العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة




المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /10-18-2015   #11 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
R65 رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ








( آلبـآارت آلاول )

تـــابع الجزء الاول ..



حسين وعبد العزيز ركضو برا للمجلس ..
حسين وعبد العزيز : يبه سالم شصاير ومن ذا ..
الجد سالم : ادخلو انتو مالكم دخل ,...
طلعت عمتهم فايزة ...
فايزة
وتبكي : يبه حرام الي تسوي لمتى وانت ما تبي تسمع ولدك حرام عليك يايبه ..
حسين : فهموني شصاير ومن دا ياعمتي من ..؟؟
عبد العزيز : يبه من ذا وليه تهينه ...
انت ولدسعود ...؟؟
عبد العزيز بتعجب : ايي ..
وهذاك ولد صالح ...؟؟
حسين : ايي ..بس من انت ..؟؟
الجد سالم : اطلع برا قلت لك ... راجوو ..رررراجووووووووو
راجو :نعم بابا ..
الجد سالم :أخذ دا وارميه برا بالشارع ...
فايزة وماسكه يد ابوها وتبكي بحرقه : لا يايبه لا لا ..
الجد سالم رماها : يابنتي روحي عني وخل هذا يعرف قيمة نفسه ياراجو اخذه برا ..
عبد العزيز بصراخ : ما راح يطلع برا لحد ما اعرف وش الي صاير هاللحين ..
حسين : يبه سالم خلص بيطلع انت هد بالك ومايصير خاطرك الا طيب ..
عبد العزيز : وش له يطلع ما عرفنا من دا ووش مسوي ...ياحسين خلك بعيد احسن
حسين يصارخ : وش فيك ماتفهم ...((واشر له انه بيقعدو معاه برا ...
عبد العزيز : طيب ..
وراح لرجال الي جاي لجدهم ..
عبد العزيز : قوم ..قوم مايصير ..ومتأسفين بدل جدي ..قوم ..
خلني انا رايح ..بس اسمع يالي مكبر راسك عني ...انا مابقلبي شي عليك ..بس
انت خليتني اشيل بقلبي ...
وطلع وطلعو وراه عبد العزيز وحسين ...
وركب التكسي ..
عبد العزيز : ماقلت لنا من انت وشتبي ..
مايحتاج تعرف ...يالله امش يامحمد ...
محمد : ها شصار ...؟؟
امش بس ماعليك ...
واخذ عبد العزيز رقم لوحة السيارة يمكن يوصلون لدا الي يبون يعرفون من ..؟؟ ...





داخل البيت ...
فايزة تبكي ........
حسين : عمتي تكفي بسك بكا وقولي وش السالفه وش الي يصير ومانعرف عنه شي ...
فايزة: شقول ..آآه ..بس شقول ..
******:ماما ليه تبكين ..؟؟
عبدالعزيز: تعال هني فصوله اقعد الماما مابها شي بس تعبانه ..
فيصل : ماما ..تعبانه ..انا تعبان بعد مثل ماما ..
عبد العزيز :ههه ..فصصوله روح العب بلايستيشن هناك ...
فيصل : لا مابروح ..أهئئئ ..ماما تبكي ليه ...
عبد العزيز: خلص لا تبكي اذا بكيت ماراح أخذ لك اسكريم ...ولا بتصصير رجال الرجال مايبكون ...
فيصل : خلص ماراح ابكي بس ماما لاتبكي ..
فايزة : حبيبي روح العب الحين ...
حسين : عمتي قولي شصاير وترتينا ..
فايزة : انا اقولكم القصه ...
عبد العزيز وحسين : نسمعك ياعمه ...
فايزة :هذا عمكم فيصل الا اهو اخووي ..
عبدالعزيز وحسين بتعجب: هااا ..؟؟
فايزة: اييي ابوي طرده لما كنتو صغار بعمر السنتين ...
حسين : وليه ..؟؟
فايزة : اهوو شاف بنت واحد من التجار الي ابوي مايحبهم وبينه وبينهم عداوة ...
وتعلقق فيها واصر يتزوجهاا ...
طبعا ابو البنت ماقال شي ووافق ورحب باخوي بس ابوي عاند ورفض ..اخوي ما اهتم لبوه
وبدوره ابوي قال له بيلعبون عليك بياخذون حلالك لاتزوجهاا اكيد مسويين لك سحر
واخوي ما اقتنع حاولت اثنيه بس كان عنيد وراسه يابس ..وابوي قاله اذا بتاخذها لا انا ابوك ولا انت ولدي
ولالك شي من الورث والحلال ذا كله..واخوي قال له ما ابي فلوسك ومشكور
ومن بعدها اخوي تزوجها وابو البنت ساعده ووقفه ع رجليه مرة ثانيه وخلاه تاجر بس المصيبه
كل الي عند اخوي احترق ومابقى عنده الا دكانه صغيره يبيع فيها وما ادري عنه اذا لحد الحين
عنده ولا لا من سنين واول مرة اشوفه اول شي كنت اشوفه بالسر اول ماتزوج
بس الحين تزوجت وزوجي منعني حتى ما اسوي له مشاكل خواتي حصه وموزة ما اقدرو يسون شي بقوة
ابوي ولانهم متزوجين واكيد ازواجهم مابيرضون ..
عبد العزيز : ياااااااااو كل ذا عشان تزوج بنت يحبها ..
حسين :بس هذا موسبب يخلي جدي يطرده مدري ليه احس مو مقتنع بالسبب ..
فايزة : ابوي اذا ما عجبه شي يقلب الدنيا فوق تحت احنا لماكنا صغار مانتجرا نعارضه ولا بكلمه
لانه يحب رايه اهو الي يمشي
حتى لما ابوتكم رادو يتزوجو اهو بنفسه اختار زوجاتهم وحتى ماستشارهم لكن اخواني الله يرحمهم صالح وسعود كانو ينفذو اوامر الوالد حتى في امورهم الشخصيه .....
عبدالعزيز : ماكنت اتصور لجدي ماضي زي كذاا ..
حسين : بس احنا لازم نرجع الوضع مثل ماكان ..او ع الاقل نشوف عمي مهما يكون الظفر ما
يطلع من اللحم ..
فايزة بخوف : لاتتكلمون مع جدكم بهالموضوع ترا بيعصب الموضوع صار له سنين وماحد يجيب سيرته
عبد العزيز : ولاتهتمي ..مابنكلم جدي سالم باي شي ...
حسين : هذا صوت الباب ..
ترررررررررن تررررررررررن ...
عبد العزيز : بريسيا ..........بريسياااااااااااااااا شوفي من ع الباب ........
بريسيا : هذا ماما حصه وماما موزة ...
حسين : قم عزو خلنا نطلع برا احسن ......
عند مدخل البيت ...
حسين وعبد العزيز : هلا عمتي موزة هلا حصه ..
حصه وموزة : هلا هلا ..دخلو وين رايحين ..؟؟
حسين : لا نتمشى شوي ..
حصه : ايي ..
موزة : شفيكم مو ع العاده ..
عبد العزيز:لا ولاشي ..






