نفتح الشنط ..بتلع الباربي حقتي ..
حسين : ههههههههههه ..هذا الي هامك الباربي ..
ريماس : ايه ..انا احبها ..
حسين : هههههه,,يلا روآن انا بروح للمستشفى الحين عشان ارجع باليل ..
روآن : طيب ..
/
بالمستشفى ..
عبدالعزيز طالع من الغرفه: اووه حسين ..توك جاي ..
حسين : ايه ..قلت اخلي واحد من الدكاترة يطلع واستلم شغله عشان ما اناوب باليل ..
عبدالعزيز : تمام ..الا وش صار جدي رجع البيت ليه ..
حسين : يارجال اسكت ..تهاوشت مع روآن ..وسمع الظاهر اخر كلامها وفكرها متضايقه منه ومارضى يقعد عندنا ..
عبدالعزيز ناظرها !: افف ..لها الدرجه مو طايقين بعض ..
حسين :ههه ..ولما جينا اليوم بنروح الا واختها جت مع بنتها تقعد معنا ..وانا ماراح اخليها ببيت اهلها بروحها مع بزر ..هذي هبله ماتنقعد مع بزران..
عبدالعزيز : باينك تخاف عليها ..
حسين : مو مسألة خوف ..بس مهي بمرؤة اني اخلي بنت مع طفله وانا اقدر اساعدهم ..يعني بنصبر شوي ..
عبدالعزيز يدعي من قلب(ان شاء الله طول سفرتهم ))
حسين : قلت شي ..؟
عبدالعزيز: لا لا ..انا رايح ..يلا سلام ..
حسين رفع كتووفه: سلام ...
/
باليل ....
حسين عند باب الفيلا ...يسمع اصوآت صراخ ..
دخل بخوووف ..: شصااير ..ليه تصارخون ..
الا وريماس تركض : عمووووووووووووووووووووووو ..
روآن بتذبحني ..
حسين حملها : هههههههههههه ..وليه ..
روآن بقهر تخصرت: نزلها بذبحها ..
حسين : هههههههه ..مافي ..
ريمآس : مابتوصليني ..( طلعت لها لسانها ) ها ها ..
روآن ضغطت على يدها: بذبحك ..تفهمين ..
ريمآس : اتحداك ..
حسين ناظرهم : فهموني شلي صاير ..؟
روآن : اقولك ..بتشيبني ..هالبنت ...
حسين : وش سويتي يالحلوة ..؟؟
ريماس بزعل : رحت جنب الفرن وهي تتثلح لي العشاء ..
حسين نزلها : افــا ..
ريماس بحزن وتتكتف : ليه ..؟
حسين : تبين تموتين لو تطلعين مثل خالتك روان مو حلوة..
ريمآس:لا مابي اموت خالتي رون حلوة..
حسين : اجل لاتروحين جنب الفرن ولا ماعد يصير عندنا بنت حلوة مثلك الي احلى من روان ..وتزعل امك علينا تقول ما اهتمينا فيك ..ترضين ..
ريماس : لا انا اسفه ..
وصاحت ببرائه ..
ضمها حسين : حبيبتي انتي لاتصحين انتي بنت عاقله ماراح تعيديها صح ..؟
ريماس وهي بحضنه : ايوة صح ..
روآن بقهر:انا مو حلوه هاا وانتي حضرتك تتابعيه مو اللحين حسابك بعدين عالعموم "بعصبيه". خلها معك ..وانا اجهز العشاء ..
حسين كتم ضحكه لما شافها تتكلم بقهر: طيب يلا ريمآآس ..
،
طلعت روآن من المطبخ ..وحسين يلاعب ريماس وينططها ..
حسين : يلا رمووس ..تعالي امسكيني ..
ريمآس : بصيدك انت مو سريع ..
حسين : هههههههههههههههه ..يلا اشووف ..
طاحت ريماس وهي تجري وراه..
حسين راح لها : حبيبتي ..والله ..خلص وين يألمك ..
ريماس وتبكي : آآي رجلي ..
حسين نفخ برجلها : يلا ياالم روح ..روح عن حلوتي ..يلا ..
روآن وتراقب من بعيد : والله حنون بس وش علته مدري ..
...
ع العشاء حسين ياكل ريمآس ..وروآن حست بسعاده ماحستها من دخلت هالبيت ..وظلت ماتاكل بس تراقب .
حسين : وش فيك ماتاكلين ..
روآن : لا بس ..
حسين : ههههههههههه ..شكلك تغاري من ريماس ..
ريماس : لانك ماكلتها مثلي ..
حسين : ههههههه ..لا اهي كبيرة ...
روآن : مالت ...عليك بس ..
/
ريمآس : مابتنامو انا نعثت ..
روآن : يلا اجل قومي نامي ..
ريمآس : وحسين ..؟
حسين : لا انا بقعد تحت روحي نامي ..عشان تصحين بدري ..
ريمآس بزعل: لاقوم معاي .
حسين : روحي نامي مع خالتك ...
ريمآس بذكاء: ليش انت ماتنام معها ..؟
حسين توتر : هآآ..؟
ريمآس : اجل قوم عموو قووم يلا قوم..
روآن تهمس بأذن حسين ..(قوم ننيمها وبعدين روح غرفتك يلا ..
حسين : طيب..يلا ريماس نركب ..
وركبو الثلاثه ..
بالغرفه ..
روآن : يلا انبطحي ع السرير .
ريمآس : لا نامو بجنبي اخاف كذا ..
روآن : ريماس لاتعصبيني ...الي اقولك عليه سويه ..
ريمآس وتبكي : لا ..ماابي تعصبين علي ابــيي اروح لميييييييييييييييييي...
حسين : خلص لاتصيحين ...بنام جنبك حبيبتي ها ..
خلص ..
روآن وتهز برجلها : لا تددخل بيني وبين بنت اختي ولاتدلعها زياده ..
حسين : لا بس لاتخليها تبكي ...
روآن : اقول روح غرفتك احسن ...
حسين عصب : بروح..هآآ "ترك للحاف "بروح ..
روآن : وانتي ريماس اذا ماتنامي بزعل عليك ..
ريمآس بعناد : مابي ..ما ابيك انتي ابي حسين ..روحي ما احبك ..
روآن : لا حول الله ..وش هالعناد ..
ريمآس ناظرتها وهي تبكي وبيدها الدبدوب: وليه ماتنامين مع حثين ..مثل امي وبابا ..؟
روآن : لاتدخلين بين الكبار فاهمه صحيح ام لسانين ..
/
حسين بغرفته : تعلقت بهالبزر ..
..وروآن معصبه على ايش مادري ..
الا بدخول روآن وهي قالبه وجها..: معنده تبيك معها ..
حسين مسندح: شسوي لك بنت اختك اهتمي فيها وانتي قلتي لاأتدخل بينكم..
روآن : قوم جنبها يمكن تنام وبعدين قوم ..
حسين : لا وانا اشتغل عند حزة الي تبين وحزة ماتبين ..
روآن : تكفى والله نومة البزر ماتاخذ وقت ...
حسين : والله تعبآآن أبي ارتاح ..
روآن : قلت تكفى ..
حسين : اففف طيب وينها ..؟
الابدخول ريماس وبيدها لعبتها ..: آنا هنآآ..
حسين ويضرب ع السرير ..يلا تعالي ..يمي ..
ريماس بفرح: هييي ..يلا ..
روآن : ((اف والله بغير وقتك ياريماس انا اتحاشاه وهي تلزقه فيني ..))
ريماس : خالتي يلا ..
حسين :ههههههههههههههه ..مصرة البنت ..
روآن بغير نفس :ههه ..جايه ..أفف









 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-15-2015   #39 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ




الثــــــــــــــــــــــــــالـــــــــــــــث والعشــــــــــــــــــــــــرووون



مثل المطر بخاطر الغيـــم ..

