العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة




المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 08-02-2012
الصورة الرمزية مشاعر
مشاعر
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 3221
 تاريخ التسجيل : Jul 2012
 المشاركات : المشاركات 259 [ + ]

مشاعر غير متواجد حالياً
افتراضي سبب إعاقتي أمي وأبي [ قصة مؤثره لطفله معاقة ] مشاركة


بسم الله الرحمن الرحيم




طفلة معاقة الأطراف سليمة الحواس / فاقدة الحنان / تحتاج إلي أثبات الذات / تريد البقاء / وتحلم بالشفاء / فاحمدوا ربكم أيها الأصحاء فأنتم لا تشعرون بإحساس المعاق و ألآلامه كيف تكون ؟ وماذا يحتاج ؟ وبماذا يشعر ؟ عندما ترن في أذنيه أنت معاق ؟ نعم معاق فكم تحمل هذه الكلمة من آسي بالغ يصل إلي باطن الأعماق فيصيب القلب الجروح التي لا تشفي أبدا بسب هذه لأعاقه البالغة التي جعلت منه حبيس الكرسي المتحرك لا يستطيع الركض أو المشي أو ع الأقل القليل الوقوف بل الارتكاز إلي شي ما سوا جدار أو سور من حديد مثل بعض قلوب الحديد نعم قلوب وللأسف مغلفة بالحديد لشدة قسوتها على كل قلب معاق يبحث عن شمعه يضئ بها حياته ويكمل مسيرته بما تحمل من الصعوبات و المشاق بما يتحمل قلب ذالك المعاق حين يصاب بصدمه عمره أنه معاق فكيف حين يعلم أن سبب إعاقته هي والداه فكيف يتقبل ذالك الخبر كيف يقع على قلبه كيف ينظر إلي والداه الحبيبان هما السبب في حرمانه من هذه الحياة ليعش مع باقي الأصحاء بدون إعاقات فهذه هي معاناة بطله قصتي ( أمجاد ) معانتها لو كتبت عنها الآلف القصص لا تنحصر معاناتها لا بورقه ولا بعدة كتب معاناتها أدمت قلبي وأنا مستمعه فكيف هي التي تعاني بكل دقه التفاصيل ،


فأقص بعض من هذه المعاناة حيث أن والدها أمها وأبيها القلبان الحنونان على أبنائهما لكن معاكِ يا ( أمجاد ) اختلف الوضع وتغيرت الموازين عندما علم الأب بحمل والدة ( أمجاد ) في شهر ها الأول جن جنونه ووقع عليه الخبر كالصاعقة فقال : اسمعي يا ( فاطمة ) لا أريد هذه الطفلة انزليها بأي شكل كان ، فحزنت الأم فقالت في نفسها : وأنا أيضا لا أريدها، لماذا احتفظ بها سوف أحاول إسقاطها أن لدي ستة أبناء وسبعة بنات فلماذا احمل بهذه الطفلة فقرت في داخلها بدهاء بإنزال هذه الطفلة ففعلت المستحيل لذالك أصبحت تحمل الأشياء الثقيلة وتركب الخيل وتضرب بطنها لعلها تفقد طفلتها المظلومة فلم تفلح معها كل النتائج فتناولت الحبوب بكل أنواعها لا تميز بأي قدر تأخذ وهل هي تفيد أم تضر ولا كن لم تأت محاولاتها الإ بالفشل المستمر فشأت أراده الله أن تكون لهذه الطفلة حياة سبحانك يا إلهي إنما أمره إذا أراد شيئاً أن يقول له كن فيكون ، فكانت لهذه طفله حياة بين البشر ؛ فوقع الخبر على والديها مثل الصاعقة في ليله شديدة المطر حينما أخبرتهما الطبيبة أنها أنجبت طفله كفلقة القمر ولا كنها فاقده الأطراف السفلية مع تشوه في العمود الفقري فذهل الأب : ابنتي معاقة يستحيل ذلك أنا لا أنجب أبناء معاقين ، وفقدت الوعي أمها التي تخلت عن أمومتها في شهور تسعه فعذبت طفلتها قبل أن تري عينها النور فعاقبها ربها أن تنجب طفله معاقة ليست مثل باقي الأطفال لا تستطيع المشي أو الوقوف طيلة حياتها وصعب عليها الجلوس إلا لساعات معدودة فهذا عقاب من الله عز جلاله بسب عدم رضي والديها بما أقسمه الله لهما فأصبحا يعانيا الأب والأم بمثل ما تعاني تلك الطفلة اليتيمة المشي بل هم اشد ألما لأنهما السبب بما فيها من إعاقة وضميرهما صحي بعد ما رأي طفلتهما لا تفارق الكرسي المتحرك فأصبح هو الصديق الوفي لها وهي تعاني نظرات الشفقة وابتسامات الشماتة ممن حولها ويضيق بها الكون وتذهب إلي والديها لتفضفض لهما بما في قلبها من أحزان فتصبح أفضل منها وهما سبب إعاقتها فتقول لها: أتمني الموت يا أمي فتفزع الأم : لماذا يا أبنتي الحبيبة لازلت في سن الحادية عشر وتتمنين هذه الأمنية فقالت بحنان وأسي : لكي لأتعبكما عندما اكبر وأكون حملا ثقيلا عليكما فأنا لا أمشي ولأتحرك فتشقينا معي كما يشقي الأبناء مع والديهما اللذين بلغو من السنوات عمرا طويلا ولكن الفرق بينا إن أنا منذ ولاتي وأنتما تشقيا معي وهم لمجرد سنه أو سنتين أعلمتي يا أمي لماذا أتمني الموت سريعا ؟


