العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ | رَيلآكسَ الأسريه والاجتماعيه ✿ ، > ازياء - فساتين - اكسسوارات بنات




المواضيع الجديدة في ازياء - فساتين - اكسسوارات بنات


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 03-19-2012
الصورة الرمزية همسة دلع
همسة دلع
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 2948
 تاريخ التسجيل : Mar 2012
 المشاركات : المشاركات 2,498 [ + ]

همسة دلع غير متواجد حالياً
زوجة اخي الدلوعه...شكرا لك!!


بسم الله الرحمن الرحيم
قريت قصه وعجبتني حيييييل وحبيت انقلها لك

نبدأ في القصه
.................................................. .................................................. ..........................


<<البارت الاول>>

بطلة القصه هي أمل الحلوه**

أمل متزوجه وعندها بنتين وولد بيضاء متوسطة الطول **عيناها واسعه وجذابه جدا وابتسامتها تسحر جميله جدا لكنها سمينه طباخه ماهره وتحب الأكل..**

زوجها فيصل وسيم كشخه وكريم جدا ويحب بيته وأولاده ومايطلع كثير**

فيصل: السلام عليكم**
أمل : وعليكم السلام ليش متأخر يعني لازم اسخن الغدا الف مره**
فيصل؛ آسفين .. كلها يومين وترتاحين مني**
أمل: اي والله اباخذ فترة نقاهه وارتاح من طلباتك**
فيصل بنرفزه: حطي الغدا**
امل تلف وجهها وتحط حرتها في الشغاله

على الغدا**

فيصل يأكل بصمت**
وآمل بأعلى درجات الصوت تنادي عزوز وجع ان شاء الله تعال تسمم ،،، دانه اجلسي الله يأخذك**

قام فيصل يرتاح**

في اليوم الثاني**
يالله تجهزوا عشان اوديك لأمك ولاتنسين اغراضك لا ينقص شي..**

أمي مسافره عند خالتي بروح لاخوي خالد**

لا لا خالد احواله تعبانه وماودنا نكلف عليه روحي لمحمد أزين**
امل: لا تكفى قيس وليلى استحي احسهم في عالم ثاني**
فيصل بينه وبين نفسه مالومه شكله مبسوط الله يهنيه ولا يحرمنا**

في غرفة النوم**
امل ترتب الأغراض وتصيح على الخدامه**
وفيصل على السرير : امل تعالي أبيك شوي..
امل بدون اهتمام ؛: مشغوله الحين ماني فاضيه**
فيصل : دقايق بس**
امل؛ والله انك فاصي قول وش تبي ..**
فيصل بحب : بتوحشيني**
امل : انت رحت عشان اوحشك وتضحك بصوت مزعج
فيصل بنرفزه: أنا انتظرك برا لا تتأخري**
امل تصيح عزوز تعال بسرعه عساك العمى..
**ميري جهزي العيال بسرعه..

وفي السياره**
امل مشغوله طول الطريق برسائل الجوال**
وفيصل يناظرها بتعجب**

فيصل: يالله حبايبي وصلنا كل واحد يعطيني. بوسه**
الأولاد يودعون ابوهم وآمل تأشرله من بعيد باي ..

محمد فتح الباب هلا والله بالغاليه**
امل : الله يسلمك**
من بعيد نسرين جايه لابسه برمودا جنز وتي شيرت وردي ومكياج ناعم : وبكل غنج هلا والله ميمي نورتي البيت وتلتفت على الأولاد بدلع هلا حبايبي وحشتوني وتبوسهم واحد واحد..
جلست امل في الصاله **ريحة الفواحه ماليه البيت هدوء وراحه عجيبه في البيت

تسولف هي ومحمد وتدخل عليهم نسرين وتحرك راسها بنعومه يللا مودي العشا جاهز
يللا ميمي الله يحييك نورتي البيت**
امل : الله يسلمك منور بوجودك ..

نسرين بنت نعومه وتحب نفسها كثير متوسطة الجمال والبياض قصيره بشكل عام عايديه**
محمد ملامحه حلوه اسمر وطويل**
يحب زوجته وهي تحبه وعايشين حياه سعيده الكل ملاحظها عندهم ولد ولهم اربع سنين متزوجين بس اللي يشوفهم يقول كأنهم عرسان..**

