العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 05-13-2013
Eilaf~
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 366
 تاريخ التسجيل : Apr 2013
 المكان : ََكنَت بَأرضهَـآ وذقَت حَبهآ وَم نسيتَ اسمَهآ عَآصمَة آلممَلكهَ
 المشاركات : المشاركات 1,441 [ + ]

Eilaf~ غير متواجد حالياً
✿[ خشية الله بالغيب ]✿




كيفكم يـا أعضـاء [ العاشق ] الكــرام .. إن شاء الله تمام

اليـوم أحب أطــرح لكمـ موضوع ممــيز وهــو [ خشية الله بالغيب ]

مــوضوع رائـع جــداً و أتمنى أن يعجبكم و تستفيـدوا منــه






نحن بأمس الحاجة لمدارسة هذا الموضوع ومراجعته وتدبر النصوص الواردة فيه تعظيماً لما عظمه الله تعالى في هذه العبادة القلبية،
فالفتن تحيط بنا من كل جانب خصوصاً ذنوب الخلوات التي زينها شياطين الإنس والجن
والعلاج الأساس في مواجهة هذه الذنوب إقامة عبادة خشية الله تعالى بالغيب
فتمنعُه بإذن الله من تعاطي المحرمات بالنظر أو السماع أو اللسان أو الطعام أو المشي ..الخ.



خشية الله بالغيب هي علامة الصدق والإيمان والعلم بالله تعالى بأنه السميع البصير العليم الذي لا تخفى عليه خافية،
وكلما كان العبد بالله أعلم كان له أخشى، ولذلك رفع الله تعالى مقام الخشية،
فقال: "إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ" (فاطر 28).

واعلم أن الله تعالى يبتلي عبده فتَدْنُوا مِنه المعصية، و
يَسْهُلُ عليه اقترافها حال بُعْدِ أنظار الناس عنه؛ ابتلاءً له من الله تعالى؛
هل عبدُه يَخْشَى اللهَ تعالى بالغيب أو لا يخشاه إلا بحضور الناس فقط؟.

فانتبه لذلك دائماً حينما تكون خالياً،
واجعل نُصب عينيك قول الله تعالى: " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَيَبْلُوَنَّكُمُ اللَّهُ بِشَيْءٍ
مِنَ الصَّيْدِ تَنَالُهُ أَيْدِيكُمْ وَرِمَاحُكُمْ لِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَخَافُهُ بِالْغَيْبِ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ
" (المائدة 94).

ومن الأعمال التي لا يراها الناس أعمالُ القلوب فاحذر معصية الله بقلبك
وأعظمها الشرك فلا يتعلَّق قلبُك ولا يخشى ولا يرجو إلا اللهَ تعالى وحده.




من آثار الخشية: قيام العدل والإنصاف والصدق والإحسان والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وإذا أردت تحقيق هذه العبودية فلتكن حالك في الخلوة أفضلَ عند الله من حال مشاهدة الناس، ولا تجعل اللهَ تعالى أهونَ الناظرين إليك.

ومن آثار الخشية: مغفرة الذنوب ودخولِ الجنة والأجرِ الكبير.

قال الله تعالى:"إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالْغَيْبِ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ" (الملك 12).

وقال تعالى:" وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ وَجَاءَ بِقَلْبٍ مُنِيبٍ" (ق 33).

وقال الله تعالى في وصف عباده المتقين:"الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَهُمْ مِنَ السَّاعَةِ مُشْفِقُونَ" (الأنبياء 49).

وقال الله تعالى في بيان صفات الذين يستجيبون لنذارة الرسول:"إِنَّمَا تُنذِرُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالْغَيْبِ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ" (فاطر 18).

ومن خاف وقوفه أمام الله يوم القيامة للحساب كانت الجنّةُ مأواه،

قال الله تعالى:"وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى" (النازعات 40-41).

وقال تعالى: "وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ" (الرحمن 46).



من الانحراف في الخشية التي حذرنا الله تعالى منها هي تقديم خشية الناس على خشية الله؛
أو أن يخشى الناس كما يخشى الله، فيسكتُ عن الحق ، أو يَتَكَلَّم بالباطل خشيةَ الناس،
أو خوفاً من ردة فعل السلطان، أو ضغط أهل الباطل في وسائل الإعلام..
فيسكتُ عن بيان الحق أو يسكت عن النهي عن الباطل.

وأعظَمُ من ذلك أن يتكلَّم بالباطل خوفاً منهم. والصواب أن يُبَيِّن الحقَّ بالأسلوبِ الأمثل ولا يخافُ لومة لائم.
قال الله تعالى:"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ
يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ
" (المائدة 54).

وقال الله تعالى:"فَلَمَّا كُتِبَ عَلَيْهِمُ الْقِتَالُ إِذَا فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَخْشَوْنَ النَّاسَ كَخَشْيَةِ اللَّهِ أَوْ أَشَدَّ خَشْيَةً" (النساء 77).



ومن معاصي القلب: الكِبرُ، والإعجابُ بالنفس، والحسد، والغرور، والرياء،
وحبُ السمعة والظهور. ومن علامات مرض القلب بالشهوات:
الطمع بغير ما أحل الله تعالى، قال الله تعالى:" فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ" (الأحزاب 32).
فدلَّ على أن الطَّمَعَ بغيرِ ما أحلَّ اللهُ علامةٌ على مرضِ القلب،
فاحذر كلَّ الحَذَرِ من هذه العلامة الدالة على مرض القلب، ولا رادع لها إلا خشية الله بالغيب.



