العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ | ♣ آلأقسآمَ الترِفيهيهَ ، | > اليوتيوب - You Tube

اليوتيوب - You Tube مقآطع فيديوُ بَ اليوتوب , بعيدَ عن آلآغاني ~




المواضيع الجديدة في اليوتيوب - You Tube


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /10-07-2013   #26 (permalink)

ڪريَستآلهہ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1803
مُشآركاتيَ 0
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ڪريَستآلهہ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته



’‘؛:"،’(( الحــــــلقــــــــة الســابعة عشـــــــر ))’,.؟:"‘؛ـ
شغلـنـي حــزن بعيـنـك غــدا واضــح شــرات الشـمـس..كسـرنـي دمـعـك الحـايـر مــا بـيـن الـجـفـن وأهـدابـ.
رديت مصدومه : فارس !!! شو مسوين انت و فارس ..
عمور: شو اقولج نوره شو اقولج ...؟؟
رديت عليه: يا ما حذرتك من هالحثاله قلتلك ها الاشكال ما وراها الا المشاكل ..
عمور: يا ليتني سمعت رمسج يا ليتني..
رد عمور خوفني..وايد.. و كانه ندماان من الخاطر ..اتجدمت منه و انا اتمنى هاليله كل شي يعدي ع خير ..
سالته: شو مسوين انت و فارس ...؟؟
عمور: فارس يطالبني ...نوره يطالبني
حسيت من نبره صوته فيه غبنه..عمور بيصيح !! يسويها انا بحياتي ما جفت دموعه ...بغيت احضنه و اخفف عنه بس ابتعد عني وراح صوب الدريشه...فتح الدريشه
و قال: احس ابعمري مخنوووووووق نوره مخنووووووق ..
رديت عليه: تباني أأدبه...
عمور: انتي شو قاعده اتقولين..
انا مب مصدقه أي كلمه يقولها عمور: معقوله كل هالعلاقه الي تربطك بـ فارس الحينه ياي و امورطنك .. عمور لا ترمس بالالغاز ..
سكت ثواني ماشي رد..
نوره: شو رايك انخبر عليه خالي احمد..
رد علي ابسرعه: مينونه انتي..تبين يفسخ خطبتي من خوله..
يلست ابمكاني و انا ارتجف: لها الدرجه شو مستوي زين ...ارمس لا اتم جي تحرق اعصابي ..
عمور تنهد: انا خدعت فارس...قصيت عليه و الحينه يطالبني...
تميت ساكته لاني مصدومه و بنفس الوقت مب مصدقه أي كلمه ينطقها عمور بس كمل كلامه:
جفت فارس صارت عنده شركه سيارات.. و غير شغله و مركزه العالي في بوظبي اتجربت منه علشان اكون شراته و يساعدني..دخلني شريك معاه في شركته الخاصه بالسيارات ...و خلني مدير الماليه للشركه كنت اخذ البيزات و اصرف ع كيف كيفي..وقت ما اكون محتاج.. و برجعها بعد ما ينزل راتبي كنت اسحب البيزات من غير ما احس...
استغربت:: ليش لها الدرجه انت امفلس..!!
قعد ع اجرب كرسي: لا كنت ابا افتح شركه ثانيه خاصه فيني و من ورا فارس علشان جي كنت اخذ سيوله من شركته..بس قصدي ع شكل دين و بردهم عقب ما تكبر شركتي..
سالته: كيف كيف تفتح شركه و انت بتسافر ع اساس الدوره ...؟؟
بلع ريجه و قعد يلعب باصابعه مرتبك: كنت ابا افتحها ع الاقل و و أوظف أي واحد يتولى امرها لـ ما ارد من السفر ...و كنت ناوي افتح فرع في لندن..
همست:انت مينون مينون
رد علي بحرقه : مب مينون الا غبي ...
نوره: كشفك فارس
هز راسه بمعنى نعم : كان كاشفني من البدايه.. و جمع المبلغ الي خذته من شركته من غير ما يدري ..
نوره: يطالبك بالمبلغ ..هاي سهله عمور ..رااااتبي ع راتبك بنمشي الوضع..
نش بعصبيه: ما يبا بيزات ما يبا ..
رديت عليه: ليش ماا يسامحك بحكم العشره الي بينكم..
عمور: تبين يسامحني بحق العشره..و انا ما سويت أي حساب لـ عشرتي وياه و انه فتح لي ذراعه و انا جازيته بالسرقه..
كنت بصيح بس يودت عمري : ليش سويت جي..
عمور: الغيره نوره تمنيت يكون لي مثل الي عند فارس..من صغرنا و نحن كل شي مثل بعض..
ما توقعت عمور يسوي جي سالته: شو ناوي يسوي ..؟؟
عمور: بخبر خالي احمد..و اذا درى خالي مستحيل يأمني علي بنته ..
يعني فارس كان صادق في يوم عرس خليفه قال انه رافض الزواج..علشان جي الخبيث الحقير ..
عاتبته: قلتلك مليون مره لا ترابع هالاشكال ..
عمور: نوره انا مب ناقصنج..انا ابا ...
قاطعته: كم يطالبك انا بدبرها لك ..
صرخ علي: من وين لج ستمية الف
حسيت بدوره فيلست مب رايمه اوقف عمور صج ورط نفسه..يعني انتهى كل شي بلحظه ماشي زواج ولا سفر ..
عمور: نوره لو ما دفعت بيدمر مستقبلي ..بنسجن و بضيع عني الدوره و و خوله و كل شي بحياتي بنتهي..
همست: شو الحل...؟؟
عمور: مدري انا بورطه مستقبلي ضاع بلحظه ..
سالته: ليش ما تدفع له بالاقساط و انا بساعدك ...
عمور: ما يبا بيزات..
استغربت: شو يبا !!
عمور: انسي..
ألحيت عليه: شو يبا ..عمور ..ارمس ..لا تتهاون بمثل هالموضوع مستقبلك بيضيع و انا بضيع معاك ..
همس: يباج حليلته ..
حسبت للحظه ان تهيأ لي الكلام الي قاله عمور سألته مره ثانيه
بغيت اتاكد: شوه يبا..
كرر عمور: ما يبا مني شي مستعد يسامحني اذا تزوجتيه و انتي طبعا ما بتزوجينه فهمتي الحينه ليش اقولج محد يقدر يساعدني ...
وقفت ابمكاني و كاني مخدره مشلوله فااارس يباني انا !! يباني انا !!! رحت حجرتي من غير ما انطق ولا كلمه ...انخشيت تحت لحافي..كان كل شي ابااهفي هذي اللحظه اني انخمد ..عل و عسى انش من الرقاد يكون كل الي صار بيني و بين عمور مجرد حلم ...
ياني عمور المطبخ و كنت اشرب الحليب.ووو سرحانه ...ما تكلم ولا كلمه شرب ماي و طلع من المطبخ...بغيته يقولي الكلام الي صار البارحه مجرد صادوووووه..بس للاسف ما قال شي ..مستقبل عمور صار بيد فارس.. و مستقبل عمور صار بقرار لازم اتخذه..قرار مستحيل اتخذه..لو شو صار او استوا...حطيت ايدي ع الطاوله و يلست اصيح بصوت عالي...معقوله ها عقاب لي..بالي سويته فـ حميد .. و نهله و جابر و خوله و عمور..معقوله ربي جازاني بان يكون فارس" ........"حتى اني مب رايمه انطقها..مستحيل..
.انا ها الحقير مستحيل ارتبط فيه...انا ما اطيقه ودرت قوم خالاتي ابسببه ..انا اخذ ها الي سود ويوهنا..مستحيل..يا ما نصحت عمور بس ما سمعني ...اليوم اسوأ ايام حياتي..اتصلت بالدوام و قلتلهم اني ما بداوم ..يمكن عمور يقص علي ما يباني اسافر معاه هو و خوله... ابسرعه اتصلت ب خوله..
خوله بكسل: نوره انا راقده..
نوره: عطيني رقم فارس ...
خوله: شو فارس !! فارس مب هني في بوظبي ..
نوره: اقولج عطيني رقمه ...ابسرعه..
خوله: زيييييييييين
شويه و عطتني رقمه..اتصلت و ع اخر رقم غيرت رايي ...صكرت الموبايل امبلى اكيد عمور جذاب...ما يباني اسافر معاه..ركضت صوب حجرة عمور..فتحت ادراج حجرته ادور ع أي شي يثبت كلامه الي قاله البارحه ...فتحت كذا درجت مالقيت شي...عمور جذاب كنت في داخلي ابا اريح روحي ..و انا طالعه لمحت كندورة عمور ع الشماعه ..كان لابسنها البارحه..