على العشاء

**امل تأكل وتتابع حركات نسرين ونظرات محمد**
نسرين تآكل بهدوء **ومحمد يقطع لها اللحم**
امل في نفسها : حليلك ياحليمه بولند **والله يا اخوي ماتنلام شفت شي ماقد شفته غنج ودلع ..**
وتذكرت نفسها كيف تجلس على الأكل وتتربع وتشمر يدها وتقطع الدجاج بحماس وتأكل بسرعه وضحكت على نفسها وشرقت عالاكل**
كح كح كح**
نسرين بسم الله عليك ياحياتي خذي مويه وتعطيها الكأس شربته امل وهي كاتمه الضحكه..
راحوا ينامون**
جهزت لها نسرين الغرفه وسألتها اذا تحتاج شي ..
امل : تسلمين**
نسرين : اذا احتجتي اي شي لا تستحين ياعمري البيت بيتك سلام**
امل تكلم نفسها: اقول ياحلو لسانك بس ..
ونامت **







<<البارت الثاني>>
في الصباح صحيت أمل وجهزت نفسها وخرجت للصاله سمعت صوت نسرين تكلم محمد..
نسرين
يللا حبيبي بس هذي اللقمه عشاني
محمد :خلاص ياعمري اكلت بطني يوجعني

نسرين : بغنج مثل الأطفال طيب كمل الحليب ترى أزعل علييييك**
محمد: طيب بأشربها**
دخلت أمل : صباح الخير**
محمد : صباح النور منورتنا والله يالغاليه
امل : الله يسعدك**
نسرين كانت لابسه بجامه مشمشي فاتح**
ورافعه شعرها بشكل مرتب**
هلا ميمي بسويلك حليب أحط لك نسكافه ولا تحبينه ساده وتغمز بعيونها**
امل بتعجب احبه بنسكافه**
وتراقب نسرين وهي تتحرك برقه في المطبخ**
وفي نفسها ( ياعزي عنك يافيصل اسويلك الحليب في الصبح وانا معصبه وشوشتي منفوشه والنفس خايصه بعد)

محمد: يللا انابروح تبغين شي
نسرين : تحك راسها بدلع نبغى خبز ولبن وعصيرات وتغمز بعينها وأشياء حلوه**
محمد: مثل ايش**
نسرين: يعني شوكلاته وشيبس وكل شي حلو**
محمد : يضحك ابشري وترى اليوم بطلعكم جهزوا الحلا والقهوه.**
توصله نسرين لعند الباب**

وفي الظهر رجع محمد من الدوام**
طبعا جهزت الغدا ورتبت البيت وقبل وصول محمد بخرت البيت ولبست فستان قصير بني غامق وصندل بني **بشرايط تنربط على الساق ومكياج أورانج خفيف

وجلست تقرأ في كتاب كيف تستمتع بحياتك للدكتور محمد العريفي (لا يفوتكم)
اول مادخل محمد كانت تقرأ في الكتاب ومندمجه لمن دخل محمد وسلم ردت السلام وكملت الصفحه**
جهزت الغدا وكانت سفره مرتبه والصحون شكلها حلو والتبوله مقدمتها على ورق الخس**
وكان محمد يأكل ويناظر نسرين**

امل تسولف مع نفسها معقوله كل يوم كذا ياحري لوتشوفين سفرتي صحن حديد وصحون سلطه تسد النفس لا وماعندها خدامه مثلي ولا يجي فيصل الا واخلاقي واصله حدها)

فجأه فهد ولد نسرين كسر التحفه متعمد**
قامت نسرين ليه دودي الحين يصير بيتنا موحلو ليش كسرتها حبيبي يلللا قول وعد ياماما ما اكسر شي مره ثانيه**
فهد ؛ وعد ما اكثر ثي**
حبيبي يللا تعال كل**

امل عيونها بتطلع من مكانها( وتكلم نفسها**
ياعيني قال حبيبي قال اقول هاتيه عندي وانا امعص أذنه الين يحرم يقرب من شي مره ثانيه)
انتهوا من الغدا وراحت نسرين مع محمد الغرفه**
وفي المغرب خرجوا يتمشون كانت
نسرين
بكامل حجابها وكانت امل تحس بأن محمد فرحان بهالشي**
جلسوا في الحديقه وكانت نسرين تسولف عن الكتاب اللي كانت تقرأه وتقول قصص حلوه ومحمد منسجم معها**
وحتى امل دخلت جو معاهم ... شدتها ثقافة نسرين وكيف انها تحاول تحلي الجلسه بأي طريقه..
وتذكرت امل كيف كانت كل طلعه تتشكى من العيال وامه واخواته وكانت تعتبر هالطلعات فضفضة مشاكل...
فجأه نسرين تقول لمحمد حبيبي افتح لي قارورة المويه قويه مره**

امل عيونها بتطلع من مكانها **وفي نفسهالمويه قويه يامغص بطني مغصاه اقول ماشفتيني وانا أشيل كنبات البيت والسجاد واطلعها السطح أنا وخدامتي ونغسلها الله من الدلع الماصخ**
وقامت تشوف أولادها وفي الطريق تفكر والله نسرين ماهي حلوه بالحيل مدري اخوي ليش طاير فيها..

