العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة




المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /11-14-2015   #31 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ



ام حسين : يمه حسين ....اصحى ...
حسين : والله يمه ما شبعت نوووووم ...
ام حسين : ادري مامرت ساعتين بس جدك طالبك...
حسين : ياربي ...قولي له نايم يمه تكفييييييي ..
ام حسين : والله قلت له بس الظاهر الشغله الضروريه ..
حسين وحاط المخده ع وجهه : طيب يمه رووحي وجاي وراك ابدل بس ....
ام حسين : الله يرضى عليك ....





...









في بيت الجد ..
الجد سالم : هلا حسين ...
حسين ويتثائب : هلا يبه ..
الجد سالم : وش هالحركة ......؟؟
حسين : يبه نعساااااااااااااااااان ...
الجد سالم : ههههههههه ...مو مشكلة ...كنت ابيك تروح تشووف لي هذا المحامي ..
حسين : وليييييييييش ...؟؟
الجد سالم : ابيك تروح تجيبه انا جمعت كل الاوراق والسندات للورث كله
حسين : وليييه كل ذااااااا ..؟؟
الجد سالم : ابي اوزع كل شي عليكم عشان اذا الله اخذ امانته كلكم اخذتو الي لكم وماحد يظلمكم ...
حسين : بعيد الشر يبه عسى عمرك طووووويل ...
الجد سالم : يالله سوو الي قلت لك عليييييييه ..
حسين : يبه مهب لازم ..
الجد سالم : واحلي حقوكم تضييييع ....؟
حسين : يبه شي الي تقوله يومي قبل يوومك ....
الجد سالم : متى بتسوي الي قلت لك عليه .....؟؟
حسين ويهز راسه بيأس : خلص اذا رجعت من امستشفى الساعه تسعه ...جيت ومعاي المحامي ..بتصل عليه الحين ..وبشووف ..
الجد سالم ويحط يده ع كتف حسين : بارك الله فيك ...يالله روح نام ..
حسين : هههههه ...خلص بروح المستشفى ...
الجد سالم : الله يقويك ..
حسين : يخليك لي ..يالله سلام ..





...







باليل ............في بيت الجد ...
حسين : شرف استااذ ...
المحامي : مشكوور ...السلام عليكم ...
الجد سالم : وعليكم السلام .....





...







وكتب الجد سالم معظم املاكه لعبدالعزيز وحسين وريم وعزوز الصغير ...واما البنات لهم كل وحده حصتها الشرعيه ...
......
حسين : يبه انا مابي ذا كله ...
الجد سالم : وليش ...؟؟
حسين : وبناتك .....وش تبي يصير لو درووو بعدين ...بتصير مشااكل ...
الجد سالم : انا بقول لهم بس بعد مايجي عبدالعزيز من سفرره ..
حسين : لابعد مايجي ولا شي الغي الموضوووع ..
الجد سالم : انا عارف انهم بياكلوو حقوقكم ..انتو ماتدرون عن شي بالشركه ولا شي منهاا يمكن يخادعوكم ويقولو انهم حصص بتزوير
حسين : يبه بتشك ببناتك انا مو مصدقك ..وشلوووون بناتك تبخل عليهم ...
الجد سالم وقف : انا ما بخلت بشي حقوقهم كلهاا عطيتهم اياهاا ...والي عندكم عشانه اكثر حلال ابووووووتكم انت وعزيز ..
والي كتبته لريم وعبدالعزيز اضمن فيه مستقبلهم ريم بتتزوج بنت عمها بس مهما يكوون ما اضمن مايصير شي ..
حسين : يايبه والله ..
الجد سالم قاطعه : انا موشاكك ببناتي بس صرراحه رجالهم الي بيوسو بروسهم ويسوو لكم مشاكل بكبرهم موب حسوودين ...
حسين : مدري شقولك بس من اساسها السالفه موب عاجبتني ...
الجد سالم بعصبيه : شووووف مو انت الي يعجبك ولا لا ..
حسين : آآسف يبه ..
الجد سالم : انا مو متعود منك غير تنفذ الي اقوله على اخر عمري خلني استانس بتربيتي لك واقول ولدي ما بيعارضني...
حسين ويبوس راس جده : الله لايحرمنا منك يارب ويعطيك طولة العمر ...
الجد سالم : الله يرضى عليك ...





...







بعد يومين ....
الجد سالم : رييييييييييييييييم ..ريييييييييييم ..
ريم وتنزل من الدرج بسررررعه : هلا يبه آآمر ...
الجد سالم : وين حطيتي دوواي ...
ريم: الدوواء ...لحظة بروح المطبخ اجيبه ...
الجد سالم : طيب تعالي لي بالصالة ...
ريم : ان شاء الله ....
........
ريم : جبت الدوا يبه ...
الجد سالم بتعب : حطيه هنا ...
ريم : يبه فيك شي ...
الجد سالم وياخذ نفسه: عطيني الدوا اتأخرت عليه اليووووم ...
ريم بخووف وتعطيه الحبه : يبه والله مانتبهت للوقت ....
الجد سالم ويشرب الماي : يبه تعبان ...
ريم وتسنده ع السووفا : يبه بعيدعنك التعب ...
الجد سالم :آآه ..يابنتي شكلي قاضي ..
ريم : يبه لاتقول كذاا ...
وفقد الجد وووووعيه .....
ريم بصراخ : يبببببببه ..يبه ..
عزوز الصغير : ريم شفيه ابوووووي ..
ريم بدموع : اتصل على ولد عمك حسين يجي بسرررررعه ................





...







بالمستشفى ....
حسين طالع من العنايه من عند جده .....وباين عليه التعبببببب ..
ريم : ها حسين بشر ...
حسين : تعدى مرحلة الخطر ....الحمدلله ....
ريم بدموعها : الحمدلله ياربي الحمدلله ....





...







عند عبدالعزيز .....: صار لي ساعه ادق على ريم وحسين ومايردوووو ..يبي لي اتصل على المستشفى مثل
ماقالت اممي ...





...







حسين : وش صار له ياريم ...
ريم : كل ذا بسبتي ..
حسين بستغراب : ليش ؟؟؟
ريم : تأخرت عن الدوا ...
حسين :فترة طويله .....؟؟
ريم : عن موعده بساعه ونص ....
حسين : خلص ابيك تهدي ...بس كيف طاح فجأه لوقاوم قبلها ..
ريم وتبكي : عطيته الدواا وهو تعبااان وسندته وفقد وعيه ...
حسين : خلص ماحصل الا الخير ...انتبهي مرة ثانيه ..
ريم : ان شاء الله ...
حسين : عزوز
عزوز الصغير : نعم ..
حسين : خذ اختك وروحو لمكتبي ...
عزوز الصغير : طيب ....
الا وتجي الممرضه : دكتور حسين ..
حسين : نعم ....؟؟
الممرضه : في مكالمة لك بالاستقبال ...
حسين : من منو ......؟
الممرضه : على ما اتوقع الدكتور عبدالعزيز ...
حسين : طيب جااااااي ...
.............
ع السماعه ...
حسين : هلا ..
عبدالعزيز: هلا والله ...وينك ياشيخ ماتردووو ...
حسين : لا لا ولاشي بس كنت ناسي جوالي بالمكتب ....
عبدالعزيز: وريم بعد ماترد ...
حسين : لا لا مافيها شي بخير ..
عبدالعزيز: وش درااااااك ....؟؟
حسين : وشلون وش دراني ...جدي عطاني خبر بانهم طالعين ..
عبدالعزيز وشاك بكلام حسين : متأأأأكد ...؟؟
حسين بتوتر : ايه ...ايه ...
عبدالعزيز: ماتعرف وينن راحوو ..

حسين : هاا ..أيه راحووو الموووول ..
عبدالعزيز: حسووون علي هالكلام ...
حسين : ليش .....؟؟
عبدالعزيز: جدي ماعمره رااااااااح مووول ....؟؟
حسين :مدري وش طرا ع باله ..يالله خلص شغل هناك وتعاال ..
عبدالعزيز: طيب مع السلامه ....
حسين : الله يسلمك ........



...




ام حسين : وقلت لعبدالعزيز ......؟؟
حسين : لا ماقلت له ..وشلون اقوله ..لما يجي بيكون جدي طلع بالسلامه لاني لوقلت له بيجي بتوتر وخوف يصير به شي لاسمح الله ..
ام عبدالعزيز: زين سووووويت ...
حسين : يالله ..انا راجع للمستشفى خلصتوو العشاء باخذه ...
ام حسين : ايه ...هو جدك طلع من العنايه ....؟؟
حسين : ايه خليناه تقريبا كل النهااااار ..
ام حسين : الله يقومه بالسلامه .....
ام عبدالعزيز : يارب .....



...




بالمستشفى ........
حسين : شلونك يبه .....؟؟!!
الجد سالم : بخير احسن ...
حسين : ان شاء الله .....
الجد سالم : وين ريم ...وعزوز ....؟؟!!
حسين : اخذتهم البيت عند امي وخالتي ....
الجد سالم : زين سويت ...
حسين : يالله يبه تعشى ..
الجد سالم : ليش كلفت عمرررررك ....؟؟
حسين : يبه اكل ...
الجد سالم : ابي اشوف عبدالعزيز ....
حسين : بيجي بعد مايخلص بقى له اسبووع ....
الجد سالم : استعجله ...
حسين : طيب بس بعد ماتخلص اكل .....
الجد سالم : طيب ...
حسين : واستعد بكرا اسوي لك شوية فحووصات ...
الجد سالم: لا لا ..موب لازم ...
حسين : مو انت الي تقول لازم ولا موب لازم انا هنا الدكتور ...
الجد سالم : ههههه ..الله يحفظك ...ويفرحني فيك ..
حسين : يارب يخليك لي ...



...




اليوم الثاني ......
حسين : يالله يبه استعد بتاخذك الممرضه عشان الفوحصات ....
الجد سالم : مابي يايبه ..
حسين : عشان اطمن عليك ...
الجد سالم : طيب ...يالله ......
.......
بعد الفحص ...حسين يطالع بصور الاشعة ع الجهااز وصور تخطيطات القلب ...
حسين بخووف : ياربي ...
الممرضه : وش فيه دكتوور ...
حسين : عضلات قلبه مررره ضعيفه ...قايل له اهتم بنفسك بس ...الله يهداااااااااه ...
الممرضه : ماعليه شر ...
حسين : الشر مايجيك ..



...




الجد سالم : هاا تطمنت قلت لك مافي شي ..
حسين : ايه ...بس اهتم بنفسك زيييين ...وخذ الدوا ولاتتحرك كثيررررر ولا تقعد بالحر ...
الجد سالم : اوووووف كل ذا بسوويه ...
حسين ويفتح الادويه : الدكتور حسين يقول وانت تنفذ ...
الجد سالم : الله يعيني ....
حسين : ايه الله يعينك ..
الجد سالم : وش شفت بالفحوووصات ...؟؟
حسين : لا ماشفت شي ....
الجد سالم : اكيييد ...
حسين : يسسسس ...



...




عبدالعزيز : هلا ريووووومه هلا حبيبتي ..وينك ..؟؟
ريم : ناسيه جوالي بالمطبخ ..خخخخ ..وما اخذته ...من يومين ..
عبدالعزيز: كم مرررررة اتصل عليك ماتردين مليييييييت ....
ريم : آآسفه حبيبي ....
عبدالعزيز : طيب ....وليه كل هالنسيان .....؟؟
ريم : السبب جدي ..
عبدالعزيز بخوف: وشفيه جدي ..
ريم ببراءه : طاح علي بالبيت واخذناه للمستشفى عند ولد عمك حسين ....
عبدالعزيز متفاجئ: بس حسين ماااااقالي ..
ريم !!: توقعت تدري ...
عبدالعزيز بخووف : ومتى صار هالكلاااااام ..
ريم : من يومين ....
عبدالعزيز: يعني لما اتصلت لحسين المستشفى ....
ريم : مدري ..
عبدالعزيز: يالله انا جااي ..
ريم : وين ..؟
عبدالعزيز: الرياااااض ....
ريم : بس خلص جدي ..
قاطعها : قلت بجي .....



...




اليل الساااااااااعه 12:30 .................بالمستشفى ....
حسين قعد برا المستشفى يرتاح وبيده كوووفي ...: بدا يبرد الجوو يوم ورا يووووم جاي الشتاا ....
........انتبه ان في سيارة داخله المستشفى .....: كأنها سيارة عزوز ...
انتبه انه عبد العزيز : هذا عبدالعزيز صدق .....
ترك الكوفي ع الكرسي وممششششى ...لعنده : عبدالعزيز ...
عبدالعزيز : ايه ...
حسين : هلا بولد عمي ...
عبدالعزيز بعصبيه: اهلين ...
حسين : وش فيك صاير شي ......؟؟
عبدالعزيز: لا سلامتك اجل يومين جدي بالمستشفى وانا مدرييي ..
حسين : ماحبيت اخرعك .....
عبدالعزيز بعصبيه: ليه حرمة اناا ..
حسين : لامقصدت ...
عبدالعزيز: وش حالته هالحين ...؟
حسين : تماااااااااام ...
.......
دخلوووو المستشفى .....
عبدالعزيز : برووووح اشووفه بأي غرفه هوووو ....؟؟
حسين : هذي هناااااااااااك ..على ايدك اليسااار ..
عبدالعزيز: ايه...
....
بغرفة الجد ...
عبدالعزيز : من متى نام .....؟؟
الممرضه : من ساااااعتين بس ...
عبدالعزيز: وين ملفه ....؟؟
الممرضه : هذا هو ...
عبدالعزيز: طيب .......
وقرا المتابعه له ونتايج فحووصاته ........



...




الصباح .......بالمستشفى ....
حسين : عبدالعزيز وين رايح ......؟؟
عبدالعزيز: برجع هناك لشغلي .....
حسين : بس الطريق مشوار يوم تقريبا ..وانت مانمت ....
عبدالعزيز : لا عاااادي بروووووووح ..با خذ لي كووفي اصحصح فيه ..
حسين : بلا تهور وروح البيت ناااام وبعدها روح ...
عبدالعزيز: لا ما برووووح انام برووووح الشغل وبعدين اذا درى المدير بتصير شغله كفايه اني بتغيب اليووم عشان الروحه ....
حسين : بلاجنوووووون ماتفهم انت ....
عبدالعزيز : يالله بايييييي ...
حسين : ياربي منك ...
عبدالعزيز : اقوووووول باااي ...
حسين : باااي ..



...




الظهر ...........
حسين : يمه خالتييييييييييييييي ..وينكم ...
عزوز الصغير : بالمطبخ شتبي ...
حسين : جوعاااااان وش ابي يعني ...
عزوز الصغير : الحين بنحط الغدا لاني بعد جوعااااااااااان ما أكلت شيئ بالمدرسة ...
حسين : ليش ما اكلت ...؟؟
عزوز الصغير : كذااااا بس ....
حسين : امممممم ...وين ريم ......؟؟
عزوز الصغير : معاهم بالمطبخ ....
حسين : ايووووة ...
عزوز الصغير : ليش ......؟؟
حسين : مابقولك .....خلني اتصل بعزيز ...
.....ع الجوااااااال ...
عبدالعزيز: هلا حسوووون ...
حسين : هلا ...
عبدالعزيز: في شي .....؟؟
حسين : لا بس اتطمن عليك ...
عبدالعزيز : لا لاتخااااف بعدني قوووي مانعست ...
حسين : اجل يالله انتبه وانت تمشي ...
عبدالعزيز: طيببببب سلم لي على ريم ...
حسين : يووووصل ...باي



...




ع طاولة الغداا ....
حسين : ريم ...
ريم : نعم ..
حسين : عبدالعزيز يسلم عليك ..
ريم : الله يسلمكك ...
ام عبدالعزيز : ايه صح متى يجي ولد عمك ......؟؟
حسين : باقي له هلأسبووووع ... هو جا البارح ..وراح الصبح ..
ريم تركت الملعقه : صدق جااااا ...؟؟
حسين : ايه ..تتطمن على ابووي وراح ..
ريم : وليش ماجااا هناا ....؟؟
حسين : انا قلت له يجي يرتاح لانه مانام صار له يوم كامل مو نايم ومابينام اليوم عشان مشوار الطريق مااارضى ركب رااااسه ..
ام حسين : وخليته يرووح كذا ....
حسين : شسووووي له يعني اقولك مارضى حاولت فيه ...وانا كل شوي اتصل عليه اشووفه اتطمن ..
عزوزالصغير : يعني بيواصل يومين ....
حسين : ايه ..متهوررررررر ...
ريم حست بالخوووووووف ........:ياربي ...متهوووووووووووور متهووووووور ...
حسين : لا عزيز قووي اتغدوو الحين ..انا ابتصل عليه ....
ريم : لا انا بتصل فيه ...
حسين : انتي بالذات لاتحاكيه ....
ريم : وليه ان شاء الله .....؟
حسين : لانك وهو مابتسكتوووون ...وبتلهيه عن شووفة الطريق ...
ريم : افففف ..
حسين : ابتصل واسمعي صوووووته ...
ريم : طيب ..
.....
حسين : هلا عزوز ...
عبدالعزيز: افففففففففففففففف وانت كل شووي متصل .....؟؟
حسين : ههههههههه ....شسووووووي ..بعدين ريم تبي تسمع صوتك...
سحبت السماعه ريم ..
ريم : هلا عززوز ...
عبدالعزيز: هلااااااااا بعيون عزوز .....آمريييي ..
..دخل حسين عرض واخذ السماعه من ريم....: ماتبي الا سلامتك بااااااااااي ...
عبدالعزيز: خلني اكلمهاااااا ...
حسين : باااااااي ..
وسكر الخط .........
ريم بعصبيه : انت ليه كذاااا ......؟؟!!!
حسين : مزااااااااااااااااااااااااااج ...
ريم : افف منك ....
حسين : خلاص مو رد عليك ..كاااااافي ...
ام حسين : وشهالعناد ....؟؟ّّ
حسين : مززززززاااااج ...

_______________________________
سكر الخط .........
ريم بعصبيه : انت ليه كذاااا ......؟؟!!!
حسين : مزااااااااااااااااااااااااااج ...
ريم : افف منك ....
حسين : خلاص مو رد عليك ..كاااااافي ...
ام حسين : وشهالعناد ....؟؟ّّ
حسين : مززززززاااااج ...




...






بعد اسبوع ....
رجع عبد العزيز ..ووطلع الجد من المستشفى..




...





عند نور وساره ..
نور : هيي انتي ..
سارة: نعم ...
نور :مابتروحي بيت جدك ..؟؟
سارة: وش اسوي اروح ..اقهر نفسي بس..
نور:افف افرديهاا..
سارة: رروحي بس عني ...انتي هناك مولجدك لحسين ..
نور وتبتسم: طيب وانتي عندك عزيز..
سارة بعصبيه :عندي الطل ..
نور بخبث: فرقيهم .
سارة بستغراب :شقصدك ..؟؟
نور وراحت عند سارة :انتي فاهمة قصدي ززين ...يلا قومي البسي ..لاتبينين انكسارك ..
سارة وتناظر بختها :اقدر ..؟؟
نور:اقول عن هالخرابيط انتي لابغيتي شي ..تاخذيه ما عرفك اناا
سارة بخبث وتحس بدأت تسترجع قوتها:طيب..




...






في بيت الجد ..
ريم:يبه ..جهزت كل شي ..
الجد سالم: تسلمي لي يابنتي ..الا وين اخوك عزوز..
عبدالعزيز الصغير : موجود ..يبه ..بس رحت ارتب كم شغله ..
الجد سالم : تعال عندي ..
ريم : يلا يبه بروح شووي فوق اذا احتجت شي عزوز بجنبك ..
الجد سالم : يعطيك العافيه ..




...






