العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ | ♣ آلأقسآمَ الترِفيهيهَ ، | > الآلعآب - ونـآسه - ضحكك




المواضيع الجديدة في الآلعآب - ونـآسه - ضحكك


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /03-11-2012   #26 (permalink)

غيوم
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية غيوم

عُضويتيّ 2206
مُشآركاتيَ 36,335
تـَمَ شٌـكٌريَ 5
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






غيوم غير متواجد حالياً
افتراضي



يسلموو على الطله الحلوووووووووووه








 توقيع : غيوم


آآنآآ الحلآ وُ آلنآآس حوًلـــي ولآ شي
مثْلٍ الجآآلكَسـٍـي بيـــن توِفي وغندور ً
  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-28-2013   #27 (permalink)

عزتي في سمو ذاتي
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 4573
مُشآركاتيَ 111
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






عزتي في سمو ذاتي غير متواجد حالياً
افتراضي مَــا أعجب العشق الذي جعل المعذب يبتسم ....!♥


ماأعجب العشق الذي جعل المعذب يبتسم!

من مِنّا



لآ تُراوده هُمومَهُ و الغُمومَ !


مَن مِنّا يا أحبّتِي
لآ يشعُربالمَلل و الفُتور والمتآعِب !
مَن مِنّا يا كِـــرام
لآ يُأنّبه ضميره على غلطه إرتكبها!
فأصبحَ لا يرتآح كلّمآ مَرّت على



خاطِره الحزين المُتألّم!



جَميعنـــا مَادُمنا على هذِه الدُّنيا
نتألّم بسبب أخطائنا و غلطاتنا و زلّاتنا



نُحاول نسيانها لكنّنا نعجـــز



(و لن ننسى ذ'ك النّسيآن النّهائي )




إلّا بفَقدِ الذّاكِره



قد يأتِي ذلِك الخآطِر ،



الذّي يجعلنا



نشتآق للماضِي ، وللأسف .. نتمنّى العَودهـ له



رُغمَ السيّئات التي تنتظِر مِنّا فقط الإقدام



لِتُكتَب فِي صحائِفنا ، ونعلم بأنها ستُكتب



بمجرّد الإقدام ، لكنّنا .. نشتآق!!



سمآع أغاني /كذب / علاقات محرمه / غيبه /نميمه .. الخ.



نشتآق .. و نتألّم .. و لن يَشعُر بنآ أحد



قد نقول



" هالمرّه و بسْ "










وهذهِ لن تفيد .. لن تفيييد .. لن تفيييييد


مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥







ظَلمتُ نفسِي /


نعم ، ظلمتُ نفسِي بذلكَ الخطأ الذي إرتكبته


كُنت أظنّ بأنِي إن أقدمت له سأرتآح قليلاً



لكنّي لم أذُق طعم الرّاحه حينها



فقط .. أزدادُ ندماً وحسره .. و ألم



مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥



و حَتّى أرتاح فيما بعد قرّرت الإبتعآد نهائياً ..



وإشغآل نفسِي بأي شيءٍ عِندما أتذّكر



حتّى [ أتنـاسـاه]








تألّمتُ جداً ..و مازلتُ أتألّم و أتعذّب





( أحبّتي أكتب لكم و جسدي يرتعِش خوفاً وخجلا)


أنا أتعذّب .. أتألّـــم .. لكنّي



أتلذّذ بهذا الألم والعَذاب ..



و كيف أتلذّذ بالألــم !!



أتعلمون لِمــا . ؟



لأنّنِي عَشِقتُ كُرهِي لجميـــع أخطائِي



عشقتُ الإبتعــاد و التغيير



عشِقت هذا الألم فقط لإصلاح ذاتِي فِي الدُّنيا



و لِنجاتِها فِي الآخـــره



» مَا أعجَ ــب العِشقَ الذّي جَعَلَ المُعذّبَ يَبتسِم



مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥



أحبّتِي .. هذهِ الدُّنيا بكل مافيها مِن مواقف



و مَراحِل و قِصص ..