ومن بعيد كانت تناظرهم وتشوفهم يسولفون ويضحكون حست بأنهم مثل العرسان وقالت في نفسها نسرين بالها طويل مره وانا حاره وما اتحمل شي هذا طبعي مستحيل يتغير**




<<البارت الثالث>>
رجعوا البيت وفي الليل**
أمل جتها رساله من فيصل : وحشتيني ودي أكلمك بس الشباب صاكين علي**
أحبك**

ردت عليه وانت بعد وحشتني متى تجي وتفكني من عيالك جننوني**

فجأه نسرين دقت الباب**
ميمي اذا مافيك نوم تعالي اسهري معي أنا ومودي..
سهرت امل معهم وفجأه تركتهم نسرين**
وآمل متعجبه وين نسرين غريبه تاركه محمد**
والاغرب محمد ماناداها**

ماتحملت راحت المطبخ تاخذ مويه وشافت المجلس منور ماتحملت قربت بحذر سمعت صوت ندي قربت اكثر لقيت نسرين تصلي وتقرأ بصوت عذب ..
أمل : ياحليلها تقوم الليل يا الله ما احلى صوتها فجأه حست بمحمد جاي للمجلس تخبت ورا الباب الفاصل**
كانت نسرين جالسه تستغفر وتسبح دخل محمد وسلم **على راسها وجلس جنبها وقالها**
الله يسعدك اذا شفتك تصلين آخر الليل يزيد حبك**
ضحكت نسرين: لأني ادعيلك ياحلو غصب تحبني**
خرجت امل وراحت غرفتها وهي مشدوده للي حصل ..
بدأت شخصية نسرين تجذب أمل حست بحب لها وما تعجبت من حب أخوها**

في اليوم الثاني**
نسرين لابسه جلابيه لونها رمادي ناعمه وفخمه ومكياج وردي خفيف جدا
جهزت القهوه وحطتها لمحمد واستأذنت من أمل انها بتزور أم يوسف جارتهم امرأه كبيره في السن وتعيش لوحدها في الملحق..

أمل : وش عندها نسرين تزور العجوزه**
محمد باعجاب : نسرين تحب تزورها لانها وحيده وام يوسف تفرح بجيتها ... تصدقين أمول كل اهل الحاره يحبون نسرين هي تحب المواصله خاصه الكبار والناس البسيطين
امل ساكته وتفكر:**
يا الله متى آخر مره زرت خالتي ام فيصل صار لي شهرين ماشفتها وكل ماكلمني فيصل أقوله أنا ما أحب العجايز ما اعرف أسولف معهم لا واذا رحت كأنه قارصتني عقرب عيني على الساعه**
حست امل بإنها صغيره وزاد اعجابها بنسرين..
وفي الليل بعد العشاء**

كان محمد معزوم عند أصحابه ... لاحظت امل انه نسرين ارسلت ولد جيرانهم وجاب لها **تورته صغيره وعصير ..

استأذنت امل وراحت غرفتها لانها حست انه **نسرين مشغوله**

دانه كانت تبكي عطشانه تبكي تبغى مويه**
أمل فتحت الباب بهدوء وخجلانه لانها نسيت تاخذ معها مويه لكنها تسمرت عند الباب منفاجأه من اللي شافته ...

كانت نسرين رايحه الغرفه وشايله معها الكيك والعصير**
كانت لابسه فستان أحمر دانتيل ماسك عالجسم ويصف تفاصيل جسمها وشعرها كيرلي ومرفوع بطريقه عشوائيه وصندل كعب كله فصوص ...
**وريحة الفواحه منتشره بشكل يسحر والأروع شكلها وترتيبها رغم انها مو حلوه كثير لكن شكلها كان مغري جدا...
رجعت أمل وهي معجبه بشكل نسرين ومستغربه وش عندها لابسه ومتكشخه لايكون بس عشان محمد والله متعبه عمرها..
وبعد دخول محمد انتظرت امل شوي لما تحس انهم في غرفتهم عشان تاخذ مويه..

خرجت وكان باب الغرفه مقفل بس لاحظت ان الاضاءه خافته... ضحكت : حليلهم شكلهم داخلين جو ..

وهي خارجه من المطبخ سمعت صوت ضحك نسرين وكانت تتكلم وتضحك بغنج ضحك متواصل حست امل جسمها يعرق بسرعه راحت غرفتها وهي تفكر وش هالجرأه والله كأنها من بنات الهوى الله لايبلانا بس..