بعد ساعه ’ بالصاله في بيت الجد..
انور: سلامات ياجدي ..
الجد سالم: الله يسلمك ..
تركي وطلال : سلامات ..ياجدي..
الجد سالم : الله يسلمكم ...
وجوو بيطلعوو انور وتركي وطلال ..
الجد سالم : على وين ..؟؟
الجميع : مشغولين ...
الجد سالم بتفهم:طيب ..
/
حصة :يبه ماقلت لي ...
الجدسالم: قولي يبه ..
حصه : وووين حسين وعبدالعزيز..؟
الجدسالم : حسين ماجا من الشغل وعبدالعزيز ارسلته يسوي لي كم شغله ..
موزة:اها ..يبه شلونك الحين ..؟
الجدسالم : أحسن ...
....فايزة بصدق: خوفتنا عليك ..
الجدسالم: لاخوف ولاشي ..
/
دخل عبدالعزيز بيت جده ..
/
شافته ريم وراحت سلمت عليه
ريم بفرح: هلا عبدالعزيز ..
عبدالعزيز ببتسامه تذبح: هلا ..تعالي خذي هالاغراض ..
ريم بتنفيذ: ان شاء الله ماطلبت شيء ...
/
سارة: والله انبط اذا اشوفها ..
نور: لاحد يسمعك بس .. والله مايخلووك ...
سارة بقهر :ززين .
/
الا بدخول حسين ...بالبالطوو الابيض ..
حسين ببتسامه : السلام عليكم ..
الجميع وعليكم السلام ...
راح باس راس جده ...
الجد سالم : الله يخليك ..
/
نور تهمس باذن سارة وتناظر بحسين: يهبببببببببببببببببببل بهالبس ..يناسبه مرررررررررررررة ..وااي ..
سارة وتشد ببيدها : مالت عليك ..
نور بهيام : والله يهبل ..
/
التفت لها حسين ..وابتسم ..
نور(وااااااااااااي بيذبحني وقسم ...):شخبارك ..ولد خالي ..
حسين : بخير ..انتي اخبارك ..؟؟
نور : بخير دامك بخير ..
/
حسين : اقول عميمة فايزة ..
فايزة : عيوون عميمتك ..
حسين ببستامه : وين فيصلوو ..
فايزة : ولدي اسمه فيصل موب فيصلوو..
حسين : ههههههه ..طيب وينه ..؟؟
فايزة : مع عزوز ..
حسين : وبنتك ...؟؟
فايزة : معهم ..
حسين : أهااا ..




...






ع العشاآآآ..
جوال نور يرن ...ونور حاقرته ...
حسين بنزعاج : جوال من دا الي يرن ..؟
نوربتوتر وحاولت ترسم على شفتها ابتسامه : جوالي ...
حسين : طيب ردي ..يمكن يبووك ضروري ..
نور برتباك: لا لا بعدين ..هذي صاحبتي ..
سارة تهمس بأذن نور: من دي صاحبتك ...؟
نور بتوتر : هذا الغبي فهد ..
سارة : احسن لك طفي جوالك ..ولا ان دروو.. ..طيرو هالرقبه..
نور بخوف : طيب ..
/
بعد العشاء ..حسين وعبدالعزيز بالصاله الثانية ..
والبنات والحريم ..بالصالة أخرى ..
/

الجد سالم : يبه حسين ..
حسين : هلا يبه آآمر ..
الجدسالم : متى بفرح فيك ..
حسين :هههه تو الناس ...
الجد سالم : وين تو الناس ..
حسين : لا لا يبه ..
عبدالعزيز: ايه يبه ..زوجه كان يعقل ..
حسين بنص عين : دلخ قدامك ..؟؟
عبدالعزيز : ههههههه ..امزح شفيك ...
الجدسالم : اتكلم جد ...
حسين : يبه ..ليش مستعجل ..
الجد سالم : ابي اشووفك معرس قبل لا ربك ياخذ امانته ..
حسين ويبوس راس جده : يبه بعيد الشر ..بس توو النااس ..
الجد سالم : ليش متى تبي لين صكيت السبعين ..
حسين: هههه ..لا اذا صكيت انا السبعين ..ساعتها بصير اكبر منك وبخطب لك ..
الجد سالم : ههههههههههه ..انت شكلك قاعد تفكر بس موراضي تقول ..
حسين : يبه ..
عبدالعزيز بلقافه : انا اقول ماله الا نور بنت عمتي ..
حسين ويقرص عبدالعزيز: هييي..
الجد سالم ببتسامه: ههههه ..خلاص اخطبها لك ...
حسين وبنص عين : ورطووني ..
عبدالعزيز: خلاص اختي موافقه ...
حسين مستغرب : اي اخت ..؟
عبدالعزيز وفيه الضحكه : حسينه ..تستحي يبه ..
حسين بعصبيه: حسينه تفقع وجهك متى بتبطل تقولي حسينه هااا..
عبدالعزيز: هههههههههه ..اتحداك ..
حسين : مادري اتهور واذبحك ..
عبدالعزيز بغرور: اتحدااااااااااااك ..
حسين : هيين ..هين ..
/
الجد سالم : تم ..؟
حسين : ..............
الجدسالم : خلاص ..انا بنفسي اروح لبوها واخطبهاا لك..
عبدالعزيز بتصفيق: يااااااااااااااااااااكشخه ...بيزوجوو اختي حسييييييينه ...
حسين مسك عبدالعزيزمن رقبته : يعني اتهوور واخلي ريم تدخل بالوسطه تنادي عزيز ..؟؟
عبدالعزيز: هههههههههه لا تكفى خلااص....
/


عند نور وساااره
نور : اافف هذا مو راضي يسكك ...
سارة : قولي له خلاص ما ابيك ...قلعيه ..
نور: والله خايف يسوي لي فضيحه ..
سارة : ياربي والله محد قالك روحي لها الطريق ...
نور بقهر: مالت عليك من اخت ..
/
بعدهاا بكم يوم ...وافق ابو نور على خطبتها من حسين ..

ام حسين : أخيرا بفرح فيك ...
حسين ويبوس يد أمه : يابعد أهلي كلهم ..تسلمي لي يالغاليه ..
/

ساره مع نور
سارة: مبرووووووك نوور ..
نور بفرح غامرها: عقبالك خيوو ..
سارة : هاا وش شعوورك ..
نور: بطير من الفرح ..
سارة : الله يهنيكم ..
/

وعند عزوز مع حسين
عبدالعزيز: حسين..
حسين : هلآآ..
عبدالعزيز..:انت راضي ..؟
حسين: ايه ليش تسأل هالسؤال البايخ ..؟
عبدالعزيز بلهجه جديه : مو مرتاح لها ..
حسين : انا الي بتزوجها ولا انت ..؟
عبدالعزيز "والله كلامه صحيح هو لو انا ": ههههههه ..الله يهنيك ..ماعليك مني كنت امزح..
حسين : تسلم ..
/




بعدها بالغرفه الي فيها حسين ونور..
/
حسين مع نور ..

حسين : شخبارك..؟؟
نور منزله راسها من الحيا: بخير ..انت شخبارك ..؟
حسين : والله تمام ..الا اقول..
نور : هلا ..
حسين: طالعة تجنني ..
نور استحت اكثر: صدق ؟
حسين : اكيد وبعدين وش فيك استحيتي ..؟
نور ببتسامه: هههه ..لا عادي..
الا ويرن جوال نور ..طالعت نور بالمتصل ..=هذا فهد شيبي مني هالنذل ..)
حسين : من الي متصل عليك ..؟
نور بتوتر: ماعليك صاحبتي ..
حسين بحسن نيه : طيب ردي عليهاا .
نور ببتسامه تحاول التأكيد : لا اهي تبي تشغلني عنك بس...
حسين ابتسم : ههه ..اجل حقريها ..ولا تبين ارد عليها ..
نور بخوف: ترد عليها ..لا ..خلص بققفل الجوال ..
حسين : وش فيك خفتي في شي .؟
نور: لالا ..بس متوترة.
حسين : هههههه خجل يعني ..؟
نور ببتسامه مصطنعه : ايه تقدر تقول ..
حسين: انتي تحبيني ..؟
نور بخجل: وش هالسؤال .؟
حسين : احس انا احبك اكثر مما انتي تحبيني .
نور بجرأه: لا عاد ..انا اموت فيك من زمآآن ..
حسين بفرح : ههههه ..ياحلوك ...." قرب منها وطبع بووسه على خدها"

/
تمر ايام ..ووفهد مازال يلاحق نور ...وويهددها يا تروح عنده او انه يقول لحسين انها تكلم اولاد وتقابلهم من وراه ...ووبيدلل بالرسائل
ورقم التلفون الي عنده ...
/

..ع الجوال
نور برجا: ااف تكفى اقولك لاتخرب علي ..
فهد بعناد : لا استطيع ..
نور بتضحيه: ياربي ..بعطيك الي تبيه ..بس لاتروح تقول له تكفى ..
فهد بخبث ..: الي ابيه ..
نور بخوف : أيه ...
فهد : طيب اقولك الي ابيه بس بعدين بااي ياعرووس ..
/
نور: الله ياخذك قول آآمين ...
.الابدخول اختها سارة ...
سارة : خير نور في شي ...؟
نور : قولي وش مافيه لحقي علي ساعديني هالي اسمه فهد مو مخليني بحالي ...
سارة : غبيه انتي ...غيري رقمك ..
نور: قلت لبووي وقال مايحتاج وخليك عليه ..وقلت لحسين سألني ليش ..ماعرفت ارد قلت لاخلاص اجل..
سارة : والحين وش يبي هالغبي ..
نور بدووع تجمعت بعيونها: يا اعطيه الي يبيه أو يروح ويقول لحسين اني اقابل اولاد من وراه ..وو..
سارة بخوف: نور ترا والله اذا احد درا بترووحين في ستين داهية ...
نور بخووف : ياربي ما ابي شي من هالدنيا غير يفكني من ذاا ..
سارة : حسين يحبك ..؟
نور: الا يموت علي ..عنده انا بالدنيا كلها ..وانا خلاص تبت ماعاد ابي شي غير اني اكون جنبه والله ..ماعمري كنت صادقه مع نفسي الا معاه ..
ما ابي فلوسه ما ابي شي منه غير انه يحبني وبس ..
سارة : ياحبيبتي ..احنا لازم نشوف لنا حل مع هالسخيف ..
نور وتمسك يد ختها : تكفي دبريني ..
سارة : ولايهمك ...
/
في المستشفى ..
حسين ويمدد جسمه : آآه ..تعبت اليووم ..
عبدالعزيز: ايه والله ..
حسين : وين جوالي بس خلني اتصل ع نور..
عبدالعزيز: آآآوه الحب ...
حسين : عن المصاخه يلا يا اخ عاشق ..
عبدالعزيز: هههههههه ..يعني انت ماتحب خطيبتك ..
حسين : شرايك باخذ وحده اكرهاا ..
عبدالعزيز: هههه ..تسويها ..
حسين :ههههههه ..اقول خل عنك كل ذا
/
باليوم الثاني ..........
نور بخوف: ساره لحقيني فهد راسل لي مسج ..
سارة : وش يبي ...؟
نور: يقول اتصلي علي ابي اقولك ع الي ابيه ..
سارة :صدق سخيف ..
نور: وش رايك اتصل ..؟
سارة : ايه خلصينا منه ..
اتصلت نور على فهد ..
نور: خير شتبي قول بسرعه مو فاضيه لك وألى خرابيطك ..
فهد بمسخره : سووري ..اشغلتك ..
نور بنرفزه : اخلص ..
فهد بحده: ابي نتقابل ..
نور بصوت عالي وخوف : آآآآيش ...؟؟
فهد بهدوء: الي سمعتيه ..
نور بخوف: وليش ..؟
فهد بقسوة : ابيك ترجعي لي كل فلس صرفته عليك ..
نور بخوف وتوتر: وأنا من وين لي ..؟
فهد بهدوء تام: والله عاد ابووك عنده خير ماظن باخل عليك ..
نور بهدوء مماثل : افف ..طيب كم تبي..؟
فهد بخبث:مايصير اقول..بالتلفون ..
نور : يااااااااااااااربي ..خلص كم ..؟
فهد: نتقابل ونتفق على كل شي ..
سكرت نور الخط بوجهه ..
سارة: ووش يبي الحين ...؟
نور بخوف :يقول الا نتقابل ..
سارة وقفت : نعم نعم نعم ....؟؟!!
نور بخوف شديد: والحين ...؟؟
سارة : والله حقريه احسن مايقدر يوصل لك ...
نور برتباك: يدل البيت تفهمي ..
سارة : نعم ؟ ماخبري فيك قابلتيه غير مرة .........؟
نور: يقول عنده معارف دلووه بيتنا ..ووو..
سارة بعصبيه : هذا نتيجة غبائك ...زين .
نور وتصيح : تكفي صرفيني ..
سارة بعصبيه:امممممم ..صبري علي موسهلة السالفه ..
الا ويتصل مرة ثانية ..
نور : خير ..
فهد بعصبيه: من سمح لك تصكين التلفون بوجهي ..؟
نور: مو شغلك اخلص ..
فهد .. يكمل الهدوء الي كان عليه ويهدء نفسه بدل العصبيه : اقول خلنا نتواجه بمطعم ..الي شفتك بيوم النحس فيه ..بكرة موعدنا..الساعه 8 ونص باليل ....
نور : باليل .........؟
فهد : اقولك بنتقابل بمطعم يعني لاتخافي مكان عام تراه ...ههههههاي ..
نور: صدق نذل ...
/
في بيت عبدالعزيز ...
ام عبدالعزيز : ريم يمه وينك ..؟
ريم : هناآآ بالمطبخ ..اسووي عشااآآ لعزيــز ...
ام عبدالعزيز : تعالي اتصلي لأم حسين تجي معنا ..
ريم : ان شاء الله ...
..
الا بدخول عبدالعزيز
..
عبدالعزيز ببتسامه: سلآآآآآآآآآآآم يا أميرتي الحلوة ..
ام عبدالعزيز : هلا يمه ..
عبدالعزيز : ها وش العشآآء ..يمه ..؟
ام عبدالعزيز : اسأل ريم اهي تتطبخ ..
عبدالعزيز : اوووه ريم هنآآ..
بروح افاجئهآآ..
/
راح للمطبخ..ونزل تحت الطاوله وريم ماحست له ..
راحت ريم وقفت جنب الطاولة تقطع الخضار ..
عبدالعزيز بصوت عالي: وآآآآآآآآآ ..(من تحت الطاولة )
ريم شهقت وتركت الي بيدها من خوف : بسم الله الرحمن الرحيم ...
عبدالعزيز طلع راسه من تحت الطاوله:هههههههههههههههههه ..قولي خفتي ..
ريم بخوف: انت وش الي جابك هنا وشلون دخلت ..
عبدالعزيز: هههههههههههههههههههه ..ياحلوك وانتي كذا ..دخلت وانتي ابد ماتحسين ..
ريم : اقول اطلع من تحت الطاولة ..
عبدالعزيز مد يده : ارفعيني ..
ريم : طيب ..
ريم : وووشلون ماحسيت لك هآآ جني انت ...؟؟
عبدالعزيز: لا جني ..
ريم :هههههههه فديتك والله.
عبدالعزيز: وش كنتي تفكري فيه هآآ لدرجة ماحسيتي لوجودي.......؟
ريم : افكر ..بحبيبي ..
عبدالعزيز : ومن حبيبك ..؟
ريم :وآآحد ..
عبدالعزيز: ادري واحد أجل وحده ..؟
ريم :هههه ...ايه وبعدين ..؟
عبدالعزيز: من حبيبك ..؟
ريم : مابعلمك موووت حرة ...ههااي ..
عبدالعزيز ابتسم ابتساااااامه تطيح الي مايطيح ..: يعني اموووت ..؟
ريم : هههههههههههه ..
عبدالعزيز : لا خلاص بموت ..
ريم بدلع: يلا عاد ..
عبدالعزيز : لا عاد ولا ثمود ..انا بموت خلاص ..
ريم : بسك ها ..لاتاخذ نقطة ضعفي ..
عبدالعزيز بنص عين : طيب انا اوريك ...
ريم : هههههه ..شبتسوي بتموت يعني ...؟
عبدالعزيز: مع السلامة ..
ريم : الله يسلمك ..
عبدالعزيز(شكلها مو مهتمه خلنا نشووف ..):يلا..

/~
جا بيطلع من المطبخ ...بدت عنده حاله التمثيل .. بيقوم بدور الدايخ .. وقف ..:آآه ووش فيني ..
ريم لتفت بخوف: خير عبدالعزيز في شي ...
عبدالعزيز رمى نفسه ع الأرض بهيئة الفاقد وعي ...
تركت ريم الي بيدهاا ..وبخوف : عبدالعزيز عبدالعزيز
عبدالعزيز يتنكر بصوته ويسوي نفسه تعبان : هآآ..شصار فيني ..راسي كلايدوخ كذا فجأه ..
ريم بخووف : قوم انت لازم ترتاح ..
عبدالعزيز:ايه لازم ارتاح ..
ريم : قوم نروح الطبيب..
عبدالعزيز: انا طبيب ..
ريم : لاتخوفني عليك ..
عبدالعزيز ببتسامه ومسوي فيها تعبان: صدق خفتي ..
ريم : وش شايفني مستانسه ..؟
عبدالعزيز وقف وضحك بصوت عالي ...
ريم تناظره وهي مقهورة لانه عرفت انه يكذب ..
عبدالعزيز: وش فيك تطالعين فيني كذا آآي واز جوك ..>>كنت امزح ..
ريم مازالت تناظره بنظرة مقهورة ..
وراحت فتحت الثلاجه وطلعت بيضه ..
عبدالعزيز يصرف الموضوع : آآ ..ريم بتسوين كيكه ..؟؟
ريم تناظره بنفس النظرة الي فيها خوف وقهر بنفس الوقت..
عبد العزيز : يلا عاد ..
ريم اخذت البيضه وكسرتها براسه وسيحت الي فيها على عبدالعزيز ..
ريم :ههههههههههههههههههها ...
عبدالعزيز متفاجأ : هآآآ..كان مقلب ..
ريم :افكورس ..بعدك ماعرفت تتعامل مع مين ...
عبدالعزيز بقهر: طيب ..انا ارويك بعد مع من تتعاملين ياست ريم ..
ريم بغرور: يلا ورينا ..
أخذ المايونيز ..ووفرغه كلا بشعر ريم ..
ريم أخذت الكاتشب ووبلاب كوت عبدالعزيز ..
عبدالعزيز ببتسامه ارتسمت على شفاته : هيييييييييييييييييي ههههههههههه ..وش بيقولون ..مايروح اللون الاحمر من الاب كوت ...
ريم ببتسامه : عــــــــــــــــــــــــــادي ..
عبدالعزيز: أنا طالع ..
ريم : روح اسبح ..بس..
عبدالعزيز: وانتي بتظلين بهالشكل ...
ريم بضحك: أكيد لا ...بس ماعندي ملابس ككككككك ..
عبدالعزيز : أمشي معاي ..
ريم : وين ..
عبدالعزيز :هههههه يلاااا امشي بسسسس ..
/


نرجع لساااااره ونوور ..

سارة : متى بتقابلين هالواطي ..
نور: ليلة بكرا ..
سارة : وين..؟
نور :بالمطعم ..
سارة : خذي حذرك ..
نوربخوف : ادعي لي ...
/
وفي بيت ابو حسين ..
أم حسين : يمه حسين ..
حسين : هلا يمه ..
ام حسين : ليش ماتستعجل بزواجك ..؟
حسين : ليش مو عاجبتك سالفة فترة الخطوبه ..؟
ام حسين : ههههههههه ..لا بس تاخذها عندك ببيتك احسن من هالروحات لبيتهم الي مالها داعي ..
حسين : ان شاء الله يمه ..بس صبري ارتب وضعي ..بعدين انا و عزيز مقررين ندخل مع بعض بليله وحده ..
ام حسين : مآآشاء الله ..حتى بذي ..
حسين : ههههههه ..أيه افاا عليك يمه..
/
اليوم الثاني ...بالمستشفى 10 صباحا ..
عبدالعزيز : حسين ..
حسين : هلاآآ..
عبدالعزيز : وش عندك اليله ..؟
حسين : افكر اروح لبيت عمتي ..
عبدالعزيز:آهاا ..
حسين : تبي شي..؟
عبدالعزيز:لالا ..بس بطول عندهم ..؟
حسين : لا بسلم وبمشي ..
عبدالعزيز: مو تروح وتنسى نفسك مع نور ..
حسين : هههههههههههههه .اقول خل عنك عاد ..
عبدالعزيز:هههه ..انا قدمت على أجازة اسبوعين لي ولك ..عشان نعجل بأمور الزواج الوالده مهي بساكته ..
حسين :ههههههههه ..وانا بعد خالتك ماكلتني ..
عبدالعزيز: اذا شفت المدير أبسأله وش صار عليها ..
حسين : ايه زين تسووي ...