دروو موزة وحصه بالسالفه ..الي صارت ..وظل اليوم هادئ ولا فيه شي الكل
ضايق وماله خلق .......

اما عبد العزيز وحسين ظلو
يلفون بالسيارة من غير مايتكلمون لحد ما
حسين : خلنا نروح لنا شي مكان نقعد فيه ...
عبد العزيز: وين تبي تروح ...؟؟
حسين : اي مكان ..دار راسي من كثر مانلفلف بهالسيارة ..
عبد العزيز : خلنا ندخل المطعم ..
حسين : الي تشوفه .....
بالمطعم ...
حسين : عزو ..
عبد العزيز : هلا ..
حسين : وش رايك نروح لعمي فيصل ....؟؟
عبد العزيز : اي كنت قاعد افكر بنفس الشي ليش مانروح له ..؟؟
حسين : بس كيف بنوصل له ...؟
عبد العزيز : اممممممممممممم مدري...
سكتو شوي ولحد ما...
عبد العزيز : تذكرت ..
حسين : شنوو ..؟
عبد العزيز : راعي التكسي ...
حسين : كيف ........؟؟
عبد العزيز : اخذت رقم سيارته بنشوف وينه وبنساله يدلينا ...
حسين : والله ....بس متى مداك تاخذه ..
عبد العزيز : مو مهم خلنا نقوم .....
حسين : وين .....؟؟
عبد العزيز: مكاتب التكسي .....
حسين : ايووووووووووة ..فهمت عليك يالله مشينا ...
عبد العزيز : توكلنا على الله .......


وبعد يومين وصلو لراعي التكسي الي وصل عمهم ......

في المدرسة بالصف ...
عبد العزيز بهمس: حسووووووون ..
حسون كان لاهي يكتب بالدفتر الي ع السبورة ..
عبد العزيزبهمس: هيييييييي ..حسون ..
حسون : هاا ها شتبي ..؟؟
عبد العزيز : متى نروح ...؟؟
حسين : وين ...؟
عبد العزيز : تستهبل حضرتك ...؟؟
حسين : اووه تذكرت بعد مانطلع من المدرسه ...حلو؟؟
عبد العزيز: حلوو ..الا حسون ..
حسين ويطالع بدفتره ويكتب : هاااا..؟
عبد العزيز : تتوقع يستقبلنا عدل ولا يطردنا .....؟؟
حسين : اذا رحت بنعرف واسكت لا يوقفك الاستاذ ....
عبد العزيز : اتحدااااااه ...
الا وصوت الاستاذ ...: عبد العزيز ..
عبد العزيز((ول ول مايخلي الواحد يقعد دقيقه ) : هلا عمي اقصد نعم استاذ ...؟؟
الاستاذ:قوم حل مسألة الفيزياء بتطبيق قانون نيوتن..اشوف بتعرف تحلها وانت طول الحصه تقرقر ..
عبد العزيز ((كلها كلمتين سواها طول الحصه يلعن شكله )): اكيد بعرف احلها انت شاك يعني ...؟؟
الاستاذ : مليون بالميه ماتعرف تحلها ...
عبد العزيز: تتحداني ..
حسين (( هذا مو مخلي احد ماتحداه ههههه احسن عشان يحرج الاستاذ ))...
الاستاذ : اي اتحداك ..
عبد العزيز : عندي شرط ..
الاستاذ : هههههههههه شنو شرطك يا استاذ عزيز ...؟؟
عبد العزيز : احم احم ... الاختبار الجاي تعطيني الفول مارك بدون ما اختبر ..انا وولد عمي ...
الاستاذ بمسخره: انت حلها وابشر بالي تبيه ......
عبد العزيز : واثق انت مابحلها ...
الاستاذ : ايي واثق لاقصى حد ...
عبد العزيز ((والله لخليك تندم وانا ابو سعود وولد سعود)):نشووف ...
حسين : عزيزو ..ما اوصصيك ...
عبد العزيز :أبشر ..
ووقف عبد العزيز واخذ قلم السبورة ..: وين المسأله ياحضرة الاستاذ ..
الاستاذ : ابيك تشرحها مع كل قانون ...
عبد العزيز: غالي والطلب رخيص ..
الاستاذ: بلاكثرة حكي وخلصنا ..يالواثق ...
عبد العزيز : زين ياهارون الرشيد ..
الاستاذ : تكلم معاي بأدب ..
عبد العزيز : اذا احترمتني ...
الاستاذ منقهر : حلها بشوف ...
وظل عبد العزيز يحل ويشرح طول الحصه ...والاستاذ الي مو عارف شي يقول لعبد العزيز بعد
ما استهان فيه ....
..............عبد العزيز : استاذ حليتها وشرحتها .......تبي شي ثاني ..
الاستاذ : انت غاش من وين ..
عبد العزيز : من ورقة امي ..ههااي ..حلووووة دي انا غاش .. والمساله مو موجوده بالكتاب وشلون اغش
هاا ..
الاستاذ : انت قليل ادب ..
عبد العزيز : احترم حالك ...
الاستاذ : لا تعال اضربني ..
عبد العزيز : حمدلله والشكر .. قول انك منقهر لاني حليتها يا حضرة الاستاذ هارون الرشيد ..ههااي
طبعا التلاميذ قامو يضحكوووو والي يصفر والي يصفق ...
الاستاذ طلع معصب وراح عشان ينادى الوكيل .....
بالصف الطلاب كلهم قامو عشان عزيز ...
********: عزيز انت واحد قمر تجنن ..تهبل ..والله مناي اشوف استاذ الفيزياء بهالمنظر ..
عبد العزيز: لعيونك بالخدمه ..ههااي ..
حسين : ولد العم ..مشكوور حتى بالتحديات حطيتني ولا مابنمتحن فيزيا ونااااااااااسه
عبد العزيز واقف ع وحده
من الطاولات بصوت عالي : شبااااااااااااااااااب ..المرة الجايه حتى انتو مابتختبروو هههااااااااي
الا ودخل الاستاذ والوكيل ..
الوكيل : من انت عشان مايختبرو الطلبه ..ياوقح ..
طبعا عبد العزيز كان داير ظهره للباب ومايدري من يكلمه ..فرد عليه ..: عبد العزيز ..الي بمنع
ههااااااي ليش ممن انت عشان تقول ياوقح لي ياوقح ...
الاستاذ بصراخ: عبد العزيز احترم الي اكبر منك احسن لك ..
عبد العزيز بتوتر يأشر لحسين من الي يتكلم ...
حسين بهمس : الوكيل واستاذ الفيزياء ..
عبد العزيز بهمس وفاق عينه ..: قرار فصل نهائي .....
حسين : اتأدب ..
عبد العزيز دار وشاف الوكيل وبد التمثيل : هلا هلا والله ...اسفرت وانورت واستهلت وافطست اققصد
واواعطست اقصد ومطرت ...
حسين وكاتم ضحكه :هههههه ..اهلين وسهلين بالعقيد ...
الوكيل : كلكم ع اماكنكم ......
وانت يا عبد العزيز المكتب بسرعه ...
عبد العزيز : بشرط ......
الوكيل :لا وش شرطك افرش لك سجاد احمر وانثر لك ورد ..
عبد العزيز بهمس : ياليت والله ..
الوكيل : خير شتقول ..
عبد العزيز : اخذ معاي شاهد ..
الوكيل : ليش ..
عبد العزيز : عشان تعرف من الغلطان انا ولا الاستاذ ..
الوكيل : من بتاخذ .........؟؟
عبد العزيز : حسين ...
حسين : من قال بروح لا يشيخ روح دور لك غيري ......
عبد العزيز : افااااا ..
حسين : لا لا .. اخاف انطرد معاك انت ابو مشاكل ....
عبد العزيز : حسينوووو .....
حسين : لا يعني لا ..
عبد العزيز : ويمثل البراءه: ..الحين ...؟؟
حسين : أخ منك .........طيب...
وبغرفة الوكيل عبد العزيز يقول القصه وحسين اي اي نعم ماغير هالكلمتين ...
وقلبو راس الوكيل وراح يهزأ الاستاذ ......
عبد العزيز : ههههههههههههههههههههههه ..ماعاش من يحط راسه براسي ..
حسين : ههههههههه تحفه ..يالواثق خخخخخخخخ ..
عبد العزيز : لا هارون الرشيد ههههههههههااي ..
حسين : اقول ..خلنا نروح نشوف ذا التكسي مابتروح نشوف وين عمك ...
عبد العزيز ويضرب جبينه : اوووووووووه ..يالله ...بس ليش ما اروح انا بلحالي ....؟؟
حسين : لااا يشيخ ...؟؟
عبد العزيز : ههههههه .. امزح شفيك ......
حسين : انت كلا مزح ....
عبد العزيز : ايييي ...