حاولت تنام بس ماقدرت كانت تفكر في اللي حصل**
وفجأه تذكرت فيصل لمن قالها مره ودي تكسرين هالخجل أنا زوجك ترى بيجي يوم وانحرف**
تذكرت كيف اذا كانوا في الفراش هو يتكلم ويتكلم وهي مثل الجدار لدرجة انه يسألها دايما شكلك نمتي.. كانت هالكلمه ترفع ضغطها..**
ماجاها نوم من كثر التفكير كأنها بدأت تحس بالنقص..**
قطع تفكيرها صوت الجوال**
نسرين**
اذا كنتي صاحيه تعالي اسهري معنا**

خرجت وجلست معهم كان محمد فرحان ويضحك وينكت بطريقه عجيبه كان باين عليه انه مبسوط**
تذكرت منظر فيصل اول ماينتهي من الفراش ينام وهو معطيها ظهره وكانه يقولها انه ماحس بالسعاده لا لا اصلا هو قالها اكثر من مره ودي تبسطيني الليله وانا كنت أظن أني اذا سلمته نفسي أني سويت إنجاز ...
كانت تفكر كيف قدرت نسرين تصير كذا كيف تعلمت ياربي ودي اسألها بس أخاف تضحك علي ...**
محمد : ياهوه إحنا هنا**
نسرين: أكيد تفكر بفيصل
امل : بحرج لا عادي مافيني شي**
كملوا السهره وبعدين راحت أمل لغرفتها وقفت شوي قدام المرايه تناظر لنفسها أنا حلوه بس**
سكتت وماقدرت تتكلم طالعت في جسمها المليان كرشتها متر لقدام وشعرها مايستشور الا في المناسبات وقارنت بين نفسها وبين نسرين حست بخيبة وقالت مافي مجال للمقارنه ...
اصلا عمري ماحسيت أني حاجه حلوه بالنسبه لفيصل وتذكرت كم مره لمن يشوفها تصارخ على الأولاد **يقولها**
خلاص يابو الشباب هدي أعصابك ...

ونزلت دمعتها وهي تتذكر لمن حاول يخطب قبل سنه ولولا امه رفضت وحلفت عليه كان تزوج عليها ...**

بكت بحراره وحاولت تهرب للنوم....


**
شعور مؤلم ان تشعر المرأه انها أنثى بالاسم فقط...


<<البارت الرابع>>


اليوم هو آخر يوم لأمل في بيت اخوها محمد**
لان أمها رجعت بيتها**
امل تتمنى تطول عند نسرين ودها تتعلم اكثر

على الغدا**
نسرين: مودي العصر أبغى أزور جارتنا اللي **في العماره اللي جنبنا ام خالد تعرفهم مسكينه مسويه عمليه**
محمد: لا**
نسرين : ليه حبيبي زارتني لمن ولدت وجابت هديه ودوم تسأل عني**
محمد: زوجها مايصلي معنا وله حركات مريبه**
نسرين: ياعمري وش ذنبها هي بنت حلال وانا ماراح اروح لوحدي الجارات معي**
محمد ؛ خير ان شاء الله**

في العصر صحي محمد ومالقي نسرين سأل أمل...
محمد : ام عبد العزيز وين نسرين**
امل: راحت لجارتها**
محمد:ومين سمحلها تروح**
امل: بصوت عالي **عجييييييب انت قلت روحي
محمد : أنا قلت خير ان شاءالله وماقلت روحي
امل : اقول ياحبكم للمشاكل يالرجال خلاص موضوع وانتهى بلا عبط**
محمد متنرفز: أعطاها نظره سكتتها**


جت نسرين وتفاجأت من شكل محمد
نسرين : مساء الخير**
محمد: اهلا وسهلا حيا الله الشيخه لا حسيب ولا رقيب**
نسرين : خير مودي عسى ماشر**
محمد: انتي من سمحلك تروحين انتي ماتستحين على وجهك مالك رجال يحكمك**
أنا طرطور في البيت**
نسرين : أنا**
محمد : ولا كلمه لا اسمع صوتك
الشرهه ماهي عليك علي أنا اللي تاركك على هواك من اليوم ورايح مافي طلعات مفهوم**
نسرين : ابشر مايصير خاطرك الا طيب**
محمد يخرج لا تنتظروني على العشا

امل: والله انك خبله كيف تخلينه يطول لسانه عليك والله ماعندك سالفه والله لو فيصل يقولي كذا كان ارميه من الشباك
نسرين: بضحك لا حرام الرجال لمن يعصب مايفكر زين وكله نص ساعه ويجي ندمان وحزين على انه زعلك حتى لو ماتكلم في داخله يكون نادم**