انتي العزيزة ..

لاتســـــــــــــــــــــآلووو عن حآلي .. آه علي ـآ

/
عند روآن وريم
ريم : هلآآ روآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآن ..
روآن : هلا بأم دبه ..
ريم : يلا عآآد ...
وقعدو مع بعض ...
ريم : شخبارك مع حسين ..؟
روآن تغير شكلها ..وبصطناع : بخير ..والله ..
ريم :متأكده ..؟
روآن : ليش ..؟
ريم : أحسك تغيرتي ...لما طريته ..
روآن : لاتشيلي هم ...
ريم : في شي ..؟
روآن بهم تبي من يزيحه وبهمس : في أشيآْء...
ريم : خوفتيني ..شصاير ....
روآن تنهدت: أحنا قررنا ننفصل ..
ريم : شتقولين ...؟
روآن : قصري حسك .. لاتقولين لأحد ...
ريم : وليش ...
روآن : كذآآ.. ..
ريم : لا موكذآآ...
روآن : الا كذآآ..
ريم : تخيلي تحملي بعد طلاقك ماصار زمن من تزوجتو ..موحاسبين حساب شي ..؟
روآن : لا مابيصير شي من كذآآ..
ريم : لاتتهورين ..بعدين مافي سبب لطلاقكم ..
روآن : بعدين تعرفي كل شي ..
/
باليل ...
بالسيارة برجعت روان من عند ريم ..
روآن حبت تقطع هالسكوت : حسين..
حسين بروآق : نعم ...
روآن : تصدق شفت مع ريم فلم الله لايرويك يموت من البكي ...
حسين : ههههههههه ..وش قصته بالله ..
روآن : واحد قتل نفسه ..ومات كافر ..لسبب استغفر الله ..
حسين : هههههههههههههههههههههههه ..عادي ..بعدين وش السبب ..؟
روآن : شاف حبيبته تخونه ..وكذآآ..وهو كان يحبها مووووووووت ..بكيت على حاله ..
وربي ..
حسين سمع كلآمها تذكر الي صار له تغير مزآجه ووقف السياره وبعصبيه : لاتكملين ..
روآن : توك تضحك ليـ..
قاطعها وبعصبيه ضرب يده بالباب : متعمده تتذكريني يعني ..؟
روآن بحزن : آآسفه ..والله مانتبهت ..
حسين : ........
وطول ماهم بالسيارة ...
وروآن تناظر بحسين الي من تذكر وغلبه الحزن ...
/
بالبيت ......
روآن : أنا بروح اسوي لك عشآآ وش خاطرك فيه ..؟
حسين : من متى صرتي تسالين عن عشآي ..روحي اكلي انتي انا انسدت نفسي ..
روآن : طيب ..آنا رايحه اخذ لي شور..
..
ركبت فوق ..بعدهآ راح حسين يطلع السيديات للشغل من غرفة الكمبيوتر ...الي بجنب غرفة روآن ..
طلع من الغرفه ..
وطاحت السيديآت وهو بيسكر الباب ..وتدحرجت لداخل غرفة روآن ...
حسين بعصبيه: افف كآني قاصر المهم .. ..
دخل يآخذـــهم ..
الا روآن طالعه ..من الحمام بالرووب ..
وهو كان نازل مانتبهت له..
رفع راسه..
روآن اتخرعت حطت يدها على قلبها..: وش جابك هنا اطلع برا ..
حسين طالع فيها من فوقها لتحتها اول مره يشووفها كذا طالعه والموويه فووق شعرهاا ..
روآن استحت والتفت عطته ظهرها: نزل عينك عني ..برآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآ..
حسين استحى وطاحت السيديات مرة ثانية اخذهم عالسريع .. وطلع ..
,
روآن بعصبيه: قليل حيآآ..
/
باليوم الثاني.. ....
حسين : عبدالعزيز ..وينك
عبدالعزيز : تو جاي ..يلا نبد آآ شغل ..
حسين : توقعتك تجي ابكر من كذآآ..
عبدالعزيز : تبي شي ..؟
حسين : بكرآآ بنروح للمحكمه ..ابيك تاخذ مناوبتي لحد ما اخلص من السالفه ..
عبدالعزيز : مجنون ..انت ليش مصر ..
حسين : هذآ كآن اتفاقنا ..
عبدالعزيز : اووك ..
/
فكر عبدالعزيز بخطه ...يخلي فيها الموضوع يتأخر لحد ماييأس حسين ..
/
بيوم جديد كمان ..
حسين : يلا..روآن ..
روآن بحزن :يلآ..
حسين :آسف ..بس ماقدر اخليك واظلمك ..
روآن جلست ع الكنبه وبدأت تمثل: لا لا ..عآآدي اصلا انا من زمان انتظر هاليوم .. ابي الفكه منك ..
حسين : هههههههه لهالحد ..طيب ..
اثنآء الخرووووووووووووووووووووووج ...
الا والجد سالم ...جاي ...
حسين بتفاجئ : يبه ..؟
الجد سالم : ليش انتو طالعين ...؟
حسين : ليه يايبه ماقلت لي انت جاي ..؟
الجد سالم طالعه من فوقه لتحته: استأذن وانا جاي بيت ولدي ..؟
حسين بتوتر : ههههه لا لا ..عشان يعني ا ا اخلي روآن تجهز لك الي تحبه ..وكذآ..
الجد سالم : طيب ..انا ابي اقعد معاكم ..مافي مشكله لو أجلتو الطلعه لبعدين ..؟
حسين بصطنآع : ايه يبه لعيونك ..
ودخل الجد قبل ...
روآن تناظر بحسين وش الي صاير ..
حسين بقهر : دخلي ..
/
داخل بيت حسين ..
الجد سالم: ها عسا مستانسين ..؟
روآن بتمثيل باست راس الجد: عاد انا يعمي ..بموووووووووووووووووووووت من الوناسه ..
حسين ببتسامه مصطنعه : ايه حبيبتي روآن .. بعد مايحتاج اقولك ...
الجد سالم : ماقلت لك البنت بتلوق لك ..
حسين ويتصنع : ايه اكيد ذوقك ....
