العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > القسم العام - مواضيع هادفة - مواضيع منوعة




المواضيع الجديدة في القسم العام - مواضيع هادفة - مواضيع منوعة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 09-28-2012
الصورة الرمزية برقان
برقان
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 3132
 تاريخ التسجيل : May 2012
 المشاركات : المشاركات 4,659 [ + ]

برقان غير متواجد حالياً
افتراضي آلنجآح حقيقة .. والآعآقة وهمّ












نعمّ انا لست معآق !



وان فقدتّ قدرتي على الحركة .. الكلام .. البصرّ .. السمعّ

لازلتّ قآدراً على آلآبدآع .. وأمتلك فكراً ومنطقاً






حديثي اليوم عن جزء لايتجزأ من مجتمعنآ .. عن أشخاص أعاقتهم القوانين البيروقرآطية ونظرة المجمتع القآصرة

عن العيش بصورة طبيعية ..
ذوي الاحتياجات الخاصة ..
والذين لا زال يسموّن بـ " المعآقين" عند بعض فئات المجتمعّ .. وهو مسمى ظآلم لـ آشخآص بمثل همتهم وإبدآعهم
حين ترآهم تجدّ ان هناك عزيمة من حديد .. وأمل لايفتأ عن يتنفس من جديد ..
أينمآ وجدواً يكون دآئما هناك آملّ .. بالرغم من كل المصآعب التي تواجههم ف أنهم يبتسمونّ بعمقّ








أتألم كثيراً من حقوقهم المسلوبة .. ومطالبهم الغيرّ مجاآبة


فـ لاتوجد وسآئل تسهل لهم الحركة في معظم المرآفق العامة .. ناهيك عن المواقف المخصصة لهم التي يستولي عليها آفرآد المجتمع الاصحآء ..


ولا آنسى نظرات الشفقة التي تلاحقهم في كل مكانّ وكأنه لا يحق لهم العيش ومزاولة حياتهم الطبيعية


بل قد يتعدى الامر ذلك حينما يلومهم البعض لخروجهم للأسواق والحدآئق العامة ..
وقد نسى آولئك انه لذوي الاحتياجات الخاصة حق ك مثل حقوقهم تماماً

آخر ما استجدّ من آخبآر حول آستهتار الجهات المختصة بـ ذوي الاحتياجات الخاصة
هوّ مآنُشرّ حول لاعب ألعآب القوى "إبراهيم العنزي" وهو فآقد للأطراف " اليدين والقدمين"


ولكنه كآفح وغآلب أعاقته واحرز أكثر من 27 ميدالية تنوعت بين الذهبية والفضية والبرونزية .. و أكتفت ادارة ناديه بمنحه " خمسين ريال " ك مكآفئة لتلك الانجازات العظيمة !


واكتفت الرئاسة العامة لرعآية الشباب بتعليقها :
"
الرئاسة تعامل الجميع بالتساوي، واللائحة تطبّق بحذافيرها على الأصحاء وذوي الاحتياجات الخاصة بالنسبة لمكافآت البطولات الداخلية أو الخارجية، التي تصل أحيانا إلى عشرة آلاف ريال»،
وأكد الحسين: «من المستحيل أن تكون هناك مكافأة قيمتها 50 ريالا، ربما في الأمر اجتهاد من إدارة النادي، أو خطأ ما
»"



ولم يتم اصلاح ذلك الخطأ إلى يومنا هذآ !




شركة الكهربآء أيضاً ! قامت بترسيم كل موظفي العقود وهم يحملون مؤهلات متوسط وثانوي واستبعدت طالب ماجستير بحجة انه معاق وأبقته على بند العقدّ !