باليل ./..
نور: يلا انا رايحه ادعي لي ..
سارة : يلا ..ويبقى رني علي كل شووي ..
نور: اذا قدرت..
سارة : اووك ...
/
عند المطعم ..طلعت نور من السيارة ..دخلت المطعم وجلست تطالع بالموجودين ومالقت فهد ..
نور: ياربي ما ابي اتأخر وينه هالقرف ...
الا بشخص من وراها متلثم يكتم على فمها ويسحبها لبرا المطعم ...
...
نور تحاول تفك منه ماقدرت ...
رماها بالسيارة ...
نور تصارخ : من انت ..خلنييييييييييييييي ...
فك الثمه عن وجهه ..
نور بخووف : فهد ..نزلني من السياارة بسرعه ..
فهد :هآآ ماسمعت ارفعي صوتك زين ..
حاولت تفتح باب السيارة ..
فهد :لالا ..كذا مايصير خلك عندي شووي ...
نور: ياحقير ..وش تبي مني ..
فهد : نتفاهم اقولك نتفاهم ...
وحرك السيارة ...
وصل عند وحده من العمارات ..
فهد : يلا ننزل ..
نور بخوف وتوتر واضح: مابنزل ...
فهد : توك بتنزلين
نور : وين بتاخذني ..
فهد : خايفة ..؟
نور تستقوي : لا ..
فهد : اجل نزلي ...
وشدها من يدها ..
ونزلها ..
ودخل بها وحده من الشقق غصبا عنها ....
نور وتصيح : تكفى خلني ...
فهد : ما راح اسوي شي ...
الا وشباب وبنات ..قاعدين بهذيك الشقه صوت اغاني ..ومشروبات ..وخمور..
وهي واقفه عند الباب ..
نور : الله يخليك افتح لي الباب ابي ارجع ..
فهد : تبي المفتاح ...قعدي معاي قعده حلوة واخليك بحال سبيلك وترجعين..
نور : بالاحلام ...افتح ..
فهد:يلا ..
نور تصارخ ودموعها على خدها: بالاحلااااااااااااااااااااااااام ..
وقرب منها..:يلا ..
نور وتدفعه :طس..يلا ...
فهد :طيب اشربي من هالكاس ..
نور: مابي ..
فهد : أجل بجبرك على شي انتي ماتحبيه هآآ..
نور(اشرب هذا ارحم لي من اني ..انفذ له رغبته هالحقير))
فهد: هآآ وش آآخر ماوصلتي له ..؟؟
نور: خلني ..
فهد :لا لا لا ..كم مرة اقول لا لا ..
يلا امسكي هالكاس وبطلي عناد ...
نور بخوف : وش ذآآ..؟؟
فهد : عصير ممم زي ماتلاحظين تفاح ..
يلا امسكي ..
وحطه بيدهآآ..
فهد : اشربي خلصيني ولا مابتطلعين من هنآآآ..
/
وظل يعطيها من المشروب لحد ماسكرت خلاص...
/
فهد :شباب رفعو ع صوت الاغاني سهرتنا الليلة خلوها صبااااااحي ..
..واخذ نور الي كانت ماتحس بالدنيا من الشراب ..وخلاها ترقص وصورها بحالات فظيعه وبين الشباب ..
/
في بيت أبو انور ..
حسين : سارة ممكن تنادي على نور بسرعه ..
سارة بتوتر : موهنا طلعت ..
حسين : ووين عمتي وابوك ..؟
سارة بخوف: كلهم طلعو مافي احد ..
حسين : فيكي شي ...؟
سارة: هآآ ..آآ لا ..لا ولاشيئ..
حسين : طيب نور وين راحت ماقالت بتطلع ..؟
سارة: مدري قالت بتروح لصاحبتها ..
حسين : غريبه ..طيب تتوقعي تتأخر..
سارة: لا لا ..بس انت اقعد بالمجلس برا واذا جات بتشوفها داخله ..
حسين : أيه طييب ...

___________________________











 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-14-2015   #32 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ


مخرج البارت ..


شفتي حبيبك كيف قاسي يايمه

سميتيني نور عينك وأنتي تاج راسي

دفنتك تحت الترب بيدي يايمه

لو انتي مكآآني ماظني بتحطين..[ راسي

شفتي الولد الي تحبيه يايمه

يمه خذيني بحذاك ياكل ناسي

لو رجعت البيت اللحين يايمه

من يهلل بي لارحت ويسمع انفاسي

من قبل لاروح البيت وحشتك يايمه

حلت علي من ساسي لا راسي

من يقول لي:.. اقبل لي يايمه

من البّي له بعد اليوم يآأميرة قاسي

خطواتي تثقل من اذكر البعد يايمه

من اذكر الوحشه تنحبس انفاسي

أمنتك الباري يرحمك برحمته يايمه

تكملهُ







 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-14-2015   #33 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ


بعد فترة ..
حسين صار لي ساعه ادق ماترد علي .. ..
/

عند نور ..
فهد : يلا ياعسل نقوم ..
أخذ نور وحملها ودخل معاها غرفه من الغرف ...
..فهد : جوالها ماسكت شكله الخووي ..ههااي ..والله لتموتي من تحت راسي ..
/
بعدها بنص ساعه
...حسين :انا شكلي ..باخذ بعضي واطلع صار لي ساعه هنا الظاهر نور نست نفسها مع صاحبتها ..
/
بعد ساعه تقريبا...
في السيارة..يدق جوال حسين
حسين : اووه هذا رقم غريب..يلا بنرد ..
ألوو..
******:مرحباآآ
حسين : مرآحب من معي ..؟
******: فاعل خير ..
حسين : هلآآ..آآمر ..؟
*****: بوصف لك مكان وتعال له ..
حسين : انت تعرفني ..؟
*****: تقريبآآ..
/
وصل حسين بالسيارة ..للمكان المطلووب ..وقف ..
****:انت حسين ..؟
حسين بستغراب :أيه نعم أنا حسين ....!
****:تعال معي ..
حسين : وين ..؟
****:تعال معي برويك شي يخصك ...
....
وصلو عند باب الشقه ..
حسين :هي انت وين مدخلني ...
****:ادخل انت ماعليك ..
حسين بعصبيه: آآسف مادخل هالأماكن ..
****:اقولك في شي ينتظرك داخل مفآآجأه ..لك انت بالذات ..
حسين :لاحول ولاقوة الا بالله ..
****:يلا ...
..
ودخل حسين فقط عند ممر الشقه ...
: اخلص وش تبي فيني ماخذني على كذا مكان زي وجهك ..
*****:طالع بهذيك الغرفه ...
حسين بعصبيه : غبي انت ..؟
*****: انت طالع ..
...
الا بشخص يرمي بنت ع الأرض بملابس غير ساترة ..وعارية ...
..
****: انت تعرف هالبنت صح ولا ..لا ..؟ترا هالبنت خانتك ...تفهم ..
حسين طالع بالوجه ..اشتعلت نيران الغضب ..
اخذ الولد كاس ماي وكبه على وجههاا ...
فتحت عينها ..مسكها الولد من فكهاا ..:طالعي الي هناك ..جاي يسلم عليك ..
فتحت عينها ..:حسين ..
حسين بغضب: ايه يالي ماتستحين على وجهك ..
وشدها من يدهاا ..وسحبها من درج العمارة لتحت ...
وهي تصيح ..تكفى خلني ...سامحني ..
دخلها السيارة ...
حسين بصراخ : والله العظيم اذا ماتسكتين تحت عجلات هالسيارت تفهميين ..
نور: تكفى ..لاتقول لاحد ..استر علي ..
مد يده شد شعرهاا ..وضرب راسها بالزجاج ...:انا تسوين فيني هالسواة ..يابنت اللذين ..
/
اخذها لعند بيتهاا ...
فتح الباب برجله وصوت صراخها والدم الي غطى وجههاا ..ولا جسمها المكسر ممن الدرج ..
....
ابو أنور: خير شصاير ....
حسين شدها من يدها لداخل البيت وبصراخ : خذ بنتك عديمة الشرف والتربيه ..
ابو انور : احترم نفسك ولاتغلط على بنتي ..
رماها ع الأرض ...: قولي لهم وش سويتي ..الحين جاية تبكين ..
ام انور : فهموني شصاير ..؟وليش ضربت بنتي ..من سمح لك ..
حسين : هاسؤال لها مهوب لي ....
ابو انور بعصبيه : قول احسن ما اجيب لك الشرطه ...
حسين بعصبيه : بنتك هذي ضيعت شرفها مع واحد ..انت تفهم ..
ابو انور متفآآجئ : هي انت واعي وش ترمي بنتي فيه ..
حسين : أسألها ..شوفهاا ..هالحقيرة ...
نور راحت تخبت بحضن امها : يمه لايذبحوني ..
رمتها امها :صدق الكلام الي يقوله ..
نور:..........
ام انور بعصبيه : ردي علي لا أذبحك ..
حسين بعصبيه : أنا مستحيل اخليك معي ..أنا اذا ما محيتك من هالارض امحيك من ذاكرتي ..
راحت تمسكت بأذياله :تكفى ..استر علي ..
حسين ويرميها : الي ماتدور ع الستر ع نفسها انا ما استر عليها وبعدي عني لاني مابردت حرتي فيك بعدي لاذبحتك ..
اخذها أبوها من شعرها ..وصار يضربهاا ..ويبغى يعرف سبب هالي سوته ..
سآآرة تراقب من بعيد وخايفه ..وتصيح ...
حسين بصوت عالي وعصبيه وغضب : صفي حسابك مع بنتك ..وانا ما ابي الطخ حبي فيها اكثر ..أنتي طالق ينور طآآلق ..
/
راح لبيته ..ع طول ..دخل فتح الباب وصكه بقووة .. /
عبدالعزيز كان موجود .....
عبدالعزيز:بسم الله الرحمن الرحيم ...شوي شوي كسرت الباب ...
مشى عنه حسين ومارد عليه ..
ام حسين جايه : وش صاير خير وش له هالأزعاج
عبدالعزيز : هذى حسين ..دخل وصك الباب بقوة ..
ام حسين : وينه ولدي ..؟
عبدالعزيز: ركب فوق ..
ام حسين : وليش ماقعد معاك من زمان انت تنتظره مو عيب عليه ..
عبدالعزيز: خالتي ...مو مهم انا اركب له الحين ..
/
دخل حسين غرفته ..فتح دولاب ملابسه ..وطلع له لبسة ..ودخل يتروش ..عادته اذا بيتروش يفصخ الدبله ..من يده ..جا بيفصخها ..
اخذها ورماها ع الأرض بقوة ..:يلعن هالساااعه ...
عبدالعزيز وهو داخل الغرفه : حسون في شي ..ليش رامي دبلتك ع الأرض ..؟
حسين داس على دبلته برجله..ودخل الحمام يتروش ..
عبدالعزيز: اكلمك انا ..ماتشوف ..
صك حسين باب الحمام بقوة >>اكرمكم الله ...
عبدالعزيز بستغراب :اكيد صاير شي معصب مرة ..!!
اخذ نفسه عبدالعزيز وقعد على سرير حسين ..: مالي الا انتظره ..
/
في بيت نور...
نور وتبكي : والله الي صار مو بيدي ...يبه ..لا تذبحني ....
ابو أنور: لا اخليك عندي شسوي فيك ؟..يا عديمة الشرف ...
سارة وماسكه يد ابوها : يبه تكفى لاتمد يدك عليها الي فيها مكفيها ..
ابوأنور بغضب : انتي روحي لا يجيك من الي بيحل عليها ...
نور :آآآه ..
...صار يضرب فيها لحد ما طاحت ع الأرض فاقده وعيها ..والدم بنزف من جروح جسمها
راحت سارة لأختها ..:نور ردي علي حبيبتي أختي ردي علي ..
...واخذتها سارة للمستشفى مع السايق ...
/
طلع حسين من الحمام ....
عبدالعزيز : وأخيرا خلصت ...
حسين نشف شعره ..وطفى الأنوار ..وخلى نور خافت ..وتمدد على سريره واخذ لحافه وتغطى فيه من غير مايتكلم ..
عبدالعزيز: ترا والله بديت اعصب ...
وراح شغل الأنوار ..
عبدالعزيز بعصبيه : حسينوو اذا ماتفتح فمك اكسره لك ..
وبصوت هامس : من زمان انتظره وتالي مافي اخلاق ..استغفر الله ..
حسين مايتكلم ...
عبدالعزيز شال اللحاف من على حسين : هيييييييييييييييييييي ..انت ..يا اخ ..
حسين ويناظر بعبد العزيز بعصبيه ..
عبدالعزيز : وش صاير ..؟
حسين بنفس النظرة : انا تعبان وأبغى أنام ..لذلك رجع اللحاف علي مثل ماكان وطفي الأنوار أحسن لك ..لأني لحد الحين ماسويت جريمه يعني استر على روحك ..
عبدالعزيز: ويلي من هالنظرة ...طيب ...بس أنا موب رايح اليله البيت ...بنزل عند خالتي اقعد معاها ...
/
بالمستشفى ..
سارة : يادكتور اسعفها اختي بتموت ..
الدكتور : أختك كسور جسمها مرة قويه الي اخذته من ضرب مو شويه ...
يعني نصبر لي الصباح والله يفرجها ..وبعدين الشرطة تسأل عن سبب هالضرب وهالأشياء وبتفتح ملف تحقيق فيه ..
سارة : الله يخليك ..لا تفضحنا ..استر علينا ..تكفى ..قول انها طاحت ..او اي شي تكفى يادكتور ..
الدكتور: آآسف هذا مو بيدي ...
سارة : أبوس يدينك تكفى ...والله ..هذي سمعه لاتخلي الناس تتكلم علينا والي يرحم والديك .ويستر على حريمك ..
الدكتور : والله..
قاطعته : تكفى ..والله بيدك ...تكفى ...
الدكتور : طيب طيب ..

_________________________
يوم جديد الساعه 4:00 صباحا..
عبدالعزيز راح فتح باب غرفة حسين بهدوء ولقى حسين قاعد ...: شكلك مانمت ..
حسين : مو جايني نوم حاولت انام ..بس مافي فايده ..
عبدالعزيز : الظاهر عندك ارق ..خخ ...
حسين : تكفى مو فاظي حق المسخرة ..
عبدالعزيز : في شي ؟؟
حسين:........
الا ويرن جوال حسين ..المتصل نور..
عبدالعزيز بتردد: رد هذي نور ...
اخذ حسين الجوال وفتح البطارية وشالها ورماه ع الأرض ..وبعصبيه :اللحين مافي احد متصل ...
عبدالعزيز: والله صرت مو فاهم شي ...قول..وش صاير متزاعل مع نور ...؟
حسين : ....................


/



بالمستشفى ..
الدكتور : صار عندها ارتجاج بالمخ ..وجسمها اغلبه كسور يعني الله يعينها ..
سارة وتصيح : شكرا دكتور ..
الدكتور : واجبنا ...
سارة : ((ياربي وش هالمصيبه ...


/

عند ابوو العز وحسين ..
عبدالعزيز : حسوون ..قوم صل ترا يأّذن ..
حسين : قايم قايم.....
بعد الصلاه ...
اخذ عبدالعزيز جوال حسين وركبه ..وشغله ..وشاف انه في رساله جديده ..:حسون عندك رساله من نور ..
حسين : امسحها ...
عبدالعزيز : مو لها الدرجه ...
حسين بعصبيه :لاحول الله ...
عبدالعزيز فتحها : كلا منك اختي خلاص بتروح من ايدينا واعلم ان صار فيها شي ياويلك ..
حسين : من سمح لك تقراها ..؟
عبدالعزيز : سووري ..فضول ..
حسين سحب الجوال وفكه من جديد ..
عبدالعزيز : اخووك قول وش صاير .
حسين بعصبيه : تبي تعرف ..ليش ..
عبدالعزيز : حسين ...لاتعصب اذا مو حاب تقول خلص ...
حسين :الحقيرة ..
عبدالعزيز : ليه هالكلام ..


/


بعد سآآعآآت من الصباح ..
ام حسين : حسين يمه انزل انت ولد خالتك من فوق افطروو ..
,
عبدالعزيز : يلآآ قووم ..
حسين : مالي نفس للأكل ..
عبدالعزيز : والله عآآذرك ..بس قوم افطر مع امك وقول لها بالي صار ..
حسين : اقول لها ..أيش ولاأأيش...والله تطيح من طولهآآ..
عبدالعزيز : من قال ,..بتعذرك ..لانها تبي تزوجك وحده تريحك مو كذآآ..
حسين : من قآآل بقولها ..كذآآ..بقول لها طلقتها وخلص..
عبدالعزيز: وإذا سألت عن السبب ..؟
حسين : بقول ما ارتحت معاها ..
عبدالعزيز: بتكذب على مين ..انت تحبها ..والكل يدري..
حسين بعصبيه : أحب الطل في عين العدوو ..هذي استغفر الله ..
عبدالعزيز: طيب قووم ...
حسين : ماني بقايم زيييييييييين
ام حسين فتحت الباب ..: ليش مآآنت بقايم ..
حسين قام : هلآآيمه ..ليه تعبتي نفسك وركبتي ..
ام حسين : جهزت الفطور لكم ..
حسين : وين ..نآآنسي الهبله ..
ام حسين: ماعليك من نانسي واخلص قوم ..
حسين هز راسه بمعنى أيه..
,
ع’ ـالفطور ...
ام حسين : وش فيك مآآتآآكل ..؟
حسين : مالي خلق يمه ..خلص ..
ام حسين : من ايش يمه ..؟
حسين بتردد .. توتر: يمه طلققت نور ..
ام حسين منصدمه : شتقول ..وليش ..وش صاار ..
حسين : يمه مايبيلهآآ كل ذآآ..
ام حسين قامت من ع كرسيهآآ: فهمني ليش ..كنتوو مثل الكنآآري وش الي صاار ..؟
حسين : مآآصار شي بس كذآآ مآآبيها ..خلص ..
ام حسين : الا في شي ..حرآآم عليك تكسر بخاطر البنت كذآآ.
حسين :قلعتهآآ..
ام حسين : ليه كذآآ ماتوقعتك قآآسي لهآآالدرجه ..موكنت تقول بأنك تحبها الامس وش الي تغير ..؟
حسين : يمه لاتظلميني ..أنا مو قآآسي ..وصدق أنا قلت أحبها بس اكتشفت اني انخدعت ..
ام حسين : وشلون فهمني ..؟
حسين:............
عبدالعزيز: خالتي ..اقعدي ..الي فيه مكفيه ..


/


بالمستشفى ..
سآرة: دكتور ..وشلون حالة اختي ..؟
الدكتور: ماتسر ..قلت لك البنت عندها ارتجاج بالمخ ..
سآرة:لاحول الله ..