امل **تحرك بوزها ماعجبها الكلام وتقول في نفسها ياحليييييييلك ....
في اليل رجع محمد وهم في الصاله يشربون شاي**
محمد السلام عليكم**
الكل وعليكم السلام**
محمد: تعشيتوا**
امل : الحمد لله**
محمد يطالع في نسرين شبعتوا بابتسامه**
نسرين : تبتسم الحمد لله**
وصار محمد ينكت ويضحك ويحاول يضحك نسرين**
وآمل بتتجنن وتقول في نفسها ياليتك تعطيني **قلبك الوسيع ولسانك الحلو ............
**
انتهت المده وآمل تجهز اغراضها ومحمد ينتظرها
**نسرين تودعها مع السلامه ياحبيبتي والله باشتاقلك**
امل الله يسلمك وفي نفسها اقول ياحلوك بس ياحظ اخوي فيك....**

.
<<البارت الخامس>>


.

دخلت امل بيت أمها وبعد السلام والأحضان**
تعشوا ونومت أولادها...
وحست انها مخنوقه ودها تسولف **جلست تسولف هي وأمها**
الام : عساك استانستي عند نسرين**
امل ؛ اي والله يمه الله يستر عليها ماقصرت**
الام: اي والله يابنيتي عساني ما احسدها لسانها حلو وكريمه ونفسها زينه وراعية صلاه وأخوك مايسمع فيها..
امل: في نفسها اه لو شفتي الشي الثاني وش تقولين دلع وغنج واناقه...
وسكتوا يتابعون برنامج**
أمل : يمه بسألك وتجاوبيني بصراحه من افضل أنا ولا نسرين**
ضحكت الام وبكل صراحه : انتي جمال ظاهر ونسرين جمال باطن **أظن فيصل مامصبره عليك الا حلاة وجهك والا باقي علومك شينه لسانك يلوط اذانك الله يهداك وانا امك تخرعين قبيله....
امل بحزن ... ودي اتغير يمه واصير مثل هالحريم السنعات بس ما اقدر...
الام بعصبيه:وليه ماتقدرين يعني هم حريم وانتي لا**
الحرمه الصاحيه تأكل رجالها بالطيب والدلع والاستقبال الزين ...خليك على حالك لين تشوفين الحرمه الثانيه الظاهر انتي مايصحيك الا حرة الطبينه**
امل: يمه فاولي خير وش هذا**
الام : والله يابنتي أبغى لك الزين وأخاف يتزوج فيصل وأموت أنا وياك من القهر..
امل : افففف يمه لهالدرجه أنا خايصه يمه والله بيتي وعيالي وانا دايم نظيفين والأكل من احسن شي وش يبغى اكثر...
الام: هذاك اول وانا امك الحين رجالكم مايبون كذا**
امل استحت من أمها وفهمت قصدها
الام: والله يابنيتي اللي يشوفك يقول ام ثلاثين **
جسمك مليان وجهك باهت ولا انتي مثل حريم هاليومين اشغلتي نفسك بالبيت والأكل والنظافه ترى هذا مايهم الرجال كثير الله يصلحك وانا امك.. بروح انام**

كانت كلمات أمها موجعه وقاسيه وحسستها بانها ولا شي ...
وجلست تفكر وتفكر في كل الأخطاء وتذكرت كلام فيصل في آخر مكالمه
لوتشوفين المزايين كيف يطاردوني**
ردت عليه من زينك يمكن مفجوعين منك هههههههه
رد عليها طيب بجيب معي وحده واخليك تسألينها وش رأيها فيني....

اه ياويلي أنا غبيه أنا اغبى حرمه في الدنيا وبكيت بقهر ياويلك يافيصل لو تتزوج والله لأموت وبكيت بحراره ونامت...
صحيت من النوم وكانت طول اليوم سرحانه الأفكار تأخذها يمين ويسار
وجلست تقرأ في المنتديات ولأول مره تدخل على مواضيع تهتم بالزوج والتغييير بعد ماكانت تقرأ في الطبخ والسوالف التافهه....
وجلست تتذكر نسرين كانت تهتم بلبسها كثييير وتدلع نفسها حتى كاسة الحليب ملونه بقلوب وشكلها غير**
سجادتها مميزه ومعطره ومعاها سبحه ماتفارق يدها وكمان لونها حلو**
مهتمه بثقافتها تقرأ في الكتب وتجلس على النت وتشارك في المنتديات ... والاهم متعلقه بالله في الصلاه وتقرأ ورد يومي وتحاول تحفظ شي من القرآن....
وبدأت أمل تخطط للتغيير&&&

باقي على وصول فيصل شهرين بأبدأ في الريجيم وامشي ساعه في الحوش كل يوم**
وبحاول اكون جريئه في الفراش وبعود نفسي أتكلم بصوت واطي وبدلع بشتري ملابس جديده واقص شعري**
افففف ياربي يمديني اسوي كل هذا ...