...........................




وشافو وين راعي التكسي ودلهم على بيت عمهم فيصل ..
وعند بيت عمهم ......
حسين : مشكور يا أخ محمد يعطيك العافيه .....
محمد : واجبنا ..تحت امرك ...
عبد العزيز : تسلم يالطيب .....
حسين : يااااااااو ..شقد المكان قديم والقريه مرة صغيره ..
عبد العزيز : ايي ..كيف يعيشون هالناس ..
حسين : الحمدلله ..
عبد العزيز : ولد سالم التاجر ابو الملايين يعيش هناا ....
حسين : اي والله ......
عبد العزيز : ابنزل يالله ..بتنزل ولاا .....؟؟
حسين : اذا عمك هناك بنزل انت شوف بالاول ......
عبد العزيز ..أووكي...







انتظرووني بالبااارت الثااني








 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-26-2015   #12 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
R133 رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ




البارت الثاني



عبد العزيز : مافي جرس...
حسين : دق الباب طيب ..
عبد العزيز : ااي ...
دق الباب ...
.................
داخل البيت ...
: يمه ريم قومي شوفي من بالباب ..كح ..كح ..
ريم : هذيي اكيد روان ...عزوز حبيبي روح افتح ..
ام ريم : كح كح ..وليش خليتي البنت تجي ..
ريم : يمه انتي ارتاحي قلت لها تجيب بس زهورات ويانسون عشان تخفي .........
عزوزي قوم افتح ..
عزوز : لا مابفتح ليموو انتي قومي ..>>ريموو ..
ريم :أأأأأف..
طق طق طق ...<<صوت الباب ..
ريم : لحظة جاية ..
فتحت ريم الباب وماكان غطى ع راسهاا ومانتبهت من الي واقف ...: هلا روان تفضلي ..
عبد العزيز دار وجهه : السلام عليكم ..
ريم تفاجئت وسكت الباب بوجهه وصار وجهها احمر : ياربي من ذا ...
رد عبد العزيز وطق الباب ...
ريم : من انت ..؟؟
عبد العزيز :لو سمحتي موجود العم فيصل ..
ريم : لا من انت ..؟؟
عبد العزيز : انتي بنته ..؟
ريم : اي ..خير ..؟؟
عبد العزيز : أنا ولد عمك ..
رريم تفاجئت :هاا ..وو ..وولد عمي ..
عبد العزيز :آي.. آآسف جيت بوقت مو مناسب ..متى يجي عمي عشان اجي ...؟؟
ريم : لا لا ..الحين على وصول ..حياك تفضل ...
عبد العزيز : لا ولد عمي حسين معاي ...بنتظر بالسيارة ..وبعدين كيف ندخل ومافي رجال بالبيت ...
ريم : انتظر لحظة ...
عبد العزيز ..: أوك ...
ريم راحت تنادي اخوهاا عبد العزيز الصغير ...
وفتح عبد العزيز الباب
عزوز الصغير : من انت ياكبير ..؟؟
عبد العزيز : هههههه ..أول انت شسمك يالحلوو ..؟؟
عزوز : اسمي عبد العزيز وينادوني عزوز ...
عبد العزيز : اووووووووه اسمك مثل اسمي انا بعد اسمي عبد العزيز ..بس الاسم فيك احلى صح ..؟؟
عزوز : ايووة ثح ..<<صح
حسين ملل ..: عزيزووووو وش صار ..
عبد العزيز : انزل انزل ...
عزوز الصغير : بتدحل البيت ولا شلون ..
وريم واقفه تناظر ورا الباب ..
عبد العزيز : تبيني ادخل ..
عزوز الصغير : ايه ..
عبد العزيز : وولد عممي حسين يدخل ..؟
عزوز الصغير : ايه ..أنا رجال مثلك ..لازم تدحل ولا بزعل منك ..
عبد العزيز : شف حسون مثل فصوله يعمري
عزوز الصغير : انت ماتبي ترويني عنونك ..<<عيونك ..
عبد العزيز : هههههههههه ..الا بشيل النظارة ..
عزوز الصغير : انت ليه تلبس نزاره ثوده<< نظاره ..سوده
عبد العزيز : عشان الشمث لاتعور عنوني ..
عزوز الصغير: اجل لاتدخل ..
عبد العزيز :ليــه ..؟؟
عزوز الصغير: ليه تقلد علي ..
حسين : هههههههههههه ..الولد اعقل منك ..
عبد العزيز :آسف حقك على عيني وراسي ..
عزوز الصغير : ايه خلك عاقل ...
حسين :ههههههههههه
عزوز الصغير يضرب بجبينه ...
حسين : ياللحلو وش فيك وش نسيت ...؟؟
عزوز الصغير : نثيت اقول اتفدلو <<نسيت.. اتفضلوو ..
وقام عبد العزيز حمل عزوز الصغير على كتفه ...
عزوز الصغير : ادخل هناا ..
حسين : هناا ..؟؟
عزوز الصغير :ايه ..
نزل عبد العزيز عزوز الصغير من على كتفه ...
والا ريم جايه من وراهم ..بحجابها ..
ريم :تفضلو من هني ..
عبد العزيز : تسلمي ...
ريم : يسلم راسك ..الا حبيبي عبد العزيز ...
عبد العزيز افتكر ان هو المعني شال نظارته : هلا ..
ريم احمر وجهها ..: لا كنت اقصد اخووي ....
عبد العزيز توتر وخجل :..أأ.....أأسف ...
ريم : لا ...لااااااااا ..عادي ..
>> ريم بنت عمهم فيصل عمرها 17 سنه يعني اصغر من عبد العزيز وحسين بسنه جميله