.سرت صوبها دخلت ايدي بجيب كندورته ادور ع شي..لقيت ورقه..فتحتها بيد ترتجف و انا ادعي ربي ..ان ما اتكون ورقه تتعلق بشركه فارس ...قريت الورقه مره ما فهمت شي..قريتها اكثر من مره استوعبت هذي الورقه نسخه ..اموقعه باسم فارس .. انه يطالب عمور بالمبلغ الي قاله عمور.
.طحت ع الارض..مب مصدقه يلست اصيييييييييييح من الخاطر قعدت اضرب ايدي ع الارض ليش عمور سويت جي ليش ...سويت المستحيل علشان تاخذ احسن البنات... و الحينه تبا تزوجني ارد و اشقى من ع الارض..اكررررررررهك عمور..
.تميت اصيح...لي ما حسيت اني خلاص ميهوده...مسحت دموعي انا بحياتي ما صحت جي..عمور غلط و يتحمل غلطته..نشيت رحت حجرتي..حاولت ارقد بس ما رمت..ورجعت اصيح..حتى عبراتي خانتني..مب راضيه توقف ..كانت تنزل بغزاره..رقدت نشيت عقب ساعه و نص..قررت اتصل بـ فارس و اجوف شو اخرتهااا معاه..
سمعت صوتها ع الطرف الثاني: الو ...؟؟
خفت ارمس...................؟؟
فارس: الوووووو
رمست بصوت واطي: انا نوره ..
فارس................؟؟
رديت : انا نوره اخت عمور .
فارس: هـلا هلا نوره كنت متوقع اتصال منج بس مب هاي السرعه...
مسكت عمري: ليش سويت جي..
فارس: شو سويت اخوج صرقني و انا ابا فلوسي
صرخت عليه: بس عمور ما قال انك تبا بيزاتك..
فارس: هي صح..ما ابا بيزات ..لان عندي اضعافها و اضعاف ..
تنهدت: شو تبا مني..
رد علي: اباج حليله..
عصبت عليه: و انا ما اباك..
رد ابرود: و انا ما جبرتج..اسمحلي عندي شغل..
صرخت عليه: فـاااااااااااارس يا الحثاله..
سمعته يقول: متصله علشان تسمعيني كلامج الوصخ...
يلست منهاره ع الشبريه: لا اتسوي فينا جي..
فارس: اخوج صرق ولازم ياخذ جزاته..
رديت عليه: بدمر مستقبله هذا بيكون ريل اختك..
سمعت ضحكته:ههههههههه ما يشرفني.. ابوي لو درى اتعرفين شو بيسوي...
ذكرته: عمور رفيجك و صديق عمرك..
فارس: قولي اخوج هالرمسه مب انا ..اخوج الي خاني ...يالله انا مشغول ..اتريا رد من اخوج مب منج..في أمان الله..
رديت بسرعه: لحظ.................."بس صكر الخط بويهي
فريت الموبايل بكل عصبيه ع الارض ..و يلست ع الشبريه اصيح..كل شي انجلب ضدي كل شي ...اكررررهك فارس اكرهك..اتمنى لك الموت من كل خاطري..مستحيل اضيع كل شي مستحيل كل شي ينتهي ابسبب فارس..فكرت اخبر خوله بالسالفه بس عرفت ان خوله ما بتسوي شي ..احترت شسوي...يلست بالفراش طول اليوم و انا كاره حياتي حتى عمور ما مر يطمن علي..طبعا ماله ويه .ورا .باجر ملجه عمور..ما اعرف شو بيسوي...مالي خص انا مستحيل اساعده...ممكن افديه بكل شي الا بزواجي من فارس...غمضت عيوني و يلست اصيح بصوت عالي حسيت للحظه اني بوهم...صخيت يوم دش علي عمور...
وقف جريب من الشبريه..مسحت دموعي و عطيته ظهري..كانت حالتي ا لنفسيه وايد تعبانه ..و مالي خلق اجابل عمور..من عرفته هو يسوي هالبلاوي...
سمعته يقولي: ورا باجر ملجتي..
ماشي رد من صوبي...................؟؟
عمور: انا بروح حق خالي احمد و بفسخ خطبتي منه..
رديت بنبره حزن: يكون احسن...
اتجدم مني باسني فوق راسي: سامحيني نوره سامحيني...ادريبج متضايجه مني هاليومين الي مروا علي حااولت بكل الطرق اتفاهم مع فارس بس ماشي فايده..
رديت بنفس النبره: كيفك...
سمعت تنهيدته : انتي جاسيه و كنت عارف انج ما بتساعدين بس اطلب منج طلب واحد..اتذكري اخوج عمور و زوريني فـ السجن و لو مره بالشهر...
نزلت دموعي من عيوني من دون اسئذان...حطيت المخده ع ويهي و يلست اصيح..اتخيل وناسه خوله...اتخيل كيف بتكون حياتنا..بس فارس دمر كل شي ...علني فدااج خوله...مدري كيف بتكون نفسيتج يوم بتعرفين ان عمور غير رايه...رن موبايلي و كان المتصل خوله...بغيت المح لها ان عمور غير رايه علشان ما تنصدم من خالي احمد...
سمعت صوتها: انتي وينج ادقلج ما اتردين فكرت اطب عليج بس قلت ما يستوي اروح بيت خطيبي..
صحت يوم سمعت صوت خوله و كانت مستانسه ..
خوله: الوووووووووو
ابتسمت احاول اخلي نبرة صوتي عاديه: شحالج..
خوله : بخير ..لا تزعلين سرت اجوف فستان عرسي ما خذتج علشان تكون مفاجاه..بس خلود عيبها وايد..
صكرت الموبايل و اغلقته ما اتحمل..ما اتحمل كل شي ينتهى بلحظه..انا مستحيل فارس يغلبني و يخرب حياتنا...عفدت ادور عمور...دشيت حجرته جفته قاعد يتعصم..عفدت صوبه..مسكته من ايده
اترجااااااااااااااااااااااااه: دخيلك عمور لا اتروح لـ خالي احمد حرام عليك خوله طايره من الوناسه ..
عمور: ما اقدر نوره ما اقدر...
اترجيته: دخيلك.لا اتخرب كل شي دخيلك..
حرج علي :شو الفايده و انا بنسجن شو الفايده..
بلعت ريجي: خبر النذل انا موافقه بتزوجه بس انت ما تنسجن منو بيكون سندي في دنيتي...
طالعني عمور مب مصدق: انتي بوعيج!!
طحت ع ركبي اترجاه: لا تأذي خوله لا تكسر خاطرهااا كافي اني حرمتها من جابر ..
وقفني عمور مصدوم من رمستي: جاابر ..
هزيت راسي بمعنى نعم..بس ما بغيت اوضح له اكثر ...
سالني :شو سالفته جاابر؟؟؟
مسحت دموعي ع ظهر ايدي: ماشي بس قول فارس اني بتزوجه بس بشروطي...
عمور: انتي متاكده من الي قاعده اتقولينه..
صرخت عليه: هييييييييييييه اتصل به الحين قبل لا اغير رايي ...
خذني عمور حجرتي و رقدني ع فراشي: زين ارتاحي و انا بتصل بـ فارس ...و بخليه ايي المغرب نتفج ع كل شي زين جي..
رديت عليه: هي بس تحمل يوقعك ع أي ورقه..
عمور: لا الغاليه داام وافقتي هو المفروض يوقع لي اني ما خذت من بيزاته شي..
ارتحت يوم جفت عمور مرتاح و مستانس...حسيت برجفه..اتغطيت زين..احاول ارقد بس ما ياني رقاااااااد..نشيت بعد ما ظهر عمور...رحت المطبخ اسوي لي كاافيه ...شربت و يلست افكر كيف اخدع فارس ...اوكي بكون موافقه فـ البدايه.. بنتزوج ..بس عقبها بسافر مع عمور ..مب ع كيفه يغير حياتي بنكد عليه حياته لي ما يطفر و يطلقني...كلماته رنت في اذوني مره قالي بتدفعين الثمن نوره..اكيد يقصد ها هو الثمن..الحقير.الحينه بس ندمت لاني فسخت خطبتي من حميد..جان بكون بالف خير ...بس انا اروايك فارس ... اتصلت بخوله...