/


حسين درآى بالي صار بنور ..بس كآآن هذآآ جزآآة من يخوون ...
بعد آآيآآآم ...
/
في بيت ابو انور
أبو انور : سآآرة ...
سآآرة : نعم يبه ..
أبو انور : وين رآآيحه بهالأكل ...
سآآرة : لنور يبه ...
أبو انور : هذي ماتستحق تقعد ببيتي ..
ام أنور : خلاص الي صآآر فيهاا ..كآآفي وزود ..
/
بالغرفه الي فيهآآ نور ..
<<.. طبعآآ نور حجزت بغرفه لحالها ..وماحد يدخل عليها غير امها واختها ..أما انور مايدري بشي لانه مسآآفر بلاد برا ..>>
سآآرة : يلا نور حبيبتي ..أكلي ...
نور تبعد يد ختها ...
سآآرة تمسح على رآآس ختها : حبيبتي مايصير اكلي انتي ماتآآكلين ..
نور وتلم نفسها بزاويه ..:لا ..لاآآآآ..
وصارت تصارخ وترمي الاكل ..
سآآرة وتمسك ختها : خلص لاتعصبين ...
ولمت الاكل الي بالارض والزجآج ..
..وردت لهآآ :وش رآآيك تقومي تتسبحين ...عشآآن تتنشطين يعني ..
نور :لا ..
سارة : قومي لاتخافي انا معك ...
ومدت يدها لأختهآآ..
نور : مابتضربوني ..؟
سآآرة : لا ..اقولك قومي ..يلآآ...
/
بالمستشفى ......
عبدالعزيز : حسين ..حسيييييين ...
حسين :..........................
عبدالعزيز: يآآهوو ..أناديك ..
حسين : هلآآ..
عبدالعزيز: ووش فيييك ..؟
حسين : لا ولاشي ...بس شردت..
عبدالعزيز: حسووني طلبتك ..
حسين : آآمر..
عبدالعزيز : مآآيآآمر عليك عدوو ...شرايك تاخذ مناوبتي ..؟
حسين : مو مشكله بس ليش ..
عبدالعزيز : يووه ..بروح لريوومه ..
حسين : ههههه ..خلص اووكي ...
عبدالعزيز : تصدق ..حسوون ..
حسين : ايش ..؟؟
عبدالعزيز: انت أخوو والنعم فيك ...
حسين : ههههههههه ..لاتخليني اهوون ..
عبدالعزيز: لاتكفى ..
وضربه بيدده ع كتفه : يلآآ سلآآمم ...((وومشى ..))
رفع يده حسين : سلآآم ...
/
اليوم الثآآني ..
بالمستشفى 10 صبآآحآآ..
حسين : آآآآآآخ ..نعسآآن ..ووراي شغل ..
بروح لجدي ..شوي وأرجع في سأأعة الراحه هالخرطي ...
/
في بيت الجد ...
حسين : سلآلآم يبه ..
الجد سآآلم : هلا يبه وعليكم السلام ...
حسين : شخبارك يبه ..
الجد سالم : بخير ولله الحمد ...
حسين : دووم يارب ..
الجد سالم : شخبارك انت ..
حسين : والله تمام بس الشغل هآآآلكني ..
الجد سالم : يلا الله يقويك ..ووش اخبار امك ..؟
حسين : بخير ان شأأء الله ...
الجد ساالم : ان شآء الله ..
حسين : الا وين عزوز .؟
الجد سالم : بالمدرسه يعني وين ..
حسين : لا اعني الثآآني توقعت القاه هنآآ..
الجد سالم : لا رآآح مع بنت عمه يتمشوون ..
حسين : الله يهنيهم ..
الجد سالم طبعا درى ان طلق نور وماصار عنده اي اعتراض: وانت ماتبي تخطب مره ثانيه .
حسين : لا لا ..صار عندي عقده ..
الجد سالم : هههههههه ..اووف ...ليش يايبه ..
حسين : يبه لاتفتح معي هالموضوع ..لانه خلص ..
الجد سالم : لا لا مهوب بخلص ..انت لازم تتزوج ...
حسين : يصير خير يبه ...الا ماقلت لي متى تحدد موعدك للمستشفى ..؟
الجد سالم : والله مدري اسأل ريم ..انت دكتوري وماتدري متى موعدي ...
حسين : الممرضآآت من تحدد مهب أنا ..
الجد سالم : ههههههه ..يآآدكتوور ..حسين ..
حسين : نعم ..يأأ ابو الدكتور حسين ..
الجد سالم : قوم خذني ابي اروح مشووآآر ..
حسين : امرك يبه ..
/
بالمطعم....
ريم : اقول عبد العزيز ..
عبدالعزيز : عيون عبدالعزيز ..آآمري ..
ريم : وش أخبار حسين ..؟
عبدالعزيز : والله مآآشي حاله ...
ريم : الكل انصدم بطلاقهم ..
عبدالعزيز: ايه ..الموقف الي فيه لايحسد عليه ..
ريم : الله يعينه ...
عبدالعزيز : اهم شي ..اني انا ..وآآثق فيك ..
ريم : تسلم لي ..
عبدالعزيز : وش رايك نقوم نتمشى ..
ريم : ووين ..؟
عبدالعزيز : نروح المول..
ريم : ليش ..؟
عبدالعزيز: بخذ لك هديه ...
ريم:هههههههه ..حلووة ..
عبدالعزيز: ايه انتي اختاري وانا اشتري لك ..
ريم بتفكير: اممممممممممم طيب ..

يمه يومك تضميني ليش ماقلتي ..[ قررتي السفر



في بيت حسين ..باليل ...
حسين دآآخل البيت ..: يمــــــــــــــــــــــــــه ..يمــــــــه ..يأأم حسين ..
.."وين رآآحت ..ست الحبايب ..يمــــــــــــــــــــــه ..
الظاهر بدآآرهآآ"..
صعد فوق ..
طق طق طق >>يدق الباب ..
:يمـــه ..مآآمي ..يآآم حسين ..
فتح الباب ..شاف امه منسدحه على فرشتهآآ..
حسين : يمه حبيب قلبك يناديك كذا تحقرين ..؟
ام حسين : أدخل يمه ...
حسين :هههههه ..ياعيوني انتي ..
وراح باس راس امه ...: وش اخبارك اليوم ..؟
ام حسين : بخير يايمه ..وينك تأخرت ..
حسين : يمه بهالمستشفى ..
ام حسين : الله يقويك ..
حسين : وش فيه وجهك كذا ذبلان ..؟
ام حسين : لا بس شوية تعب ..
حسين : أفا وأنا الدكتور حسين ..
ام حسين : هههههه ..
حسين : وش الي متعبك ..
ام حسين : لاتحط بالك ..تبي عشآآ..
حسين : والله مآآ أأكل ..
ام حسين : ليش يمه ..
حسين : من غير ما اعرف ليه تعبآآآنه ..
ام حسين : حآآسه اني بموت ...
حسين بخوف : بسم الله عليك ..يومي قبل يومك ...عسى عيوني ماتبكيك ..
ام حسين : لاتدعي على روحك ..
حسين : أجل لاتقولي هالكلام ...ولا بدعي على روحي بكل صلاه ..
ام حسين : والله مقدر على حنية قلبك ..تذكرني بأبووك الله يرحمه ..
حسين :انتي يآآآخلف ابووي ..ماقلتي لي الحين وش الي متعبك ..
ام حسين : ولاشي بس تعبانه ..
حسين : اوهوو ...لازمك شي ناقصك شي محتاجه شي ..مضايقك احد ..تبي تروحين تبي تجين ..
انا كلي تحت امرك ..
ام حسين : مابي غير شي واآآآحد ..
حسين : لو باآآخر هالمجرة ..أجيبه ..
ام حسين : تقوم تتعشى ..
حسين : بس ذآآآ ....
ام حسين : أيه ..
حسين : اجل قومي ..

/

بعد يومين .. ..
بعد ماخلصت مواعيد المرضى ...
بوقت الراآحه ..
عبدالعزيز: حسين تبي ..كوفي..
حسين شآآرد بعالم ثآآني ..
عبدالعزيز: حسين ..حسوون ...
حسين : هآآ ..ايه ..شكنت تقول ..
عبدالعزيز : تبي كوفي ..؟
حسين يهز راسه بمعنى ايه ..
..راح عبدالعزيزوجاب الكوفي
وجلس قبال مكتب حسين ..
: هآآماقلت لي شتفكر فيه ..؟
حسين : ابد ولا شي ...
عبدالعزيز: الا ..شرودك مو طبيعي ..
حسين : الكوفي يهبل ..
عبدالعزيز: لاتلف وتدور ..وبعدين اكيد دام عبد العزيز سووآآه بيصير حلوو ..خلصني ووش
تفكر فيه ..؟
حسين : أمي ..
عبدالعزيز بخووف : وش فيهاا ..خالتي ..؟
حسين : مو على بعضها هلأيام ...من اذكر كلامهآآ أخااف ..كل شوي ادق عليها
واذا ماترد اروح البيت مثل المهبول ..
عبدالعزيز: وش كلامها تراك بديت تلعب باعصابي ..
حسين : تقعد ذبلانه ..ومن اسألها تقول حاسة بتموت ..وبتلحق ابوي ..وتتحلم بأبوي ...
من اسمعها كذا ..اجمد ..احاول اضحك ..تضحك عشآآني مو لانها تبي تضحك ...
عبدالعزيز : جيبها المستشفى هنآآ يمكن مريضه ..او انخنقت من قعدة البيت ..
حسين : أنا مو مخلي مكآآن ما اخذه لهاا ..بعد الراحه صرت مآآ أنام ...واذا ماقدرت ..اخذها لبيتكم ..
عبدالعزيز : اقولك يمكن مريضه ..او متحسسه من شي ..انت تعرف الام اذا تحسست من شي تتضايق ..
ولاتنسى ان الحريم ((وبصوت فيه المسخره )) حساسات بزيااده مثل الزجاج ..
يمكن انت مسوي شي ماحبته وقاعده تلمح لك فيه بس انت مو فاهم ..
حسين : تهقى ..
عبدالعزيز: مدري هذا من وجهة نظري ...
/
بعدهآآ باليل السآآعه عشرة ...
حسين راح للبيت مع عبدالعزيز ..
..
دخلووو البيت بصراخهم ..
عبدالعزيز : يآآآآآآآآآآآآآآآآآآخاله ..يابعد كلالخلات الي بهالدنيآآ..
حسين : مآآآآآآآآآآآآآآآآآآمي ..يآآم حسين ..يآآم البزر حسوون وينك ..
عبدالعزيز : باح صوتي ...ماترد ..
حسين : اكيد بدآآرها نروح لهاا ..
عبدالعزيز : يلآآ..
وركبو لهآآ..
حسين : يمه ندخل ...
ام حسين : ايه يمه ..
ودخلو ..
عبدالعزيز: افاآآ ..أفآآ ..أفآآآآ ..
ام حسين : هههه ليش يمه ..
عبدالعزيز: ياقسآآوة قلبك ..كذآآنصارخ وماتردين ..
ام حسين : لا والله ..سمعت وقلت اركبو بس انتو من كثر ماتعلى اصوآآتكم ..ماتسمعوني ..
حسين : وي عسآآني أأموت لو إني ما اسمعك ..
ام حسين : لاتقول كذآآ..
حسين : ليش ماتقعدين تحت ..؟
كلا حابسه روحك هالايام ..
ام حسين : بس ابي ارتاح بدآآري فيها شي ..
حسين : لا ابد ...البيت بيتك ....
يمه بقولك ..
ام حسين : قول يمه ..
حسين : زعلآآنه مني ..؟
ام حسين : مافي ام بها الدنيا تزعل من حبيبها ولدهاا الوحيد والغالي ..
حسين : ليش متضآآيقه ..؟
ام حسين : ولا شي ..بس كذآآ ..تعبآآآنه ..
عبدالعزيز: طيب وش الي متعبك ..؟
ام حسين : حسين ..متعبني ..
حسين : أفآآ ..وليش..
ام حسين : أخاف بعدين تغمض عيوني ومافي احد يهتم فيك ويرعآآك ..تعرفني انت تسوى هالدنيآآ..
عبدالعزيز: خاآآلة بلاه هالحكي ..
حسين : ترآ آبذبح روحي ..
ام حسين ببتسامه: ماتسويها ..
حسين عصب: اجل لاتقولي كذآآ تخليني آآخاف واقلق..تبي تجنننيي ..
عبدالعزيز : حسون خلاص ما صار شي ..
حسين بعصبيه: شوف خالتك ..وش تقول ...
ام حسين وعيونها تدمع ..: خلاص يمه ..روحو انزلو ..انا جاية ورآآكم ..
حسين : مانبي شي ..ولاتنزلي ..اصلا بطلع ..
عبدالعزيز : حسين اضبط اعصآآبك ..
حسين طلع من الغرفه ..
عبدالعزيز: خاله مع السلامه بروح لايسوي بنفسه شي ..
/
بالسيآآرة ...
مجنون بك وآآعترف لك ..>>رنة جوال خاصه لملاك روح عزيز..
عبدالعزيز: هلا ريم ..
ريم : هلا وينك فيه .
عبدالعزيز: مع حسون ..اكلمك بعدين ..
ريم : انت مشغول ..؟؟
عبدالعزيز: شووي بعدين باي ..
وسكر الخط...
حسين : لاتشغل نفسك فيني ..اذا انت تبي تروح روح ..
عبدالعزيز: لا لا ..اهي بس متصله تتطمن ..
حسين : خخخخخ ..قصدك تغازل ...
عبدالعزيز : ههههههههه ..اي روق ...يآآ أخي شوو بنآآ...
/
تأخر حسين بالرجعة للبيت ...لحد السآآعه ..1:30
ام حسين بغرفتها والخوف كاسيها : وينه ولدي ..كلا مني طلعته معصب ..
والمشكله تلفوناتهم ترن ولا يردوو ...
/
بصآآلة البليآآردوو..
حسين : ههههههههههههههههههههه ..عزوز ..ترى خلود ماطلع من الحمام ..
عبدالعزيز: الله يغربل بليسك دا مقلب تسووويه ..
حسين : هههههههههههههههههه ..روح شووفه وش صار عليه ..
عبدالعززيز: هههههههههههههههههههههههههههه ...ايه طيب ..
..رجع عبدالعزيز : حسين ..الحق يقول اسهآآل حآآد ..
حسين : أجل خله يحترم حاله لا جآآ يكلمني ..
عبدالعزيز: لا يكثر بس ..هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
..<<حسين مسوي مقلب بصاحبه حط له بالعصير ملين ..حق ينزل الي ببطنه كله ..
طبعا اكيد بجيه سهآآل الي بياخذ من هالماده >>
حسين : ههههههههههههههههههههههههه ..ما طلع من الحمام ..
عبدالعزيز : والله لو يطلع من الحمام ويقعد لحظة ..اتوقع يسويها ببنطولنه ..
حسين رمى نفسه ع الكنبه : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
اقول لاتعلق والي يرحم والديك ..
عبدالعزيز ويمسح دمعته من الضحك : خلص بس كت بس بعدين ههههههههههههههههههههه

بعدهآآ رجع حسين البيت الساعه 2:00 ...
:ايه اشوفك بكرآآ
ام حسين : انت جيت ..؟
حسين : لا رحت ..ههااااي ..
وش الي مقعدك يمه ..ليش مانمتي ..؟
ام حسين : وانام وانا مدري عنك وين ..
حسين :آآسف يمه بس كان المكان ازعاج ..وسوالف شباب مانتبهت لجوالي الا الحين وجيت على طول ..
ام حسين : تعشيت ..
حسين : لا مابي عشآآء ..
ام حسين : ليش يمه ..
حسين : اخاف امتن واصير بحجمك يالدبه ..
ام حسين : الحين أأنا دبه ..
حسين : هههههههههههههههههههههه امزح يمه شفيك ..
ام حسين : يانور عيون امك ..
حسين : يلا روحي نامي ..وتصبحي على خير..
ام حسين ..: وانت من اهلي واهل الخير ..
/
السآآعه :003
حسين (بروح اشوف امي ..
وراح لغرفه أمه ..لقى النور شغآآل ..
حسين : يمه ..انتي قاعده ..
ام حسين : ايه يمه ..أدخل ..
اخذ الكرسي ورآآح قعد ..: هآآ وش الي مسهر الحلوين ..؟
ام حسين : ولا شي بس مو جايني نوم ..
حسين بنص عين : اعترفي تفكري بمنو ..؟
ام حسين : بحبيبي ..
حسين : حبيبك ..ومن حبيبك اعترفي بروح اذبحه ..
ام حسين : ههههه ..وليش بتذبح حبيبي ..؟
حسين : لانه مسهرك ومتعب جفونك ..
ام حسين : عن المغازل يلا ..
حسين : هههههه ..ايه كذآآ
ام حسين : وانت وش الي مسهرك ..
حسين : حبيبتي مسهرتني ...
ام حسين : ومن هالي امها داعية لهاا ..
حسين : ما بقولك ..
ام حسين : صدق تحب وحده ..
حسين : يااهي وحده طاحت عليها عيوني يمه ...تعجبك ..
ام حسين : صدق يمه منهي اروح اخطبها لك ..؟
حسين : مشكلتها عندها ولد ..ما اقدر اتزوجها ..أخاف ولدها يعارض ..
ام حسين : ماعاشت من ترفضك ..
حسين : يعني تهقى تووافق ..؟
ام حسين : مئة بالمئة ..
حسين : مستحيل اتزوجها يمه لاتحاولين ..
ام حسين : طيب من هي هالي اسمها حبيبتك ..؟
حسين : قاعده معاي ترا اهي .
ام حسين : عن التمسخر ..
حسين : وقسم بالله ...
ام حسين : يؤؤ منو ..؟
حسين : انتي يا أميرة قلبي ..
ام حسين : مالت عليك ..الحين انا قلت بنت آآخرتها تتغزل بمك صدق ..ماتستتحي ..
حسين : ههههههههههههههه ..لا تخليني اتهور وارقمك ..
ام حسين : ههههههههههههههههههههههه ..بتسويني مرآآهقه انت شكلك ..
حسين: ههههههههه ..فديت هالضحكه ..يلا أأنا بروح نامي هآآ,,موتفكرين بحبيبك ترا حبيبك اخرطي ((معنى اخرطي ولا شيء ^_*..
ام حسين : قبل لاتروح خلك ما شبعت منك يمه ..
حسين : يؤؤ كذآآ بستتحي ..عطيني شي اغطي فيه وجهي ..شووفيني صرت احمر ..
ام حسين : هههههههههه ..
واخذت ولدهآآ ..وضمته حيل لصدرهآآآ..وشمت فيه ..
حسين :يمه ..ياروح ولدك ..
ام حسين بدموع: خلك يمه اشمك ماشبعت منك ..
حسين نزل ع ركبته ..واخذ يد امه وحبها ..يبي يخفف عنها : يلا يآآم حبيبك ..روحي نآمي ..عشان بكرة لما تفضين تروحي تدوري لي على بنت ..حلوة كذا ومزيونه ..تخطبيها لي ..وتجي تقعد معاك بالبيت ..
وابيك تنامي زين ..وتاكلين زين ..عشان ..تصيرين قوية من هنا ليوم عرسي ..
عشان تهزين صح ..ومن عرسي لحد ماتحمل زوجتي ومن ماتحمل زوجتي
لحد ماتولد ومن وقت تولد لحد مايعرس اولدي ابيك تصيرين اصغر من الي بتزوجها عشان تغار منك ..واعاندهآآ شوفي امي .احلى منك ..ووو..
ام حسين : هههههه .ول ول ..لحد هنا تفكر ..
حسين : ايه عندك ماانع ..
.......
وطلع برا الغرفه ..ودخل غرفته ..
رمى نفسه على السرير نآآم بعمق . .
.......
السآآعه 8 الصبح ..
عبدالعزيز مع امه رايحين ..بيت حسين ..
دخلوو ..
حسين : هلا خالتي هلا عزيز ..اتفضلو .
ام عبدالعزيز: هلا يمه ..حسين وين امك..
حسين : والله راقده ...
ام عبدالعزيز: مو عوايدها ...
حسين : روحي صحيها ..يلا عزيز ..نمشي ع المستشفى ..
عبدالعزيز : ايه ..
/
بعد سآآعتيـن ..
ع الجوآآل ..
حسين : هلا خالتي ..
ام عبدالعزيز : الحق يمه ..امك مدري شفيها ططاحت علي ..
حسين ترك المريض الي عنده ..
وركض ..بخووف في المستشفى ..اكثر من فكرة كانت تلعب براسه ..صدم بعبد العزيز..
عبدالعزيز مسكه من يده : وش صاير ليش تركض ..
حسين بخوف : امي ..امي امي .. ..
عبدالعزيز : شتقول ..
...وراحو بأسرع ماعندهم للبيت ..واخذوها للمستشفى ..
/
في المستشفى ..
حسين ويده ..ترجف وعيونه تدمع ..
عبدالعزيز : النبض ضعيف ..ضغطهاا ..مرة نآآزل ..
حسين ويفتح عينها : يمه ..يمه انا حسين ..
عبدالعزيز: فاقده وعيها .ياسستر روحي جيبي المغدي ..
حسين يقيس الضغط ..: ياربي ياربي ..يمه ..
عبدالعزيز شاف حالة ولد عمه ..بخوف : خلص حسين اطلع انا اكمل ..
حسين : لا والله ما اطلع ....يمه ..يمه ....
النبض بداا يضعف
عبدالعزيز اخذ الجهاز الكهربائي يحاول يستعيد النبض..
عبدالعزيز بخووف : حسين خلص اطلع تراك موترني ان شاء الله بتكون بخير
..((تثاقلت خطواته طلع برا غرفة الاسعاف ..))
بعد سآعه . ..
طلع عبدالعزيز بدموعه ...
حسين وقف وبخوف : امي بخير ,,امي صحت صح ..عبدالعزيز ردّ ليه ساكت..؟ ..صح كلامي ..
عبدالعزيز : الي بقى براسك ...
حسين تسند الجدار ونزل : انت متأكد ..عبدالعزيز (وبصرآآخ وصل صوته لاخر المستشفى))انت شتقول هذي امي ..هذي جنتي ..
عبدالعزيز نزل لولد عمه وضمه : ياخوي الله يرحمهاا ..
حسين ويبكي بعتاب: البارح رحت لها باليل صارت تشم وتضم فيني ..قلت لها يمه نامي ابيك تقوين وتفضين وتدوري لي بنت
ولاكل البنات ..ضحكت من قلب ..حسيتها بخير ..غير عن باقي الايام ..مزحت وياي ماكنها بتروح عني الحين
..
عبدالعزيز ويمسح على ظهر حسين : هدّي والي يعافيك ..
حسين : وينها امي ابغى اشوفها ..خذوني لعند أمي ..
..
وراح للغرفه الي فيها امه ..رفع الغطا عن وجهها ..
:يمه يام حسين اصحي ..
..
عبدالعزيز : خلاص يحسين ..قوم ...
باسها ولدها بجبينهآآ..
..
وطلع ..بكى ..وبكى ..
..
بعدهآآ ..خلصو التغسيل ..وجآآ وقت الدفن ..
...
عبدالعزيز : الله يرحمك يآآخاله ..
حسين بحزن: شفت ولد امه تحبه وتموت عليه يدفنها ..
عبدالعزيز : لاتقسى على نفسك وآآنا اخوك ..
حسين طاحت دموعه : يمه اذا قصرت بحقك وزعلتك سامحيني ..ادري متأخر جيتك
عذريني ياتاج قلبي وراسي وعيوني ..
.........
باليل ..بعد ماخلص العزآآء لليوم الاول ..
دخل حسين بيتهم ..
ظلام الكون كله بعيونه ..
حس بالوحشة ..صار خيال امه يطوف عليه بالبيت صار يقعد في بيت لوحده وينك يمه وينك ..