**كيد يمديني أنا حلوه وماناقصني شي**
وبدأت في الريجيم وكانت حازمه مع نفسها**
وكانت تفرح لما تشوف وزنها ينزل**
والاحلى ان أمها كانت تشجعها وبدأت تستخدم خلطات للوجه والبشره**
وبعد شهر وثلاث اسابيع وصلت لوزن حلو وان كانت تتمنى تنزل اكثر**
بانت ملامحها اكثر وبدأت تحب شكلها ونفسها
طلبت من نسرين تروح معها السوق وطبعا نسرين كانت مبدعه في ملابس البيت**
اشترت بناطيل جنز باشكال حلوه وبرموده
وتي شيرتات بألوان مغريه وفساتين قصيره**
واكسسوارات خفيفه للبيت تخلصت من ذوقها القديم في قمصان النوم **واشترت قمصان جريئه جدا كانت خايفه ماتلبسها بس النار اللي في قلبها خلتها تشتري....**
كانت تقضي وهي مبسوطه مره لنفسها فعلا بدأت تحب نفسها**
شعرها طويل مره وماحبت تقصره بس قصته مدرج بطوله وصبغته اشقر رمادي وطلع شكلها خرافي

أول ماشافتها أمها اتفاجأت من شكلها وماحست الا وهي تقول كلللللللللوش**
ضحكت امل وقالت لامها والله حسيت أني عروس يمه**
الام : ايوه كذا وين هالزين من زمان
باقي يومين على وصول فيصل**
امل تلبس الملابس وترقص في الغرفه لوحدها**
وتحاول تقلد حركات نسرين**
لبست برمودا جنز وبدي فوشي وتمشي وتحرك مؤخرتها بدلع وتنزل ترفع المنديل من الأرض وتميل نفسها بقوه وتقوم بدلع وتضحك على نفسها**
توقف قدام المرايه وتقول كلمة مابغى وتطلع شفايفها على برا وتضحك**
تغمز بعينها للمرايه وتصيح ياحلو انت**
تكلم نفسها في المرايه وتلعب بخصلات شعرها : اخخخ والله أهبل**
وكانت كل يوم تسوي حركات قدام المرايه وتضحك بفرحه لتغيرها وتتذكر حركاتها زمان**

اليوم بيوصل فيصل الساعه ثمانيه.....

**
راحت هي والخدامه من الصبح رتبوا البيت ونفضوه غيرت المفرش بلون احمر وزعت شموع بأشكال حلوه ونثرت ورد طبيعي على السرير حست فعلا انها عروس اشترت فواحه وحطتها عند مدخل غرفة النوم..**
وطلبت عشا من برا**
وراحت تجهز نفسها.....

<<البارت السادس>>


الساعه الثامنه**

امل قلبها يرجف شعور داخلي بأنها عروس إحساس بالفرحه والانتصار**
يا الله ما أجمل الإحساس بالتميز بالانجاز**
بالحب بالسعاده حست امل بشعور غريب فرحه عارمه هذا قبل لايشوفها فيصل وكيف لو شافها....

قطع تفكيرها صوت الباب ينفتح .... دخل فيصل وهبت عليه رائحه حللللوه ذكرته بأيام الزواج الاولى ....
قفل الباب والتفت &&&&&&&