خوله: شفيج صكرتي الموبايل بويهي ...؟؟
جذبت عليها: البطاريه فضت ...
خوله: انزين شو بلاج انتي هالايام مب مستانسه شو فيج..؟؟
نوره: كيف عرفتي ...؟؟
خوله: مدري انقطعتي فجـاه ترا باجر ملجتي ..نسيتي..
ابتسمت: ما ما نسيت بس صار شي انتي ما اتعرفينه...؟؟
خوله: شوه ..!!
نوره: اخوج خطبني ..
خوله: اخوي من تقصدين !!
ضحكتني خوله: ههههههه شو من تقصدين خليفه توه راد من شهر العسل مستحيل يفكر يتزوج ع حرمته.. بجى فارس عندج غيره..
صرخت خوله من الصدمه: فارس خطبج..
رديت عليها: نكتت الموسم..
خوله: كيف ما خبر حد...هاااااا بس اتصدقين كنت الاحظ هو و ابوي بينهم رمسه..عمور قالج
نوره: هي..
خوله: شو رايج..
تطنزت: طبعا موافقه ما صدقت يخطبني فارس حبيب القلب ..
خوله: و الله انتي موافقه !!ما اصدق..
نوره: و ليش ما تصدقين كل شي جايز..
خوله: بس احيدج ما اد...
قاطعتها: هذاك الاول كل شي تغير..
خوله: و الله مب فاهمه شي..
نوره: عقب تفهمين يالله بصكر عنج..
خوله: اوكى مبروك مقدما في أمان الله..
صكرت خوله و يلست اصيح من الضيجه و الهم الي انا فيه... بحط له شروط اكسر ظهره بجلب حياتك يا فارس نكد و انا لك..علشان تتأدب و بنجوف من بدفع الثمن...صليت المغرب و لبست...اتكشخت علشان اغايضه..و اقهره..
شويه و دش عمور علي الحجره..
عمور: تعالي فارس يااه..
رديت عليه و انا البس شيلتي: الحينه طالعه...
اتجدم مني: نوره انتي من صدقج موافقه ..
هزيت راسي بمعنى هيه موافقه...طلع عمور و حسيت للحظه ان روحي بتطلع معاه..يا ويلي شو صار بـ حياتي..كيف اتغيرت ..حسبي الله عليك يا فارس.
.خذت نفس طويل .. وطلعت من حجرتي و من الصاله الصغيره ..و دشيت الصاله..كنت اسمع اصوات بس صارت صخه يوم جافوني..ييت و قعدت ...
فارس: عليكم السلام...
طالعته بنظره و صديت عنه ...طالعت عمور بنظرة لوم و عتاب فصد عني ...
سمعت عمور: نوره روحي يبي شي ..ضيفي الريال..
طالعته: ما عندنا شي ..المطبخ فاضي..
حسيت فارس يكتم ضحكته بعكس عمور الي انحرج...
فارس: ما يخالف عمر ما يحتاي "وطالع ساعته" انا مشغول يا ليت انخلص موضوعنا..
الحقير تمنيت اكفخه .اكسر راسه شو يتحرا عمره يايي صفقة عمل ..
عمور: انا كلمت نوره.. عن سالفه خطبتك و هي موافقه..
تمنيت بهذيج الساعه تنشق الارض و تبلعني.. ولا يصير زلزال اتطيح البنايه فوق رووسنا ولا اجوف البسمه الي انرسمت ع محيا فارس يتحسب روحه انتصر ..
كمل عمور كلامه: بس عندها شروط...
فارس: و انا حاضر اسمع شروطج..
بلعت ريجي و قلت: اسافر مع عمور اخوي
عمور: نوره كيف جي..
قاطعته: يباني اتزوجه اسافر معاك انت و خوله ...
فارس: خلها عمور.. شو بعد...
كملت: اممممممممم ما اعيش معاك فـ بوظبي بتم هني فـ راس الخيمه ...
فارس حط ايده ع خده و كانه قاعد يتسلى: و بعد..اتفضلي..
كملت: ما يخصك فيني ولا لي خص فيك...
عمور: نوره ..
طالعت عمور: عيبته شروطي هلا و سهلا مب عايبنه علك اتعفن بالسجن ما يهمني...
فارس: اوكي انا موافق ع شروطج بس عندي شرط واحد و من حقي اشرط...
طالعته باحتقار بس عمور رد عليه: طبعا من حقك..
فارس: نملج فـ يوم نفس ملجه خوله و عمر ..
شهقت من الصدمه بس عقب راجعت نفسي ابسرعه ابرايه دام انه وافق اني بسافر مع عمور و خوله..
وقفت: ما عندي مانع ...
جفت عمور يطالع فارس و كانه الوضع مب عايبنه ...
رديت و قلت: ما ابا عرس و لا قاعه ولا فستان ولا شي موليه ما ابا شي
فارس: كيفج
كلمت فارس: ما ابا الناس تشمت و ترمس عني و اتقول جوفوا ريلها واحد حثاله ....شو تتريا خلصنا رمستنا اطلع برع ...
عمور: نوره عيب ..
فارس: خلها عمور..هذي نمره و يبا حد يروضها..
اتخبلت يوم سمعت جملته كنت شويه و بتفل بوييه لانه حثاله و حقير ...طالعته من فوق لـ تحت و دشيت حجرتي..قفلت علي الباب و يلست منهاره اصيح ...اكرررررررررهك فارس اكررهك عمور اكرهكم كلكم..
.نشيت ع رنة الموبايل كنت نوداانه رديت و انا مدوخه ميته فيني رقااد..مع اني المفروض مثل هالوقت اكون خلاص نشيت...بس نقزت ابمكاني يوم سمعت صوت خالي احمد..
_سلام عليج نوره
رديت: عليك السلام خالي اشحالك...؟؟
سمعته يقول: ابخير راقده شوه
ضحكت منحرجه: ههههههه لا عاادي...
خالي احمد: قالولي نوره نشيطه و اتنش من صباح الله خير و الحينه الساعه عشر و انتي بعدج كسلانه...
حلفت له: و الله العظيم بس اليوم..
خالي احمد:ههههههههههه زين صحصحي معاي علشان ابا ارمسج فـ سالفه اظني تعرفينها...
بلعت ريجي و يلست: خير خالي ...
خالي احمد: فارس يباج حليله...شو رايج...
انحرجت ......................"ماشي رد"
خالي احمد: ما رديتي..
نوره: خالي انا شرات بنتك و اذا جايف فارس امناسب لي "غمضت عيوني" انا ما عندي مانع ...
خالي احمد: ع بركة الله ...رمسني فارس البارحه و قال لي البنيه ما تبا اترد خبر الا اذا انت رمستها شخصيا..
ابتسمت بداخلي حتى انت قصوا عليك محد طراك واصلا ما تفرق عندي رمسوك او لا بس ها النذل قص عليك...
خالي احمد: انقول مبروك..
اتصنعت ضحكه: ههههههه قـول ..
خالي احمد: مبروك بنتي...فارس يباج تملجين باجر مع عمر اخوج و خوله..بس انا مب راضي لان ابسرعه..."ويضحك" هههههههه بس هو خايف اتغييرين رايج شرات ما سويتي فـ حميد...
نوره: هههههه لا ما بسويها"تسواه انت حميد يا فارس" بس انا قلت عمور اخوي اني بسافر معاه و مع خوله...
خالي احمد: هي قال لي فارس و ها سبب ثاني يخليه يملج باجر...عيل بنتي ع بركة الله مبروك بنتي...
حسيت بالغصه : الله يبارك فيك...
خالي احمد: في أمان الله..
صكرت عنه و انا اقول: مع السلامه..
شو هالحظ لي انا فيه شو الهم الي انا فيه...ليش يا ربي ..ليش عمور سوا جذاا ..انا شو ذنبي..انا شو ذنبي ادفع ثمن غلطته...كنت بصيح..بس فريت اللحاف عني بعصبيه..حق شو اصيح بسني صياح.. طاحت عيني ع شنطة السفر.. و ليش اصيح..و انا بروح مع عمور و خوله..رحت الحمام اتغسلت و رجعت ابدل ملابسي...يلست في الصاله..كل شي مر ابسرعه...انا بحلم ولا علم يا عالم...معقوله انا بتزوج فارس..بمووووووت...يا ريت اقدر امنع ها الزواج...سالفه ما تدش العقل ولا بالافلام...يا ربي ...حتى لو سافرت و ما برد الا عقب سنه و نص.