 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-14-2015   #34 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ



البارت الثاني عشــــــــــــــر
..


كنت احطه بالعجل مما نسيت اهم الموواقف

وهو .. صراحه عبدالعزيز مع ريم ..
واخبارهاا بحبه .. واعلان حبه امام عائلته ..

,

موقف البيانووو ايضضا ..

ارسلت رساله لتو للمشرفه وسسنتظر قليلا .. وعندما يتم تعديل البارت سأقوم باخباركم ..

ريم : استأذن بقوم اتمشى ...
ام عبدالعزيز: وين ماتبي تروحين روحي مايحتاج تستأذنين ...
ريم ببتسامه : مشكوورة .....
/
وراحت ريم عند الورد كان مزروع هناك وباين معتنين فيه
عنايه ممتازة وكان منظره حلوو ..
وقفت ريم تشم الورد ...
ريم: الله مرة حلو الورد يجنن ...نفسي اخذ لي وحده بس
مهوب لي ..يالله اهمشي شفت منظررها الحلوو ...
....عبدالعزيز كان رايح للجهة الثانية وانتبه لريم وهي تتكلم ...
قطف ورده من الوردات وكانت ورردة النرجس ..
عبدالعزيز ببتسامه وهدوء: ريم..
ريم اخترعت كانت شاردة : من ...؟؟
عبدالعزيز: بسم الله علييك ..اسف خرعتك ...
ريم : ههه ..لاعادي ...
عبدالعزيز مد لها الورده : نفسك بهذي ولا اقطف لك وحده ثانية ..؟؟
ريم واخذت منه الورده :لا ابغى هذيي ..
عبدالعزيز: تصدقين ياريم ..
ريم : ايش..؟؟!!!
عبدالعزيز: انتي احلى من هالورد كله ..
ريم: لاتبالغ ..مافي شي بهاالدنيا احلى من الورد ...
عبدالعزيز : انتي بعيوني احلى من الورد ....
ريم احر وجهها من كلام عبدالعزيز: عبدالعزيز بسك من هالكلام ..
طبعا سارة شافت ريم وعبدالعزيز...ومشت تفكر ..<<سارة كانت تحب عبدالعزيز ومن طفولتها تحاول تقربه منها بأي طريقه بس عبد العزيز ماكان يعطيه وجه لانه ماكان يحب تصرفاتها وغرورهاااا..<<
/
ريم: عبدالعزيز..
عبدالعزيز ببتسامه نعم ..
ريم : وش الي يخليك تقول هالكلام ....؟!؟!
عبدالعزيز: يمكن الحين الوقت المناسب عشان اقولك ...
ريم: وقت شنو ...؟؟!!
عبدالعزيز: من وقت مادخلتي بيتي وانا متغير ..وصرت افكر
صرتي مشغلتني ...عمري مافكرت ان في احساس حلوو احلى
من كل شي بهالدنيا يدخل قلبي ...اهتم فيك انتي وبس ...مولانك
تحتاجين ..لاني انا ابغى اعني لك شي ..بس من دون قصد..
والمعنى من كل ذا ((ونزل راسه وصار وجهه مايبان من الكاب وبخجل)).. انا احبك ...
ريم نصدمت من كلامه .....
عبدالعزيز ويواصل بكلامه : انا صرت احس ماقدر من دونك ....
حتى لما قال جدي يبيكم عنده ..زعلت .....وش فيك ياريم ماتردي..؟؟
ريم : ...
عبدالعزيز : ارفعي راسك يابنت ...
ريم وجهها احمر مووت ..
قام عبدالعزيز شال الكاب من على راسه ...وطير الهوا شعره الطويل وخصلاته على وجهه ...: خجلتي الورد ياريم ..
ريم : وانت خجلت قلبي ...
قاطعهم صوت انور ...: عزيزوو هالبزر قال بيجيب ااغراض وماجاا
عبدالعزيز: يالله ريم آآنا رايح ..
/
الساعه 4:00 الحريم قدام بركة السباحه ...
عبدالعزيز جاااااي ..: بمووووووووووووووووت بمووووووووووووووت ..
ام عبدالعزيز: سلامة عمرك ليه ..
عبدالعزيز : حرررر يمه حرر ..شوفي شعري حتى رفعته ببكلة بنات ....
سارة بدلع : حركات ..شعرك حلو يعزوز لا تقصه خليه كذاا ..
عبدالعزيز ويقلد عليها :لاتقصه ..اقول مووشغلكـ..
حسين جااي يركض مع عزوز من بعيد ويه فيصل ....: حرررررررررررررررر ..حرررررررررر انشووووووويت ..
..ويدفع عبدالعزيز ويطبو في المسبح ...
حسين : ههاااااااااااااااااااي ...
عبدالعزيز وينفض شعرره : وويووووووووووووو براااااااااد ...
حسين : هههههههه ...بكلتك تضحك ..
عبدالعزيز : لانه عرقت والعرق على كتافي ...
حسين : وع ..هههههههه ..
عبدالعزيزانتبه انهم طبو بملابسهم ...: الله يغربلك شف بملابسناا ..
حسين : ههههههههه ......نسييييييييت ...
عبدالعزيز : يبيلنا نفصخهم ...
حسين :يؤ عيب ...
عبدالعزيز: قم بس ..وصخنا المااي ..
حسين : طيب ...
/
نور تهمس بأذن سارة : شووفي حسين كلما جا له يزيد وسامه ...
سارة : حتى عبدالعزيز .....بس قهرني ....
نور: وليش ..؟!!
سارة : شفته يكلم ريم ...
نور: عادي ..نسيتي انها كانت عنده ..
سارة : ايه ..
نور: وبعدين وش فيهاا مستحيل بيفكر في هذيي ..
سارة ببتسامه : ايه مستحيييل ....
/
حسين : ياعم بو احمد ...
ابو احمد : نعم ..؟؟!!
حسين : تكفى غير ماي البرككه ...
ابو احمد : من عيوني ..
حسين : تسلم عيونك ...
عبدالعزيز: خلنا نشوف انور وتركي وطلال يمكن حابين يسبحوون معنا ...
حسين : طيب.....
/
راحوو يسألون الشباب وكان الجواب لا ..
انور: انا بس بتفرج عشان لو غرقتو انقذكم ..مانبي بزران يغرقووون ..
عبدالعزيز :..امش حسوون ..
/
وراحو عند البركة ..لابسين شورتات ..بس والبلايز ماعليهم ..بمناشفهم ..
عبدالعزيز : ريم عندك بكله قوية تثبت هالشعر ...
ريم : ههههه ..ايه لحظة ...
سارة فتحت شنطتهاا وطلعت وحده : تفضل عزوز ..
عبدالعزيز اخذها : اسمي عبدالعزيز لو سمحتي ..
سارة : طيب ..عبدالعزيز ...
عبدالعزيز مطنش سارة ومتكي على كرسي ريم ..: ريم شوفي القفزة الي بقفزها لك الحين ..
سارة (افف ..لايكون يزعل لما اقول عزوز ))..((ليه مطنشني ذا ..))
ريم : هههه ..يالله اشووف ..
عزوز الصغير : حسين ابي اسبح ...
حسين : طيب خلي ريم تغير لك ..
فيصل : وانا كمان ...
حسين : وانت بعد ...
..
عبدالعزيز : حسووووون .. تنط معااي ..
حسين : ايه يالله ...
عبدالعزيز : واحد ..
حسين : اثنين ...
عبدالعزيز : Gooooo ...!!
وطمسو بالماي ...
/
بعدها صار عبدالعزيز وحسين يلاعبون عزوز وفيصل معهم داخل الماي بالكور ...
...الا وجاا تركي ..: ماتستحون انتو قاعدين قدام بنات بهالمنظر بس بشورتات ..
حسين : لا مانستحي ..
عبدالعزيز: سمعت ان عورة الرجل من السرة الى الركبه ...
حسين : ههههههههه ..لا هذا مرة كله عوووووورة ..
عبدالعزيز ضحك : حلووووو تعليقك ..
حسين : هههههههههههه ..ايه ...
تركي بعصبيه : احترم حالك تفهم ..
عبدالعزيز: شووف اذا تبي تسوي مشكله رجآآآآآآآء قوول ترا مو فاضيين لك ..
تركي : ترا والله اذبحك وقول تركي ماقال ..
حسين : تركي ولا سوداني ..ههااااااي ..
عبدالعزيز : احقره بس..
الا وجا طلال ...
طلال : بعدهم هالبزران بالمااي....
حسين بعصبيه : اللهم طولك ياروح ...
عبدالعزيز: لاتعصب خلك مرووووووووق .
حسين : ماعدت اتحملهم ...تفهم ....
انور ويقلد عليه : ماعدت اتحملهم تفهم ..
حسين : انت هييي من شايف نفسك تقلدني ...
انور : شايف اني انور ولد ابو انور ..........
حسين : انور ولا احسر بالطقاق .....
سارة : انور ياخوي خلص اتركهم .....
انور بعصبيه : والله لوما هاشيبه كان من زمان ذبحتكم بيدي ..
الا والجد سالم جااي : شيبه في عينك ...
انور : مو قصدي ياجدي ...
الجد سالم : انت من اليوم وطالع ما ابيك تكلم حسين وعبدالعزيز ...انت حقوود وحسوود ..قال بيذبحهم ..
انور انقهر وطلع .....من المزرعه ....
عبدالعزيز : يبه خلص لاتزعل نفسك .....
الجد سالم : ماعليكم اتونسووو .....
/
بعدها ريم قعدت تضحك على عبدالعزيز وهوو يستهبل بالبركة مع حسوووون ..والصغار .....
الا وعبدالعزيز جاي لعند ريم من طرف البركة ...: هاا ريم عجبتك قفزاتي ..
ريم : هه ..ايه تجنن ...
عبدالعزيز : صبي لي عصيرر ..
ريم : طيب ...
سارة بس سمعته يقول عصير ..صبت العصير قبل ...ومدته له : تفضل ..
عبدالعزيز اخذه من عندها وهو يضحك لريم ..
سارة تحاول تجذب انتباه عبدالعزيز طيحت واحد من الكاسات وجرحت اصبعهاا ..
سارة : آآه ..جرحت نفسي ..
قامت حصه ..: يوووووه لا تلمين الزجاج .....
عبدالعزيز : يوووووه ليه مانتبهتي وطلع من المسبح ونادى على العم بو احمد يشيل الزجاج ...
وريم نادت على بريسيا تجيب الشاش ...
عبدالعزيز لاحظ ان سارة تتغلى فحب ينرفزها : مرة ثانية انتبهي لاتطيحيه عشان لاتنجرحين ...
سارة بدلع : ايه ..بس مدري وش الي خلاه يطيح ....
عبدالعزيز : ايه انتبهي ......
نور تهمس بأذن سارة : ماقلت لك مستحيل يحب هذي ....
سارة : أشوووة تطمنت ......
/
عبدالعزيز رجع و طمس بالمااي ....
ريم : ارمي علي الكــورة ...
عبدالعزيز : لا برمي عليك المااي ....
ريم : لا تكفى ...
عبدالعزيز رش عليهاا مااااي ..وريم تصارخ ...:لااااااااا بللتني ..
عبدالعزيز بصوت معشوق: انا لو اقدر طيحتك ..
ريم : مجنوووون ...
/
بعد صلاة العشااااااء ..
حسين : وش رايك نروح على البيانوو بالغرفه الي بآآخر المزرعه ..؟؟؟؟!!
عبدالعزيز: ايه خلنا نونسهم ...
حسين : طيب ...
عبدالعزيز: سيداااتي سادتي ....
الكل التفت ..
عبدالعزيز: احــــم ..من يبي يروح معانا نعزف على البيانوو ..
سارة بدلع: ..وااااااوو.. صدق
حسين : ايه ...من زمااااان ماعزفنا عليه ...
عبدالعزيز : من بيجي ...
سارة ونورة : انا ..
ريم : وانا بعد ...
عبدالعزيز : هاا عماتي ..وخالتي .....؟؟!!
......: انتو روحو حنا مانبي ازعااج ...
حسين : افاااا ..بس ماعليه ...
,
وراح حسين وعبدالعزيز والبنات ...ومعاهم عزوز الصغير وفيصل .....
عبدالعزيز: من بيتولى يعزف ..؟؟!!
حسين : انت ..
عبدالعزيز: وانت غني ...
حسين : احــم ..طيب ..
نور بنظرات خبيثه : حسين صوته حلوووو مرة يخلي الوحده تذوووووب ..
حسين : يصير خير ....
عبدالعزيز : اي غنيه حسوون ..؟؟!!
حسين : اممممم ...وش جااااااااه ..؟؟!!
عبدالعزيز : ايه بس بغني معك ...
حسين : طيب ..
وبدا يعزف عبدالعزيز على البيانو وطبعا هوو وحسين الي يعرفون لها الشغلاات ...<<>>
ونور وسارة بس يطالعون بحسين وعبدالعزيز...
بعدهاا .....
عبدالعزيز : وش رايك حسوون نألف غنيه ونلحنهااااا ...
حسين : حلوووووو ..
عبدالعزيز: يالله ريم الفي لي غنيه ....
ريم : انا ......؟؟!!
عبدالعزيز: ايه ..
ريم : بس ماعرف ..
عبدالعزيز: بسااعدك ..
سارة : انا بألف الغنيه ..
عبدالعزيز: انا قلت ريم ....
سارة (اففف وتقول لي نور انه مايهتم لها ...)))
عبدالعزيز: يالله ريم ...
ريم : يالله بس عن شنوو .....؟؟!!
عبدالعزيز ويبتسم ابتسامه وراها كلام : عن الحب من أول لقاا ...؟؟!!
ريم : ههههه ..طيب ..امممم .. أول لقاء بينهم ساقهم مشووار ...
عبدالعزيز : حلو اول بيت ...
ريم : صدق ..؟؟!!
عبدالعزيز: ايه ...تماااااااااااااااااام ..
ريم : انت تعرف للشعر ..
عبدالعزيز : كنت اكتب بس للمسابقات الشعريه الوطنيه بالمدرسة انا وحسون ..
ريم : أهاا ...
حسين : جبت ورقه وقلم ..يالله قولو لي اول بيت ..
عبدالعزيز: اول لقاء بينهم ساقهم مشووار ...وبعدين يريم ..
ريم : صعبه ...
عبدالعزيز : يالله البيت الثاني علي ..امممممم ..للغلا والأشواق عساها للقلب تبقى ...
سارة : واااااااااااااااااو ..بيت الشعر حق عبدالعزيز مرررة حلوو ..
عبدالعزيز: بدعم من ريم ..
ريم: هههه ..تسلم ..
عبدالعزيز: البيت الثالث...
حسين : انا بقوله ..
ريم : يالله حسون عطنا ..
حسين : احم..امممم ...تجمعنا على النظرات وبالقلوب اسرار
ريم : دووري ...
عبدالعزيز : يالله طلعي كل الي عندك ...
ريم: وش رايك بــ تهاجر ارواحنا ووقت حضورهم ترسى..
نور: واحنا ..لاغيين وجودناا ..؟؟!!
حسين : ابد يبنت عمتي ...يالله شاركيناا ..
نور بفرح : صدق ..
حسين : يالله حنا نقول البيت وانتي تكتبي وتعلقين عليه انتي وسارة ...
سارة بغرور : طيب...
نور : ايه ..
واخذت نور الورقه من حسين..
حسين : يالله نور اكتبي تهاجر ..وشوو يريم ..؟؟!!
ريم : تهاجر ارواحنا ووقت حضورهم ترسى..
حسين : تمام ..يالله نور اكتبي ..خابرك سريعه ..
نور: ههههه ..ايه ...
عبدالعزيز: انا جا ببالي بيت ..
حسين : وشو ..؟؟!!
عبدالعزيز : الغلا فضاح وبقليبي حكي ساحر...
ريم : حلوو كلام عزيز اثاري عندنا موااااااهب ..
عبدالعزيز: بحضورك ..
ريم بهمش: بسك كلام حلوو ..
عبدالعزيز: ههههههههههه ..لعيونك ....
سارة : ايه حلوو ..اصلا مايحتاج اعلق ..كل شي يجي من عبدالعزيز حلووووو ..
عبدالعزيز: من ذوقك ...
سارة : تسلم ....
نور : يالله دورك حسين ..
حسين : مو جاي على بالي شي انتي خذي دووري....
نور: طيب بس وش اقووول ..امممممممم ..
حسين : يالله بسرعه فكري..
نور: ارتب حروفي وبعدها استوي شاعر.....؟؟!! مدري من وين اطلعت وش رايكم .....؟؟
حسين : حلوووووة اكتبيها ...
نور : صدق ..
حسين : ايه مررررة ...طلعتي شاعره ...
نور: هههههه لا لا تبالغ ...
..............قطعهم صوت الشغاله بريسياا ..: العشاء جاهزز ..
عبدالعزيز : تو الناس ..ريم كم الساعه عندك .....؟؟
ريم وترفع كمها تشوف الساعه : اممممممم ...تسع الا ربع ...
عبدالعزيز: اشووووف ..ايه تسع الاربع ..
سارة تبي تعرف من وين لريم الساعه ...: ريووم من وين لك السااعه ..؟؟
ريم توترت ماكانت تبي تقول انها من عند عبدالعزيز ...
عبدالعزيز ببتسامه : هديه من عندي ..اخذتها لها يوم نجااحي...
سارة بقهر : بالعافيه ..
عبدالعزيز يبي يستفزهاا : تصدقين مافي من هالساعه الا ثنتين وصارت وحده منهم من نصيب ريم ...
سارة : كل هذا عشان ريم ..
عبدالعزيز: ايه ..وبعدين انتي حتى ماسألتي عن سعرهاا انا بالنسبه لي رخيصه المفروض اشتري لريم شي
يكلفني ثروة مو **** ونص بس .....
سارة ((ووووووووووووول عليها ساعه ب**** ومستهين فيها ويكلفه ثروه عشانهاا ...))..
عبدالعزيز: يالله ..نروح للعشااء ..
ريم استحت من كلام عبدالعزيز وطلعت قبلهم ...........................................
على العشاء ...
سارة بدلع : مامي ...
حصه : عيون مامي ..
سارة : يمه شفتي ساعة ريم ..؟؟
حصه : لا وش فيها ..؟؟
سارة : مامي اعجبتني ابي مثلهااا ..
حصه : كيف شكلهاا ..
سارة : شوفيها بيد ريم ماتستاهلهاا ريم مثل الخدم كيف تصير يااربي اتنرفز ...
حصه وتتطالع الساعه : ايه حلوووة باين عليها غاليه ...
سارة : ايه يمه ..
حصه : ومن جابها لك ياريم ..
ريم بتوتر : هديه ...
حصه : اجل من وين لك ياريم ..
ريم :هــ..
وقاطعاها عبدالعزيز ببتسامه..:هديه مني شفيكم ...؟؟!!
حصه : وش المناسبه ..؟؟!!
عبدالعزيز: اخذتها يوم نجاحي لها بالمدرسة ..كنت اخذ لي وحسين وقررت اخذ لها وحده مفاجأه ..
حتى شوفي ساعتي اعجبتك ....؟؟!!
حصه : ايه بالعافيه ..بس ماكان له داعي تشتري ساعه لريم بهالغلاوة يعني خذ شي بسيط ..
عبدالعزيز: الثمينه مايهدوها الا الثمين ..
موزة : انا لاحظت انك مهتم لها كثير حتى لما جيناا تسولف معاها ولاترد على احد ومطنش..
عبدالعزيز : هههههههههه ...
حصه : ها عبدالعزيز دامك اشتريت لبنت عمك خذ لبنات عمك بعد ..
عبدالعزيز: ان اشتريتها لعدة اسباب ومنها شي مهم ..
ريم ( وش بيقول ياربي هذا بايعها ..))
فايزة : وششنو بتقول ...؟؟
سارة : ايه قول خلصنا ....
عبدالعزيز وبجرأه وببتسامه :أنا ..أحب ريـــــــــــــــــــــــــم ...
......................الكل تفاجأ وريم الي اخذت نفسها وطلعت ...من الغرفه ....
حسين : عزيزوو ..هيييي ..انت ..
عبدالعزيز: هذا شي حبيت اوضحه للكل ...وحسين انت عارف بهالشي ..وانا ماقلته الا لأني واثق ..وبعدين عشان اقطع
نظراتكم عنهااا ...
فايزة : والله لو أنا من عبدالعزيز كان من أول يوووووم اشوف فيه ريم خطبتهاااااااااا..
عبدالعزيز: ههههههههه فاهمتني ياعمتي ...
حصه : وش النظرات الي تبي تقطعهااااا ..؟؟
عبدالعزيز: نظرات الحسد لهاا ..نظرات الحقد ..انتوو حتى ماتعملوها مثل الخلق ..تقعد معاكم كأنها غريبه ...الي تبون تقول
حاضر ..والي ماترضاه تسويه عشانكم وتسكت ..
وهذي الي اسمها سارة ...بسك تجريح بريم والي يعافيك ..
سارة بحرقه وعصبيه : ليش وش جرحتهاا فيه ..
عبدالعزيز: نسيتي كلامك اول ماشفتيهاا ..وش قلتي ..قروية ..وكلام ثاني ..من دي عشان يحبها جدي .ومثل الخدم
...وغيره بس في هاليومين ..شوهتي صوورة ماتكونت ....
سارة بعصبيه : ليش تبيني اسجد لها من اول ما اشوفهاا ..
عبدالعزيز: ماحد قال اسجدي بس اركدي ...
سارة بقهر : الله يسامحك ..
عبدالعزيز : ايه الله يسامحني ..
/