جميعهــا " إبتلاءات "



يَختبرنا فيها سُبحآنه ..



مِنها تحتاج الشُّكر ، و مِنها تحتآجُ مِنّا



الصّبر .. ثم الصّبر .. ثم الصّبـــــر



» وَعَدتُ الصّبــــرَ أن " أصبــِــر "



مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥



~ يآ ضيقةَ الصّدر أتعبتينــي /









لِنعلم يا كِرام أن كُلّ هذهِ الضوائِق


سببها معروف .. [ ذنوبنـــا ]



و سُبحآنه لا يَبتلِي إلا بالذّنوب



قد نتسائل



لِما الإبتلاء حتّى للرُّسُل . ؟



و سَنُجيب ..



أن الرُّسُل لم يكونو أصحآب ذنوب و أخطاء مِثلنا



لكنّ الله سبحآنه يبتليهم ..



لأنّه يريد إيصالّهم إلى



أعلى درجه مَع صَبرهِم



مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥









أنا / أنتي / و أنت




لِنرتاح بالآخره .. فلنتألم و نتعذّب




على ترك أخطائنا ونحن في قمّة الصّبر واللذّه


و هذهِ اللذّه لن تأتِي إلا إذا استشعرنا


بأن هناك مَن يرانا نتألّم ويرى صبرنا وتحمّلنا



و يزيدنا أجور و يغمرنا بالثّواب



و نحنُ لا نعلم



مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥



~ و أخيــــــــراً /



هذي سنين كـــاااامله رآحت ..



مابقى منها إلا أقلّ من القليل



فوّتنا على نفسنا فيها الخيـر الكثيـــــــر



و جتنا أوقات وابتعدنا فيها عن مراقبة الله و طاعته



سِراً و علنا



غرّنا الشّيطان و زيّن لنا دروبه



ظنّينا إنها متعه ، لكنّنا إنخدعنا لقيناها



كلّها قمّه في التعاسه والخســـــران



صحيح إنها أيّام راحت



هِي راحت بس بالنسبه لتجديد التاريخ فقط



لكنّ مازال كل شي صار فيها مكتوب في صحائِفنا



و ربّي غفور رحيم .. و المغفره أكبر نعمه لنا بعد الإيمان



و الغفور .. لا يدع ذنباً إلا غفره



ولا كربــــاً إلا كشفه



ولا عيب إلا ستره



ولا همّ إلا فرّجه



لكن كــل هذا الفضل فقط



لِمن تااااب



مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥



و التّوبه هي أن تندم



و تعزم على عدم الرجوع



و تكره ذنبك



و قضاء مافات من الطاعات



و رَدّ المظالم


مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥مَــا أعجب العشق الذي المعذب يبتسم ....!♥







 توقيع : عزتي في سمو ذاتي

منوره التوقيع بسومتيق4
  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-28-2013   #28 (permalink)

خجل بنيه
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 
الصورة الرمزية خجل بنيه

عُضويتيّ 4102
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 20,232
تـَمَ شٌـكٌريَ 89
شكَرتَ 442
حلاُليٍ 0
آلدوُلة السعوديه

مزآجي
7

MMS
1




خجل بنيه غير متواجد حالياً
افتراضي رد: مَــا أعجب العشق الذي جعل المعذب يبتسم ....!♥


جزاااك ربي الف خيير







  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-28-2013   #29 (permalink)

ڪريَستآلهہ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1803
مُشآركاتيَ 0
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ڪريَستآلهہ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: مَــا أعجب العشق الذي جعل المعذب يبتسم ....!♥


جزاك ربي الف خير







  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-28-2013   #30 (permalink)

عزتي في سمو ذاتي
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 4573
مُشآركاتيَ 111
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






عزتي في سمو ذاتي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: مَــا أعجب العشق الذي جعل المعذب يبتسم ....!♥


شكرا لمروركم







 توقيع : عزتي في سمو ذاتي

منوره التوقيع بسومتيق4
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:10 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012