.بعد بحس بعمري مقيده....غريبه انه وافق ع شرطي و هو السفر..اخاف يلحقنا يسويها هالرزه...الغريب بالسالفه كلها..الاحظ ان علاقه عمور بـ فارس ما اهتزت ...يمكن علشان المصالح الي بينهم...الله يا الدنيا ..معقوله الاخوه و الصداقه ممكن تتحول لـ مصالح شخصيه...ابتسمت اتطنز ع روحي..انا ابروحي استغليت حميد.. و استغليت نوف..علشان اوصل للي انا ابااه..
....
بها اليوم كنت كل شويه اطالع الساعه.. و كل ما مرت ساعه ..احس بداخلي شي يحسسني بالخوف...كنت ابا اتصل لـ خوله اسالها عن نفسيتها..
.بس غيرت راييي ...الظاهر انها مشغوله حتى انها ما فكرت تتصل بي..بس وقت المغرب الظاهر انتشرت سالفه خطبتي ع فارس...وصلني كول من خالوه عايشه
.. و نهله.. و خليفه و خالوه مريم و خلود..الكل كان يبارك لي ع الخطوبه..بس بها اللحظه حسيت ان صج باجر بتزوج..
..اتصل فيني خالي احمد مره ثانيه.. و طلب مني باجر من الصبح اروح بيتهم..يباني اتغدا عندهم...الظاهر بتكون ملجتي هناك في بيت خالي احمد...
.لاحظت عمور كل شويه ايي البيت و جني غامضتنه ولا سوااه فيني...عادي مساامحتنك...داااام بتاخذني معاك لندن...
هالشي الوحيد الي كان مطمني و مريحني ...بعد ما صليت العشى حاولت ارقد بس ما قدرت..كنت اتجلب..مدري شو صابني..يلست اييير شعري و اضرب راسي..يمكن احس بالتعب و ارقد بس ماشي فايييده ....اتذكرر باجر فيلست اصيييح..
.ما ابا اعرس ..ما اكون زوجة فارس هالحثاله..ها المقزز..اشمعنى انا اتزوجه بعد ما سود ويه خالي احمد كان المفروض يتزوج نهله..ياااااااااا ليت خالوه عايشه تعرف سواد ويهه جان زوجته نهله غصبن عنه ...سرت صوب الدريشه و يلست اصيح..انا ارتبط بواحد ابوه رااااااغه ثمان سنوات برع بيته...اتنهدت.. و يلست ع الارض.قرفصاء و يلست اصيح..و انا اتذكر ..هذاك اليوم الاسود...و أي يوم مر علينا..
.كانت اول ايام اجازة عطلة الربيع ..خالي احمد كان متعود يشتري لنا هدااياا..بمناسبة النجااح...اشترا لي و لـ خوله و خلود.. ونهله عراايس...كل وحده كانت عندها..عروسه.. و اشترى للخليفه و عمور و فارس و حميد و محمد دراجاات ..استانسناا وايد بها العرايس..طلعنا وقت العصر بعد ما خلص المطر...نلعب برع..و كل الصغاريه بهذاك اليوم كانوا يلعبون برع حتى قوم عمور طلعوا بدرجاتهم يلعبون بالطين...نحن البنات تمينا نلعب عدال باب بيت خالوه مريم...بعرايسنا...
حطيت عروستي بالارض: خوله جوفي لعبتي بروح اشرب ماي..
خوله : انزين ..
ركضت داخل صوب المطبخ..جفت فارس داخل يشرب ماي من الدبه ابصراحه انا ما انتبهت له متى دش داخل..
.اتجدمت منه: وع عليك ليش ما تشرب بالكلاس بخبر عليك خالوه...
فارس: انا دوم اشرب جي من حلج الدبه اذا خبرتي يا ويلج مني...
رديت عليه باشمئزاز: اخييييييييييج عليك و نحن نشرب من نفس الدبه.. و الله بخبر عليك خالي احمد...
رجع دبة الماي الي شرب منها داخل الثلاجه...شليتها و صبيت الماي كله داخل المغسله...
اتجدم مني: ليش اتصبين الماي..
رديت عليه: شو تبانا نشرب من ها الماي وع من حلجك..
وقف حذالي و كنت عارفه انه بضربني: شو فيه حلجي...
نوره: اذا ضربتني بخبر عليك خالي احمد..
ييرني من شعري..قعدت اصرخ أأأأأأأأأأأأأي...يلست اضرب ايده.. فعطاني كم بكس ع ظهري.. وربع برع المطبخ لاني سمعت عمور يزقره: فارس تعال بسرعه...
يلست ع ارضيه المطبخ اصييييييح ..مشيت دموعي.. وانا احقد عليه.. و نويت اخبر عليه خالي احمد هالقذر..صبيت لي ماي و شربته.. و عقب ..طلعت من المطبخ رايحه صوب باب الحوي...وقفت ابمكاني يوم جفت خوله شايله لعبتي: نووره فارس دعسها بسيكله..
يلست اصيح بصوت عالي: شو ها كسر لعبتي ..
طلعت برع ادوره و اخبر عليه عمور مع اني ادري ان عمور ما منه فايده ..
خوله: راحوا بعيد ...ما بتلحقينه...
قعدت اصيح و اقول: و الله بكسر سيكله بيجوف...
طلعت لنا خالوه مريم ع صراخي: شو فيج نوره..
رجعت اصيح: فارس كسر عروستي..دعسها بالسيكل "و كملت صياحي" واااااااااااااااااع
خالوه مريم: يبي اجوفها يمكن تتركب..
خوله: ما تستوي امايه..
سرنا صوب خالوه مريم و عطيتها لعبتي ورجعت اصيح: واااااااااااااع ما بتستوي وااااااااااااااااع
خالوه مريم: برايها زين بخلي خالج يشتري لج وحده غيرهاااا ..
عاندت: ما يخصني ما يخصني وااااااااااااااااع
خالوه مريم: و ابوي هاي منو بسكتها يوم اتصيح.."صرخت ع خوله" وينه اخوج ...
خوله: راحوا بعيد خليفه و عمور ..
فتنت عليه: جفته يشرب الماي من الدبه من دون كلاس...
خالوه مريم :- منوه..؟؟
جاوبتها: فارس و يوم قلته بخبر عليك خالوه مريم ضربني بكس في ظهري.واااااااااااااع."ورجعت اصيح"
خالوه مريم: ما عليه انا براويج فيه...ان ما خليت خالج احمد يكسر ظهره بالخيزرانه..يالله دشن داخل...اتغسلن و اتسبحن ..بيأذن المغرب ..
رجعت اصيح: و لعبتي واااااااااااااااااااااع
خالوه مريم: باجر بشتري لج احلى عن هاي..
دشينا داخل ...بعد ما اذن المغرب و رجعت الدنياا اتمطر...اتسبحنا و بدلنا ملابسنا...عقبها يوو قوم عمور..سمعت خالوه مريم تهزب فارس.. و عمور و خليفه لانهم تموا برع و تاخروا و الدنيا اتمطر ...و استانست يوم سمعتها تضارب فارس ع سالفه دبه الماي ولانه كسر لعبتي...اترييت خالي احمد يرجع البيت...علشان اخبر علي فارس..بس كالعاده خالي احمد يرجع متاخر....
علشان جي كلنا رحنا نرقد.بعد ما تعشينا خبز حار امسوتنه خالوه مريم .....البنات في حجرتهم ..و الشباب في الحجرة الثانيه ...انقهرت يوم جفت خلود و خوله كل واحد محطيه عروستها حذالها و حاضنتنها ..و انا عروستي متكسره...خطر ع بالي اروح اخذ عروست نهله ...نشيت من مكاني و طلعت ..جفت خالوه مريم طالعه...
جافتني: وين رايحه ...؟؟
ما عرفت شو اقولها ..................."ماشي رد"
خالوه مريم : تعالي البسي كوتج..بعطيج خبز وديه بيت خالتج عايشه انا بتريااج عدال الباب ..
استانست زين يت من الله ..ركضت البس كوتي.. و شليت المظله لان كانت الدنيا اتمطر...لحقت خالوه مريم سمعتها اتقول: خوله و خلود راقدين ..
رديت عليها : هي
خالوه مريم: ما شفت اخوانج جان طرشتهم بيت خالتج بس يالله هذا الا البيت ..جدامنا بالمره..يالله اركضي و انا بتريااج عند الباب..