روآن : اقوم اسوي لكم قهوة ...
حسين : ايه قومي قومي ...
قامت روآن ولما صارت ورا الجد ..
شدت على يدها تقصد فيها مالت لحسين ..
حسين طالع فيها ويأشر لها على رقبته ويده بعدين بعدين ..
الجد سالم : خير في شي ..؟
حسين : هههههههه ..يبه ..لا بس اقول لها ان كثرت لي القهوة وسوتها ثقيله ياويلها ..
الجد سالم : مايبيلها ..كل هالتهديد ..
حسين : هههههه عن مزح ..يبه ..
الجد سالم : هههههههه ياحليكم والله صرتوو اعظم من عزوز الصغير ..
،’
بالمطبخ ...
حسين جاي ...: مصيبه وحلت علينا ..
روآن تخصرت: خير ..؟
حسين : جدي يقول بيقعد عندنا شهر ...
روآن شهقت:نعمممم..؟؟ماسمعت ..هي ..انت مستوعب ترا اروح عند اهلي ..
حسين حط يده على فمها لان صوتها عالي: يقول بيغير بالبيت ..وجاي عندي ..وعشان مرت عزيز حامل جا عندي ..
روآن بعدّت يده من فهمها : وانا بتحملك شهر زياده بجن مو بس بجن الا رح افقد ذاكرتي...؟
حسين : الي يشوف متكسر عليك ..
مالت علي وعلى حظي ..
روآن وتحط صحن القهوة بيد حسين بالقوة : خذ .. روح تقلع طس لجدك ..
حسين بقهر: زين ..
/
باليل ...حسين وروآن كل بكنبه لحاله والجد قاعد ..
الجد سالم : اذا تبون تنامو روحوو ..
روآن : لا وش ننام انت نام قبل ..
وبعدين حنا ننام ..
الجد سالم : وليش يعني ..؟
روآن : يمكن تحتاج شي يعني ..
حسين : ايه كلامها صح يبه ..
الجد سالم : خلاص نقوم ننام سوآآ ..وانت وراك شغل يحسين اظن ..
حسين : لالا الصبح ماعندي ...
الجد سالم : ولو ..انت توك جاي يلا خلنا نرتاح وننام..
روآن : ايه قومو ..نامو ..
الجد سالم : وانتي بعد قومي مع زوجك ..مايصير تقعدين لحالك ..وقت ماينام تنامين ..
روآن تتهرب : لا ..مافيني نوم ...
الجد سالم : لا الاصول اصول المرأه قبل زمان ماتنام الا بزوجها ..مافي مافيني نوم ولا ..قومو ..
وقام الجد سالم ..:يلا غرفتي وين ..؟؟
روآن وهي تمشي ورا الجد : امش معاي ...
وهي تأشر لحسين والحل ..
حسين يأشر رفع كتوه ويده الله اعلم ...
/
..الجد سالم : بنام بغرفة حسين القديمه ..انتو نامو بداركم اظن هذي ..
روآن تفرك بيدها: هههه ..ايه ...((اف يعني بيشرف ذا بغرفتي اافف بس لاينتبه فيه شخص ينام فيها ))ـ
الجد سالم : يلا ادخلوو ..
انا بنام تصبحو ع خير ..
حسين : وانت من اهله يبه ..
/
داخل بغرفة التبديل الملابس
راحت روآن تاخذ لها ملابس عشان تسبح ...
حسين : وين ..؟
روآن : بتروش خير ..؟
حسين: روحي .. انتي احد يكلمك حمار الي يكلمك ..
روآن ناظرته من فوقه لتحته : مالت ياحم ..
حسين ناظرها بنظرات تخوف انها لاتكمل
خافت وماكملت وراحت جري للحمام
ودخلت الحمام>>اكرمكم الله ..
حسين قعد ع السوفآ
/
طلعت روآن لقته نايم ع السوفا والسوفا صغيرة ..
ضام رجله لعند صدره ..ونايم ..
روآن :ياربي .. قسيت عليه ..
صحته من نومه ..
حسين بنعس: آسف غفيت هنا ..قلت استنى شوي لحد ماينام ابوي ..
روآن : مو مشكله ..
حسين قام ..بيطلع من الغرفه ..
روآن : وين رايح ..؟
حسين : ماعليك نامي .
روآن : طيب افرش لك ونام ..؟
حسين: لا بضيق عليك ..نامي انا بروح غرفة الكمبيوتر ..
روآن : مممم طيب بكيفك..
/
عبدالعزيز : ريم وين جوآلي ..
ريم : هناك ع التسريحه ..
عبدالعزيز : نسيت اتصل اشوف حسين ..
ريم : في شي ..
عبدالعزيز: انتي نامي ..ماعليك حبيبتي ..
واخذ الجوآل ..
وراح لعند ريم فوق فراشهم ..
ريم : مابتقول لي يعني ..؟
حط ذراعه حولها ..:اصبري بس شوي..
هلا حسوووني ..
حسين : هلآآ..
عبدالعزيز: اهلين ..
حسين : آمر ..؟
عبدالعزيز يمثل صوت المضايق: ها وش صار تطلقتو..
حسين : مارحت ..
عبدالعزيز يكمل تمثيل المتفاجئ: وليش ..؟
حسين : جدي جآ وبيقعد شهر ....خذ لك ..
عبدالعزيز ماقدر يطول بالتمثيل: ههههههههههههههه ..
حسين : مايبيلها كل هالضحك ...
عبدالعزيز : احم لا ولا شيء هههههه لا بس ..يلا بنام ...
حسين : نامت عليك مخده ..
عبدالعزيز : ههههههه يلا تصبح ع خير ..
حط الجوال على الكومدي
ريم : حمستني شصاير ..؟
عبدالعزيز: ممم انتي دارية ان حسين وروان يبي ينفصلون ..
ريم : ايه ..
عبدالعزيز: المفروض راحو اليوم وخلصو ..بس انا قلت لجدي شرايك اغير لك بالبيت وروح عند حسون وماخليته يجي بحجه انك حامل ومابتقدرين تقومين فيه ..
ريم : ههههههههههههه ..حسبي الله على بليسك ..
عبدالعزيز غمز لها: مابيطلقون دام هذي افكاري ..