البنت بشكل روووووعه شعر مثل اليل وعواين سود ووساع ورشاقه بنت ماتلقى مثلها ...<<
عزوز عمره خمس سنوات فرق بينه وبين ريم كبير لانه امها ماجابت لفترة طويله وتالي حملت بعزوز ..
وبعد ولادتها بسنتين بدت صحتها تتدهور ..<<
.................................................. ..........
بالمجلس .....
حسين : عزوز ..
عبد العزيز : هلا ..
حسين : هذي بنت عمناا ..؟؟
عبد العزيز : لا بنت خالنا تمزح انت ...
حسين : لا بس ..
عبد العزيز : سؤال غبي ...
حسين : اف موو اغبى منك يالواثق ...
عبد العزيز : زين لا سميتك هارون الرشيد بدل االاستاذ ..
حسين : ههههههههه ..اسكت بس ...
...........الا ودخل عبد العزيز الصغير ...
عبد العزيز : هلا هلا بولد عمي الي اسمه على اسمي مو مثل بعض الناس ماعندهم احد
باسمهم ...
حسين : ضرب لي ها ضرب لي ...
عبد العزيز : هههههههههههههههه ..امزح ..
عزوز الصغير : انت وش اسمك ..؟؟
حسين : اسمي حسين ..
عزوز الصغير : الله اسمك مرة حلوو .. اذا جبت ولد بسميه حسين طيب ..
حسين : وي تسلم ...يالحبيب ..خشمك ..
عزوز الصصغير : ايوه حشمك ..<<خشمك ..
حسين : شفت بيسمي ولده على اسمي..
عبدالعزيز : ول انطر يا ..
حسين : قول حمار لما كسرت وجهك ...
عبد العزيز : ههاااي ..انطر ياحسين لين يجيك الربيع .....
حسين : اي خلك عاقل ..
وارتفع ضحكهم شوي ..
ريم برا ..بيدها الشاي ...
طقت الباب ..
ريم : كح ..
عبد العزيز : اوو بنت عمك واقفه ...
حسين : فز لهاا ...
عبد العزيز ومنزل راسه ..: هلا بنت عمي آآمري ...
ريم : تفضل الشاي ..
عبد العزيز : مشكورة ..واخذه من يدها ..
ولما جت ريم بتمشي
عبد العزيز : بنت عمي ...
ريم : ريم اسمي ريم ..
عبد العزيز ((ياحلو الاسم وصاحبته )):تقدرين توقفي هنا ابي اسألك كم سؤال ..
ريم : وبنظل واقفين لا مايصير ..اذا جا ابوي استفسر منه ...
عبد العزيز : انتي ما انتي بخايفه ..؟؟
ريم : أخاف من ايش ...؟؟
عبد العزيز : انتي ماعمرك شفتينا ولا عرفتينا ..مأمنه ندخل عادي مع انا اثنين شباب ...؟؟
ريم : لا ما اخاف ..
عبد العزيز :قوية ..
ريم : بتم واقف بالصحن ..؟؟
عبد العزيز :ههههه نسيت بدخل فيه ..
ودخل وقعدوو شوي مع عزوز بس عمهم تأخر ...
حسين : عزوز متى بيجي البابا ..؟؟
عزوز الصغير : مدري تأحر<<تأخر ..
حسين : قوم خل اختك تتصل عليه مايصير صار لنا ساعه من جينا ...
عزوز الصغير : ماعندنا تفون شالوه ..<<تلفون ..
حسين :أهاا ..طيب البابا عنده جوال ..؟
عزوز الصغير :لاا ..
عبد العزيز : انت غبي ولا غبي ..
حسين : ليييييييييييش ..؟
عبد العزيز : يقولك مافي تلفون وشله ابو ياخذ جوال ..؟؟
حسين : عشان الشغل مستشفى يحتاجوون ..قلت يمكن الجوال اخف صرف من التلفون فبيكون عنده ..
عبد العزيز : اقنعتني ..
حسين : كانك صرت مغرور شوي ..؟
عبد العزيز : ههههههههه ..الا زودتهاا ..
الا بصوت رريم تصارخ ..
بالغرفه الي فيها امهاا ..
ريم وتبكي وتصارخ : يمـــــــه ,,يمه ..تكفي ردي ...
بالمجلس ..
عزوز الصغير : ماماااااااااا ..
حسين : قوم نشوف وش فيهاا
عبد العزيز : بسرعه يالله ..
وراحو لعند ريم وامهاا ..
عبد العزيز : ريم وش صاير ..
ريم : امي غابت عن وعيها ..تكفىى ساعدنا تكفى ..
عزوز الصغير ماسك يد امه ..: ماماااا ..اصحي ماما ..أهئئئئئئئئ..
عبد العزيز توتر ماعرف شيسوي : حسين روح جهز السيارة بسسرعه ..
ريم ..والي يعافيك لاتبكين عشان اعرف اتصصرف قومي خلنا نشيل امك عشان ناخذها المستشفى بسرعه
انا بخذ عزوز برا وراجع بسرعه ..
ريم : يمه يمه اصحي ...



