العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 04-27-2014
ReLaX~
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 5364
 تاريخ التسجيل : Mar 2014
 المشاركات : المشاركات 1,667 [ + ]

ReLaX~ غير متواجد حالياً
افتراضي حياء المرأة


معالم في شخصية المرأة المسلمة

معنى الحياء

الحياء خلُقٌ كريم، يَبعث على اجتِناب القبيح مِن الأفعال والأقوال،
ويَمنع مِن التقصير في حقِّ ذي الحق،
وهو مُشتَقٌّ مِن كلمة "حَيِيَ" التي هي أصلٌ لكلمة الحياة؛ فهو نور للقلب وحياة للبدن،
وبفقدِه تَضيع الحياة؛ فيصير المرء ميتًا يَمشي بين الأحياء.

وحياء المرأة أصل في خِلقتها، وصِفَة مِن ألزم صفاتها،
فلا تُعرف المرأة إلا بالحياء، وإذا ذُكر الحياء ذُكرَت المرأة،
فهما صاحِبان مُتلازِمان، وقرينان لا يَنفكَّان، طالَما بقي في الناس خير.


المرأة الحييَّة:

هي امرأة عَلمت أن الله حييٌّ كريم، وأن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان أشدَّ حياءً مِن العذراء
في خِدرها، وأن الملائكة الكرام كانت تَستحي مِن عثمان بن عفان - رضي الله عنه -
وأن الحياء شعبة مِن الإيمان؛ فاستمسَكت بحيائها، وعاشت به، وماتَت عليه.

هي امرأة أيقنَت أن الله - جل وعلا - مُطَّلع عليها، رقيب على فِعلها، لا تغيب عنه غائبة؛
قال تعالى: ﴿ وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ ﴾ [الحديد: 4]؛ فاستحيَت مِن الله - جل وعلا -
أن يَراها حيث نهى، فأطاعت ما أمَر به - سبحانه - وتجنَّبَت ما نهى عنه،
وبادَرت للتوبة عن كل تقصير وزلل.

هي امرأة صانَت نفسَها، وحَفِظت كرامتَها، وتَسربَلتْ برداء العفَّة والحياء؛ فلا تُعرَف إلا بالفضيلة،
ولا يُشار إليها إلا بخير، تَنأى بنفسها عن موارد الريبة ومظانِّ الفِتنة.

هي امرأة لها نفس كريمة شريفة رفيعة أبيَّة، تَستحي مِن نفسِها؛
كأن لها نفسَين تَستحي بإحداهما أن تطَّلع مِن الأخرى على ما يَعيب،
فهي مُصانة في سرِّها قبل علَنِها، وانفرادها قبل تجمُّعها،
مُردِّدة قول النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((الحياءُ كلُّه خير))؛ رواه مسلم.

إذا لم تَستحِ، فاصنَع ما شئتَ:

قال النبي - صلى الله عليه وسلم -:
((إنَّ مما أدرك الناسُ مِن كلام النبوَّة الأولى: إذا لم تَستَحِ، فاصنَع ما شئتَ))؛ رواه البُخاري،
فليَفعل مَن أضاع الحياء ما بدا له؛ فسيَذوق وبالَ أمرِه، وسيَنال عاقِبة بغْيِه، وسيَندم،
ولات حين مندَم.

فإذا لم يَستَحِ المرء، نظَر إلى عورات الناس وتتبَّعَها، وألقى ثوب الحياء ونزَع رِداء الإيمان،
وضيَّع عمره في شهوة أو نزوَة، بلا دين ولا عقل ولا حياء، ولكن لا مفرَّ فليَصنع ما شاء،
فسيَلحقُه غضب الله وسخطه ومقتُه، فلا تسلْ بعد ذلك عن ضيق صدرِه وانقباضِه،
وهمِّه وغمِّه، وشقائه وتعاستِه، ولَعذابُ الآخِرة أخزى لو كانوا يعلمون.

رد مع اقتباس
قديم منذ /04-27-2014   #2 (permalink)

أتعبني الشوق
إدآرَةِ آلأقسآم ≈

عُضويتيّ 4538
مُشآركاتيَ 6,890
تـَمَ شٌـكٌريَ 5
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني الشوق غير متواجد حالياً
افتراضي رد: حياء المرأة









  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-02-2014   #3 (permalink)

صمتي جوابي
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 4092
مُشآركاتيَ 32,248
تـَمَ شٌـكٌريَ 4
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






صمتي جوابي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: حياء المرأة









  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-04-2014   #4 (permalink)

imported_عبث
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1744
مُشآركاتيَ 6
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






imported_عبث غير متواجد حالياً
افتراضي رد: حياء المرأة


-


(إذا لم تَستحِ، فاصنَع ما شئتَ)

كلامك جدا جميل وموضوعه يستاهل التعمق فيه :صح:
الله يجملنا ب الحياء ويهدينا ل الطريق السليم ق4
يعطيك العافيه :ورد::ورد:.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-19-2014   #5 (permalink)

MeM

عُضويتيّ 4110
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 25,070
تـَمَ شٌـكٌريَ 247
شكَرتَ 309
حلاُليٍ 0
آلدوُلة السعوديه
هناَ سأكونُ twitter 






MeM غير متواجد حالياً
افتراضي رد: حياء المرأة





اسأل الله العظيم
أن يرزقك الفردوس الأعلى من الجنان.
وأن يثيبك البارئ خير الثواب .
دمت برضى الرحمن :ورد:









  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:32 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012