بغرفة الي فيها حسين ..
تمدد ع السوفآآ: والله حاله ..
رجع قام فتح الدرج يطلع اوراق له وملفات وصور ..
طآآحت صوره ..
الصورة كانت مقلووبه وصار يشوف ظهرالصورة ..
: ممم وش هالصورة ..؟
قلبها ...شاف الصورة ..: والله لو بيدي ذبحتك ...لعبتي بقلبي اكرهك يانور اكرهك ....
أخذ الصور ..ومزعهم ..: ايش الي خلاني احتفظ فيهم للحين اكــرهك انـآ اكرهك ..
/
بعد مرور ..أسبوع ..تأخر حسين في القعده من النوم وروآآن ..كذلك ..
الجد سالم : غريبه العيال ماصحوو ..
لقى ضوء من غرفة الكمبيوتر ..دخلها ..الا وحسين نايم ..
الجد سالم : حسين ..
حسين نقز وطاح من ع السوفا ..: آآمر يبه ..
الجد سالم : بسم الله عليك وش الي منومك هنا ..؟
حسين : لا ابد ..بس كنت اشتغل ع الجهاز وغفيت ..
الجد سالم بعصبيه: مرة ثانية بس تنعس روح غرفتك ..
حسين : ايه ان شاء الله ..((وه كنت بمووووووووت ..))
/
روان مع حسين لوحدهــم
روآن بقهر : حسين ...
حسين : افف خير ..؟
روآن : آنا بروح عند امي ..
حسين : لا ..
روآن ناظرته من فوق لتحت: انت مالك حكم علي ...يلا ..
حسين : وشلون وجدي من بيقوم فيه بغيابي ..
روان وتتكتف بقهر" بيطلقني ويبي اخدمه بس هين مابي اجلس دقيقه انا من القهر وهو جدي وجدي ": والله عاد مو شغلي ...انا ماعدت اتحمل دقيقه بهالبيت وجدك الي طول يومه يفرض اوامر لمتى بنكذب يعني ؟؟
حسين رفع يده باااصصص : قصري حسك يامجنونه ..بخليك تروحين بس اسكتي اصبري يوم يومين ..
روآن : آآسفه ...روح جهز سيارتك لاني جهزت اغراضي .. مالي قعده بهالبيت انت تفهم ...
..سمع الجد اخر كلمه قالتها ...: ليش مو عاجبتك القعده هنا..؟؟
روآن خافت : ها ...لا بس اشتقت لأمي ..
الجد سالم : متأكده ..
حسين : ايه يبه اكيد ..
الجد سالم : عليي ..اذا مضايقها وجودي اطلع ..
حسين ناظرها بقهر: ماتطلع يبه اهي الي تتطلع البيت بيتك ..
روآن بهمس: لا يشيخ ..دام انا الي اطلع ززين ..ها ..
الجد سالم حسها وهي تتهامس معاه مو حابه وجوده: اقول انا بروح لبيتي ..اتوقع مباقي شي ويخلصون شغل ...
وطلع الجد من المطبخ ..
حسين مسك روان من يدهآآ: أنا كم مرة قايل قصري حسك قصر عمرك قولي امين ..
روآن دمعت عيونها: اووووووووف ...حتى كلام ماتبيني اتكلم ..طلقني وفكني ...
حسين : يعني مرة انا الي ابي اخليك ...وبلاه هالكلام ..
روآن : وانا شدراني جدك يسمع..
حسين : لا حلفي ...ليه هو اصمخ .. بلا في شكلك ..
وطلع عنها ,,
روآن : افف ..عيشه تجيب الهم والقهر ..
/
رجع الجد ..لبيته ..
..
بعد ماطلـــع وودعووه ..وحلفووه ان يزورهم ولا يقطعهم