ضآع الصبر يمــــــــــــه ..


الصبآآح ...
صحى ..من النوم ..:آآنآآكنت بحلم ..الحمدلله ...طاحت دمعته
يمـــــــــــه ..يمه ....يمــــــــــــــــــــــــه ..أم حسين ..وينك يالغآآليه ..وينك ياتآآج راسي ..؟؟

جت الشغآآلة ..
نانسي بتأثر : اس فيه بابا ..ماما ام حُسين خلاص مافيه إرجع بيت ماما في مووت ..انا في واجد حزين ..ماما واجد طيب ..

مسح دمعته : روحي لدارك ..((يمه ..وين صوتك ..؟))
راح لغرفة امه ..دخل السرير فاضي ..مرتب ..
تمدد عليه ..(آآه يمه ..خلآآص ..مافي رجعه ..يعني تيتمت مرة وحده ...فقدت ابوي وآآنا صغير ..ومليتي بعده حيآآتي كلها
اذا راح الابو ..وراحت الام ..يبقى ولدهم يتيم كذا ..مافي من يحن عليه ويواسيه ..مافي بدل ..)) غلبه النوم ..مع دموع مثل الآآلئ على خده ...
...
/

عند عبدالعزيز ..
عبدالعزيز : يمه آآنا رايح لحسين ..قومي
ام عبدالعزيز بدموع : ..ويلي عليك يوليدي راحت امك ..الله يرحمك يختي ..
عبدالعزيز : يمه اذا بتظلي تبكين لاتجين معي ..
ام عبدالعزيز : والله من حرقة قلبي ..انا الى الله ,وانا اليه راجعون ..
عبدالعزيز: يمه خفي شوي ..والله آآنا حزين وبمووت من الحزن مثلكم بس اذا بتظلين كذا حتى قدآآمه
مابينسى المه ..

/

في بيت حسين ..
وصل الجد سالم مع عبدالعزيز بوقت واحد ...
طلع عبدالعزيز من السيارة مع امه ..
عبدالعزيز : سلآآم يبه ..
الجد سالم : وعليكم السلآآم ..الي بقى براسك يآآم عزيز ..
ام عبدالعزيز :ورآآسك ...
..دخلو فلــه حسين ..
عبدالعزيز :نآآنسي ..نآآسي ..
نآنسي : نعم بآآبا ...
عبدالعزيز : وين حسين ..
نآآنسي :بابا فووق مافي إنزل ..
عبدالعزيز : طيب ..
الجد سالم : امش بجي معك ...
عبدالعزيز : لايبه ..بنزله معي ..


/


ركب عبدالعزيز ..مالقى حسين بغرفته ..
عّرف انه راح غرفه امــه
مشى لعند غرفة خالته ....
دخل لقى حسين متمدد ع سرير امه ...
عبدالعزيز : أنت هنآآ...
حسين : أدخل ..
دخل ...عزيزز ..: قوم جدي وامي تحت ..
حسين : مآآلي خلق ..
عبدالعزيز: يلآآ قوم ...
حسين : خلني خلص ...
عبدالعزيز : أنت وش الي مقعدك هنآآ..مانمت بدآآرك ..؟
حسين ينظار فراش امه وبصوت هامس : مانمت اصلآآ..وبعدين ..هذي دآآر الغاليه ...
عبدالعزيز: الله يرحمهآآ..
حسين : تصدق ..
عبدالعزيز:أيش ..؟
حسين : آآخر ليلة لهآ هنا ..جيت الفجر ..عندها ..سولفنا وضحكنا((بصوت مخنوق)) ..ماكنت بذيك اللحظة افكر انه ببكي بكآآ اكثر من الضحك الي ضحكته ..ضمتني ملت عينها مني .اختنقت من داخلي بس قلت ام هذآآ قلبها ...تحب ولدها ..
لو طولت دقيقه عندها كان سكرت علي عيونها ..
مسح عبدالعزيز على ظهر حسين : الله يرحمها ..
حسين : الله يخلي لك امك طول عمرك ..
عبدالعزيز :يارب ترى امي امك يالغالي ...
دخل الجد سالم : مو ناويين تنزلو لي ..لوقلتو ما اقدر اركب لكم ..يلآآ قومو انا نازل انزلو وراي ..
عبدالعزيز: يلآآ..


/


في آآياام ..مرت مثل الهم على قلب حسين ..ومحاولات عبدالعزيز بتخفيف عنه ...


/

عند ابو العز وحسين ...
عبدالعزيز: الوو حسين ...
حسين : آآهلين ...
عبدالعزيز : منت مدآآوم ؟
حسين :بكرة بجي ..
عبدالعزيز: آآها ..طيب اجي لك بعد ما اخلص البيت ..؟
حسين: ايه اكيد ..


/


بآلليل عنـد حسين وعزوز ..
عبدالعزيز: حسين تبي عشآآ..؟
حسين : لا مالي نفس ع الأكل ..
عبدالعزيز: الا وين الهبله نانسي ..
حسين : سفرتها ..
عبدالعزيز عدل جلسته: ليش ..؟
حسين : شنو ليش ..شسوي فيها عندي بالبيت ..؟
عبدالعزيز : لا يعني تطبخ تنظف تغسل ..
حسين : لا انا اتولى امور نفسي بنفسي ..
عبدالعزيز : بكيفك ..طيب عشآآ..
حسين : مابي ..
عبدالعزيز: انت صاير ماتكل ..
حسين بعصبيه : مالي خلق ..ياخي غصب ..
عبدالعزيز: قوم نروح المول ..
حسين : لا ..موب طالع ..
عبدالعزيز: بتظل حابس نفسك .؟
حسين : بكرآآ برجع الشغل يعني موب حابس نفسي .. خلص ..
عبدالعزيز: عنيد ..
حسين : انت مو مجبور تقعد معي قوم اطلع تونس ..
عبدالعزيز ببتسامه يبي يرجع الحياه لأخوه وحبيب عمره : مافي وناسه من دونك ..
حسين : لا تنكت ..؟
عبدالعزيز: شرايك اعزم الشباب ...؟
حسين : مالي خلق ..
عبدالعزيز بعصبيه: استغفر الله ..مابتطلع هم بيجوك ..
حسين : مو رايق ..يعني اخاف اغلط على احد ..
عبدالعزيز: اووف وليش ..
حسين : مآآبي لا اضحك ولا احد يضحك ..زين .
عبدالعزيز: لاحول ولا قوة الا بالله ..
مجنون بك واعترف لك <<رنه جوال عزيز ..
حسين : رد اقول ..
عبدالعزيز لف وفتح الجوال : هلآآ..
ريم : هلا ..وينك فيه ..
عبدالعزيز: حياتي اناعند حسين ..
ريم : وبتطول ..؟
حسين ويقرص عزيز : حيآآتي ها ..اقول عطني عرض اكتافك وروح لحياتك
عبدالعزيز : لحظة ريوووم ((بعصبيه ))خير خير ...
حسين : قوم روح ..
عبدالعزيز : واخليك هنا ..مايصير ..
حسين : الا يصير قوم يلآآ لاتسوي فيهاا حنون ..وماعليك مني ..انا اصلا بنام ...يلا يعني مابتستفيد شي ..
عبدالعزيز: متأكد ..
حسين : ايه روح ..
عبدالعزيز: هلا ريم ..
ريم : وين رحت ..
عبدالعزيز: هنا ..يلا انا جايك ..
ريم : اووك..


/


عند بيت ابو انور ..بالغرفه الي فيها نور...
نور في الحمام ..وترجع ..
دخلت لها سآآرة ...وبخوف : نور وش فيك .؟؟
ونور ترجع ..
سارة : بروح اقول لامي ...
...
ام أنور: وش فيك يانور ..؟
سآآرة : مابترد عليك يمه ...
ام انور : والله خايفه الي في بالي صح والله ابوك يذبحنا كلنا ..
سارة : وش الي في بالك يمه ..؟
ام انور : روحي جيبي عباتها ..بنروح المستشفى..

في المستشفى ...
سآرة : ها دكتورة وش نتيجه التحليل ..؟
الدكتورة : انتو اهلها ..
ام انور : ايه انا امها ..
الدكتورة : مبروك ..
سآرة بستغراب : ايش ..؟
الدكتورة : حآآمل ..
سآرة :شتقولين ...؟
ام انور منصدمه .. سكتت ماعبرت بشيء ماتكلمت ...



رجعو البيت ...
سآرة : يمه تكفي لاتقولي لبوي ..
ام انور : وهالي ببطنها لازم ينزل ..
ونور تبكي ...
سآرة : امشي نور معي فووق ...




عند حسين ...
حسين : ((مليت البيت موحش ...يلآآ بكرا نداوم ..))..
اخذ له لحاف ..وتغطى فيه ونام بالصاله ع السوفآآ..


اليوم الثاني ...
ع السوفآآ.. طاحت يد حسين ع الطاولة وطاحت المزهرية ...وصحى من نومه ع صوت طيحتهآآ..: بسم الله ..الرحمن الرحيم ..
...طالع بالجوآآل ...: أوووف الساعه 9:00
قام تغسل وتروش ع السريع...طلع ولبس الاب كوت ..وراح ع المستشفى ...


بالمستشفى ...
عبدالعزيز : كم بقى من مرضى ..؟
الممرضه : خلاص الي طلع كآآن اخر مريض ..
عبدالعزيز: اووك ..طيب ...روحي شوفي لي جآآ الدكتور حسين ..
الا بطقة الباب : هذآني جيت ..
عبدالعزيز بفرح: هلا ..ووالله صباح الخير ..
حسين : اهلين ..صباح الفل ...
عبدالعزيز: غريب توقعتك تجي بكير ..
حسين : مدري شلون راحت علي نومه ..
عبدالعزيز: ايه مو عادتك انت عقلك يشتغل بالثواني ..
حسين ببتسامه صفرا : الوقت موهم جدآآ..
عبدالعزيز: والله لو بصير مثلك ادقق ع الوقت ماسويت ولاشي ..
حسين : يالفوضوي ..
عبدالعزيز: زين يآآ ((وبمسخرة))يا منظم ..
حسين : اقول ..خلني اشووف شغلي ..آآحسن ..
عبدالعزيز: فطرت ..؟
حسين : لا مآآبي ..
عبدالعزيز بستيآآء: وليش ..؟
حسين : آآخاف اسمن ..
عبدالعزيز: عن السخآآفه ..انا رايح اجيب لك فطور وبتاكل ..
حسين : يصير خير ..



في بيت أبو انور ................
سآرة : هاك نور ..قطعي لك السندويش وكليه ..آنا رايحه اشوف ابوي شيبي وراجعه ..



بعد سآعتين ..
سآآرة راحت لأختها نور ...: ها خلــصــتي ..؟؟
وينك ..؟

التفت يمين يسار ماشافتها بالغرفه...((الظاهر بالحمام ...؟
باب الحمام مسكر ...طقته وهي تتكلم بصوت باين عليها الخوف: نور انتي هناا ..؟
بعدت شوي عن الباب ..صار نظهرآآ لتحت الباب قطرات دم خافت بسرعه...
وحاولت تفتح الباب ..وصارت تدفعه بالقوة ...انفتح البااب ...

صرخت بصوت عالي :نـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــور





في غرفة الأسعآآف كآآن موجود ..حسين حب يقعد لوحده تفكيره مايسمح يقعد مع احد ...
دخلت الممرضه بسرعه : دكتور حآآله طآآرئة ..
ترك الأورآآق الي بيده ...وطلع من ورآآ مكتبه ....
حسين : ..وينهآآ..
جآآه صوت من ورآآه ...:تكفى ..اذا مو عشآآنها ..عشآآني آآنا اختها ..
التفت لها وبتفآآجئ ..: سآآرة ..؟؟!!
سآآرة وتبكي : تكفى ..
حسين : وش صآآر ..؟
سآآرة وتمسح دموعها: نور حاولت تنتحر ...
حسين بصدمه: استغفر الله العلي العظيم ...
...
الممرضه : يآآدكتور..
حسين رفع رآآسه ..تردد بخطواته ..((هذي خانتني هذي ماتستحق تعيش ..))
قطعت حبل هلأفكآر سآرة ...: لاتتردد ..مانبي منك شي ياولد خالي ..سامحها خلص ..الي صار فيها مابرد غليلك
ولاشفاه ..؟
دخل معاها...اجرو لها عملية خياطه صغيره ..مكان جرحها ..فوق ذآى عملية تنظيف استغرقت اكثر من نص ساعه..
..
طلع من الأسعآآف ..
سآرة : هـ....
قآطعها : بخير ..أهي بخير ..
انتي روحي ..للبيت ..ولما يجي وقت طلعتها من هنآ نبلغكم ...
سآرة : واخليها ..
حسين : مو حلوة قعدتك هنآآ ..خلص ..
سآرة : طيب ..


السآآعه 3 عصرآَ بالمستشفى ..
عبدالعزيز واقف بالممر وحاط يده ع خصره : وين راح ذآآ حسينووه ...ماخليت مكان بالمستشفى مادورت عليه فيه ..
الا وجآآ بوجهه ...
عبدالعزيز: وينك فيه يارجال ادور عليك ..؟
حسين : احلف بس ..
عبدالعزيز: على ايش احلف ..
حسين : بزر تدورني ..؟
عبدالعزيز: لا بس كنت ابيك تتغدى معاي لاني جوعان ..
حسين : لا انا مآآبي انت تغدى ..
عبدالعزيز بقهر : انا انتظرك وادور وحسين وحسين آآخرتها ((ويقلد عليه ))مابي انت تغدى ..
حسين : والله مالي خلق ..
عبدالعزيز: وين كنت ..؟
حسين : بجيب بنطلونك شرايك ..؟
عبدالعزيز : لا ..أضحك يعني أضحك ..
حسين : لا تكفى لاتضحك ..أخاف ..ماتسكت ..
عبدالعزيز ببرآآءه : ليش مآآأسكت ..
حسين : لأاني ظرييف ..
عبدالعزيز : مآآآآلت ..
بالمكتب ....
عبدالعزيز اخذ له سندويش ..
وحسين دخل ورمى نفسه ع الكرسي ..
..
عبدالعزيز بتمسخر : لا تلمح ما بعطيك ..
حسين حاط يده على عوآآينه : من قال ابي ..؟؟
عبدالعزيز : اجل مسوي نفسك تعبان ..؟
رفع يده عن عينه بعصبيه : أنت وبعدين ويآآك ..ماتعرف تسكت مثل الحريم اربع وعشرين سآآعه وررررررر هدره بالعين شريط 24 ساعه ..
مآآيسكتون ..
عبدالعزيز: خلاص زين فهمت بسكت ..
حسين : يكون احسن ..
..بعد فترة صمت ..
حسين : تصدق ..؟
عبدالعزيز : أيش ..؟
حسين : توقع من جآى اليوم المستشفى ..؟
عبدالعزيز التفت له : من ..؟
حسين : نور ..
عبدالعزيز !! : خير شقلت ..؟؟
حسين حط يده فوق راسه: منتحرة ..وفوق كل ذا كانت حامل ..وأجهظت ..
عبدالعزيز : أستغفر الله ..وش درآآك؟
حسين : أنا كنت بقسم الاسعآف ..
عبدالعزيز:وبعدين ..
حسين : حآآلتها ..حآآلة..
عبدالعزيز: أنت شفتها يعني ..؟
حسين بنبرة حزينه: أنا الي اجريت لها عملية الخيآطة..مكان مانتحرت بيدهآآ..
عبدالعزيز تفآآجأ استغرب :انت تتكلم من جدك يعني اختفائك هالساعات الي مرت كلها معى نور ..
حسين وقف وطلع ..
عبدالعزيز (والله حرآآم ..كذآآ مرة وحده ..صدمة قوية ..وشلون وآآقف على رجليه وشلون وآآفق يدآآويهآ.))؟



بالغرفة الي فيهآ نور ..
صحت نور ..طالعت بيدهآ..طالعت بنفسهآآ بعدها على قيد الحيآآة ..
صرخت : ليش مامت ليش لسآآتني عايشة ..أنا حقيرة ..
الممرضآآت دخلو لها حآآولو يهدأوها ..بس كانت عنيده ...
صراخها كآآن لأخر المستشفى ..
سمعها حسين ..دخل ..الغرفه ..وبصوت عالي : وبعدين ...؟؟
سمعت الصوت سكتت ..لحظة دمعت عينهآآ :أنت ..؟
حسين خفف من حدة غضبه وبهدوء: في غيرك مرضى بالمستشفى ..لاتصآآرخين ..
نور وتبكي : اي دكتور عالجني ..؟ خليه يجي يذبحني ..
حسين : يذبحك العمى في عينك ..
نوربزيآآدة بكآآء: لاتقول انت الي اسعفتني ..
حسين : ايه ولاتخليني أتندم ع الي سويته ..
نور: ليش ..ليش فهمني ..؟أنا ما حافظت عليك ليش حافظت على حياتي ..؟تبي تعذبني كذآآ..؟
حسين اشر للمرضآت بأن يطلعو ..

