العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > القسم العام - مواضيع هادفة - مواضيع منوعة




المواضيع الجديدة في القسم العام - مواضيع هادفة - مواضيع منوعة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 02-12-2014
الصورة الرمزية ؛ أوسكآر | !
؛ أوسكآر | !
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 3605
 تاريخ التسجيل : Apr 2013
 المشاركات : المشاركات 5,033 [ + ]

؛ أوسكآر | ! غير متواجد حالياً
لحظة ضيق..!


لحظة ضيق..!




إنها اللحظة التي نختبر بها الصبر..


ونجرب فيها متعة الإيمان عن عطش..


فنربي أملا وسط ألغام الحزن والألم..


لا ندري كيف تهتدي أرواحنا إليه..


وتنجذب عقولنا نحو دربه وعر المنال..


ربما بإشارة مرور منا..


يخلع عنا نقاب اليأس الأسود..


ويلبسنا شفتيه المنحوتة ببسمة ماسية..


فكم يلزمنا من الإيمان..


كي نقاوم شرارة الضيق المتربصة بنا..؟


وكم يلزمنا من الصبر..


حتى لا تدمرنا الحرائق..!؟


ونمسي بقايا إنسان وسط رماد..؟






إن دواخلنا بكل ما تحتويه من أحاسيس وأحلام


تحركها أزرار متناقضة الألوان والأدوار..


من خلالها نعلم جيدا-رغم التظاهر الذي يعترينا-


كيف نلامس نبض الملاكفينا..


كما نعرف ملامسة نيران الشر بالاشتعال المكتوم المتستر..


الذي يتلبسنا خلسة - كما نحتضن نحن كذبة مزيفة..


بشيء من التصديق الواهم..-


هذا الجحيم المستعر الذي يرسم بمخالبه سبيلنا..


سيد المواقف ..وسيد الأقدار الوهمية..


يقودنا، ويشل منطق العقل فينا..


وفقا لنزعات النفس المرتدة..سجينة الضيق والوسوسة..


إنه شبح الظلام..


يعشق الليل ويدمن التجوال في أزقة الروح الضيقة..


يأتي في ساعة متأخرة ليضرم رغبة الشر ثم يرحل..


فيجثو إليه ضعفنا زاحفا على ركبتيه..


ثم تحلق بنا خيول الغفلة بأجنحتها النارية في استسلام تام للكيان..


وكأنها رغبة صهيل داخلي متوحش..


لا يعترف بعقل ولا دين ولا إيمان..


فلماذا نُلبس أرواحنا النقية بالفطرة جسم هواء ملوث..


نرتديه بسرعة.. وننثره بسرعة مضاعفة..؟


والخير فينا ومنا يحتاج إلى مبيد مضاد للشر..


ثم إلى ألف سنة ضوئية لزرعه من جديد..؟





إن مأساة الكائن البشري..


أنه يقتل بنفسه بذرة السلام والاطمئنان فيه منذ المهد..


فيغفل عن إروائها بقطرات الصبر والإصرار


النابع من القلب المطهر..النابع من كنز الإيمان..


حتى إذا حل الجفاف والقحط وعمت النوازل..


تكون تلك البذرة قد أينعت ونضجت إلى ثمرة ..


توالدت وتكاثرت إلى ثمرات..


واشتدت جذورها وتقوت متحدية جميع الطوارئ والصعاب..






أيعقل أن نعي كل هذه الثنائيات المتضادة في الحياة..


التي تتجاذبنا بين العزيمة والوهن..والعقل والغفلة..


والإصرار والاستسلام..والأمل والخيبة..؟


هل نعلم أننا نختار كثيرا مما يصيبنا بإرادة كاملة منا..؟


ربما نعي ذلك عندما نؤمن أننا نحن حقا من نقتل تلك البذرة..


مع أول تجربة وامتحان من القدر..


فيجد الضيق مرتعه الخصب للتكاثر والنماء في عتمة وخفاء..




ونجلس وحيدين في تلك الزاوية المغلقة..


بعيدين عن شعلة الحق..فطرة الولادة..


محاصرين بالأشواك والألغام..


في ضيافة ذلك الكهف المظلم..


والذي أضحى منذ ذلك اليوم الذي سمحنا فيه للضعف باستعبادنا..




يحمل أسماءً مخيفة تنتهي جميعها عند مسمى واحد..

__________________
-
عِزةٌ آلنفسُ ليسَت لسَانًا سَاخرًا وَلا طبعًا مُتكبرًا عزةٌ آلنفسِ آن تبتعِد عَن كل مَن يُقلل مِن قيمَتك ..
رد مع اقتباس
قديم منذ /02-14-2014   #2 (permalink)

برقان
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 
الصورة الرمزية برقان

عُضويتيّ 3132
مُشآركاتيَ 4,659
تـَمَ شٌـكٌريَ 2
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






برقان غير متواجد حالياً
افتراضي رد: لحظة ضيق..!


تسلم الايادي على الابداع
يعطيك العافيه
ولك جزيل شكري







 توقيع : برقان

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:55 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012