يتبـــع >>>







 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-27-2015   #13 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ






ونقلوها الى المستشفى ...
وكانت حالة ام ريم سيئة ودخلوها
على العناية المركزة
ريم وضامه اخوهاا ..: حبيبي اسكت امي بتصصير احسن ادعي حبيبي ادعي ...
حسين : قومي يابنت عمي مايصير ..قومي أخذك البيت ..قومي ..الحين عمي بيخاف اذا ماشافكم
ريم : ما اقوم ولاني برايحه بظل هني لحد ماترجع امي معاي البيت ...
عبد العزيز: قومي يابنت عمي خلاصص امك بالمستشفى بيعتنون فيهاا ...
ريم :قلت لا يعني لا ..
عبد العزيز : طيب ..الحين بيجي وقت صلاه قومي صلي وادعي لها ..
ريم : انشالله ..تعال معي عزوز
عزوز الصغير : ابي ماماا ..أهئئئئئئئ..
ريم : خلص ..اسكت خلك رجال حبيبي ..
حسين : بنت عمي خلي عزوز معانا ...
وانتي روحي ...
ريم : تبقى معاهم عزوز ..
عزوز الصغير : بتجي انتي ..؟؟
ريم : ايووة ..

بعد الصلاة ..العشاء
حسين : عبد العزيز ..
عبد العزيز : هلا ...
حسين : ماصحى عزوز ..؟؟
عبد العزيز : لا بعده نايم ..مسكين ..
حسين : بروح اشوفه ...
عبد العزيز ..: ايي ..انا بروح اشوف
شصار مع ريم


عند ريم ..
عبد العزيز : مابتقومي تروحين البيت ترتاحي ...
ريم : لالا قلت مابروح خلص ..
عبد العزيز : عشان ابوك ..طيب
ريم : لا ياولد عمي وشلون اروح وامي ..
عبد العزيز : عنيده ...
الا وجا عزوز الصغير مع حسين ...
حسين : هاا ..وش قالت بتروح ..
عبد العزيز : مصره ماتبي تروح ..
حسين : اجل بروح مع عزوز بيت عمي يمكن الاقيه عشان لايخاف ..
عبد العزيز : زين تسووي ...



وصل حسين لبيت عمه ...
الا وعمه طالع من البيت ...
نزل من السيارة ...
حسين : عمييييي..
عزوز الصصغير :بابا ...
ابو ريم : من انت وليش عزوز معك ...
حسين : انا ولد اخوك صصالح ..
ابو ريم : وولد اخووووووي وش جابك ..؟
حسين : نسأل عليك ..كنا مارين العصر وانتظرناك بس ماجيت ..
ابو ريم : بس ما كو احد بالبيت ابي اشوف وين راحت زوجتي وبنتي ..
حسين : عمي زوجتك بالمستشفى ..
ابوريم بخووف : هااااا شوداها ..وليه ..
اقولك بالطريق ...اركب معاي ...
يالله عزوز امش...

وصلو للمستشفى ..
ريم من شافت ابوها ...
ركضت له ..وضمهاا ..
ريم : يبه ..وينك امي تعبانه ....
ابو ريم : يبه كنت ادور عليكم ..والحين جا ولد عمك الله
يجزاه خير وجابني هنا ...
ريم : ااي يبه ..
ابو ريم : حسين ..
حسين : هلا عمي ...
ابو ريم : شخبار مرة عمك زينه ..؟؟
حسين : انشالله ياعمي..
ابو ريم : آآآآآآه بس آآآآآه..
عبد العزيز : أذكر الله ..
ياعمي وصلي على النبي ..ماعليها الا العافيه ...
ابوريم : ونعم بالله .....
حسين : اهي وش عندها بالضبط ..؟؟
ابو ريم : ورم في منطقة البطن ..
عبد العزيز ومتفاجأ: لاحول ولاقوة الا بـ الله ..
حسين : انشالله تقوم بالسلامه ..
ابو ريم : اناجيت لبوي من قبل يومين بس ابي دين من عنده اسدد قيمة لعلاجهاا ..
وارده له بعدين ..بس الله يهداه ما خلاني اتكلم ...
عبد العزيز : خلاص يعمي ..انشالله بتعالج ..وبتصير زي قبل واحسن ..
ابو ريم : وين وين ..العين بصيرة واليد قصيرة ...الحين انا ما اعرف من وين اسدد قيمة دخولها
المستشفى الحين ..
حسين : افااا يعمي ...احنا عندك وين رحنا آآمر بالي تبيه ...وبعدين انا خلصت كل اجراآآت المستشفى
ابوريم : تسلمم ..مشكوور ..
عبد العزيز : شف يعمي ..من اليوم
ورايح مابيك تحتاج لاحد ..احنا موجودين بخدمتك
ولاتفكر بشي ..زوجتك وين ماتبي تعالجها حاضرين بندفع لك كل شي ...
ابو ريم : مشككور ..ما ابيكم تكلفو على انفسكم ..
حسين : ياعمي الي عندنا لك ...
الاوالدكتور جاي ...

عبد العزيز : هاا بشر..؟؟
الدكتور : حالتها شوي شوي احسن ..بس كان لازم تجيبوها من اول مامرضت ..لان حالتها بتسؤؤ اكثر
ابو ريم : يعني ..متى تصحى ...؟؟
الدكتور : اهي صحت الحين بس عطيناها مخدر عشان ترتاح راحه تامه ..
ريم : ومتى نقدر ناخذهاا ..
الدكتور : صعبه لازم تسوي فحوصات وتاخذ ادوية ..وتسوي لها عمليه اسهل لهاا ...احسن
من انها كل يوم تاخذ ادوية وتغير ادويه ...واذا رجعت البيت حاولو تكون النفسيه مرتاحه اكثر
واهتمو فيها اووكي ..
ريم : انشالله .......
ابو ريم : اقدر ادخل اشوفها ..
الدكتور: انت بس..
ريم : طيب انا ..؟؟
الدكتور :شخص واحد فقط ...
ريم : بس..
قاطعها ابوها : خلص يبنتي ..انتي انتظري هناا ..