,

روآن : يلا اسرع قوم ..نخلص..
حسين ناظرها بعصبيه : أيه يلا البسي ...
قبل لاتقوم روآن ...
رن التلفون ...: هلا ..
****:هلا روآن ..
روآن : هلا خيتوو ..
****: بجيب ريمااس عندك ..
روآن : ليش ..؟
****: بنسافر يومين وراجعين تكفي خيتوو ..مابتقعد الا عندك ..
روآن : طيب ومتى بتجي ..؟
****:أنا عند الباب ..
روآن بنفاذ صبر: شلووووووووووووووووووون ..؟؟
****: ايه يلا افتحي لها بتدخل ..
روآن قعدت : طيب ...
...
حسين : مالبستي ..؟
روآن بحرج: بنت اختي جايه ..
روح افتح الباب ..
دخلت ريماس ..الي عمرها خمس سنوآآت ..
ريمآس تركض فاتحه يدها تبي تضم روان: خآآلتي ..خالتي ..
روآن : هلا حبيبة خالتك ...
حسين : ماتبي نخلص ..
روآن : أأ...يعني ...اصبر لحد ماتجي اختي من السفر وتاخذ بنتها ..هه ..
حسين ويضرب على راسه : شكلنا مابنخلص ..
روآن : اصبر زي ماصبرت ..
ريمآس : خالتي هذآآ زوجك ..
روآن بدون خلق : ايه هذا زوجي وفارس كوابيسي ..
حسين : مالت ..
ريمآس ببرائه : لايكون ..ماتحبون بعض ..ترا اقول ...
روآن : وش بتقولين ..؟
ريمآس: بقول انكم ماتحبون بعض ..وبتتهاوشون...
حسين : سكتي بنت اختك ..هآآ موناقص مشاكل ...
ريمآس: روآن ..
روآن : حبيبتي هلا ..
ريماس : زوجك ..مو حلوو ..
حسين : هييييييي ..انا القمر بكبره ..
ريماس : حتى ماحملني وباسني ..مثل زوج خالتي ريناد ..
حسين حملها: ههههههه ..خلاص هذي بوسة ..
ريماس ردت له البوسه بخده : ايه ..كذآآ انت قمر ..
حسين : ياحلوك ..
روآن : ههه ..وش بتسوين عندي ..؟
ريماس : بلعب معاك كثير ..
روآن : وين شنطك ..؟
ريمآس : برآآ..
روآن : حسين روح جيب شنطهآآ..
حسين رفع حواجبه : خير قومي انتي ..
روآن :ماقدر احملهم ..
حسين : شنط بزر ..
روآن : انت روح جبهم وخلص ..
حسين : طيب ..
..
دخل حسين : ول ول ول ..حشى بتقعد عندنا عشر سنين مهب يومين ..
ريمآس بغرح: وآآو ثكرا ..عموو ..
حسين : حلوة منك كلمة عموو ..هذي ..
ريمآس : يلا روآن نفتح الشنط ..بتلع الباربي حقتي ..
حسين : ههههههههههه ..هذا الي هامك الباربي ..
ريماس : ايه ..انا احبها ..
حسين : هههههه,,يلا روآن انا بروح للمستشفى الحين عشان ارجع باليل ..
روآن : طيب ..
/
بالمستشفى ..
عبدالعزيز طالع من الغرفه: اووه حسين ..توك جاي ..
حسين : ايه ..قلت اخلي واحد من الدكاترة يطلع واستلم شغله عشان ما اناوب باليل ..
عبدالعزيز : تمام ..الا وش صار جدي رجع البيت ليه ..
حسين : يارجال اسكت ..تهاوشت مع روآن ..وسمع الظاهر اخر كلامها وفكرها متضايقه منه ومارضى يقعد عندنا ..
عبدالعزيز ناظرها !: افف ..لها الدرجه مو طايقين بعض ..
حسين :ههه ..ولما جينا اليوم بنروح الا واختها جت مع بنتها تقعد معنا ..وانا ماراح اخليها ببيت اهلها بروحها مع بزر ..هذي هبله ماتنقعد مع بزران..
عبدالعزيز : باينك تخاف عليها ..
حسين : مو مسألة خوف ..بس مهي بمرؤة اني اخلي بنت مع طفله وانا اقدر اساعدهم ..يعني بنصبر شوي ..
عبدالعزيز يدعي من قلب(ان شاء الله طول سفرتهم ))
حسين : قلت شي ..؟
عبدالعزيز: لا لا ..انا رايح ..يلا سلام ..
حسين رفع كتووفه: سلام ...
/
باليل ....
حسين عند باب الفيلا ...يسمع اصوآت صراخ ..
دخل بخوووف ..: شصااير ..ليه تصارخون ..
الا وريماس تركض : عمووووو ..
روآن بتذبحني ..
حسين حملها : هههههههههههه ..وليه ..
روآن بقهر تخصرت: نزلها بذبحها ..
حسين : هههههههه ..مافي ..
ريمآس : مابتوصليني ..( طلعت لها لسانها ) ها ها ..
روآن ضغطت على يدها: بذبحك ..تفهمين ..
ريمآس : اتحداك ..
حسين ناظرهم : فهموني شلي صاير ..؟
روآن : اقولك ..بتشيبني ..هالبنت ...
حسين : وش سويتي يالحلوة ..؟؟
ريماس بزعل : رحت جنب الفرن وهي تتثلح لي العشاء ..
حسين نزلها : افــا ..
ريماس بحزن وتتكتف : ليه ..؟
حسين : تبين تموتين لو تطلعين مثل خالتك روان مو حلوة..
ريمآس:لا مابي اموت خالتي رون حلوة..
حسين : اجل لاتروحين جنب الفرن ولا ماعد يصير عندنا بنت حلوة مثلك الي احلى من روان ..وتزعل امك علينا تقول ما اهتمينا فيك ..ترضين ..
ريماس : لا انا اسفه ..
وصاحت ببرائه ..
ضمها حسين : حبيبتي انتي لاتصحين انتي بنت عاقله ماراح تعيديها صح ..؟
ريماس وهي بحضنه : ايوة صح ..
روآن بقهر:انا مو حلوه هاا وانتي حضرتك تتابعيه مو اللحين حسابك بعدين عالعموم "بعصبيه". خلها معك ..وانا اجهز العشاء ..
حسين كتم ضحكه لما شافها تتكلم بقهر: طيب يلا ريمآآس ..
،
طلعت روآن من المطبخ ..وحسين يلاعب ريماس وينططها ..
حسين : يلا رمووس ..تعالي امسكيني ..
ريمآس : بصيدك انت مو سريع ..
حسين : هههههههههههههههه ..يلا اشووف ..
طاحت ريماس وهي تجري وراه..
حسين راح لها : حبيبتي ..والله ..خلص وين يألمك ..
ريماس وتبكي : آآي رجلي ..
حسين نفخ برجلها : يلا ياالم روح ..روح عن حلوتي ..يلا ..
روآن وتراقب من بعيد : والله حنون بس وش علته مدري ..
...
ع العشاء حسين ياكل ريمآس ..وروآن حست بسعاده ماحستها من دخلت هالبيت ..وظلت ماتاكل بس تراقب .
حسين : وش فيك ماتاكلين ..
روآن : لا بس ..
حسين : ههههههههههه ..شكلك تغاري من ريماس ..
ريماس : لانك ماكلتها مثلي ..
حسين : ههههههه ..لا اهي كبيرة ...
روآن : مالت ...عليك بس ..
/
ريمآس : مابتنامو انا نعثت ..
روآن : يلا اجل قومي نامي ..
ريمآس : وحسين ..؟
حسين : لا انا بقعد تحت روحي نامي ..عشان تصحين بدري ..
ريمآس بزعل: لاقوم معاي .
حسين : روحي نامي مع خالتك ...
ريمآس بذكاء: ليش انت ماتنام معها ..؟
حسين توتر : هآآ..؟
ريمآس : اجل قوم عموو قووم يلا قوم..
روآن تهمس بأذن حسين ..(قوم ننيمها وبعدين روح غرفتك يلا ..
حسين : طيب..يلا ريماس نركب ..
وركبو الثلاثه ..
بالغرفه ..
روآن : يلا انبطحي ع السرير .
ريمآس : لا نامو بجنبي اخاف كذا ..
روآن : ريماس لاتعصبيني ...الي اقولك عليه سويه ..
ريمآس وتبكي : لا ..ماابي تعصبين علي ابــيي اروح لميييييييييييييييييي...
حسين : خلص لاتصيحين ...بنام جنبك حبيبتي ها ..
خلص ..
روآن وتهز برجلها : لا تددخل بيني وبين بنت اختي ولاتدلعها زياده ..
حسين : لا بس لاتخليها تبكي ...
روآن : اقول روح غرفتك احسن ...
حسين عصب : بروح..هآآ "ترك للحاف "بروح ..
روآن : وانتي ريماس اذا ماتنامي بزعل عليك ..
ريمآس بعناد : مابي ..ما ابيك انتي ابي حسين ..روحي ما احبك ..
روآن : لا حول الله ..وش هالعناد ..
ريمآس ناظرتها وهي تبكي وبيدها الدبدوب: وليه ماتنامين مع حثين ..مثل امي وبابا ..؟
روآن : لاتدخلين بين الكبار فاهمه صحيح ام لسانين ..
/
حسين بغرفته : تعلقت بهالبزر ..
..وروآن معصبه على ايش مادري ..
الا بدخول روآن وهي قالبه وجها..: معنده تبيك معها ..
حسين مسندح: شسوي لك بنت اختك اهتمي فيها وانتي قلتي لاأتدخل بينكم..
روآن : قوم جنبها يمكن تنام وبعدين قوم ..
حسين : لا وانا اشتغل عند حزة الي تبين وحزة ماتبين ..
روآن : تكفى والله نومة البزر ماتاخذ وقت ...
حسين : والله تعبآآن أبي ارتاح ..
روآن : قلت تكفى ..
حسين : اففف طيب وينها ..؟
الابدخول ريماس وبيدها لعبتها ..: آنا هنآآ..
حسين ويضرب ع السرير ..يلا تعالي ..يمي ..
ريماس بفرح: هييي ..يلا ..
روآن : ((اف والله بغير وقتك ياريماس انا اتحاشاه وهي تلزقه فيني ..))
ريماس : خالتي يلا ..
حسين :ههههههههههههههه ..مصرة البنت ..
روآن بغير نفس :ههه ..جايه ..أفف









 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-15-2015   #40 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ



البارت الاخير..
يقولون العشق بلوهـ وانا المبتلي بعشقه ..
الآهي ....
(( بأسمك الاعظم واسرآره ..
. إلاهي رد غريب الدار لديآره

قبل ما أعرف الحب يكوي القلوب
قبل كنت آنه ألوم ألي يسهرون
عيني الي عمت في بحر الأشواق
صرت آنه ألـ أعاني من أليلومون