غطيت راسي وشليت الصحن و ربعت بيت خالوه عايشه....دشيت جفت الصاله فاضيه حطيت صحن الخبز .دشيت حجرة نهله..جفتها محد شليت عروستها.عدت حياتي يوم جفتها بعد متكسره ..بس مب وايد المهم .و ربعت برع..
قبل ما اطلع سمعت صرخت نهله بصوت عالي...أظني راس الخيمه كلها سمعت صريخ نهله..كانت اتصارخ بشكل هستيري كان الصوت ياي من ورا البيت..ركضت صوب الصوت..جفت فارس يعفد من ع اليدار ابسرعه من جافني ... و نهله لاصقه باليدار اتصارخ....فريت اللعبه الي كانت بيدي..لاني للحظه حسيت ان نهله روحها بتطلع من الصريخ..سرت صوبها..
نهله شو فيج نهله..قعدت ع الارض اتصيح بصوت عالي ...جفت خالوه مريم و خالي احمد يايين ركض من صريخ نهله...
و سألتني خالوه مريم بعصبيه: شو السالفه ...شو مستوي
من شده صدمتي حسيت ان لساني انربط..كان شكل نهله يغمض..امبلله تحت المطر شعرها مب مرتب و كان امبين مقطع و ثوبها منطر من صوب الكم كانت تصيح..شلها خالي احمد.. ووداها بيته....هدتها خالوه مريم...
خالي احمد محرج : منو سوا فيج جي...؟؟؟
ردت نهله و كانت ترتجف و تصيح: مدري منوه مدري...
خالوه مريم: امج وين رايحه كيف تخليج ابروحج فـ البيت ليش ما يابتج بيتي هاه...
عقبهااا ..قامت خالوه مريم و خذت نهله داخل اتبدل ثيابها .علشان ما تبرد و تمرض ..و خالي احمد طلع برع البيت يمكن يجوف من الي سوا بنهله جذاا ..عقب دقايق رجع .
خالي احمد يتحرطم : النذل شـرد
جفت فارس داش الصاله و مرتبك.. و معااه عمور و خليفه..
خالي أحمد: انتو من وين ياييين بها الحزه..
خليفه: رحنا انغطي ع الحمام فوق السطح...خفنا لا يتخرسون من المطر
همست: خالي احمد..
طالعني و كان محرج...
خفت ارتجفت و انا اقول: انا جفت فارس ينقز من فوق اليدار يوم نهله صرخت ...
اول مره اجوف الصدمه بعيون خالي احمد .. و كأنه مب مصدقني..رجع فارس لـورا و حركته بينت ع اني كنت صادقه..اتجدم منه خالي احمد.
.و كان يرتجف من الغيض ...
فارس طالعني بنظرات ما فهمتها: جذابه ...
كافي نبرة صوته كانت اتبين انه هو الجذاب و ملامح ويهه ...طلعت خالوه مريم يوم سمعت\
خالي احمد يصرخ ع فارس: شو كنت اتسوي هناك...
عمور يدافع عنه: فارس كان معانا فوق السطح عند الحمام...
خالي احمد: اسكت انت ولا كلمه لا تدخل ..."اتجدم خالي من فارس و زخه من رقبته" شو مودنك بييت خالتك عايشه...
تم فارس ساكت ابد ما يرد و هالشي رفع ضغط خالي احمد.. و قعد يضربه..و يرفسه. حسيت اني السبب بالي صار بس حالة نهله تغمض...و يستاهل فارس..قامت خالوه مريم و عمور يمسكون خالي احمد ...
فأجاناا خالي احمد يوم قال: قم اطلع من بيتي اطلع طلعت روحك عسره لا بارك الله فيك و في اليوم الي جفتك فيه..سودت ويهي
خالوه مريم اتصيح: بس احمد حرام عليك..
خالي احمد: شو بس سود ويهي لو كانت اختج فـ البيت شو بصير فينا قولي...فضيحتنا ع كل لسان
عمور: خالي فارس ما سوا شي
قاطعه خالي احمد: عمر تبا تتواصل مع فارس اظهر من بيتي و بيت خالتك..."وطالع فارس" قم اطلع من بيتي ولا اتفكر ترجع هني ابد..و إذا عرفت في يوم من الايام أي واحد منكم رمسه ولا كلمه يظهر من بيتي لا اعرفه ولا يعرفني
كان يرتجف يوم يرمس من العصبية
كان عمور بتكلم و بيرد ع خالي احمد يدافع عن صديق العمر ... بس خالوه مريم قبضته من ذرااعه
تترجااه
: بس عمر اسكت لا ادخل عمرك بشي ما يخصك.. خلي خالك و ولده ابكيفهم لا اتخلي خالك احمد يحرج عليك..
كنت اجوف الي صار بـ فارس يستاهل...لان الي سواه مب شويه.. و حسيت اني انتقمت منه لانه كسر لعبتي و ضربني في المطبخ و الله جازااه بطرده من البيت...رفعت راسي اطالع فارس..نش فارس من ع الارض طالعني بنظرات حسيت انه يبا يجتلني بس
خالي احمد صرخ علييه : اطلع من بيتي اطلع ..
طلع فارس هذاك اليوم حتى من غير ما يشيل ثيابه او أي قطعه... حتى ما ندري وين رقد بهذيج الليله..يلس عمور يصيح..و حضنته خالوه مريم...انا و خليفه كنا انطالع الموقف بس ...
هددنا خالي احمد ان ما نطري السالفه لـ قوم خالوه عايشه...علشان فارس صج سود ويهه ...هذاك اليوم نهله رقدت فـ بيتنا.. و الغريب حتى هي ما يابت أي سيره لامها و اخوانها ...رجعت حجرتي و انا ارتجف مدري من البرد و الي من الي صار بس اكتشفت ان خلود و خوله نشوا من الرقاد ع صراخ خالي احمد و كانوا يصيحون...
حطيت ايدي ع رقبتي و انا اتذكر نظرات فارس هذاك اليوم....كان وده يجتلني..اكيد الحينه يبا يتزوجني علشان يجتلني...بس انا الي جفته قلته ...كلمة الحق ما ينسكت عنها ....
اتروعت يوم عمور فتح باب حجرتي و جافني يالسه ع الارض ..
سالني: شو فيج نوره..
صحت من غير ما ارد عليه شو فيني يعني ما يعرف شو حالتي..باجر بتعدمني يا عمور و تسالني شو فيني ...اتجدم مني..
و يلس حذالي ع الارض: ليش اتصيحين..
مسحت دموعي: ماشي ..
عمور: علشان باجر بتملجين...كل البنات جي يصيحون ولا بس انتي علشان ما تبين فارس
رديت عليه و دموعي تنساب ع ويهي: كل البنات يكونن مستانسات الا انا...كلهن يتريون هاليوم الا انا احس باجر يوم اعدامي...كيف ترضى ع اختك تزوجها مثل
هالانسان..
حضني عمور يوم جافني اصيح منهاره: نوره لا تحسسيني اني غصبتج...اذا ما تبين و الله من الحينه بخرب السالفه..
رفعت راسي اطالعه: شو الفايده..خلاص الي صار صار..المهم بسافر معاك صح...
ابتسم و هز راسه: بس تذكري زين ان فارس غير مثل ما قلتلج زماااااان
نوره: ما اتعرفه كثري..
عمور: ههههههههه يمكن...
نوره: متفيج تضحك..
باسني فوق راسي: نشي ارقدي..
نشيت من مكاني و انسدحت ع الشبريه و انا اتمنى اني ما اجوف الشمس باجر..بند عمور علي الليت و صكر باب حجرتي بعد ما طلع منها....رقدت ع طول ...اتريا باجر..بكل ألم و حسره








  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-07-2013   #27 (permalink)

ڪريَستآلهہ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1803
مُشآركاتيَ 0
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ڪريَستآلهہ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته



(( الحــــــــــــلقــــــة الثـامنــــــــــة عشــــــــــــــر ))’,":.,؛‘
عيونك توحي بضعفك .. كلامك .. والحواس الخمس
شفاتك ترتعش .. رمشك ، سكوتــــك أتلف أعصابك
نشيت ع اذان الفير كالعاده..رحت اصلي و تميت اقرا قران لي ما طلعت الشمس...ما كنت ابا افكر بشيء موليه..اتصلت بي خوله غريبه اكيد مب راقده..ولا خوله مب من عوايدها اتكون وعيانه هاليوم..
نوره: السلام عليج..
خوله: عليج السلام..شحالج..؟؟
نوره: ابخير..غريبه ناشه من وقت..