سـ أحكي آلآن لكم قصصاً كـ أنموذج لـ نجآحات ذوي الاحتياجات الخاصة


وانا أثق تماماً ان هناك الكثيرين ممنّ لم تروى قصصهمّ بعدّ





1


أنه يومي آلآول بالمدرسة !
أستيقظت صبآحاً .. وقد رسمتّ بمحيآي آبتسآمة تفاؤل وفرحّ
س أتعرف على أصدقآء جددّ .. سـ أمرح وأتعلمّ أشيآء جديدة
ذهبت برفقة والدي للمدرسة .. بنيت في طريقي ذهابي وآقعاً جميلا لمدرستي
كان الطلاب والمعلمون ينظرون إلي بنظرات لم تعجبني .. وقد آشآر إلي بعضهم بقوله " أنظر .. معاق ّ! "

لم أفهم حقاً مالذي يقولونه..؟ أجبتهم بـ أنني لستّ معـآق !
ضحكوا و أخذوا يرمقونيّ بنظرآت شفقة وسخرية ..
كانوا يبتعدون عنيّ في الصفّ الدرآسيّ .. وكسبتّ القليل منهم ك أصدقآء
كنت أجلس وحديّ بآخر الصفّ
معلميّ لم يمنحني فرصة لـ المشآركة معهم ..
رغم تجاهلهم و كلمآتهم الجآرحة .. قررت أن أظهرّ لهم اعآقة عقولهمّ
تفوقتّ وابدعت في درآستي .. وحققت المرآكز الاولى طوال فترة درآستيّ
وانا الآن طالب جامعي متفوقّ .. وعلى آبواب التخرجّ

آلنجآح حقيقة .. والآعآقة وهمّ

2..

كانت (شيخة) – كما تقول عن نفسها – سلبية في بداية حياتها،
تتوقع أن يبادرها الآخرون بالخير نحوها،
وتلبية ما يجول في خاطرها دون طلب منها أو إيحاء ...

تقول:
"إن الناس في الحياة سائرون إلى الأمام لا يعيرون اهتماماً بمن خلفهم، فمن لم ينهض بنفسه فلن يمد إليه أحد يده لينهضه..!


تفاجأ أهلي عندما أصبت بالشلل فلم يكونوا يعرفونه من قبل،
ولم يدركوا خطورته على المصاب به، فذهبوا إلى المستشفيات،
بيد أن الطب يعجز عن بعض الأمراض فبقيت مقعدة مدى الحياة.."

لقد كنت سلبية في بداية حياتي ساذجة النظرة أتوقع أن يبادرني الكل بالخير والمساعدة
التي في خاطري دون طلب مني أو إيحاء،
وظللت فترة طويلة بتلك الروح الاتكالية ..
ولكن مضى العمر ولم أتقدم!!

بعد ذلك أصبحت أطالب بحقي وأسعى بكل ما أقدر في تحقيق أمانيّ وطموحاتي سواء عبر أهلي أو الآخرين، لا أبالي مادمت أسلك طريقاً ليس فيه ما يغضب الله تعالىوتواصل (شيخة) في سرد حكايتها وتقول: "استمرت الطموحات تنمو وتنضجها الأعوام فمن رغبة في معرفة الحروف ومدلولاتها والتلذذ بكتابة جمل وكلمات إلى خط الرسائل والمكاتبات وتطلعات دراسية، ثم وظيفة وزواج وبعدها غشاني بريق الإعلام والعلاقات العامة. أسأل وأبحث وأغامر وأدفع مالاً لمن يخدمني بسخاء على قدري، فحصلت على أشياء لم أكن استشرفها ولا أحلم بها، جاءتني بفضل من الله ونعمةهذه حكاية (الكاتبة شيخة القحيز) الإعلامية والمحرّرة في جريدة الجزيرة السعودية اليومية




3


أما أميمة عبد العزيز ـ كفيفة ـ مدرسة بمدرسة النور للمكفوفات


، فبذل والداها كل جهد للوصول بها إلى أعلى الدرجات العلمية،
خاصة والدها الذي شجعها على طلب العلم حتى حصلت على ليسانس الآداب
قسم الفلسفة، وساعدها في قراءة الكثير من الكتب ومواصلة دراساتها العليا
حتى حصلت على الماجستير، وهي الآن باحثة بالدكتوراه،


وموضوعها دليل العناية عند فلاسفة الإسلام.
وقد كان تشجيع والديها العامل الأساسي لنجاحها الدراسي
، فقد ساعداها على القراءة والشرح ويشجعانها دوما للحصول على أعلى الدرجات العلمية.