حسين : أظن هالكلآآم انتهى خلآآآص...ومابيني وبينك شي ..
نور : بس ليش ..؟
حسين : انا دكتور وهذي مهنتي ..ومافي شي اسمه امور شخصيه بين الدكتور والمريض ..
هذآآ هو شغلي..واذا حاولتي انك تنتحري مرة ثآآنيه ..
فهذآآ دليل على ان كل شي صار بأرآآدتك مو غصبآآ عليك ..
نور ببكاء وصراخ: لاتعذبني خلآآص ..انت شلون شآآطر بتعذيبي شلون وبس ..يآآرجآآل اذبحني ..فكني من هالدنيآآ..
حسين : تبيني افكك من هالدنيآآ ..
نور بصراخ : ايه ..
جاب لها مشرط ...وبعصبيه: خذيه يلا اذبحي نفسك
..وانا بقول ذبحتها فكيتها من الدنيآ سويت خير فيها والله ..
نور أخذت المشرط ..فكت الشآآش ..وحاولت تقرب المشرط بس حست بخووف ..مع انها لما سوتها اول مرة ..
ماكانت تفكر بشي ..
لما شافها حسين ساكته وحسها مصرة ..صفعها على وجههآآ ..طاحت من على السرير للأرض وبعصبيه :
غبيه انتي ماتفهمين وين عقلك ..هذا الي براسك ايش ..بالونه ..فاضيه ولا ايش
فهميني ..؟؟
نور وتبكي : ليش انت تسوي كل ذآآ..؟
حسين : لاحول الله ..شوفي ..يآآبنت ارجعي لربك ..تآآيبه مو بتنتحرين ..
هذآآ الي بتسويه مابيفيدك ..انتحرتي وبعدين ..بتدخلي الجنه ..بتموتي كافرة وحتى الله يرحمها ماحد بيقول ..
نور : لا عشت شبسوي .؟
حسين : صححي ماضيك عدلي من نفسك ..دوري لك شغل نظيف حسني من اخلاقك ومعاملاتك ..
وهذآآ كل الي عندي ..
طلع من الغرفه الي اهي فيهآآ ...
..

_____________________________
ظلت ..مكآنهآآ..تفكر ..بالكلاآآم ..أكلهآآ الندم بقد شعر رآآسها ..
اهي تحبه ..بس ماعرفت تحافظ على هالحب ...مع أنه نسآآها بس يوم احتاجت له ..ما خلا الحقد يغلب عليه ...
خسرت قلب ..كآآن بيغنيها عن كل هالدنيا الي
تحاول تتركهآ..بس كلامه صحآها انها تتوب ..وترجع وتصحح من أغلطهآآ
وتتعلم أن مو كل شي بالدنيا على الكيف ..
/
عبدالعزيز : أنت لسه باقي عندك شغل ولالا ..؟
حسين : عندي منآآوبة باليل ...السآآعه 12 ..
عبدالعزيز: تمآآم وين بتروح ..؟
حسين :البيت ..
عبدالعزيز: البيت البيت ..وش بتسوي ..
حسين : بنظف ..
عبدالعزيز حاول يكتم ضحكته : وش بتنظف ..
حسين : أضحك أضحك ...بغسل ملابسي وبمسح الأرض ...غبرت ...
عبدالعزيز: والله ورآآحت ايآآمك يانانسي ...
حسين :لا يكثر ...
عبدالعزيز : أجي معك ..؟
حسين : عآآدي ..

/
بالبيت .....
حسين : أنا رايح احط الملابس بالغسآآلة ..
عبدالعزيز : أيه ..أنا بتفرج ع التلفزيون ...
حسين : والله أنا مادري ليش راز فيسك عندي روح لبنت عمك ..
عبدالعزيز : كنت عندهآآ امس ..
حسين : وش يمنع اليوم ..
عبدالعزيز : اذا رحت بتلهى عن جدك وانت عارف كبير في السن ومن اروح كل شوي ريم وريم ..
حسين : طيب ..وبعدين ..
عبدالعزيز: وبصرآآحه جدي احسه متضآآيق ..يعني ..يلمح لي بأني ما اروح لها كثير ..
حسين : حقه صرآآحه ..
عبدالعزيز: كيف ..؟
حسين : والله انت قليل حيآ تسويها ..
عبدالعزيز بعصبيه : أقول روح شف شغلك لايجيك كف اصرقع راسك فيه واخليه يفتر ..وش قآآلو لك ..
حسين : والله امرزح معك ...قوم سوي لي كوفي بس ..
عبدالعزيز : كوفي هآآ ..
ومر جنبه : والله الحين ضربه بكوعي انزل حشآآك كله ..قليل حيآآ..
حسين : ول ول ..ماقلت شي ..
عبدالعزيز : مآآقلت شي ..هآآ..
حسين : عن المصآآخه ويلا ..
عبدالعزيز : والله لو مآآ انت كاسر خاطري دفنتك ..
حسين : والله يآآليت ..الدنيا من غير امي ..ماتسوى ..
عبدالعزيز يغير الموضوع : يلا بروح اسوي كوفي ..

/

بعد يومين ...
في بيت أبو انور ...
نور رجعت للغرفه الي فيهآآ..بس هالمرة غير ...
..
سآآرة : اقدر ادخل ..
نور ماردت لأنها كآآنت تقرأ قرآآن ...
سآآرة : نور ..انتي نايمه ...
دخلت ..
: ليش ماتردين ..
نور وتسكر القرآآن ..: ماتشوفين اقرأ القرآآن ..
سآآرة : تقبل الله ..
نور: منا ومنك ...
سآرة : وش صار عشآآن تتغيرين كذآآ..
نور : ربي بيتوب علي صح ..؟
سآرة : أكيد ..
نور: غيرتني ..كلمآآت حسين خلتني ارجع .لصحيح ..صحيح خسرته ..بس الحيآآة ربح وخسآآرة ..
سآرة : الله يتحنن علينآآ ..أحنا الي ضيعنا أهلنا الي عمرهم ماسألو ..عن وش نحس فيه ..وش مشآآكلنا ..
نور : وانتي بعد سآرة ..ماعدتي مثل قبل ..الدلع ..والغرور وحب التملك...
سآرة : الي صآر فيك كسرني بالقوة ..حسيت انه كل التصرفات الي نسويها ..كآآنت خطأ..ولازم نصححها ..
نور : صحيح أنا اصغر منك ..بس حبيت اقولك ..لاضيعين حيآآتك مثلي ..
سآرة : أيه ..

/








 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-14-2015   #35 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ



اليوم الثآآني ....
بالمستشفى ...
عبدالعزيز : حسين ..
حسين : هلآآ..
عبدالعزيز: وش فيه وجهك منقلب اصفر ..
حسين :اكلت ..كركم ..
عبدالعزيز: والله ..احلف بس ..ليش مآآتآآكل ..ترآآ بتموت ..
حسين : كلنآآ على هالطريق ...
عبدالعزيز: قوم نروح نتعشى برآآ..
حسين: والله لو لي خلق اكلت بس مالي خلق ..
عبدالعزيز: انت صار لك شهر مآآ أكلت ..والحين شغل مدري شلون عآآيش لـلحين ..
حسين : مركب لي بتري ..
عبدالعزيز: هي هي ..سخيييييييييف ..
حسين : حدي ..
عبدالعزيز: إذآآ مرضت ..لاتقول عالجني ..
حسين : مدري آآنا ماخذ شهاده لمن ..؟
عبدالعزيز: مالت عليك وعلى الي يهتم لك بعد ..
حسين : أحسن .
عبدالعزيز: أنت وش تآآكل ..؟
حسين : بس كوفي كل صبح ومآآي ..
عبدالعزيز: وهذا يخليك كذا قوي ..
حسين : ايه اكيد ...
عبدالعزيز: الظاهر انت مخك ضآآرب ...ولا اشك اذا مافيك زهايمر على صغر ..هذآآ اكل ..
الحمدلله والشكر ..
حسين : والي يرحم والديك ..لاتقعد تعلق ..
عبدالعزيز: اجل ليش كل ذآآ تسويه ..
حسين : من له خلق يآآكل ..البيت فآآضي ..وأنا ماعرف اطبخ ..ولا أحب آآكل
تعودت وجبآآتي مع امي ..
عبدالعزيز: بس كنت قبل تتعشى معاي ..
حسين : بوجود أمي ..
عبدالعزيز : بتحرم نفسك من الاكل يعني لحد ماتموت ..
حسين : النفسيه ززفت ...صورتها بعيوني ..احاول اكل بالبيت صورتها بعيني اترك كل شي ..
عبدالعزيز : ....................................
حسين : روح انت شبع بطنك ماعليك مني ..
عبدالعزيز : بروح اجيب وبتآآكل معآآي ...

/

جآآ عبد العزيز ..وبيده فطآآير وسندويشآآت .:يلا تفضل ..
حسين : مصر ..؟
عبدالعزيز:لا ليبياآآ..
حسين : طيب اقعد ..
وجلسو..
حسين يآكل ..شوي شوي وبدون نفس ..
عبدالعزيز : بسألك ..
حسين : تفضل..
عبدالعزيز: سمعت ان نور اعتدلت ..؟
حسين : وش دخلني ...
عبدالعزيز: وش صآآر بعد ما دآآويتها ..كلمتها انت ..؟
حسين : شووي ...
عبدالعزيز: أهآآ....

/

اليوم ..الثآآني في بيت الجد ...
عبدالعزيز: هآآ كل الاغراض الي بغيتيهم وصلو ..
ريم : تسلم عزوزي ...
عبدالعزيز: الا انتي كم وحده عازمة ..
ريم : وحده ..
عبدالعزيز: ول كل ذآآ عشآآن وحده ..
ريم : لا قلت بعد انت وحسين ..ماتبون عشآ.
عبدالعزيز: أهاا ..الا نبي ..
ريم : بسألك ..
عبدالعزيز: آآمري ..
ريم : حسين مو نآآوي يخطب مرة ثآآنية ..؟
عبدالعزيز: هآآ..؟ اصلا اهو بالموت يتحرك ..وبالموت يطلع الكلام منه ..ونفسيته زي الزفت ..
والله حاس متعقد من الي صآآر
ريم : الله يعينه ..تغير حآآله مرة ..وين ضحكه وهبآآله ..
عبدالعزيز : كآآنك تتكلمين عن غيري ..
ريم : ولد عمي حسبة اخوي شفيك ..
عبدالعزيز: ههههههههه ...مآآقلت شي ..
ريم :ههههههه ..
..الا بصوت حسين من برآآ..: يلا عزوز انا رايح ..
عبدالعزيز: وين ..؟
حسين : البيت ..
عبدالعزيز: اقعد تعشى هنآآ..
حسين : مآآبي ..
عبدالعزيز: أمي قآآلت لاتروح ..تقول من زمان ماقعدت معآآك ...
حسين : وينها طيب خالتي ..
عبدالعزيز: قآآعدة بالمجلس مع جدي مامريتهم ..
حسين :هآ..لا نسيت امر ..
عبدالعزيز: روح اقعد معاهم ارتب الاغراض هنا واجيكم ..
حسين : اووكي ...

/
قعدوو بالمجلس ...
الجد سالم : وينها ريم ...
الا بجيتهآآ ..: هنا يبه ..
الجد سالم : وش تسوين ..؟
ريم : والله صديقتي بتجي وجهزت الاغراض وبقى بس تشرف ..
الجد سالم : ايه تونسوو ..
عبدالعزيز باس ريم على خدها: مو تلهيك عني ..
ريم نقلبت الوان: ههه ..عن المصآآخه ..
الجد سالم يتصنع العصبيه : آآيا قليل الحيآآ ..
عبدالعزيز نزل رآسه : آآسف يبه ..
ام عبدالعزيز : ههههههه ..خله يدلعها ..
الجد سالم : ههههه ..كنت امزح ..
عبدالعزيز: ياثقل دمك ..
الجد سالم : شقلت ..؟
عبدالعزيز: ههه اقول شحليلك بس يايبه ..
الجد سالم : مفتكرني اصمخ ...
عبد العزيز ويحك رآآسه : آآسف يبه ..
حسين : الله يغربل بليسك ..
عبدالعزيز: زين عاد فشلتوني ..
حسين : يلآآ استأذن .
عبدالعزيز : وين ..؟
حسين : تعبآآن ..بروح انام بالبيت ..
الجد سالم : اقعد هنآآ
حسين : أبي أنام ..
الجد سالم : نام هنآآ..خليك ابي اتعشى معاك ..
حسين : الي تآآمر فيه ...

/

وصلت روآآن لريم ..وجلسوو بالصآآلة الضيووف ..
ومعآآهم ..أم عبدالعزيز ...جلست شوي وقآآمت ..

/
عند ريم وروان
ريم : يآآ الله يآآرب بمعرس لروآآن ,,
روآن : يلا عآآد ..لاتدعين علي ..
ريم : ههههههههه..ليش ..
روآن : خليني كذآآ..كوووووووول ..
ريم : الا بدعي تتزوجين ..
روآن بنص عين : إذآآكآن مثل عبدالعزيز موآآفقه ..
ريم : وتقرص روآن: شيلي عينك عن حبيبي يلآآ,,
روآن:ههههههه ..شكلك ميته فيه ..
ريم :أأهوو ميته وبس ..
روآن: الله يديم الحب بينكم ..
ريم :يارب ..
روآن : تذكري ..
ريم :أأيش ..؟
روآن: يوم قال جدك بيخطبوك لولد عمك الثآآني ..
ريم:هههههههههه ..أيه اذكر ..
روآن : اظن لوتزوجتي ولد عمك الثاني عزيز انتحر ..خخ
ريم : بسم الله عليه ..اذبح نفسي قبل لايسويها ..
روآن : مسويه فيها انتي روميو وجوليت ..
ريم : شكلك بعدك مآآعرفتي الحب ..
روآن: خل الحب لصآآحبه ..

/
عبدالعزيز قاعد مع حسين وعبدالعزيز الصغير بالطآآبق الثآآني من الفيلآآ..ع البلايستيشن ..
حسين بتعب : عزيز
عبدالعزيز+عبدالعزيز الصغير :أنت تعني اي وآحد ..؟
حسين : مو مشكله اي وآآحد ..تكفو نزلو ع الصوت ..رآآسي بينفجر ..
عبدالعزيز : مآآققدر العب من غير صوت ..
حسين : والله تعبآآن ,,
عبدالعزيز الصغير : روح نآم بغرفتي ..
حسين : والله أحسن حل ..
.....
راح حسين غرفة عزيز وتمدد ع السرير كآآن تعبآآن مرة وحرارته تزيد وتزيد ..
....
روآن : ريووم ..تكفي جوآآلي بيطفي علي ..
ريم : طيب شوي واروح اجيبه لك ..
روآن : لالا اللحين ..
ريم : بروح اشوف العشآآ..
روآن : طيب قولي لي وين القى لي شآآحن ..
ريم : ليش تبي تشحنيه بيتصل عليك احد ؟,,
روآن ببرائه : والله العب لعبه ومابيها تتطفي ..
ريم : هههههههههه ..بغرفة عزوز اخوي اظن تدليهآآ..
روآن : ايه ..

/
وراحت ريم للمطبخ ..وروآن ركبت بالمصعد ..وتوجهت لغرفة عزيز ..
دخلت ..بالبدآآية ماحست بوجود احد لانه ظلمه ..فتحت الأنوآآر ..
حسين ..من كثر مآآحرآآرته مرتفعه صار يهذي بصوت خآآفت ..وفيه التعب : يمــه ..تأخرتي ..
روآن تفآآجئت وبهمس: آآسفه ..مادريت ان في أحد ..
فتح عينه لمآآسمع الصوت لكنه مآآزآل بحلمه : يمه ..يمــه ..
روآن توترت ولازالت بالهمس: وربي آآسفه ..
وعـى من نومه ..انتبه ان في شخص وآآقف ..بس مآآميز من هالشخص : عطيني كآس مآآي بآآرد ..جسمي يشتعل
روآن اخذت الكآآس الي كآن ع التسريحه مدته له وهي حاسه وقفتها غلط بس هم حبت تساعده..
صبه على وجهه ..وأخذ نفس ..
فتح عينه زين : أنتي من ..؟وش جآآبك ..هنآآ..؟
روآن بخووف: جيت آآخذ شاحن لجوالي من هنآآ ..ماتوقعت ان في احد نايم ..آآسفه ..
قآم من ع السرير ..وبضحكه خفيفه ممزوجه بتعب:ههه ..لحظة ..أعطيك يآآه ..
وطلعه لهآآ ..
وراح لها لانها كانت واقفه قريب الباب ..: تفضلي ..
روآن: شكرآآ..
حس بدوخه ..شديدة ..صآآر مايشوف شي بتوآآزن ..
حآول يـستند لشيئ ..عشآن لا يطيح ..حط يده على كتف روآآن..
روآن بخوف تبي تبتعد : انت شفيك ...؟
وطآآح ..عليهآآ ومسكته روآآن ..: اصحى تكفى ..اهئ اهئ ..
فتح عينه ودمعت بحزن : ياليتني ألحق بأمي الغاليه ..وغمض عينه ..
وهو بين يدينهآآ..وهي تضرب على خده تحاول تصحيه ومن كثر خوفها بكت بصوت عالي..
استنجدت بالموجودين:بليييز من فيكم يساعدني اهئ اهئ ياربي
..جا عبدالعزيز وهو يركض..: خير شفيه ..؟
روآآن وتبكي : تكفى ..شووفه تعبآآن مدري شفيه..
عبدالعزيز ويضرب خد حسين : حسوون ...ياربي حرارته مثل النار ..
وأخذه من بين ايدي روآآن ..وحمله ع أكتآآفه .. ونزل به من المصعد ...
شآآفه الجد ..وحسين مايوتعي ..
الجد سالم بخوف : ولدي شفيه ..؟
عبدالعزيز: تعبآآن يبه ...
.....واخذه عبدالعزيز للمستشفى ...
عند بآآب المستشفى ...بالاسعآآفآآت ...عبدالعزيز امر الممرضات ان ينقلوه ع سرير لدآآخل ..
وهو راح لبس الاب كوت ...وتولى حسين ..بقيآآس الضغط والحرارة ..
..........
الجد سالم : ريم اتصلي بولد عمك شوفي حسين طيب ولا لا ..
..
ريم : ان شآء الله يبه ..
روآن : اهئ اهئ والله خفت ..
ريم : الله يعينه لااص اهدأي ..
روآن : كآن يقول يمه يمه ..ولما طاح ..فتح عينه يقول ياليتني الحق بأمي ...
ريم : امه ماصار له زمان من توفت تقريبا شهر ..او يمكن اقل ..
روآن مسحت دموعها: والله ..؟
ريم : اهو امه عنده هالعالم كله ..حنون عليها مرة ..
روآن : الله يعينه ..
ريم : وفوق ذآى عاش حب وانصدم فيه ..تعبت نفسيته مرة ..
روآن بستغرآب : اهو يحب ..؟
ريم : حبه انتهى ..
روآن : وكيف ..؟
ريم : كآن يحب بنت عمتي ..بس خآنته مع واحد غيره..
روآن : وهو كآن يحبها مرة ..؟
ريم : أيه لحد الجنون ..
روآن: بس اهي اذا ماتحبه ماله داعي تقولين عنها خاينه ..
ريم: كآنو مالكين على بعض ..
روآن بتفآجئ: والله ..تقولين الصدق ولاتكذبين ..؟
ريم : وليه بكذب عليك ..وقت الي ملك عليها انتي كنتي مسآآفرة ..
روآن: ايه ..تذكرت قلتي لي انه ولد عمك ملك ..
ريم : كآآن يموت عليها ..بس للأسف مآحافظت على هالحب ..
روآن: أهاا ..ياحرام ..والله كسر خآطري ..مايستآهل شخص مثله هالي فيه ..
ريم ماتعودت تخفي عن روان شيء حتى لو سوالف شخصيه : ماعرفتي وش صآر اكبر من كذآآ..
روآن : شصآر ..؟

/
بالمستشفى ..بعد سآآعة ..
صحى حسين وعلى رآآسه كمآآده بآآرده ..
عبدالعزيز :سلاآآمآآت سلآآمآآت ..
حسين : الله يسلمك ..
عبدالعزيز : خوفتنا عليك ..
حسين : مو لها الدرجه ..
عبدالعزيز: من قلة اهتمامك بصحتك ..شوف شصار لك ..
حسين : والي يرحم والديك بلاها نصآآيح ...
عبدالعزيز ببتسامه: لازم تسمع نصآآئح الدكتور..
حسين : أجل انآآ وش اطلع ..؟
عبدالعزيز : هههههههه ..نسيت اتصل على جدي ...