امل**
فستان احمر صارخ ماسك على الجسم قصه تبرز الصدر بشكل مغري وفتحه من الامام الى نصف الفخذ مزينه الساق بنقش حنا جسم رشيق**
شعر اشقر متدرج بطريقه ساحره**
رسمة عين مدخنه وروج احمر مع شفايف ممتلئه مثل حبة الفراوله....
والاعذب من هذا ابتسامة شوق تسحر ونظرة تقول أنا مشتاقه لك... جمال طاغي ....
وقف فيصل ثواني بعدين ضحك بخجل**
قربت منه صوت نفسها خانقها كانت مرتبكه بس المهم انها تبادر**
ضمته بدلع هلا حبيبي وحشتني**
طالعها بشوق كانت حاسه انه وده يأكلها**
هلا ياروحي وش هذا الزين شكلي بسافر كل شوي**
رمت نفسها في حضنه بدلع والله ما أخليك تسافر مره ثانيه...
فيصل: وين الأولاد**
امل: خليتهم عند أمي عشان ناخذ راحتنا**
فيصل يناظرها ومتعجب هو فهم ان هذا يعني انها تدعوه للفراش وبفرح**
قالها حلو كذا يحلى الشغل**
ضحكت بغنج وفي نفسها تقول ماشفت شي
راحوا غرفة النوم تفاجأ من المنظر**
سحبها مع يدها**
مشتاق لك**
امل : لا لا لا اول تاخذلك دش وبعدين نتعشى وبعدين نلعب وغمزت بعينها**
فيصل: صار مثل المجنون حست بنظراته انه مشتاق وفرحان وده يأكلها ...
امول تعالي خلي العشا شوي والله ماني جوعان**
لا لا لا وتحرك راسها بدلع اول نتعشى**
أخذ دش**
وجلسوا على العشا**
كانت تأكله وتسولف معاه بدلع متقن وتكلمه وتلعب بخصلات شعرها وتضحك بغنج**
وهو مندمج معاها**
وش ذا الزين امول احلويتي**
امل : عيونك الحلوه**
فيصل: عروس اليوم ماشاء الله**
امل: تعض شفايفها برفق وانت العريس**
فيصل: يضحك ويحد النظر فيها**
امل مرتبكه باقي الخطوه الأهم الجرأه في الفراش حاسه بخجل وخوف وتردد**
ونفسها ترد عليها ماسويتي شي حرام هذا حلالك وتذكرت سالفة انه كان بيتزوج وانتفضت من القهر

حبيبي ماودك نرتاح**
فيصل : الاودي من زمان**
يللا تعال وسبقته بدلع ......
في غرفة النوم كانت تخطط انها هي اللي تبادر وأنها تبادله نفس الحركات نفذت كل اللي قرأته من اللزي منه على قولة ضباب**

بعد مانتهت قالها فيصل خليك في حضني**
طارت من الفرحه وحست انها نجحت حست انها أنثى فعلا يا الله الامر كان سهل وممتع بعد ....
حست بحلاوة الانتصار كان يسولف معها ما أعطاها ظهره مثل زمان كانت تلعب بخصلات شعره مره وتبوسه مره حست بحب عجيب له يا الله قد ايش ظلمته وحرمته من ابسط حقوقه نظرت له بحزن**
وناظرها : حبيبتي أبغاك تعيدين هالحركات تكفين اوعديني تبسطيني مره ثانيه تكفين**

حست بجرح كبير وندمانه على كل لحظه نسيت فيها انها أنثى وبصوت مجروح ردت عليه ....**

راح أسعدك وادلعك كل يوم وكل ساعه خلاص أنسى امل زمان أنا الحين امل الحلوه **
ناظرها بعيون حاده : يعني وعد**
**امل : امممممم افكر ... ضحك وضمها بقوه
ومرت الايام**
كل يوم احلى من قبله مع الحب والدلع بس ليش فيصل احيان يسرح بخوف ويفكر كثييييييير**
لييييييييييييييييه؟

ايــــــش تتوقعـون مســــوي زوج أمــل من مصيبه


<<البارت السابع>>


بعدالغداء
كان الأولاد يلعبون بالكوره ولأول مره أمل تلعب مع أولادها... في البدايه كان قصدها تلفت انتباه فيصل لكنها حست بمتعه عجيبه ...
حست بسعاده وتفاعلت في اللعب اكثر .... وبعد دقائق بسيطه انضم لهم فيصل ...
طبعا صارت ماهره الان في الدلع ... كانت تتعمد تلعب الكوره بشكل مضحك وكانت تمسك فيصل مع خصره وتبعده عنها وتسجل هدف ..
كان مستمتع ويضحك من قلبه ... فجأه جوال فيصل يرن ...
أمل تراقبه من بعيد وتتظاهر باللعب ... اول ماشاف الرقم تغير وجهه وابعد عنهم وغاب نصف ساعه وبعدين رجع وخاطره متكدر....
أمل تأكدت ان فيصل مخبي عنها شئ وبدأت تفكر ... وهي تجهز القهوه تذكرت مكالمة صديقتها وهي تسألها في الصباح : زوجي يقول انه في ناس سألوه عن زوجك كيف أخلاقه وصلاته ؟
وختمت مكالمتها وهي تحذرها انتبهي على زوجك ..
حست امل بغصه ودمعت عيونها (اصعب شعور على المرأه زواج زوجها)
ولكنها بدأت التحدي وماراح تستسلم اه شكلك تزوجت يافيصل بس كيف اعرف اه
وهم يشربون القهوه
امل : فيصل
فيصل: ياعيون فيصل
امل:اليوم ودي اخذ العيال عند امي
فيصل: بابتسامه وليييه؟
امل: بدلع مواعده واحد احبه ودي اسهر معاه سهره حلوه بس لا تعلم احد
فيصل : افف ياحظ حبيبك وبتبسطينه ؟


<<البارت الثامن>>

امل بدلع لا ا راح اجننه واخليه ينسى نفسه
فيصل: ياحظه .. طيب وش بتسوييين تكفييين علميني
امل تنفخ شفايفها مابغى
فيصل: طيب جلسوني معكم
امل : لا حبيبي مايرضى يغار وتضحك
فيصل: يضحك طيب نشوف .