عبدالعزيز : هآآ ريووم ..
ريم: ههه..آيش ؟؟
عبدالعزيز : ماقلتي لي بنت ولا ولد ..؟
ريم : هههههههههههههه تو الناس ..
عبدالعزيز : ههههههههه يقولو الام تحس اذا بنت ولا ولد ..
طلعتي ..مو خووش ..
ريم:هههيييييي ..هههههههه ..شسوي لك ..
عبدالعزيز : تصدقين ..أبيك تملين البيت كله بزران ..
ريم : كم و احد ان شاء الله ..حدك اثنين ..
عبدالعزيز : هههههههههههههههههههههههه ..والله ..لا عيوني ابي عشرة في عين بليس ..
ريم وفاتحه عينها: ول ول ول ..هذآآ تبي تموتني ..
عبدالعزيز : هههههههههه ..ابغاهم كثار لا يصيرون مثلي من غير اخووة ..
ريم : انت عندك حسين ..
عبدالعزيز : هذاك الاخو الي ماجابته امي ..ابيهم اخوة من ام وحده ..
ريم : بس واجد عشرة ..
عبدالعزيز : خلص كل مرة احملي بتوم خمس مرات بنت وصبي بنت وصبي عشان تفتكين ..
ريم : ههههههههههههههههههههه ..لا انت شكلك ناوي علي ناوي ..
عبدالعزيز : ههههههههههههههههه ..تصدقين ..
ريم : ايش
عبدالعزيز: حسين وروآآن ..ماراح يطلقون ..





/





بعد ساعة ..نآآمت روآآن ..
حسين بنعس : رمووس ..مابتنامي ..
ريمآس : الا بس دبدوبي لسه مانام ..
حسين : والله نعست ..وخالتك نامت ...
ريماس :عادي ..
حسين : ابي اقوم ..
ريماس ببرائه : وين تروح ؟؟
حسين :آنام ..
ريمآس: بس هنا داركم ولا ماتنامون سوا ترا اعلم ..
حسين توتر : لا ..بس يعني عشان لا اضايقكم ..
ريماس : ايوآآ..
...
بعد مرور نصف ساعه ..
غلب النوم حسين ...
ريماس ببرائه وتهمس : دبدوبي نيمتهم ..صرت اعرف انوم الكبار ..
وقامت من ع السرير ...
وحطت ايد روآن ..بيد حسين وطلعت وراحت نامت بغرفه روآن ...بين الالعاب ..والوسآآئد ..





/




الصبآآح ...
صحى حسين ..لقى يده بيد روآآن ..ما ان جا بيحرك يده ..
صحت روآن وسحبو ايديهم من بعض ..
روآن : آسفه نمت ..
حسين : وآنا بعد ..
روآن بخوف : وين ريمآآس ..؟؟
حسين رفع اللحاف : كانت بجنبي ...
وقامو من ع السرير ...
روآن دخلت الغرفه مانتبهت من الخوف لريمآس ..بين الألعاب...
حسين :هاا بالغرفه .
روآن بخووف : لا ..
نزل حسين طلع بالحديقه يدور عليها ..وروان بالغرف والصالات ..وهم ينادون بس ماردت ...
بالصاله ..وسط البيت ..
روآن وتبكي : بنت اختي مدري وين راحت الباب ماتقدر تفتحه ..وينها ..
حسين : مالقيتها بولا مكان ..؟؟
روآن وتبكي : لاااااااااا ..وينهاا ..؟ياربي ..
حسين راح لعندها وحضنها : خلص تلاقيها مخبيه نفسها عنك ..
روآن : يمكن زعلت لاني عصبت عليها ..
حسين : لاتصيحين ..آنا الحين اشوفها ..
مسح الدموع من على خد روآن ..يلا ..بركب اشوفها فوق ..
ركب فوق ..
ودخل مرة ثانيه لغرفه روآن ..: رمووس انتي هنآآ..
وانتبه بحركه بين الالعاب ..: هذي انتي ..
ريماس وتحك عينها: صباح الخير ..
حسين:ههههههه ..ليش استخبيتي هنا ..خوفتينا تعالي بس عطيني بوسه ..(وبصوت عالي ) روآآآآآآآآآن ..هذي هي هنآآ..
ركبت روآن : ليش تخوفيني عليك ..؟
ريماس : شفتكم نايمين قمت عنكم ..انا ودبدوبي ..
روآن : هههههههههههههه ..
حسين : قلت لك ماراح تروح محل ..
روآن : هههههههه ..بس صيحتني ع الفاضي ..
حسين : لانك بزر ..
روآن : هيي .ماني ببزر..
حسين يعاندها : اجل ليش بكيتي ..؟
روآن: لانك تتأثر ع طول مثل النسوان ..
حسين : ههههههه بطوفها ..هآآ..
روآن : هههههههه ..





/




بعد يومين .........
حسين : آنا مسافر بكرآآ..
عبدالعزيز : وييييييين ..؟
حسين : بروح اغير جو ..بلندن يومين وارجع ..
عبدالعزيز : كم يوم بالتحديد ..؟
حسين : اسبووع ..
عبدالعزيز : بتروح لندن اسبوع ........؟
حسين : كلها ساعتين ثلاث بها الطيارة ..
عبدالعزيز : امم ..بتروح مع زوجتك ..
حسين : لا بلحالي تتطمن .
عبدالعزيز: خذها معك ..
حسين : بتروح عند اهلها ..
عبدالعزيز: وليش ماتخذها معك ..؟
حسين : بجي وبطلقها ...
عبدالعزيز : طلقها من هنا ..وخلص ..
حسين : لا بفكر بالموضوع شوي ..
عبدالعزيز : ليه ..؟
حسين : مدري ..
عبدالعزيز : تروح وترجع بالسلامة ..
حسين : الله يسلمك ..............






/





في بيت حسين ......
حسين يرتب ثيابه بالشنطه ...
روآن : معزم تسافر ..
حسين : ايه ليه ..؟
روآن : يعني ..بس أسأل برد هناك ..
حسين : هههههه ...لا عادي ..
روآن : وش عندك هناك ......؟
حسين : زوجتي الثانيه ..
روآن بعصبيه : هآآآآآآآآآآ..؟
حسين : ايه زوجتي الثانية اسمها كاترين ..
روآن : روح بالي مآآ..........مابكمل ..
حسين : بالي مايحفظني ..
روآن : تبي تحرني ..
حسين : كذا ولا كذا انا بطلقك..
روآن : طيب طلقني من الحين ..
حسين : لازم اخليك شوي ..
روآن : بلا نذاله ........
حسين : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
روآن بستغراب : ليه تضحك ..؟
حسين : ليه ...؟؟ كذآ..
روآن : لا تلعب فيني ..
حسين : امزح شفيك ..بروح كذا اغير جو وبرجع ..
روآن : طيب وكاترين ...؟
حسين : ههههههههههههه ..هذي وحده خراااااااافيه مثلك ..
روآن : لاتعصبني ..
حسين : وش يهمك بالموضوع لو كنت متزوج ..؟
كذا ولا كذا حنا ع ورق وبس ..ولانسيتي ..؟
روآن : هآآ..لا مانسيت بس ..
حسين : بس ايش ..؟ خايفه اكون متزوج ومخليك عندي تسليه ..؟
لا تفكري كذآ انا مو من هالنوع ..حتى ولو ..كنت اكرهك ..مستحيل اخذ غيرك وانتي على ذمتي ..ما احب اذل احد ولا اقهر احد ..
روآن ناظرت فيه : انت غريب ..
حسين : وش الغريب فيني .؟
روآن : قلبك كبير وطيب مع كذا ..مدري ليه تتحاشاني ..
حسين : ههههههههه ..
روآن : ليه ..؟
حسين : شنو الي ليه ..؟
روآن : تبي تبعدني عنك .......؟
حسين : ...................
روآن : انا صرت احس ماقدر من غيرك ...
حسين اخذ نفسه وطلع برآآ,,
روآن : تكفى اسمعني ..
حسين يصرف الموضوع: نسيت شغله برا ..وانتي تجهزي ..بخذك لأهلك من الحين ..