عزوز الصغير : ريم ..أنا جووووووعاان ...
ريم : خلص تحمل ..
عبد العزيز : وانتي مانتي بجوعانه ..؟؟
ريم : لا ..
حسين : متأكده ماتبي شي ..؟؟
ريم : لا..تسلم ..
وطلع ابو ريم من الغرفه ..
ريم : يبه شفت امي ..
ابو ريم : اييه ..وباين عليها مرتاحه بعد..
ريم : صدق ..
ابو ريم : ايي يبنتي ..
ريم : الله يبشرك بالخير ..
حسين : عمي ...خلص دامكم اطمنتو عليها
..روحو واحنا بنقعد انا وعبدالعزيز ..
ابو ريم : لا ميصير ..
عبد العزيز : صح كلام حسين
..خلصص روحو عشان عزوز
الصغير حبيبي جوعان ..
ابو ريم : لا لا ..خذو بنت عمكم مع ولد عمكم للبيت ..
ريم : لا ما بروح يبه ...
ابو ريم : سمعي الكلام ..
ريم : بس..
ابو ريم : هاااااا ...وراك دراسه يالله حبيبتي ..
ريم : كيف بروح وعزوز ..
يعني اتم اهني احسن ...
حسين :لايشيخه ..
ريم :ليش ..؟؟
حسين : انا باخذك عندنا في
بيتنا عزوز امي تهتم فيه وانتي
اهتمي بدراستك ...بنمر بيتكم تاخذين لك
كم غرض وتجين معنا ...ولا كيف يعمي ؟؟؟
ابو ريم : لالا ..مايحتاج ..
عبد العزيز ..: الا يحتاج ..
ابوريم : مدري من وين اطلع من جزاكم ..
عبد العزيز : يالله يريم ...امسكي عزوز وتعالي ..
ابو ريم : واذا درى جدك شبيسوي ..
حسين : مايقدر يسوي شي ...اهم في بيتي ومايقدر يتحكم في من يدخل ومن يطلع ..
عبد العزيز : صح كلام اخووي حسوون ...
ابو ريم : والله مدري شقول ...
عبد العزيز : مو مأمن على بنتك عندنا ..؟؟
ابو ريم : لا يعمي ..وشلون ما امنكم عليها وانتو انقذتو زوجتي واهتميتو بعيالي ..
حسين : اجل قل تم ..
ابوريم : تم .









 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-02-2015   #14 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ









تكمله الجزء الثانى
وركبت ريم وعزوز الصغير السيارة ..
حسين : دامني انا الي اسوق ...قبل مانروح البيت ناخذ اغراضك ..نمر نعشيكم باحلى مطعم ...
على حساب اخي العزيز عبد العزيز ..
عبد العزيز : على قولتك ..لا يشيخ ..وليش مو على حسابك ...
حسين : اولا ..لانك..كريم ..ثانيا لانك كريم ..
عبد العزيز : ياسلام ..
حسين : ياسلامين بعد ..ههااي ..
عبد العزيز : انا مابدفع عشانك ..بدفع عشان ريم وعزوز صح ..عزوز ..
عزوز الصغير :ثح ..<<صح ..
حسين : طيب طيب ..
عبد العزيز : ها يبنت عمي وين تبي تروحين ..
ريم : مايحتاج ...البيت وخلص ..
عبد العزيز ..دار لهاا ولف يده على كرسي السيارة ..: افاا ليش ..
ريم : لو قلت لك وديني مكان توديني ..
عبد العزيز : ابشري من عيوني الثنتين ..
حسين : حتى انا ابشري من عيوني وعلى هالخشم ..
ريم : ههههههههه ..
عبد العزيز : ياحلوها الضحكه ..
حسين قرص عبد العزيز ببطنه ..
عبد العزيز :أأأأأأييي..شفيك ..
حسين : عدل نفسك واقعد ..طايح يبصبص في البنت يالي ماتستحي..
وراحو المطعم وتعشو الاربعه ..وراحو بعدين ياخذو اغراض لريم ولعزوز ..
.................................................. ............
بالطريق ...
عبد العزيز : أقول بنت عمي ..
ريم : نعم..
عبد العزيز : بتروحين معاي ولامع حسين ..؟
ريم : اهو لو في بيتنا احسن ..
حسين : كذا مايصير ...وين حنا ..؟؟
عبد العزيز : وش رايك في بيتنا ..احنا بيتنا احلى من بيت حسينوو ..
ريم :ههههه ..
حسين : ماعليك بيتنا احلى ...
عبد العزيز ..مالت اقول بس مالت ... ريم بتجي معي اهي وعزوز صح ...عزوز ..؟؟
عزوز الصغير : ايوة ثح <<صح ..
حسين : لا يشيخ ...
عبد العزيز يناظر حسين بنص عين :خير...؟؟
حسين : انا قلت يجون معي قبل ...
عبد العزيز: عزوز اهو الي بيختار معي ولامعك .......
يالله عزوز وين بيتنا ولا بيت حسين .....؟؟
عزوز الصغير: بيت عبد العزيز ....
حسين وفاق عينه : لااااااااا ياشيخ ..وأنا ..؟؟
عزوز الصغير : رح بيتكم ...
عبد العزيز : هههااااااااااي ...
حسين : لابالله رحنا فيها ماكفاني عبد العزيز واحد جا الثاني ....
عبد العزيز : عبد العزيز واحد وعبد العزيز اثنين ..يصير عبد العزيز ثلاثه ..
حسين : من الثالث...؟؟؟
عبد العزيز : ريم ...خخخخ
حسين : لا يشيخ ...خابر اسمها ريم مو عبد العزيز ...
عبد العزيز : بنغير اسمها ..
حسين : ياسلام ..وش بتسميهاا ..؟؟
عبد العزيز : وش رايك ياريم نسوي لك اسم ثاني ....؟؟
ريم: لا يشيخ ...
عبد العزيز : اووووووه صارت تقول كلمتك ياحسووون ..
ريم : هههههه...
حسين : وانت شدخلك ....؟؟
عبد العزيز : خل عنك عاد ... ها ريم نغير اسمك ..
ريم بخجل : براحتك ...
عبد العزيز : عزوز حبيبي دور معاي اسم حق بنت في اسم عزيز كذا يعني ...
عزوز الصغير : اممممممم ..عزة ...؟؟
حسين :لا غزة احسن ...
عبد العزيز : لا فلسطين ...ههااي .....امممممممممممممم ...بنسميك العزيزة ريم ..شرايك ...؟؟
عزوز الصغير : حلوو الاسم ..ابي مثله ...
حسين :خلاص بنسميك ..العزيز عزوز عبد العزيز ....
عبد العزيز : ول وش هالاسم حاط اسمه واسم ابوه وجده ...
حسين :افففففففففففففففف انت اذا ماتسكر حلقك بصكك كف ..ماالحق اتكلم جا نط يتليقف .......
عزوز الصغير: اي والله ملقوف.......
عبد العزيز : لايشيخ ..
حسين : خل عنك عاد ...
..............
بعدر ربع ساعه ......
عبد العزيز : وصلنا بيتنا ...
ريم: هاا ...
عبد العزيز: شفيك مابناكلك..
حسين : نزلي نزلي ...
ريم: مدري ..ما ابي انزل ...
عبد العزيز : ليه هناك امي بترحب فيك يالله ...
ريم:لا لا ..امك ماتعرفني يمكن تزعل لانك جبتنا ..
عبد العزيز : افااا البيت بيتك وانا ولد عمك ...
يالله انزلي ..وبلادلع يالله ..
ريم جت بتحمل عزوز لانه نايم ..
عبد العزيز : خليه انا احمله ...
ريم: مشكور تعبناك ..
عبد العزيز : تعبك راحه .. يالله حسون نزل لها الاغراض بخلي الشغاله تجي تشيلهم ...
حسين : طيب ...