بعدها خرجوا يتعشون في مطعم وكان فيصل مستانس مره وبعد العشا جلسوا يسولفون
فيصل : اليوم اطلبي اللي تبينه وكل مره تدلعيني كذا لك هديه حلوه
امل استغلت الفرصه : هديتي تكون لي لوحدي وبس هذي احلى هديه
تلون وجه فيصل وضحك بحرج : انا لك وحدك ياعمري ولف وجهه بحزن
هنا امل تأكدت انه فيصل مخبي شي بس وش يكون ياربي
هل تزوج علي ولا خطب ولا سوا شي غلط برا ؟ لالا اعوذ بالله مايسويها ان شاء الله
فيصل : وين سرحان الحلو
امل: في حبيبي ,,, فيصل: ياحظه فيك حبيبك
رجعوا البيت كانوا جالسين على التي في وفجأه رن جوال فيصل تغير وجهه وأخذ الجوال ودخل المكتب ,,,, لحقته امل وقربت من الباب تسمع الكلام
فيصل : هلا ابومحمد...والله ياخوي انا منحرج منكم .. ودي انك تفهمني وانا اخوك انا كنت متخالف مع زوجتي وعشان كذا خطبت اختك ولكن الامور تغيرت وانا اعتذر منك يالغالي والحمد لله انا على البر والله يوفق اختك واتمنى صداقتنا ماتتغير وهذا املي فيك ياغالي ...
دارت الدنيا في عيون امل بكت بحرقه وبفرحه ..مشاعر مختلطه ... خرج فيصل وتفاجأ بها وفهم انها سمعت كل شي كانت تناظره بحزن وتبكي ضمها بقوه وانهارت من البكا ...
همس في اذنها: والله ماسكن في القلب غيرك يالغاليه ... وفجأه تركته وراحت تجري مسكت الجوال
وكتبت رساله

زوجة أخي الدلوعه.... شكرا لك

تمت والحمد الله

رد مع اقتباس
قديم منذ /03-19-2012   #2 (permalink)

شمس
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 
الصورة الرمزية شمس

عُضويتيّ 1886
مُشآركاتيَ 21,557
تـَمَ شٌـكٌريَ 1
شكَرتَ 4
حلاُليٍ 0






شمس غير متواجد حالياً
افتراضي


ماااشاا الله عليها نسرين كااامله مكمّله ..
لا وأمل بعد أتقنت الكوووورس ..
قصه رووووعه ..
يعطيك العاااافية ..







 توقيع : شمس

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-19-2012   #3 (permalink)

أتعبني غلاك
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية أتعبني غلاك

عُضويتيّ 2183
مُشآركاتيَ 36,568
تـَمَ شٌـكٌريَ 3
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني غلاك غير متواجد حالياً
افتراضي


يوووهـ.. قلبي كان بيوقف
احسبه تزووج
والحمدلله امووله اتعلمت قبل النهايه

هالقصه مهمه كثير ومفيده لبعض المتزوجات
سلم عطائك المميز همووسه
لكِ شكري +جوريه حمراء+تقييم لمعصمك
ننتظر جديدك

<<<تعووبه كانت تحاول ترد بدلع وتقلد نسرين<<<<<طسي







 توقيع : أتعبني غلاك



  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-19-2012   #4 (permalink)

همسة دلع
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية همسة دلع

عُضويتيّ 2948
مُشآركاتيَ 2,498
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






همسة دلع غير متواجد حالياً
افتراضي


شمس
لآعدمت ـآطلآله جميله ورد رـآقي
متصفحيـ ـآنحنى خجلآ لوجود قلمك
لروحك بآقآت ـآلجوري
دمتي بخير ..







  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-19-2012   #5 (permalink)

همسة دلع
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية همسة دلع

عُضويتيّ 2948
مُشآركاتيَ 2,498
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






همسة دلع غير متواجد حالياً
افتراضي


اتعبني غلاك
كم ـآنآ ممتنه لحضورك وردك
لآعدمنآ ـآطلآله تشبه ـآلبدر
لروحك ـآلنقآء
..







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:28 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012