4


سلمان الدعجاني :
الاعاقة الجسدية لم تكن في يوم من الايام حجر عثرة في طريق صناع النجاح وذوي الارادات الفولاذية على مر التاريخ منذ بشار بن برد.
فلقد حدثنا التاريخ عن اشهر المعوقين عبر مختلف العصور؛
نبغوا ووصلوا الى مناصب منحتهم الشهرة المتميز ولعل الامام الترمذي،
والاحنف بن قيس، بشار بن برد، طه حسين الاديب المصري المعروف،
أديب مصر مصطفى صادق الرافعي، هيلين كلير أعجوبة المعاقين الأمريكيةواذا كان اولئك الناجحون من المعوقين قد صنعوا ذلك النجاح على مر التاريخ؛
فإن شاب ثلاثيني واجه إعاقته بالعزيمة والصبر والانخراط في مجال العمل
والتجارة الحرة، رغم إصابته بشلل رباعي بعد تعرضه لحادث مروري
قبل عدة سنوات.
إنه شاب يدعى (سلمان الدعجاني) الذي لم يتجاوز عمره العقد الثالث


خلال السنوات التي قضاها في جمهورية التشيك لغرض العلاج من الشلل،
تعلم اللغة التشيكية بسبب طول المدة التي قضاها في العلاج.
ويشرح ذلك بقوله إنه أثناء تلقيه العلاج الطبيعي في جمهورية التشيك لاحظ معاناة الكثير من النساء والأطفال بسبب عدم الخصوصية والنظام المتبع في التشيك
المخالف لعاداتنا وعقيدتنا
منذ تلك اللحظة حاولت أن أقدم تجربتي الطويلة في التشيك وأنهي معاناة هؤلاء المصابين
من خلال افتتاح مركز متخصص للنساء والأطفال في المملكة
ويكون مشابها لما يقدم في المصحات الخاصة بالعلاج الطبيعي في التشيك


يقول الشاب الدعجاني: التمويل تم من خلال التقدم إلى البنك للحصول على قرض تمويلي لإنشاء ووافق البنك على مشروعي بعد إكمال الشروط والمستندات اللازمة من الجهات الأخرى وحصلت على تمويل بأربعة ملايين ريال.





5


هي صديقة لي .. أنتقلتّ منذ فترة قصيرة من جامعة آخرى
جمعتنا الصدفة عند بوآبة المبنى ..
حينما سقطت منها بعض الاورآق ف بآدرت بأعادتها ..
دآر بيننا حوار قصير .. تبادلنا وسآئل التواصل ك بداية
عرفتّ انها تدرس في شعبة مختلفة ولكنها بنفس التخصص
ودعتهآ على آمل ان القاها قريباً
ولم تمرّ فتره قصيرة حتى انتقلت نورة لشعبتيّ
حيث أنهآ وللأسف لم تجد من طالبآت تلك الشعبة أي تقبل لها
سعدتّ كثيراً بأنتقالها .. كم كنت اتمنى ان اصادق بهذه العزيمة
نوره متفوقة في الدرآسة .. وفي أحد الامتحانات كانت هي الحاصلة الوحيدة على الدرجة الكاملة من بين 70 طالبة


مثآبرة جداً في إعداد النشآطات والعروض التقديمية .. مبدعة في تصميم الازيآء
تحفظ نصف القرآن الكريم .. وأيضآ طاهية مآهرة ..
بحقّ آشعر ان البشر من حولي همّ المعاقون فكرياَ وليست نورة
دائماً ما تنظرّ لها الطالبات نظرآت شفقة لا آجد لها تفسيرا .. بربكم أن لا تفعلوا شيء لـ دعمهآ وتشجيعها ...
كفواّ فقط عن النظر لها ك شخص يشكلّ عآلة عليكمّ
نورة إعاقتها حركية في الجزء الاسفل من جسمهآ .. كم انها تعاني ضعفاً في النظرّ

ورغم كل ذلك جعلتّ من نفسها شخصية مميزة جداً .. ولم تمنعها عدم القدرة على الحركة من أتمام طريقها والمضيّ قدماً لـ تحقيق طموحهآ