 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
قديم منذ /11-02-2015   #15 (permalink)

ځـڵےّ آڵڍنيآ
 
الصورة الرمزية ځـڵےّ آڵڍنيآ

عُضويتيّ 6114
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 22,857
تـَمَ شٌـكٌريَ 4762
شكَرتَ 4191
حلاُليٍ 535
آلدوُلة السعوديه
SMS في دروبڪ ألف كلمـہۧ شوق

مزآجي
9

MMS
5

الأوسمة وسآم الألفيه 20 فعاليةة ملك الحصرياآت مميز بقسم عدسة محترف المركز الثآلث ف فعآلية عآلم الوآتس آب المركز الثاني في فعالية ابل مشارك بـ فعالية تفسير سوره مميز القسم الاسلامي مميز بقسم الطبخ المركز الثاني بفعالية من وحي الصوره كنق ريلاكس المركز الرابع المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس العضو المميز خلال الاسبوع مميز بقسم الخواطر مميز بقسم الشعر مميز القسم الرياضي 



ځـڵےّ آڵڍنيآ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية نآمت بين آحضآنيـﮯ وهمت بين آهدابهآ




الجــــــــــــــــــــــــــــ3ــــــــــــــزء

عبد العزيز عند مدخل البيت وعلى كتفه عزوز الصغير ....: يمـــــــــه ..يمــــــه..
ام عبد العزيز : هلا يمه وينك ماجيت من الظهر الساعه 11 الحين ...ومن ذا الي على كتفك يمه ...
عبد العزيز : هذا ولد عمي فيصل ..
...........................

.ام عبد العزيز مانتبهت لريم لأنها كانت ورا عبد العزيز ....
ام عبد العزيز متفاجأه : عزوز وش الي صاير .
عبد العزيز : ومعاي بنت عمي بعد ... ريم خلص البيت بيتك ...
.........طلعت ريم من وراه ...: هلا خالتي ..أنا ريم ...
ام عبد العزيز : هلا بنيتي ...بس قول الي شصاير ..
عبد العزيز : بقولك بس وين الخبله رنيسا ...رنيسااااااااااااا ..رنيساااااااااا ..
رنيسا : نعم بابا ..
عبد العزيز : شيلي الاغراض من هنا ..وروحي رتبي غرفة من الغرف ..لريم يالله ...
رنيسا : حاضر بابا ..
عبد العزيز : ريم البيت بيتك والي تآآمري فيه بنسوي ..اذا احتجتي شي امي موجوده ..
والشغاله تصرفي فيها زي ماتبغين ..
ريم : مشكور ..
ام عبد العزيز : هات عنك هالصغيرون الحلو ببدل له ...وبخليه ينام احلى نومه ... وانت روح وانا بهتم فيهم
بجي لك بعد شوي غرفتك لا تنام ....
عبد العزيز : الي تآآآآمرين فيه ...
بعد مامشى عبد العزيز وصعد فوق ...

\
|
...
\
|






ام عبد العزيز : خليني اشوفك يابنتي ابي اتعرف عليك .. يالله شيلي عباتك وخلي الشغاله تغسلها لك
وروحي بدلي ملابسك زين ..
ريم : إن شاء الله ..
\
|
...
\
|
ريم بالغرفه الي عبد العزيز خلاها لها .....
ريم : ماشاء الله ..بيتهم كبير وماساكن فيه غير اثنين ..الله يجزاهم خير حطوني باحسن الغرف
وباحسن الفرش ...غرفه بكل شي ماحلمت فيها حتى .....مرايات ودولاب فخم ولا السرير الناعم
تنام عليه ويصير ماودك تقوم عنه ..والا البيت تقول داخل بيت من بيوت الملوك..
.........
ام عبد العزيز كانت تبي تروح لعبد العزيز ..بس قالت تمر على ريم اول ..
..........
طق طق طق

ريم : من عند الباب ..
ام عبد العزيز : أنا يمه ..ادخل ...؟؟
ريم : اي اكيد ...
وفزت ريم لام عبد العزيز .......
ام عبد العزيز : وتمسح على راس ريم ..ماشاء الله تبارك الرحمن..ملاك ماشاء الله ..
وش هالجمال وش هالزين ..
ريم: مشكورة خالتي من ذوقك ..
ام عبد العزيز: ما كنت اتصور في احد عنده جمال مثلك ..طلعتي احلى من القمر ...
ريم: الله يعزك ......
ام عبد العزيز : يالله بنتي ..ماتبي تنامي ترتاحي ...؟؟
ريم: انشالله ...أخلص شعري وانام ...
ام عبد العزيز: شرايك اسويه لك ظفيره ..
ريم: بتعبك شعري طوويل يتعب ...
ام عبد العزيز: لا يتعب ولا شي ماشاءالله حرير وطويل ...
يالله دوري بسوي لك وناامي ..
ريم : انشاءالله .....خالتي وين عزوز ..
ام عبد العزيز : اي واحد فيهم ..
ريم : هههه ..اخووي ..
ام عبد العزيز : اثنينهم بغرفة عبد العزيز عزوز اخوك نام وحطه عبد العزيز معاه ....