حبيبي أبحالتك صار الفكر حاير
أهمّن بيه أضلن ليلي أمساهر
إله يوم ويرد لأحبابه المسافر
وأنته أسنين عمرك خلصن أمهاجر
يقلّي ما اعرفت غيره وأنا الذايب
خليلن عن نظر خلانه ظل غايب





في مكاآن حيث تفكيره ((خايف ياقلب تحبها ..أنت حبيتها وخلص ..مآبي أتركها بس حرآآم ..انا مو واثق ..ياربي ..))





/






اليوم الثاني ..قبل موعد السفر صباحاآآ,,
حسين : يبي لي اتأكد من الحجز والله مدري ملخبط على اي طيارة حجزت ..
عبدالعزيز: ههههههههههههه ..غبي ..
حسين : اقول صك فمك ..
....عبدالعزيز: بس الجو مايساعد تروح هناك بالطيارة يعني ..يمكن تتأجل الرحله..
حسين : من الي خربط عليك ..؟
عبدالعزيز: لا بس الاخبار بالنشرة الجوية ..
حسين : اقول ..انا رايح رايح لو اعصار كترينا بالجو رحت ..
عبدالعزيز: حسنووو ...
حسين : انطق اسمي عدل ..
عبدالعزيز: انقلع بس ..((الحين بيتراجع بعد هالكذبه ..مسوي فيها كترينا والله لو ذبانه محركة الهوا رجع ..ككك))





/






عند موعد الطيارة ..
عبدالعزيز واقف صدفه يتابع الاخبار بغرفة الانتظار بالمستشفى ..
عبدالعزيز وفاتح عينه : مو معقول يروح .. الطيارة بالجو ..الحين ولا لا ..؟
اتصل لحسين مقفل ..
اتصل على روآن : الوو زوجك طلع ..؟
روآن : انا مدري عنه في بيت اهلي ..ليش في شي ..
عبدالعزيز : مدري بس رحلته طارت ولا لسى ..
روآن : طارت من نص ساعه ع حسب ماقال امس لي ومنها ماشفته ..
عبدالعزيز : الله يستر ..
روآن بخوف: خير في شي ..؟؟
عبدالعزيز : متأكده طارت الطيارة ..؟
روآن : ايه ..تراك خوفتني قول في شي ..
عبدالعزيز :باي ...





/






قعدت روان والوسساوس تروح وتجي ...ياربي ..في شي ليش ماقال لي ..





/






عبدالعزيز (الله يستر يارب توصل هناك بالسلامة يارب ..))





/






حسين : لو سمحت ..رحلة رقم ** وين ..؟
****: عفوآ هذي الرحلة طارت من قبل ثلاث ساعات ..
حسين وفاق عينه : شتقول ثلاث ساعات مرة وحده قول خمس دقايق بصدقك ..
****: الرحلة تقدم موعدها ..بسبب توقعات للظروف الجوي ..فطارت قبل ..يعني هيك وهيك ..
حسين : والحل ..
****: حسب توقعات انه هذي آخر رحلة لمدة 3 او اربع ايام للندن
..لان توقعات بزدياد حالة الجو سوء خلال هالايام..واحنا رسلنا رسائل للي تبع هالرحله ع الايميل والجوال ..
حسين بمسخرة: بس انا شاري تذكرة ..مالي خص ..ابي فلوسي ..
****: هههههههه ..خلها لرحلة الجاية لازم الحين ..؟
حسين: ههه ..طيب ..مشكور حبيبي ..
****: بالخدمة ..
..
وقف حسين بشنطته بنص المطار ..يدور ع تلفونه ...
:وينه ..؟؟كأني ناقص تتأجل الرحلة ..





/






في بيتت الجد ..
عبدالعزيز : يبه متى مرك حسين ..؟
الجد سالم : الصبح ...ليه ..؟
عبدالعزيز بخوف: مسافر خوفه يصير شي ..
الجد سالم : مثل ايش ..؟
عبدالعزيز : ولاشي ولا شي ..
الا بدخلة روان ..وبخوف : السلام عليكم ..
الجميع : وعليكم السلام ..
روآن : وش صاير ..
عبدالعزيز: ليه جيتي هنا ..؟
روآن بخوف: ماقلت لي شصاير خوفتني ..
الا عبد العزيز الصغير يفتح التلفزيون ..: وش فيكم كذا بلا تيفي ..؟؟
عبدالعزيز: انت صخ بس ..
كان التلفاز ع قناة اخبارية ..
عبدالعزيز: وقف وقف لاتغير ..
عبدالعزيز ص : طيب ...
قرآ الكل الخبر ...((وقعت الطائرة المتوجهه من احدى مطارات المملكة الى لندن آثر حالة الجو
السيئة ..وافادت مصادر طبيه عن مقتل اربعة رجال من بينهم طبيب ومدرس ..والباقي جرحو
جروح بليغه ..))
روآن بخووف ودموع : مستحيل يكون حسين ..مستحيل ...
عبدالعزيز من الصدمة ماتكلم ..
الجد سالم : ولدي مو معاهم ...ولدي رجعوه لي ...
طلعت روان من البيت ركبت السيارة ..وتبكي : وصلني المطار بسرررررعه ...





/






حسين : افف ..جوالي شكله بالسيارة ....افف وانا حضرتي جاي بتكسي ..من وين بتصل بعزو
يجي ياخذني من هنا ..فشله دكتور يبي يتصل ..خخ>>يلعن الغرور يشيخ ..!!
يبي لي اروح اتصل من هنا والبس الاب كوت وع المستشفى ارجع للشغل ...ياربي ..





/






روآن بصوت عالي : اسرع انت ماتفهم ..المطار بسرعه ..