خوله: طبعا ..اليوم بملج ما تبيني انش من وقت..اصلا ما رقدت ...شو نفسيتج..
تنهدت شو بتكون يا حسره: الحمدلله زينه ..و انتي.
خوله: طايره من الوناسه ...متى بتين بيتنا ...
نوره: العصر ..
خوله: ما بتيين تتغدين..
نوره: لا ...خالي احمد يباني ايي اتغداا بس انا ما اباا...
خوله: خايفه انج تجوفين فارس..
نوره: يمكن ...خليني ايي وقت العصر احسن ..
خوله: زين ابرايج...
نوره: يالله بروح اسوي لي حليب
خوله: زين في أمان الله..
نوره: مع السلامه...
دشيت حجرة عمور جفته راقد..رحت صوب المطبخ...سويت لي حليب ...عقبها..بدلت ملابسي علشان اروح الدوام..مدري كنت ماخذه اجازة بس الحينه غيرت رايي ..يمكن علشان اهرب من افكاري...سرت الدوام.. و يلست اسوي شغلي و شغل غيري..حتى اني ما خبرت رباعتي فـ الدوام اني اليوم بملج..
مصخره هاي مب ملجه...رديت الشقه و انا هلكانه..جفت عمور قاعد يتغدا طنشته حالي مب شرات حاله..صليت الظهر.. و انخمدت ع الشبريه ..كنت اتجلب كيف اليوم بتزوج يا ربي ماشي حل..ما ابا ارتبط بـ فارس..ما اريد..ع هالافكار رقدت..و ما نشيت الا و عمور يوعيني يباني انش ...
عمور: قومي نوره ...نشي شو فيج من متى مب راقده..
بطلت عيوني بكسل
رجع يهزني: قومي الساعه خمس العصر و انتي ما صليتي ..
فجيت عيوني اطالع الساعه اووه هذي اول مره ارقد جي..
عمور: شو ياااااااج يالله نشي صلي و بنروح بيت خالوه مريم..
ما رديت عليه ولا نطقت باي كلمه خلوني ساكته احسن لي...خلاص جربت ساعة اعدامي ...صليت العصر..حسيت فيني صيحه بس تعبت من الصياح بسني ترا قالوها من قبل الدموع ما اتسوي شي لو كانت اتسوي شي كان البشر كلهم بجـوا ...
لبست ثوب مخوره ...لمحت موبايلي كانت كذا مكالمه من خوله.. و مكالمه وحده من خالي احمد..شاد حيله خالي احمد الظاهر نسى شو سوا فارس زمان ...لبست عبايتي و شيلتي.. جفت عمور يترياني في الصاله..ابد ما توقعت ملجه خوله لـ عمور جي بتكون نفسيتي ...وقف يوم جافني..
قلته: ابروحي بسير بسيارتي..
عمور : ليش انا بوصلج
سكت اصلا مالي نفس اسوق و اشك لو سقت ما بوصل بيت خالوه مريم سالمه...صخيت..ما جفته كاشخ لا يكون ما بملج ع خوله..
و في السياره سالته : ليش مب كاشخ..وين غترتك..؟؟
ابتسم: بالدوبي..بعد ما اوصلج بنطلع انا و فارس..بمر الدوبي و بكشخ لا تحاتين ما بفشلج اخوج..
طالعته بنظره و صديت عنه..و الله يسوي بلاوي و يعقها فوق راسي ...وصلنا بيت خالوه مريم...من دخلت حسيت الجو ربشه مدري ليش...دخلت الصاله..جفت شيما موجوده...بالصاله و معاها خلود و خالوه مريم..وقفن يسلمن علي.. و هذي اول مره اجوف شيما بعد عرسها..باركن لي..
سويت روحي مستانسه..بس صحت من الخاطر يوم حضنتني خالوه مريم...و صاحت معاي..ع بالها اصيح ع امايه الي ما بتحضر عرسي..بس انا كنت اصيح ع حالي .. و حظي ...سالت عن خوله ...قالولي بحجرتها ...و قافله ع روحها البااب...سرت صوب حجرتها..دقيت الباب فتحت لي..سلمت عليها ...كانت مستانسه..اتصدقون اول مره بحياتي احس اني بحسد خوله...
خوله: شو بلاج كنتي اتصيحين..
هزيت راسي بمعنى نعم : امج صيحتني و صاحت معاي..
خوله:ههههههه شي عادي اتحسين بها الشعور ترا انا اول مره جي حسيت..ما عليج ان شاء الله بنستانس قولي امين..
طلعت مني تنهيده معانااااااااات ع الايام السوده الي يايتني : آآآآآآمين ..
نوره: الي مريحني اني بسافر معاكم
خوله: خلاص عيل ليش مضايجه..؟؟
نوره : مدري ..فيني ضيجه..
خوله: ايه اليوم ملجتج لا اتسوين ابروحج جيه...
اذن المغرب و صلينا..عقبها دشت علينا شيما.. و خلود الي كانت تبا اترقد جسوم...
شيما: تعالي بحطلج ميكااب نوره..
نوره: لا مشكوره ما اريد..
خلود: شو ما تريدين...ع كيفج شو اليوم ملجتج..
رديت : بس ملجه ماشي ربشه و عرس..
شيما: حتى و لو علشانج مب عشان غيرج..
صدقها شيما علشاني مب علشان غيري يالله شو وراي يمكن تتحسن نفسيتي ...حطت لي ميكااب .. و خوله ابروحها حطت لعمرهاا لان ما يحتاي حد يسوي لها ما شا الله عليها خبيرة تجميل..شهقت يوم طالعت عمري
سالت شيما: مب جنج بالغتي
شيما: هههههههه لا مب مبالغه عادي تراج عروس ...
خلود: اجوفج...اممممم اتصدقين غيرت شكلج يالله مبروك..
خوله: و انا شو رايكم فيني..
قلناها : عسسسسل
حسيت بطني يعورني ما بجى شي ع الملجه...دش علينا خالي احمد..اتروعت يلست ع الشبريه..حسيت ابعمري مخنوقه يا رب فارس غير رايه يارب ...سلم علي...و ظهرن خلود و شيما من الحجرة.يبا يرمسني استانست اكيد فارس غير رايه ...بس ماتت كل ذرة أمل فيني يوم جفته يطلع من جيبه بيزات..
طالعته:شو هاه خالي....؟؟
خالي احمد : فارس عطاني مهرج..ما يصير تملجون من غير مهر..
مديت ايدي ارجع البيزات: ما يحتاي..
خالي احمد: ما يستوي يا بنتي هذا من حقج...
حتى اني ما عرفت كم مهري : انزين خالي خلهن عندك امانه يوم بحتاجها باخذها عنك...
خالي احمد: زين ما اتسوين "وباسني فوق راسي" اتزهبن ترا الملاج يااه.. و المعاريس داخل ..
خوله: عيل ما بستني..
ضحك و حضن خوله و باسها..ااااااااه يا عذابي ..ذبحتني يا عمور و انا الي سويت و سويت علشان اضمنلك خوله ها جزاتي ..يا ريتني ما فسخت خطبتي من حميد وينك يا حميدااااااااااان...شويه و دش علينا خليفه بالكتاب...وقعت خوله.. و عقب ما فر الصفحه وقعت بيد ترتجف..ابا كل شي يخلص و ينتهي ..سلم خليفه ع خوله و بارك لها.. و بارك لي..
خليفه: مستعيل بعدين بعلق عليج..
ابتسمت و انا مدري الي انرسمت ع شفايفي ابتسامه.لـ خليفه..ولا ابتسامه للايام اليايه...الي بتكون عذاب فـ عذاب حسيت برجفه يوم اتذكرت فارس يقولي بتدفعين الثمن..يلست ع الشبريه ...اتجدمت مني خوله حضنتي ..و حست فيني ارتجف...
خوله: شو فيج نوره بردانه..
هزيت راسي بمعنى نعم...
دشن علينا الحجره خالوه مريم و عايشه..و نهله و خلود و شيمااا ...يلسن يباركن لي و لـ خوله كنت اطالعهم مب رايمه ارمس او ارد عليهم و انا اجوف ضحكتهم و وناستهم مرسومه ع ويوهم..كنت كل الي اباه اروح البيت..حطوا العشى .. و اصلا بالاساس كان العشى للريايييييييل ...
نوره: خوله ابا اروح البيت ...
خوله: تو الناس..
نوره: تعبانه..
خوله: شفيج..