ما أعظم مقام عبودية قلب المؤمن لله وحده وقد طَهَّره الله من الشرك، ومن التعلق بالدنيا، ومن أمراض الشبهات والشهوات.

قال نبينا صلى الله عليه وسلم:" إن الله لا ينظر إلى أجسامكم ولا إلى صوركم ولكن ينظر إلى قلوبكم" أخرجه مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.

وأخرجَ مسلم أيضاً من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"التقوى هاهنا، ويشير إلى صدره ثلاث مرات".

وفي الصحيحين من حديث النعمان بن بشير رضي الله عنه
أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:".. ألا وإن في الجسد مضغة إذا صَلُحَت صَلُحَ الجَسَدُ كلُّه، وإذا فسدت فَسَدَ الجَسَدُ كلُّه، ألا وهي القلب".

وقال الله تعالى:" ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ" (الحج 32).

وقد كان رِضَى الله تعالى وثناؤه على أهل البيعة تحت الشجرة لعلمه بحقيقة ما وقر في قلوبهم،
قال الله تعالى:"لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً" (الففتح 18).

ولذلك كان من المشروع في حق المؤمن أن يدعوا بدعاء الراسخين في العلم،
قال الله تعالى:" وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِّنْ عِندِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الألْبَابِ،
رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ "
(آل عمران 8).

وكان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم:
"اللهم مصرِّف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك" أخرجه مسلم من حديث عبد الله بن عمرو العاص رضي الله عنهما.

ومن أهم أسباب طمأنينة القلب ذكر الله تعالى:"الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ" (الرعد 28).




نصيحة أحب أن أقدمهــا لكــم

أحبتي

على الإنسان أن يعمل لأخرته قبل فوات الآوان ..
جميعنـا راحلون ولـكن هنــاك اختـلاف في الطريق الذي عملنـا لأجله إما إلى [ جنة ] أسأل الله أن يرزقنــا أو إلى [ نــار ] نعوذ بالله منهــا .

فالإنـسـان أحبتي محاسبٌ على كل صغيرة و كبيرة
قال تعالى [ ووضع الكتاب فترى المجرمين مشفقين مما فيه
و يقولون ياويلتنا مالِ هذا الكتاب لا يغادر صغيرةً ولا كبيرةً إلا أحصاها ووجدوا ماعملوا حاضراً ولايظلم ربكَ أحدا
] الكهف 49

فلنبادر أحبتي إلى عمل الخير و السعي إليه

هذه مجرد نصيحة او كلمات خرجت من القلب لكم
أسأل الله كما جمعنا هنــا .. أن يجمعنا في جنةٍ عرضها السماوات و الأرض

أعتذر عن خروجي من صلب الموضوع

لكنهــا كلمات لطالمــا وددت أن أقـولهــا لكــم

اختكم :. عــاشـقـة لــوسي .




في الختـــام :.

أتمنــى من الله أن أكون وفيت في تقديم الموضوع في أحسن حله

و أتمنى من الله أن يكون هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم

و أشكـر المبــدعة [
ɪ z α в є ℓ α ] لتصمميمــها الطقم الرائـع

لاتنســوني من الدعــاء لي و لوالدي

لكم كل الإحترام و الود





صــيد الفــوائد





سحليه و αнммαd و وردة الكون معجبـون بهذا .
رد مع اقتباس
قديم منذ /05-13-2013   #2 (permalink)

αнммαd

عُضويتيّ 196
مُشآركاتيَ 14,495
تـَمَ شٌـكٌريَ 2421
شكَرتَ 2590
حلاُليٍ 0



الأوسمة مميز بقسم الطبخ المركز الثاني ف فعالية امتحان مجتمع ريلاكس وسام الالفيه الرابع عشر 



αнммαd غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ✿[ خشية الله بالغيب ]✿


جزاك الله خير الجزاء ..
الله يعطيك العافية ويوفقك ..
رحم الله والديك ..







  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-13-2013   #3 (permalink)

هيبة ملكة
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !

عُضويتيّ 201
مُشآركاتيَ 2,437
تـَمَ شٌـكٌريَ 267
شكَرتَ 16
حلاُليٍ 0






هيبة ملكة غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ✿[ خشية الله بالغيب ]✿


جزآك الله جنةٍ عَرضها آلسَموآت وَ الأرض
بآرك الله فيك على الطَرح القيم وَ في ميزآن حسناتك ,,
آسأل الله أنْ يَرزقـك فسيح آلجنات !!
دمتـ بود







  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-13-2013   #4 (permalink)

هيبة ملكة
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !

عُضويتيّ 201
مُشآركاتيَ 2,437
تـَمَ شٌـكٌريَ 267
شكَرتَ 16
حلاُليٍ 0






هيبة ملكة غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ✿[ خشية الله بالغيب ]✿


جزآك الله جنةٍ عَرضها آلسَموآت وَ الأرض
بآرك الله فيك على الطَرح القيم وَ في ميزآن حسناتك ,,
آسأل الله أنْ يَرزقـك فسيح آلجنات !!
دمتـ بود







  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-13-2013   #5 (permalink)

وردة الكون
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !

عُضويتيّ 256
مُشآركاتيَ 8,186
تـَمَ شٌـكٌريَ 1064
شكَرتَ 649
حلاُليٍ 0



الأوسمة وردة اجمل بروفايل المركز الثاني 



وردة الكون غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ✿[ خشية الله بالغيب ]✿


جع ـلهُ آللهْ فيّ ميزآنْ حسنآتِك
أنآرَ آللهْ بصيرتك وَ بصرك بـ نور آلإيمآنْ







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
✿[, الله, بالغيب, خشية, ]✿

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:02 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012