فأنا أحبكما أنتي وأبي فلا أريد أن أكون سببا لتعبكما ، فامتلأت الدموع عين والدها بسب حديث ابنته البارة الوحيدة به برغم من إعاقتها فهي تختلف عن أخواتها فهي البارة بوالديها بقدر استطاعتها فهي دائما الأولي في مدرستها وحاصلة على كثير من الجوائز والتكريم لها ولوالديها بسب ذكاؤها النابغ و اكثر أخواتها ذكاء وحسن تصرف وأيضا تتمني الموت لكي لا تتعبهما وهما السبب الأول في إعاقتها وألمها فكم ندما الأم والأب على ما فعلها بابنتهما فغفلا عن قول الله سبحانه وتعالي [أراد شيئاً أن يقول له كن فيكون]




خارج القصة /




انها قصة امتزجت ما بين قليل من الخيال و كثير من الواقع


والي الآن ( أمجاد ) على قيد الحياة وتتمني الموت ولا تعلم أن والديها هما السبب الأول في إعاقتها




بقلم محبتكم / مشاعر
وكن تم نشرة من قبل

__________________
رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2012   #2 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية ɜ ȥ ғ ♥

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 8
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي


يعطيكِ العآفيه ع القصه
الرآئعه والمؤثرة ..
لاعدمنـآ هذا الجمال بالطرح..
بإنتظآرجديدك بكل شوق..
ودي







 توقيع : ɜ ȥ ғ ♥

ھدوئيُ بآلمنتدى :
وحضوري :آلمتقطعَ . .
ليس - إنشغَالا ربمُاا نوع منَ :
آنواآع الفخآمهُ هَ
  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2012   #3 (permalink)

أتعبني غلاك
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية أتعبني غلاك

عُضويتيّ 2183
مُشآركاتيَ 36,568
تـَمَ شٌـكٌريَ 3
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني غلاك غير متواجد حالياً
افتراضي


سلم حضورك وعطائك
لروحك الود والتقدير
ننتظر جديدك
ولروحك الورد







 توقيع : أتعبني غلاك



  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-10-2012   #4 (permalink)

مشاعر
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية مشاعر

عُضويتيّ 3221
مُشآركاتيَ 259
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






مشاعر غير متواجد حالياً
افتراضي


اشكركم على مشاركاتكم الرائعه ...
واحييكم احلى تحية من داخل متصفحي المتواضع....
سلمت اناملك ودام مداد قلمك....
فمروركم يعطيني بعداً أخر ... أشكركم عليه من القلب...







 توقيع : مشاعر

  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-10-2012   #5 (permalink)

احساس طفلة
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية احساس طفلة

عُضويتيّ 2758
مُشآركاتيَ 10,083
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






احساس طفلة غير متواجد حالياً
افتراضي


رااائعه تلك الكلمات

يعطيگ الف الف عافيه
وردي لروحك

دمتِ







 توقيع : احساس طفلة

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:57 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012