صحت: ما ابا ما اباااااااه ...محد يحس فيني
حضنتني خوله: شو صاير لج نوره..وين هيبتج و قوتج.. وين قناعتج و عنادج ..وين رااح كل هاه...حرام عليج لا اتخربين ميكابج.كلهم مستانسين و انتي تبين اتخربين علينا وناستنا ...
كلام خوله كان اثر كبير علي..بس هي ما اتعرف شو الي يصير..طاحت عيوني ع شنط خوله..اتذكرت السفر.. صح و الله و انا ليش اسوي ابروحي جي..تراني بسافر مع عمور و خوله.. و فارس اكيد ما بتحمل يترياني سنه او اكثر برع .. و بجي بطلق..ابتسمت لـ خوله ابتسامه شكر..بس هي ما فهمتني ...طلعنا نتعشى مع قوم خالاتي و البنات ...حاولت انسى و انسى.
.دش علينا خليفه شكرته في سري من كل قلبي لانه غير علينا جو القعده و قعد ينكت و يسولف..ما توقعت اندمج معاه هالكثر ...طالعت خوله الي كانت تضحك ع تعليق خليفه..كافي خوله مستانسه و ها اهم شي فـ حياتي ...اتصدقون من حالتي الرديه نسيت اراقب نهله كيف بتكون نفسيتها يوم بتجوف حبيب القلب سابقا ارتبط بـ خوله..بس جفتها عاديه جدا. و تضحك وقت ما كنا نضحك..اتولي .
..اتاخر الوقت ..اتصلت بـ عمور علشان يوصلني الشقه..سلمت عليهم ..و طلعت..صوب سياره عمور..لمحت حميد واقف برع يسولف مع خالي احمد...سلم علي خالي احمد مره ثانيه و بارك لي...
سمعت حميد: مبروك نوره الله يسعدج..
حسيت من نبرة صوته فيها رنه غريبه ..بس استاهل الي صار لي لاني جرحتك...طالعته ..جفت بعيونه كلام وايد يبا يقوله بس وجود خالي احمد امسوي عائق ..
.احسن بعد مب ناقصه فلسفته.. و يفهم الي يفهمه ...طلعت من بيت خالي احمد جفت عمور و شخص طويل قاعد يسولف معاه ما غيره هالحثاله..عفوا اقصد فارس..لازم اتعود انطق باسمه..علشان ما اغلط جدام الناس و اقول هالحثاله صار ريلي ؟؟؟؟
ركبت السياره..بلحظه ما فتح خالي احمد الباب: عمر تعال سلم ع حرمتك ...؟؟
عمر جنه ما صدق خبر: ان شاء الله ...
الغبي الحمار شو اسبه قولوا شو اسوي به..كنت بقوله لا اتروح ...لا اتروح ..بس صوتي ذاب فـ الهواء..و كأنه خالي احمد متعمد يسوي هالحركه.
.لان من دش عمور البيت..عفد فارس و ركب سياره عمور..كنت بقفل
بيبااااان السياره بس لاحظ و سبقني...
من غير ما اطالعه : نعمممم
رد علي: نعم الله عليج..انا ريلج..
طالعته بعدني ما استوعبت السالفه ريلج !!!: بس ع الورق..
فارس : هي صح بس ع الورق بس مب من حقي اقولج مبروك..
رديت عليه بوقاحه: الله ما يبارك فيك قول امين حطمت حياتي ...
طالعني : بسوي روحي ما سمعت هالكلام الحلو منج...
شهقت يوم شغل السياره.. و حركها..عفدت ع مقبض الباب كنت بفتح باب السياره بس زخني من ايدي ..
سمعته يقول لي : اصطلبي ...
صرخت عليه : وقف السياره اقولك...وقف السياره يا الصرااق
ضحك ابصوت عالي يوم قلت كلمه الصراق : ههههههههههههههههههه
حسيت من ضحكته ان يتمصخر علي..يعني اخوج الصراق مب انا ما عليه فارس..
يلست اصرخ عليه :
طلقني طلقني
فارس: حاضرين لطيبين بس قري ابمكانج و عن حركات اليهال ..
انتبهت انه للحين زاخ ايدي.ييرت ايدي بالقو عنه : هذي اخر مره تمسكني جي..
فارس ابرود : ان شاء الله..
صرخت عليه : لا ترمسني جي شو تتحراني ياهل ...
طالعني : اسف بس حركاتج توحي لي جي..
قفطت ما عرفت شو اقول سكت و تميت ابمكاني اطالع الدرب وين صرنا..كان ودي اشوه ويهه باضافري بس تعبت..كنت هلكانه بذلت مجهود كبير و انا اتصارع معاه
اباه ينزلني من السياره ..أأأأأأأأأأأأه يا ليت اتحسون فيني ...و العذاب الي بداخلي...
سالني : تعشيتي..
طنشته:..................."ماشي رد"
سمعته يقول: امممممممم انا تعشيت بس مدري اذا انتي تعشيتي اولا لاء..
طالعته و سالته ابسرعه: ابذمتك انت مصدق روحك معرس ...؟؟
رد علي بابتسامه : طبعا و انتي ..
احتقرته و صديت عنه و قلت : زواج بالحيله...
رد علي : منوه المحتال انا ولا اخوج..
رديت عليه : ما يخصك باخوي...تفهم او لاء..
ابرود: ان شاء الله"سكت شويه" ملاكي...
صديت عنه اطالع الشواارع وين رايحييييييين !! ما بغيت اساله عشان ما يحط في باله اني مهتمه ..رن موبايله.. و كانت رنه عاديه جدا...سمعت صوت عمور .
.مدري شو قال ..بس فارس نقع من الضحك ..معلوم يضحك انسان سخيف و قليل ادب ...بس ليش يضحك هالكثر عمور شو قاله !!!
سمعته يقول: ما عليك خذ سيارتي ولا اقولك..خل حميدااااااااان "قلد صوتي يوم نطق باسم حميدان" يوصلك..و انا بوصل حرمتيه و بمر عليكم ..اوكي .
يالله مع السلامه
ادري يستفزني خل ينقع...ع باله برد عليه.. و الله لاطنشك لي ما تطفر .. وليش اتريا لـ ما تطفر عقب اسبوعين انا مسافره و بفتك من شيفتك ..
.قال حرمتيه قال عمىىىى ابعينك ..
.دشينا سوق راس الخيمه...تميت ابمكاني ما اتحركت...وقف السياره عند محل الذهب.. و بند السياره و شل السويج معاه .يتحراني بروح عنه ..
و الله كنت بسويها بس الهيس فهمني ...نزل من السياره من غير ما يقول أي كلمه..راقبته شو يبا ..جفته طلع من المحل و راح المحل الثاني...
دقايق.. و ظهر شايل معاه علبة ..هااااااااه لا يكون هديه..امصدق روحه متزوج هاه ...حسبت اول ما بيركب بفتح العلبه و بلبسني الدبله..بس جفته يحط العلبه
ابمكاان و يشغل السياره ...عيل لـ منوه هاي العلبه..يستهبل ها ولا يتحراني ميته ع هديته..تعالوا انا اصلا ليش حارقه اعصابي...ما يهمني..طالعت برع.
.جفته وقف السياره ابمكان مظلم...ما اسمع غير صوت الموج..
سالته : نحن وين...؟؟
فارس : لا اتخافين انتي بامان ...
التفت يمين و شمال ابا اعرف نحن وين بالضبط..بس ما عرفت لان كل شي من حولينا ظلمه...ماشي غير قمر متربع ع صفحة السمااا.. و حوليه درر من النجوم.
..و صوت الموج الي يهدد باي لحظه بيثور علينا..بلعت ريجي..طالعت فارس جفته يطالعني..خفت..هذي اول مره اخاف فيها هالكثر و من فارس.
.حضنت ايدي و ضميتها بصدري و كأني اصد نظرات فارس عني ..
سالني : ليش خايفه..
حاولت اتمالك نفسي ..و اجاوبه بنبره عاديه: مب خايفه..بس شيل عيونك عني ..
ابتسم..يمكن ابتسامته كانت مصدر الراحه الي حسيت فيها..بس كنت خايفه لا يكون الهدوء الي يسبق العاصفه...حسيت انه الموج .. و انا القمر .
.بند السياره و نزل...يلس ع السياره من جداام ...يتامل الموج الي كان يضرب الصخر..بكل قسوه...رغم هاي القسوه بس ضوء القمر كان ينعكس ع صفحات
البحر الهايج...بلعت ريجي حسيت بالبروده ..وينك يا زلاغي.. وينك يا كوت عمور وينكم..هالمينون باخر الليل يابني هني اخاف يجتلني..
