العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 02-22-2014
صمتي جوابي
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 4092
 تاريخ التسجيل : Sep 2012
 المشاركات : المشاركات 32,248 [ + ]

صمتي جوابي غير متواجد حالياً
Post عفوا ايتها الصلاة






مشهد مؤلم:
تسارعت خطواتها نحو سجادتها.. كبرت على عجالة من أمرها.. لم تحرص على تغطية مقدمة شعرها ولا على قدميها.. نسيت أو تناست أن المرأة كلها عورة إلا وجهها وكفيها في الصلاة.
ولكن الأمر أعظم من ذلك.. نقرت صلاتها.. لم تتم أركانها ولم تأتي بواجباتها على الشكل المطلوب.. تمتمت بالفاتحة بلا تدبر ولا تأمل.. تركع وتسجد بسرعة عجيبة تكاد معها لا تنطق بشيء لا بالركوع ولا بالسجود.. سلمت ثم رمت بغطاء الصلاة على الأرض وركضت بنفس السرعة التي جاءت بها.
ترى ما دهاها؟ ما بالها؟ ما بها؟
لا شيء.. لا شيء البتة سوى أن موعد الصلاة لدى هذه الأخت المسكينة لا يتعدى تلك الدقائق التي تفصل برنامجها أو مسلسلها المفضل، وخوفًا من أن تفوتها ابتسامة ذلك المذيع.... أو همسة ذلك البطل.
نقرت صلاتها وكأنها هم وأزاحته عن كاهلها، ونسيت أو تناست قول النبي صلى الله عليه وسلم: «أول ما يحاسب عليه العبد من عمله الصلاة فإن صلحت، فقد فلح ونجح وإن فسدت فقد خاب وخسر».
مشهد مؤلم:
وضعت مكياجها بعناية.
حرصت على أن تبهر الجميع.... بالغت وبالغت كي تكون نجمة الحفل.
وبعد أن أنهت عملها المتقن بموعده تماما... نظرت نظرة رضا إلى مظهرها.
ولكنها تذكرت شيئا... أو بمعنى أصح نسيت شيئا.
اكفهر وجهها وانزعجت.
لقد نسيت أن تتوضأ قبل أن تضع أطنان المكياج على وجهها.
فالماسكارا ضد الماء وكذلك أحمر الشفاه.
مما يوجب عليها أن تزيل مكياجها بالكلية كي يصل الماء إلى مواضع الوضوء.
لم يبق على موعد الحفل شيء يذكر.
لا تستطيع أن تفعل أي شيء فالوقت لا يسعفها.
همس الشيطان لها: إن الدين يسر وليس عسر.... ولا يكلفك الله فوق طاقتك.. أين ذهبت رخصة القصر والجمع؟
اذهبي أيتها الجميلة إلى الحفل لتفتنيهم.. وإذا عدتِ توضئي وصلي جمعًا وقصرًا.
تهلل وجهها واستبشرت.. نسيت تلك المسكينة أن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا.. ذهبت وكأنها ضمنت حياتها وعودتها.. ضاع عن ذهنها أن الله غني عن صلاتها وأنها هي الفقيرة إليه.
لم تستحضر قوله تعالى: {يا أيها الناس كلوا مما في الأرض حلالا طيبا ولا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدوا مبينا * إنما يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون}.
والأشد إيلامًا مشهد ذلك الشاب أو تلك الشابة التي أنعم الله عليهم بنعمة الإسلام، ثم يولون الدبر، لا يعرفون معروفًا ولا ينكرون منكرًا، ولا يعرفون من الإسلام إلا اسمه، ولا يعرفون من الصلاة إلا حركاتها كما يؤديها أهلها.. أمّا هم.... فلم يسجدوا لله سجدة واحدة والعياذ بالله.. إنهم مساكين، تجب عليهم الرحمة.
فقد غاب عن أذهانهم الوعيد الشديد.
إنما يحشر من أضاع الصلاة مع هؤلاء فرعون، هامان، قارون، أبي بن خلف وكل إنسان مع من شابه.
فهل تعلم يا مفرط ما هي أول عقوبة؟
هل تعلم أن الذي لا يصلي إذا مات لا يدفن في مقابر المسلمين؟
وأخيرًا همسة إلى كل شاب مسلم: هل يليق أيها العاقل أن تتهاون بالصلاة مع جماعة المسلمين؟ أو أن تؤثر الكسل والنوم على طاعة رب العالمين؟
ومسك الختام:
إن قدر الإسلام في قلب الإنسان الصلاة، وحظه في الإسلام على قدر حظه من الصلاة.
وأخيرًا:
نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فإن ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله.



رد مع اقتباس
قديم منذ /02-23-2014   #2 (permalink)

تفاصيل فرح
مشرفةة هذيآن روحُ  

عُضويتيّ 4104
مُشآركاتيَ 14,746
تـَمَ شٌـكٌريَ 1
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






تفاصيل فرح غير متواجد حالياً
افتراضي رد: عفوا ايتها الصلاة


جزاك الله خير







  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-23-2014   #3 (permalink)

صمتي جوابي
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 4092
مُشآركاتيَ 32,248
تـَمَ شٌـكٌريَ 4
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






صمتي جوابي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: عفوا ايتها الصلاة


يسلمووو غنآتي ع التوآجد العطر في متصفحي
كوووني بالقرب دوماً







  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-24-2014   #4 (permalink)

MeM

عُضويتيّ 4110
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 25,070
تـَمَ شٌـكٌريَ 247
شكَرتَ 309
حلاُليٍ 0
آلدوُلة السعوديه
هناَ سأكونُ twitter 






MeM غير متواجد حالياً
افتراضي رد: عفوا ايتها الصلاة


جزاكِ الله خير
وجعله في ميزان حسناتك يارب :ورد:








  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-24-2014   #5 (permalink)

imported_غرام الروح
* مَبدعِ ريلآكَسسِ .. !

عُضويتيّ 5128
مُشآركاتيَ 347
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






imported_غرام الروح غير متواجد حالياً
افتراضي رد: عفوا ايتها الصلاة


جزاك الله خير







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:50 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012