/






لحقها عبدالعزيز بسيارته ...وللمطار نفس الشيئ ..
حسين : لو سمحت اقدر استخدم التلفون ..؟
****: ايه نعم طبعا ...
حسين يدق ارقام وكلما يتصل غلط ..: اففف ..يا اخ ..كم رقم بيتنا ..
****:...؟؟؟!! ايش ..؟
حسين بتوتر : ههه ..امزح ..شكرآآ..
****: عفوآآ..؟؟!!!
حسين (افففففففففففففففففففففف وش هالنحس لا سفر ولا تلفون ..استغفر الله رقم بيتنا مو حافظة ..))
صار واقف ...: اوووووووووووووه ليش ما اشوف لي تكسي ..الا صح وين محفظتي ..
يااااا ربي ..ولا فلس بعد هذا احسن يوم ما سافرت كل شي ناسيه ..برد بدفي نفسي بها الاب كوت ..
..لبس لاب كوته ..ووقف ..يفكر بحل ...




/






وصلت روان المطار ...
صارت تلفت يمين يسار ..وبدقات قلب سريعه خووف ..
مرت عينها على شخص واقف بشنطة سفر ..لابس لابكوت .. وقبعه باينه خصلات شعره القصيرة ..
وحركت يده كل شوي يناظر الساعه...
روآن دمعت عيونها(شويآ التفت لي ..شوي ..))
دار حسين بوجهه نناحيتها ..
روآن بصوت مسموع : حسيييييييييين ...
حسين رفع عينه :روآن ..؟؟!!
وركضت ناحيته ببتسامه بين دموعها ...
وضمته ..وهونفس الشيئ ..
روآن وتبكي : انت مارحت ..الحمدلله ..
حسين ابتسم : ليش في شي ..؟
فكت منه : لا ..
عبدالعزيز دخل للمطار ...وبفرح : حسحس ..انت هنا ..
حسين :هههههههههههه شصاير فهموني ..؟؟!!
عبدالعزيز لما شاف يد حسين بيد روآن فرح ...: هههههههههههه ..بالسيارة بنقولك وانت قول ليش مارحت ...
روآن : اتصلت بجدك .؟
عبدالعزيز : اووه نسيت اتصل ...
وخبرو الجد والكل حمد ربه انه ماراح ومازال بخير ...
عرف حسين السالفه ..وضحك لحد ما دمعت عينه ..وروآن الي يدها بيده ..مارفعتها عنه ..




/






عبدالعزيز : يلا ...روح لبيتك ..
حسين : هههههههههههه اكيد بروح ...




/






داخل البيت ..
روآن : ووووووووووي انتهى اليوم ع خير ...
حسين : هههه ..ايه ..
روآن وجهها قلب الوان : ليه تتطالعني كذآآ..؟
حسين : ليه ..؟؟ كذآآ..
روآن ابتسمت ..
حسين حضنها ..:أحبك ..تفهمين ...؟!
روآن رجفت يدينها ..ولاول مرة ...رجفت حب ..صآآدق ...: ابي آنام بحظنك ...لاني احبك ..
دخل معاها حسين الغرفه ونسدحوو عالسرير
ناظرهاا بحب : اليوم انتي زوجتي فاهمه مافي نوم برى
هزت راسها وهي بين حضنه
نام معاها حس براحه لاول مره من بعد فقد امـــه

جلس الفجـــر ناظرهاا بحضنه نايمه بهدووء باسها على خدها : همت بين اهدآبك ياعمري
ضمها له اكثر وغمض عيونـه






/






عبدالعزيز : البشارة ريوووووووووووومه البشارة ..
ريم بفرح : الي تبيه ..بس ايش ..
عبدالعزيز : قلت لك ماراح ينففصلون ..
ريم بفرح : ليش شصار ..؟؟
عبداالعزيز : اثاريه يحبها النذل ومخبي علينا ..وعليها ...
ريم : وشلون قالك ..؟
عبدالعزيز: ههههههههههه ..سالفه طويله ..
ريم : اكيد مو اطول منك ...
عبدالعزيز : سمعي ياشطورة ...




/





قبل لاتغفى عيوونه ضمته روان اكثر حست له
روآن بحضن حسين ..
حسين : لو صار فيني شي وش سويتي ..؟
روآن : جنيت ..
حسين :هههههههه ..ماتوقعت كذا اسوي بالبنات ...
روآن : ليه ..
حسين : يعني واحد قمر مثلي اطيح الب من روسهم >>العقل ..
روآن : يلا بلا غرور ترا الف من يتمناني ...
حسين :ههههههههه ...اجل روحي لهـ الاألف ..
روآن : روحي ولا قلبي ..؟
حسين : حياتي كلها ...تصدقين ..؟؟
روآن : آيش..؟
حسين : عيونك تو اكتشف انها حلوة ..
روآن : لااااا ..كنت قبل لابسه نظارة انا ..؟
حسين : ههههههههههههه ...لا ..بس كذا عن كثب بالفصحه ..خخ
روآن : اقول يبو كثب ..ابغى انام ...
حسين : ههههههههههههههههههههههههه ..من وين تجيبين هالهبال ..
روآن : ورثته منك خخ ..
حسين : ههههههههههههههههههههه ..تنكتي انتي ..؟
روآن : ههههههههههه




/






الحب ..يكسر جميع الحواجز .. بريق عينا المحب الذي لا يقاوم ..
في أصعب اللحظات وابسطها ..عندما تقول احبك ..لايمكن ان يكون ..غير ذلك ..
لانها تخرج من القلب ..على اللسان فورا دون مقدمات ...
الحضن الدافئ والعينان المغمضتان بأمان ..لطالما سحرت كل من ينظر اليها ...
لكن هنالك حب حقيقي ولكن لوث بأيدي اصحابه ..ولطخ بالخطايا ..
ولكن الحب الطاهر الذي حفظ من كل شيئ ..هو مايجب ان يستمر ...




/






تمر ..آيااام ..جميله وسعيده ...
...........
روآن : حبيبي ..
حسين : عيونه ..هلا ..
روآن : راح يجينا بيبي ...
حسين بفرح : قولي والله ...
روآن ببتسامه : والله تربيع ..ع قولتك ..
حسين : هههههههههههههههههه ...بعد عمري انتي ....
....تررررررررررررررن ..>>التلفون ...
روآن بعجلة : آنا ارد ...آلوو ..هلا ..صدق ..وااااااااااااااااااااو ..مبروك ..حمد لله ع السلامة ..طيب ..باي ..
حسين بحماس : رورو شصاير ..؟
روآن بفرح : عزيز جا له ولد ...
حسين : والله ..وناااااااااااااااااااااااااااااااسه ..بصير عم ...
روآن : اقول يلا نروح المستشفى ابي اشوف البيبي ...بسرررررررررررعه ..
حسين : اووك ..يلا استناك ..




/






نعمة الله الدائمه على عباده ..
رزق عبد العزيز بمولود كالقمر ...
وحسين ..ينتظر وصول مولوده هو الاخر ...
.....بهذا ..انتهتبت من قصه روآيآ ..
اتمنى ان تكون قد نالت اعجابكم ..

لكم ودي








 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آحضآنيـﮯ, آهدابهآ, رواية, نملة, وهمت

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:28 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012