عذراً نورة ف لن آستطيع محوّ ذلك الانطبآع الذي يرتسم للغيرّ عنكِ .. ولكننيّ احاول الآن ان اصحح النظرةّ




الآن وبعد كل مآذُكر ..
إلى متى ومجمتعنا المريض يبخسّ حقوقهم ويقلل من شأنهم
إلى متى وعآئلة المعاق تتحرج من التجول به او حتى ذكره في الاحاديث العآبرة
إلى متى سـ يستمر تقصيرنا في دعمهم وتشجيعهم .
والاكتفآء بوضع رمز ذوي الاحتياجات الخاصة في رمزياتنا وتواقيعنا
دون الايمآن بدورنا الهآم في الاخذ بأيديهم إلى نهاية الطريقّ
لا تجعلوا منهم شيئاً هامشياً في المجتمع .. بينما همّ قلبه النآبض ..

أتمنى بنهآية هذا الموضوع ان ندركّ جميعاً مآ يعنيه ذوي الاحتياجات الخاصة للمجتمع
وأتمنى ان تسآهم تلك السطور في حجبّ افكارنا السيئة حول هذآ العنصرّ الفآعل في المجتمع




ف الختآم آشكر صديقتي العزيزة " نورة الظآهري " و صآحب القصة الاولى لـ سماحهم لي بأيرآد قصص نجاحهم هُنآ ..



شكراً جزيلاً لمتآبعتكم ..

دمتم بخير وسعآدة ..










~


آريد عزلہ / ﻟگننيّ :
آشتھي جمعاً من آلنآس يتحدثون
وَ يضحكونّ ¡!
آريد آلبكاء / ﻟگن :
هُنآگ إبتسآمةة بآردة على وَجھي : )
آريد آلصرآخ / لكن :
هدوء قلبي يأبى آن يجعلني
آﻓعل ذلگ

__________________
رد مع اقتباس
قديم منذ /09-28-2012   #2 (permalink)

أتعبني غلاك
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية أتعبني غلاك

عُضويتيّ 2183
مُشآركاتيَ 36,568
تـَمَ شٌـكٌريَ 3
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني غلاك غير متواجد حالياً
افتراضي رد: آلنجآح حقيقة .. والآعآقة وهمّ


يعطيك العافيه لا عدمنا
جمال عطائك ورقي حضورك
لقلبك الشكر والتقدير
وننتظر الجديدك







 توقيع : أتعبني غلاك



  رد مع اقتباس
قديم منذ /09-28-2012   #3 (permalink)

زهرة
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية زهرة

عُضويتيّ 3236
مُشآركاتيَ 528
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






زهرة غير متواجد حالياً
افتراضي رد: آلنجآح حقيقة .. والآعآقة وهمّ









  رد مع اقتباس
قديم منذ /09-28-2012   #4 (permalink)

غيوم
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية غيوم

عُضويتيّ 2206
مُشآركاتيَ 36,335
تـَمَ شٌـكٌريَ 5
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






غيوم غير متواجد حالياً
افتراضي رد: آلنجآح حقيقة .. والآعآقة وهمّ


يعطيك العافيه على الطرح
يسلمووووو يالغلا
طرح مميزيستحق الشكر
ابداع في اختيار الجميل
لاعدمنا جديدك







 توقيع : غيوم


آآنآآ الحلآ وُ آلنآآس حوًلـــي ولآ شي
مثْلٍ الجآآلكَسـٍـي بيـــن توِفي وغندور ً
  رد مع اقتباس
قديم منذ /09-29-2012   #5 (permalink)

برقان
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 
الصورة الرمزية برقان

عُضويتيّ 3132
مُشآركاتيَ 4,659
تـَمَ شٌـكٌريَ 2
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






برقان غير متواجد حالياً
افتراضي رد: آلنجآح حقيقة .. والآعآقة وهمّ



تعوبه

غيوم

زهرة


اسعدني تواجدكم العطر

لكم ارق التحايا







 توقيع : برقان

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:00 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012