/
روآن بتأثر : وآآل كل ذآآ صار له ..
ريم : أيه ..
روآن: مايستآهل ..
ريم : ايه والله ..
روآن : ولابالأفلام ..
ريم: الله يعينه ..

/
بعد آآيآم ...
عبدالعزيز : حسين وش رايك نروح للبر ..؟
حسين : عآآدي ..
عبدالعزيز: منها تغير جو..
حسين : طيب ..
عبدالعزيز : ونآآسة ..بيكون صح ..
حسين : أيه ..
عبدالعزيز: بقول لريم وجدي ..

/
عند روآن ...بغرفتهآآ..قدآآم المرآآية ..
روآن: يآربي هالولد كلآ براسي ..بصرآحه اهو خفق صحيح ..بس يعني ..احس نفسي غبيه افكر به ..
الا بصوت الجوآل ..ودي أغير كلمة أهوآك ..
روآن : هلا ريمو ..
ريم : هلا .روآآن ...
روآن :آآمري ..؟
ريم : اسألي عني بالاول ..
روآن : خخخ ..كنت قاعده افكر قطعتي حبل افكاري ..
ريم :ههههههههههههههههه ..الي مآخذ عقلك يتهنآآبه ..
روآآن : اوهو ..خلصينا ابي ارجع افكر ..خخخخخخخخخخخخخ..
ريم :هههههههه ...يغربل بليسك ...كنت بقولك بنروح البر ..تجين معنآآ..؟
روآن بفرح : وآآآآآو ..أكيد ليه لا والله كنت احلم دوم نطلع طلعه سوى نتونس..؟
ريم : طيب ..جهزي نفسك يوم الاثنين ..
روآن : يعني بكرة ..
ريم : يس ..
روآن : أوكيشن ..

/
اليوم الثآني بالبر ..راح حسين وعبدالعزيز ..وريم وروان وعزيز الصغير ..وام عبدالعزيز ..
وأصحاب عزيز وحسين الي هم خالد ونآآصر ..
...
روآن: وآآآو ..ونآآآآآآآسه ..
ريم :يآآو الهوآآ يهبل ..
روآآن: أحب ربووع بلادي ..خخخخخخخخ ..
ريم: ههههههههههههههههه ..بسك بسك ..
روآن : يعني الوآحد مايعبر عن شعوره ..
ريم : لا عبري ..حبيبتي ..عبري عن شعورك ..
روآن : ايه خلك عاقله..لاخليت عزيز يبكي عليك ..
ريم : أتحدآآك ..
روآن : ويييييييييي ..عآآد ..
ريم : مالت بس مالت ..
روآن : الا متى بنركب الدبآآبات تحمست ..
ريم : مدري ابروح اشوف عبدالعزيز..
روآن : والله وجتك فرصه تروحين له ..صدق ماتنعطين فيس ..
ريم : هههههههه ..ترا والله اذبحك سكتي عني يوووه ..
روآن بنص عين : روحي ..روحي يآآروحي ..لاتجنين ..
ريم : ترا بعطيك كف بصرقعك فيه ..
روآن : بتصقرعيني ..مدري ايش قلتي ..
ريم : بصرقعك مهب بصقرعك ..
روآن : من وين هالكلمه طآآلعه ..
ريم : من حلق ..حبيبي ...
روآن : اقول روحي لا انا الي صرقعتك الحين ..

/
وركبت روآن دبآب ..وريم وعبدالعزيز بدبآآب حسين بس قآعد يجهز الأغراض لشووي ..
مع عزيز الصغير وخالد وناصر ...
........
حسين : خلود ..وين بتروح تعال جهز معاي ..
خآلد : مو فاضي بركب الدباب تركب معي ..
حسين : لا لا ..طيب نصور ..؟
نآصر: بركب بدبآآبي ارجع لك بعدين ..يلا عزيز تعآل ..
عبدالعزيز الصغير : جآآي لك ..
حسين : مافي فايده منكم اخرطي ..

/
ع الدبآب ..
عبدالعزيز : ريم ..شرايك اطعس فيك ...بقووة اكثر من كذآآ.؟
ريم : ايه حلو بس لا نطيح ..
عبدالعزيز : بدلي تعالي قدآم عشآن تصيرين بحضني ..
ريم : اووكي ..
..
تسندت ريم على صدر عبدالعزيز ..وصآآرو يتجولون بعيد ..
وروآن وقفت وراحت مع ام عزيز ..تجهز معاها ..

/
وقف الدبآآب ..ع عزيز وريم ..
عبدالعزيز : هذآآ وقته ..خلص البنزين ..
ريم : عآآدي يفدآآك حبيبي ...
عبدالعزيز : ههههههههه ..تسلمي لي ياعيوني ..يلا نزلي منهآآ..خلنا نقعد شوي بعدين اتصل باحد منهم يجي
ريم : أووك ..
وجلسو ع الأرض ..
فترة صمت ..
عبدالعزيز حط يده ع كتف ريم ..وأشر لها بيده الثآنيه ..: شوفي هنآآك ..الشمس بتغيب ..
ريم : آيه منظرها حلو ..مرة ....بس موكآآنه برد ..شووي ..؟
عبدالعزيز : افا ..تبردين وانا موجودين ..لا وربي مايصير..
ريم :ههههههه ..اجل خلنا نرجع ..
عبدالعزيز: لاخلنا كذآآ ..حلوين ..(وغمز لها ..))؟
ريم : ههههههه ..بس بردآآنه ..

عبدالعزيز اخذ ريم وحطهآآ بحضنه ..ولفهآ بذرآآعه ..: الحين بردآآنه ..؟
ريم احمر وجهها : لا ماعدت بردآنه ..
عبدالعزيز : تسندي علي صح .أحسك واقفه على رجل كذآآ..
ريم : هههه ..أستحي ..
عبدالعزيز : تستحين ..كشتك ..يآم كشه ..
ريم : هيي ..
عبدالعزيز: امزح شفيك ..
ريم : ههههههه ..
وتسندت عليه ..وصآآرو يسلفون ويحكون ..
وأيديهم بأيدين بعض ..
/

حسين : خآآلتي ..مآآجا عزيز ..؟
ام عبدالعزيز: لا بعده ..
حسين : خل اتصل عليه ..
هلا ..
عبدالعزيز : هههههههه ..هلا ..
حسين : وينك يآرجآل ..
عبدالعزيز : والله وقف علينا الدباب وجلسنا ..
حسين : أهاا..بغيتها من الله يالقرد ..
عبدالعزيز: مالقرد الا انت ..
حسين : يلا تعال ..بسرعه شوف خلود ونصر يجوك ..مخليني لحآآلي بس ..
عبدالعزيز: طيب طيب صدق ماتنعطى وجه واحد مع حبه لازم تخرب عليه بااي بس ......
.......
روآن : خالتي ..
ام عبدالعزيز: هلا ..
روآن : ليه حسين ماراح معهم ..
ام عبدالعزيز : ماله خلق ..
روآن : آآهآآ..
ام عبدالعزيز: روحي يمه عطيه هالأغراض يسويهم والله مو عآآرفه لهذآا مدري كيف ..
روآن : اووك ..
...........
رآحت لعنده بصوت هامس..: آآآ ..لو سمحت ممكن ..
حسين منزل راسه :هلآ نعم في شيء؟..؟
روآن "احم شقوول والله مو عارفه اتكلم " : كيفك ..؟
حسين : تمام بخير ..أنتي كيفك ..؟
روآن : الحمدلله ..
حسين : آمري ..
روآن : خذ هذول ..خالتك تقول شفهم ..
حسين : أيه طيب ..

/

جآآ عبدالعزيز..وجو الشبآب ..
بآليل ..واشبآب يجهزون لشوي للعشآ..
عبدالعزيز : خلوود ..هآت عنك وروح جيب ..بآقي الاغراض ..
نآصر : عزيز ..تذكر ..يوم تمسك الجمرة هذيك المرة بيدك ..
عبدالعزيز: آآح ..تغربلك ماتنسى ..
عبدالعزيز الصغير : والله مسكتها ..
خآلد : لعبت عليه حطيتها له عن انها لحم ..بالصحن مسكها واحترقت يده ..
عبدالعزيز الصغير : هههههههههههههههههه ..مسكين .ولد عمي ..
نآصر: هههههههههه ..والله كل شي نسويه بحقه قليل صرآآحه ..
نآصر : أهو مقآلبه ماتنعد ..وخصوصآ ايام الثانوية ..
عبدالعزيز: أيه أيآآم الثانوية ..والله ايام تهبل ..
نآصر : سوالفك مع المدير ..ولا مع الاسآتذه ..
خآلد : أيه انت وحسينو ..ماعندكم غير بس هبآل ..
عبدالعزيز : لاتخليني أعايرك هالحين ..
خالد : بشنو ..هآآ..؟
عبدالعزيز: تذكر لما خلصناك انا وناصر من المدير ..؟
خالد : ايه والله تذكرت ..هههههههههههههههههههههههههههه ..وش صآر بعدين تعال مع المدير ..
عبدالعزيز : قول قسم ماتدري بالباقي ..
خآلد : لا والله ..
عبدالعزيز : ههههههههههههههه ..والله ..اصلا ماطالع بعيني من الخجل ..مني ..أحم ..
خآلد : كيف كيف ..؟؟
نآصر : تكفى لاتقول السالفه ..ههههههههههههههههههههههههههه
عبدالعزيز : ههههههههههههههههههههههه ..
انتبه عبدالعزيز ان ولد عمه مومعاهم ..: حسين وينك ..
حسين : هنا قاعد افرفر بالجوآل ..تبي شي .؟
عبدالعزيز: قوم معنآآ ..والله ونآآسه ..
حسين : مالي خلق ...
نآصر : يلا عآد ..قوم .بلا تنكد ..
حسين : خلصو جايكم ..خلوني شوي تعبت من العصر وانا اشتغل في بلعكم لحالي اشتغلو انتو ..
عبدالعزيز: لا تشتغل بس تعال سولف وسع صدرك ..
حسين : يصير خير ..

/

ريم : روآآن ..روآآآآآآآآن ..رورو..
روآن بعد شرود : هآآ ..تبين شي ..
ريم : نفسي اعرف شردتي بأيش ..؟
روآن : هههههههه ..ولاشي ..
ريم : متأكده ..
روآن : ايه ..
ريم : بس انا شفت نظرك للي قاعد هنآك ..
روآن : شقصدك ..؟
ريم : فاهمتني ..لايكون عجبك ولد عمي .؟
روآن : ههههه ..لاتصيرين بآيخه ..
ريم : بآآيخه ..هآآ ..
روآن : تصدقين أكذب عليك إذا قلت ماينحب
ريم : من جدك ..؟
روآن : لا من خالي ..
ريم : يلا عآد ..
روآن : تأثرت بقصته ..
ريم : أيه وبعد ..؟!
روآن : ماكنت اصدق ..قصص الخيانه ان البنت تخون ..كنت اقول دائما الغلط من الرجآل ..
ريم : شلون يعني ..؟
روآن : يعني ..أقول لوما الرجل مقصر المرأة ماراحت لغيره ..
ريم : لا انتي لازم تغيري تفكيرك ..وهو اكبر مثل قدامك ..ماكان مقصر بشي لا عاطفي ولامادي ..
بتقولين الغلط منه ..
روآن : لا مهب كذآ ..مو لها الدرجه ظالمه ..
ريم : ههه ..احسه تعقد ..سيرة الزواج تعكر مزآجه ..
روآن : في رجآل يتعقد ..؟
ريم : انتي مفكرتهم بلا عوآطف ..؟
روآن : لايعني الرجل مهما يسوي ..ماحد يحآسبه ..وهو بأمكانه يتزوج اربع ..بس المرآه من اول غلط تتحاسب يعني
بس المرأ تتعقد ..
ريم : لا ..انتي ماعرفتيه زين ..هذآآ قلبه حسآآس بزيآده وحنون ..
روآن :اهااا
..
الا بصوت حسين :يآآبنآت ..قومو الشوي جآهز لكم ..
روآن بحمآس : وآآآآآآآآآآآآو ..أموت بكذآآ..
ريم : هههههه ..بسك لا يسمعون صرآخك ..
روآن طبعاا فالتنها لان يعتبروونها من اهلهم خصوصا انها تزور ريم كثير : مو مهم ..اهم شي ..المشآآوي ..

/
بعد آآيآآآآآآآآآم ,,
تحدد عرس ريم وعبدالعزيز ..
وصارت الايام تمشي سريع وريم منشغله بالتجهيزيات وكانت تساعدها روان ..
ويوم العرس ..الكل مستعد ومتونس ...للعريسين ..
..
حسين : عزوز ..يلا اجهز ..
عبدالعزيز : أيه يلا ..
....
ريم : يآآربي ..
روآن : وش فيك ..
ريم : وآآي ..أخيرآآ..
روآن : ول عليك ..لو على كيفك ..الحين من زمان رحتو لبيتكم صح ..
ريم بخجل : احم أيه ..
روآن : مع خالتك صح .؟
ريم : أيه بس هالاسبوع بتروح لعند حسين ..
روآن : طالعه تهبلين بفستانك ..وينه عزيز يشوفك والله يذوب ..
ريم : يلا عني ...
..وبالقاعه الكل متونس ..وحسين والشباب ماقصرو بالرقص ..والكل يجي من اصحآآب واهل وحبايب يباركو لهم
حسين ويقبل عبد العزيز: مبروك يولد العم ..((وبمسخرة )) سنة وكل سنه نشووف بنت جديده ..
عبدالعزيز : ههههههههههههههه ..ناوي ريم تذبحني ..
حسين : هههههههههههه ..مبروك ألف الف مبروك ..
عبدالعزيز: الله يبارك فيك وعقبالك ..
حسين : لا وخر عني ..بهذي ..
عبدالعزيز : ههههههههههههههه ..
وزفو العرسآآن لحد بيتهم ....
وتركوهم ..وكآنت هذي من احلى ايام العمر لريم وعبدالعزيز ..بأن اجتمعو ببيت واحد ..
..
بغرفتهم ......
عبدالعزيز ويشيل البشت : يحيآآ الله ريم ..
ريم : هههههه ..الله يحيك ..
عبدالعزيز : طالعه تهبليييييين ..وآآي قمر وقسسسم قمر فديتك ..
ريم مو عارفه شتقوول ماتوقعت بتنحط بموقف كذا :...... ..
عبدالعزيز : ههههههههه ..جوري ياجوري ..
ريم :...
وراح جلس جنبهآآ..:هآآ ..حيآآتي ...
ريم بتوتر ووجهها الوان والوان : .. ..
عبدالعزيز : شكلي بسبك بعدين ..
ريم رفعت راسها: ها ليش ..
عبدالعزيز ابتسم ابتسامه تذوب وغمز لها : هههههههههههه ..يمكن اذا سبيت ماتخجلين ..
ريم بدلع : لا والله ..
عبدالعزيز: اوهوو ..
ريم :احم ليش ..
عبدالعزيز : لاتدلعين تكفين ..
ريم بدلع حبت تعاند : ابتدلع وبكيفي ..
عبدالعزيز: ههههههههههه ..
ريم : يلا بقوم ابدل ..
عبدالعزيز : مو تطولين ترا ..صاحي لك أنا ..
ريم : بطوول ..
عبدالعزيز : أخاف اموت ..
ريم: ليش .؟
عبدالعزيز وغمز لها من جديد : من الوحششه ..
ستحت ريم بالقوة وركضت للغرفه التبديل
....
بدلت ورجعت ..
رآح لها ..كانت لابسه قصير لفوق الركبه ..وعآآري
مسح بيده على يدها من اكتافها ..ضمها ..وهمس بأذنها بكلمة أحبك ..
وهي بادلته الكلام والشعور ..
حملها بين ذراعيه : مو ناوية تنامين ..
ريم ببتسامه وبهمس : ماظن ..

/
بعد شهر ...

الجد سآلم : أنت لازم تتزوج ..
حسين : يبه كم مرة قآيل لاحد يفتح معاي هالسيرة ..؟؟
الجد سآلم : وشلون يعني بتعنس ..؟
عبدالعزيز: ههههههههههههههههههههه ...
حسين بعصبيه : ترآآ مافي شي يضحك ...
عبدالعزيز : ههههههههه ..والله ..مو قصدي ..
الجد سآلم : أنا بشوف لك بنت ..وبتتزوج ..
حسين : لا يعني لا ....
الجد سالم : فكر بكلامي زين ..
سكت حسين شوي : خلص فكرت ..
الجد سالم : والنتيجه ..
حسين :لا ..قلت لااااا ..
الجد سالم : لا بتوافق ..
حسين : غصب اهو..
الجد سالم : ليش ماتبي تتزوج ..
حسين : مزآآج ..هيك ..ما ابي غصب ..اتزوج ..ما ابي كيفي ..عاجبتني حيآتي كذآآ..
الجد سالم بعصبيه :انا مو عاجبتني ..وبعدين من انت تعصي كلامي ..
حسين : حلوة ذي من انا ..يبه ..قلت لا ..
الجد سالم : انت تبي تفشلني ..
حسين بستغراب : وليش ..؟
الجد سالم : أنا خطبت لك بنت ووافقت ..بقى انت ..
حسين وقف بعصبيه : لا احلف بس ..لا احلف تبي تضحكني يعني ..هآهآ ..شف ضحكت ..
حلو نكتك والله ..ماتوقعتك ظريف ..
عبدالعزيز : حسين هدي هذا ابوك قبل لايصير جدك ..
الجد سالم : لا انت ناوي تفشلني ..
حسين : مع السلامه عندي شغل ..((وشدد ع كلامه )) سلام

/
الجد سالم : ريم ..أبيك تشوفي لي بنت حلوة لولد عمك ..انتي وعمتك ..
ريم : مايحتاج .أنا عندي لك بنت ..
الجد سالم : عسآ بنت ناس ..
ريم : أكيد يبه ..
الجد سالم : ومن هي يابنتي ..؟
ريم بخبث : روآن ..
الجد سالم : صاحبتك ..
ريم : بالضبط ..
الجد سالم : حلو ..
ريم بستفسار: بس حسين موافق ..
الجد سالم بتوتر: ايه اكيد ..









 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آحضآنيـﮯ, آهدابهآ, رواية, نملة, وهمت

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:26 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012