\
|
...
\
|

بعد ما طلعت ام عبد العزيز من غرفةر يم راحت الى غرفة عبد العزيز ..
عبد العزيز كان يذاكر لانه مافتح كتبه طول اليوم ..
ام عبد العزيز : خلص يمه قوم نام الوقت متأخر ..
عبد العزيز : لايمه لسه بدري الساعه وحده الحين عاادي
ام عبد العزيز : مايصير يوليدي ...
عبد العزيز: يمه شوي واخلص ..باقي بس احل هالمسألة واقوم ..
ام عبد العزيز : الله يوفقك ..
عبد العزيز : ماتبين تعرفين وش صار اليوم ..
ام عبد العزيز : بكرة جيتك بعد الغدا قول لي ..
عبد العزيز : مايصير يمه ..أنا اعلمك الحين ..
ام عبد العزيز : اسمعك...

\
|
...
\
|

اليوم الثاني في الصباح ...
ام عبد العزيز ورا باب غرفة عبد العزيز: يمه عبد العزيز ..ماقمت من النوم ..
عبد العزيز : قاعد مو نايم يمه ...
ام عبد العزيز دخلت الغرفه ...: اشوفك اليوم قعد بكير ...
عبد العزيز : أصلا أنا مانمت ...
ام عبد العزيز : ويلي ..شلون بتروح المدرسة وانت مانمت ..؟؟
عبد العزيز : ماعليك يمه ..انتي بس شوفي اذا بنت عمي اخلصت عشان اخذها للمدرسة..
ام عبد العزيز : ما صحى عزوز الصغير ..
عبد العزيز : وين يصحى يمه .. مسكين الامس تعب ..ومانام الا متأخر ..
ام عبد العزيز : ايي ..خلني اشوف بنت عمك وانت قوم البس عشان تفطر وتاخذها مدرستها..
\
|
...
\
|
.

نزل عبد العزيز بالغترة والعقال ..والنظارة الشمسية والكشخه والتعطر ..
عبد العزيز : ها يمــه خلصت بنت عمي ولا لا ..؟؟
ام عبد العزيز : الا شوي وتنزل ..تبي تروح وماتبي تروح المدرسة ..تقول تبي تروح عند امها ..
عبد العزيز : اذا مالها خلق يمه لا تجبريها ..
ام عبد العزيز : ماجبرتها ..قلت لها ارتاحي اليوم ..قالت لا ميصيرر اغيب ..غيابي كثر هالترم ..
وتالي مستواها ينزل وهي تبي تنجح عشان امهاا ..مسكينه ..موب مرتاحه ابد ..
عبد العزيز : طيب طيب .. رنيساااااااااااا ..رنيساا ..وينك ...
رنيسا: نعم ..
عبد العزيز:روحي نادي ريم من فوق ..
رنيسا : أوكيي بابا ..
......................
عبد العزيز بالسيارة ينتظر ريم ...
طلعت ريم ...
عبد العزيز : يالله ياريم مو ناوية تروحين المدرسه ..؟؟
ريم :آسفه خليتك تنطر ..
عبد العزيز : ولو تحت أمرك ...
ركبت ريم ورا ..
عبد العزيز : لايشيخه ...؟؟
ريم : هاا ..؟؟
عبد العزيز : يناسب اشتغل سايق ..؟؟
ريم توترت : هااا ..لا ..بس ليه ..؟؟
عبد العزيز : اجل ليه ماركبتي قدام ..؟؟
ريم : كيف ..اقصد يعني بيقولو من عشان اركب معك قدام ..؟؟
عبد العزيز : مين ..؟؟
ريم بتوتر : ايي ..
عبد العزيز : قولي لهم عبد العزيز ولد عمي فيها شي ..؟؟
ريم : لا بس مدري احس كيف ..؟؟
عبد العزيز: اربكتك هاا ..؟؟
ريم : شلوون ..؟؟
عبد العزيز : كنت امزح ..
ريم ((يقطع سوالفك نشف دمي )):هه عادي ..
عبد العزيز: يالله دليني مدرستك ..؟؟
...وصفت له ريم المدرسه ..
عبد العزيز : ريم انتي كنتي تروحين وتجين مشي ..؟؟
ريم : اييه
عبد العزيز :في هالحر ..؟؟
ريم : عادي ...
عبد العزيز ((يااو يبنت عمي وحده بهالنعومة كيف تتحمل هالشمس)):....
ريم :قلت شي ..؟؟
عبد العزيز :لا لا سلامتك ...يالله وصلنا ..بجي اخذك الظهر اووك..؟؟
ريم : لا بروح البيت ..
عبد العزيز : ردينا على طير يلي ...؟
..بتروحين معي وخلص ولا ترا بوقف لحد ماينتهي دوامكم ...
ريم : لا لا خلص ........
قبل ما تطلع ريم من السيارة ..
ريم بخجل : عبد العزيز ...
عبد العزيز :عيونه ..آآمري..
ريم: طلبتك ...
عبد العزيز :قولي وانا بنفذ ماعليك ..
ريم : تقدر تاخذني لأمي بعد المدرسة ...
عبد العزيز ببتسامه وغمازات تجننن : بس هذا الي تبيه ..؟؟
ريم : أأيه ..
عبد العزيز : اووك ...من عيوني ..ويالله روحي ادخلي المدرسة قبل لاتوقفك المديرة يالله ..
ريم :هههههه ..طيب ..مع السلامه ..
عبد العزيز : في حفظ ربي ...

\
|
...

\
|







 توقيع : ځـڵےّ آڵڍنيآ




صبر جميلَ

وم حصل كآن : مكتوبَ =]
يآلله عسىآ مَ تكرههَ آلنفسسَ / خييره ):
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آحضآنيـﮯ, آهدابهآ, رواية, نملة, وهمت

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:57 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012