العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 06-06-2013
تفآصيل
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 3616
 تاريخ التسجيل : May 2013
 المشاركات : المشاركات 1,000 [ + ]

تفآصيل غير متواجد حالياً
افتراضي الموت نهاية الحياة وبداية رحلة الآخرة



بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على خير الخلق سيدنا محمد
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته:
الموت , هذا الحدث الأعظم في حياة الإنسان دفع الكثيرين ممن لا يؤمنون بالله عزوجل إلى تعريفه على أنه النهاية لحياتهم و لوجودهم على هذه الأرض و في
هذا الكون , و أن لا بعث و لا نشور و لا حساب بعده , و هذا المعتقد الخاطىء أدخلهم في معتقدات خاطئة أخرى و التي بدورها أجازت لهم أفعالاً و أقوالاً ما كانت
لتتم لولا هذا الأساس الخاطىء , أجازت لهم اغتنام الفرص و المكاسب بطرق لا ترضي الإله و لا ترضي كل عاقل حكيم , سرقوا المتاع و سفكوا الدماء ,
هتكوا الأعراض و نشروا الوباء , ملؤوا الدنيا كبراً و استعباداً , غروراً و حقداً , أما المؤمن بالله عزوجل فقد قَبِل ما جاءه من ربه جل جلاله فعلم أن الدنيا هي
دار العمل و لا حساب فيها و أن الموت هو بوابة الآخرة والحساب و الجزاء و أن لا دار بعد الدنيا إلا جنة أو نيران فسارع إلى الإستقامة على أمر الله عزوجل
و الرضا بحكمه و العمل بكتابه فنجا و أفلح في الدنيا و الآخرة .
و الموت يأتي لينهي ساعات و أيام عمل الإنسان في الدنيا و لتبدأ معه الرحلة الأبدية , رحلة الآخرة , رحلة الحساب و الجزاء , رحلة السعادة الدائمة أو التعاسة الأبدية .
يأتي الموت ليهز كيان المجرمين في الأرض , الذين رضوا بالحياة الدنيا عن الآخرة فجعلوا زادهم لدنياهم و لم يأبهوا برحلتهم الطويلة الأبدية و لم يكترثوا بتلك
الدار بل رضوا أن يتلاعبوا بالعلوم و الفكر و المنطق في سبيل بناء دنياهم و أحلامهم في الخلود فيها .
يأتي الموت ليأخذ المجرمين الفارين من رحمة الله في الدنيا إلى عذابه في الآخرة و ليتم عدل الله فيهم , أما أولئك الذين فروا إلى ربهم في الدنيا و لجؤوا إلى
رحمته في الأولى فإنه لن ينساهم في الآخرة و كيف ينساهم و هو الذي خلقهم ليذكروه و يذكرهم .
أخي المسلم : ابنِ قبرك الذي هو معادك , ابنِهِ بالعمل الصالح الذي يرضي الله عزوجل و لا تهرب منه فإنه ملاقيك , اجعل جدرانه و سقفه ذكر ربك , و اجعل
خوفك من الجليل في الدنيا عظيماً يَهُن عليك في الآخرة الحساب , و تذكر أنك إذا رضيت أن يكون الإله أهون الناظرين إليك فإنك على الله أهون و أن لله ملائكة
غلاظاً شداداً لا يعصونه ما أمرهم و يفعلون ما يؤمرون .
أخي المسلم : إنك مقبل على رحلة بعيدة شديدة مريرة قاسية لا ينجو منها إلا من أعظم الزاد و فَرّ بقلب سليم إلى رب العباد , فكن نافذ البصيرة عميق الفكر
نيّر الذهن صافي القلب , لا تغرك الأماني و لا تلهيك الشهوات و يخدعك الشيطان , و تذكر عذاب القبر و البعث و الحشر و الحساب , اعرف ربك و لا تخاتل فيه ,
و اعرف أوامره لتعمل بها و نواهيه لتهرب منها , و إياك و إياك و التسويف لأنك لا تدري متى يأمر بك الجبار , و قل يا نفس لا تدرين أتنامين على سريرك الليلة أم
يكون فراشك القبر و هل إذا نمت في سريرٍ يدوم لك الهناء حتى الفجر .





- وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ (19) ق
- حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لَا يُفَرِّطُونَ (61) ثُمَّ رُدُّوا إِلَى اللَّهِ مَوْلَاهُمُ الْحَقِّ أَلَا لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ (62) الأنعام
- حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ (99) لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (100) المؤمنون
- وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنْتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ وَكُنْتُمْ عَنْ
آَيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ (93) الأنعام
- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (102) آل عمران
- وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَمُوتَ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ (145) آل عمران
- أَيْنَمَا تَكُونُوا يُدْرِكُكُمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنْتُمْ فِي بُرُوجٍ مُشَيَّدَةٍ (78) النساء
- كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ (185) آل عمران
- قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ (11) السجدة
- وَالْمَوْتَى يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ ثُمَّ إِلَيْهِ يُرْجَعُونَ (36) الأنعام

رد مع اقتباس
قديم منذ /06-06-2013   #2 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 8
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الموت نهاية الحياة وبداية رحلة الآخرة


جمل الله قلبك بنور الإيمآن
ومتعك بروعة الجنآن
وكتب لك الأجر و الثوآب
لك جزيل الشكر و خآلص الدعآء باالتوفيق







  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-07-2013   #3 (permalink)

خَجڵ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 3648
مُشآركاتيَ 1,438
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






خَجڵ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الموت نهاية الحياة وبداية رحلة الآخرة


يارب احسن خواتمنا
جزاك الله خيرا تفاااصيل







  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-08-2013   #4 (permalink)

طوق الياسمين
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 3347
مُشآركاتيَ 6,903
تـَمَ شٌـكٌريَ 2
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






طوق الياسمين غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الموت نهاية الحياة وبداية رحلة الآخرة


جزاك الله خير الجزاء على

هالطرح المفيد والرائع

وجعله الله في ميزان حسناتك ..







  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-08-2013   #5 (permalink)

صمت الآحساس
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 3604
مُشآركاتيَ 878
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






صمت الآحساس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الموت نهاية الحياة وبداية رحلة الآخرة


تسسسسلممي ع الططرح







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:10 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012