العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة




المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 08-02-2012
أم دانه
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 3242
 تاريخ التسجيل : Jul 2012
 المشاركات : المشاركات 224 [ + ]

أم دانه غير متواجد حالياً
افتراضي عاقبة الظلم ( مشاركة )


{عاقبة الظلم}
كان صيادا يصطاد السمك ويقوت منه أطفاله وزوجته فخرج يوما للصيد فوقع في شبكته سمكة كبيرة ففرح بها ثم أخذها ومضى إلى السوق ليبيعها، فالتقى في الطريق برجل قوي البنية فلما رأى السمكة أراد أخذها من الصياد غصبا فمنعه فرفع المفتري عصا غليظة كانت بيده فضرب بها رأس الصياد ضربة موجهة واخذ السمكة منه بالقوة بلا ثمن.
فرفع الصياد يديه ودعا ربه قائلا: إلهي جعلتني ضعيفا وجعلته قويا عنيفا فخذ لي بحقي منه عاجلا، فقد ظلمني.
أخذ الظالم المفتري السمكة وانطلق إلى منزله وسلمها إلى زوجته وأمرها أن تشويها، فلما شوتها قدمتها له ووضعتها بين يديه على المائدة ليأكل منها ففتحت السمكة فاها ونكزته في أصبع يده نكزة طار بها عقله فقام ولم يأكل منها وذهب إلى الطبيب يشكو ألم يده فلما رآها الطبيب قال: إن دواءها أن تقطع الأصبع لئلا يسري الألم إلى بقية الكف فقطع أصبعه فانتقل الألم إلى الكف وازداد الألم فقال له الطبيب:
ينبغي أن تقطع اليد إلى المعصم لئلا يسري الألم إلى الساعد، فقطعها فانتقل الألم إلى الساعد، فما زال هكذا كلما قطع عضوا انتقل الألم إلى العضو الآخر الذي يليه حتى خرج هائما على وجهه مستغيثا بربه ليكشف عنه ما نزل به، فرأى شجرة فقصدها فأخذه النوم عندها فنام فرأى في منامه قائلا يقول: يا مسكين إلى كم تقطع أعضاءك امض إلى الصياد الذي ظلمته فأرضه.
انتبه من نومه وفكر في أمره فعلم أن الذي أصابه من جهة الصياد وتذكر فعله فيه، فأخذ يسأل عن الصياد حتى استدل عليه فوقع بين يديه يتمرغ على رجليه طالبا منه السماح مما فعله به ودفع إليه شيئا من المال وتاب من فعله، فرضي عنه الصياد وسامحه فسكن في الحال ألمه وبات تلك الليلة نوما مريحا هانئا.

الظلم عاقبته وخيمة وعقوبته فاضحة يسمع بها ويراها أغلب الناس، ومهما تمر الأعوام فلكل ظالم نهاية تكون عبرة لغيره والظلم ظلمات يوم القيامة.
قال الله تعالى:{إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الأرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُوْلَئِكَ لَهُم عَذَابٌ أَلِيمٌ}
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((دعوة المظلوم مستجابة وإن كان فاجرا ففجوره على نفسه)).

رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2012   #2 (permalink)

أتعبني غلاك
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية أتعبني غلاك

عُضويتيّ 2183
مُشآركاتيَ 36,568
تـَمَ شٌـكٌريَ 3
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني غلاك غير متواجد حالياً
افتراضي


فعلا الظلم عاقبته وخيمه
بورك بحضورك المميز
لقلبك الشكر والتقدير ع هذا العطاء الرائع
ننتظر جديدك







 توقيع : أتعبني غلاك



  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2012   #3 (permalink)

غيوم
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية غيوم

عُضويتيّ 2206
مُشآركاتيَ 36,335
تـَمَ شٌـكٌريَ 5
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






غيوم غير متواجد حالياً
افتراضي


استمتعة بالقراءة

قصة رائعه

يعطيييك الف عاااافيه


ماننحرم







 توقيع : غيوم


آآنآآ الحلآ وُ آلنآآس حوًلـــي ولآ شي
مثْلٍ الجآآلكَسـٍـي بيـــن توِفي وغندور ً
  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2012   #4 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية ɜ ȥ ғ ♥

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 8
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي


يعطيكِ العآفيه ع القصه ..
لاعدمنـآ هذا الجمال بالطرح..
بإنتظآرجديدك بكل شوق..
ودي







 توقيع : ɜ ȥ ғ ♥

ھدوئيُ بآلمنتدى :
وحضوري :آلمتقطعَ . .
ليس - إنشغَالا ربمُاا نوع منَ :
آنواآع الفخآمهُ هَ
  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-10-2012   #5 (permalink)

أم دانه
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 3242
مُشآركاتيَ 224
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أم دانه غير متواجد حالياً
افتراضي


يعطيكم العافية على مروركم الموضوع







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:14 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012