.سمعته يزقرني: تعالي ..انزلي جوفي البحر وايد حـلو..
طاوعته من غير ما احس.. و كاني كنت ادور الامـان فـ مكان معزول عن العالم..رصيت ع شيلتي الي كان الهوا يداعبهااا ..وقفت الصوب الثاني من السياره.
.اطالع البحر..
سالته: اتحبه..
رد ابسرعه : واااااااااايد ..بشكل جنوني...
طالعته هذا فارس ولا قيس بن الملوح !!
قلته : انت اتبالغ..
بصوت هادي بس نبره خوفتني وايد : لا ما ابالغ تدرين ليش لان هالبحر يذكرني فيج...اني مثله جي .."واشر عليه" طالعته مستغربه شو قصده ..ما فهمت ..
.بس صخيت يوم سمعته يقول : و الشيء الثاني الي يجذبني فيه..لانه فتح لي حضنه.. و ضمني فـ يوم راغني ابوي من غير ما يسوي حساب وين بروح بها الجو ..
بلعت ريجي يااك الموت يا تارك الصلاة..تميت ساكته خفت ارد عليه بكلمه يقوم يجتلني و انا السبب بكل الي صار له ...شو ها الحجر الي في قلبه .
.ما كملنا 12 ساعه من ملجتنا و هو يذكرني بالي سويته فيه و انا شو لي الله يا كثر حقدك يا فارس ...ما تستحي تطري لي سالفه سواد ويهك امف عليك
غمضت عيوني اتخيل حجرتي و شبريتي..ابا اكون لحينه هناك..ابا اهرب من كل شي ..فتحت عيوني يوم سمعت باب السياره ينفتح.كنت بربع صوبه خفت يحرك
و يخليني ابروحي هني بها المكان الموحش...بس ريولي انشلت ابمكانها من الخوف ما رمت احركها .
.اتجتفت من البرد كنت ارتجف.. و بداخلي ميته...بس حسيت الدم رجع يسري بجسمي..يوم جفت فارس ياي صوبي و بايده علبه الذهب الي من ساعه شراها .
.راقبته يفتح العلبه...رصيت ع اصابعي ..ما ابا منك شي...لا تجرب مني ..غصب اتحسسني و اتحسس روحك انا متزوجين..حالنا حال أي زوجين.
.بس فكرت اطاوعه لاني خفت يخليني هني و بها المكان ...لو عاندته يسويها هالمجرم...يير ايدي طالعت البحر...حسيت ايده دافيييييييييه .
.و الله تمنيت ان اتم ايدي بحضن ايده ادفيني...
فجيت عيوني يوم سالني: بردانه نوره...
هزيت راسي بمعنى نعم من غير ما اطالعه..حسيت بالخاتم الي صار بصبعي.. و كانه يقول لي خلاص ملكتج نوره..طالعت الخاتم و كانه دره من الدرر الي فوق
محاوطه بالقمر...يلست اتامله معقوله انا بحلم ولا كابوس..
سالني : عيبج..
حتى لو ما عيبني بقول هيه..متروعه منه..لانا ابروحنا..و يمكن يسوي لي أي شي ..
سالني مره ثانيه : عيبج..
همست : هي..
اتفاجات يوم جفت يطلع خاتم ثاني.. و زخي ايدي الثانيه.. و لبسني الخاتم..
طالعته : وايد علي..
ابتسم : و انتي جي هاديه تستاهلين كل شي ..
عقبها طلع العقد..
قال لي : افسخي شيلتج علشان البسج العقد..
رصيت ايدي ع الشيله : مب لازم كافي الدبله..
بس اصر : لا ابا اجوفه فيج..
رديت لورا: ما اريد..
رد بعناد : افسخي شيلتج..
رديت عليه بحده : انت مينون تباني افسخها هني برع ...
طالع حوليه : منوه غيرنا هني بس انا و انتي "و ابتسم" و الشهود..
رديت مستغربه : الشهود..
ضحك : هههههه شو فيج..الشهود البحر و القمر مب شاهدين..
اوووووووه ..قامت تطلع علوم من ها معقوله انا جدااااام فارس ..اكيد انا بحلم..
سمعته يقول : يالله افسخي شيلتج ..
نزلت شيلتي ع رقبتي..حسيت بالهوا البارد يضربني ع رقبتي ..ارتجفت...اتجدم مني غمضت عيوني يوم تجرب مني ..اكثر.. و لبسني العقد.
.كل شي مر ابسرعه بس انا كنت احس كانه ساعات ..طالعته يوم يطلع الشغااب.. و يلبسني..كنت بصرخ من الويع غصب يلبسني.
.ما يعرف جتلني اذوني عورتني بس استحملت و استحملت لي ما خلص ...كانت انفاسه دافيه..بس جذبتني ريحة عطره جنااااااااااااان...نقزت يوم باسني ع راسي
و قال : مبروك .." وضحك" ههههههههههههههه يا العروس
دزيته بكل قوتي حسيت للحظه انه قاعد يتمصخر علي ..ضحكته كانه يستهزأ مني..
فارس : حلو شكلج و انتي امصدقه روحج عروس ...
حسيت بنار تطلع من ويهي..حيوان شو يتحرا عمره..مب منه مني انا الحماره الي طاوعته ..اوهمت عمري انه ممكن يفرني هني..بس ايخسي شو ما عندي اهل.
.يدورون علي...اكررررررررهك فارس ..تتمصخر علي..
حسيت بنار تغلي في صدري..و انا اسمع ضحكته..شليت الرمل. و فريته بويهه.. و ركضت صوب السياره
..سمعت صرخته يوم يتويع : أأأأأأأأأأأأأأي عيـووووووووني ..
فكرت للحظه اعفد ع الكرسي و اسوق السياره..بس سبقني.ركب السياره ابسرعه.. و زخني من رقبتي ..جفت بريق الغضب الي لمع بعينه ام عينه الثانيه الظاهر
كانت اتعوره..كانت يحكها ابيده..
يلس يهزني : يا الشقيه يا الشيطانه الصغيره عورتي عيني..
غمضت عيوني خفت منه و حسيت روحي بتظهر..هدني و دزني بعيد عنه .. و يلس يحك عيوني..صحت..هذاا اول يوم لي..معاه..شو بستوي عقب.
.حطيت ايدي ع ويهي و يلست اصيح ...ابصوت عالي كنت منهاره.طنشني تم ساكت و كأنه عايبنه صوتي و انا قاعده اصيح بس .
سمعته يقول : حقج علي ...انا الغلطان اسف ..
صرخت عليه : ليش تزوجتني انا اكرررررهك اكرهك..
فسخت الدبله و فريته ابويهه : ما اريد منك شي طلقني طلقني ..
و يلست اييره من ثيابه و فريت غتره من ع راسه كنت ابا اطلع كل غيضي.
صرخ علي :نوووووووووووووره..
نقزت يوم سمعت صرخته ..هديته..خفت لا يمد ايده علي مره ثانيه..لصقت فـ باب السياره..سمعت صوت نصخه عرفت انه محرج ع الاخر.
.يلست اصيح بس بصمت..حرك السياره....ارتحت اخيرا برجع شقتي ...تمينا طول الدرب ساكتين ...مسحت دموعي..يوم جفت البنايه الي عايشه فيها..
وقفنا عدالها ..عفدت ع مقبض الباب..بس قفل السياره عني ..
طالعته فأشر ع الدبله و كانه منقز منها : شيلي الدبله معاج..
كنت ابا كل شي ينتهي بسرعه ابا انزل من السياره كنت احس مخنوقه.. و ادري اذا عاندته بعاندني..شليت الدبله باصباع ترتجف..سمعت صوت القفل .
.فتحت باب السياره و قبل ما انزل زخني من ايدي ..ما طالعته بس سمعته يقول بنبره ما اعرف شو كانت معانتها: حقج علي ..
هدني نزلت من غير ما اطالعه او ارد عليه.. و صكرت باب السياره..سمعت صوت السياره تتحرك بعد ما دخلت البنايه..دشيت الشقه.. و عفدت ع شبريتي.
.ضحكته يوم يتمصخر علي مرت في بالي فيلست اصيح منهاره ..معقوله حياتي من اليوم ما بمر عليها يوم الاو اصيح...حرام حرام..و الله حرام..قمت بدلت
ملابسي..و فسخت الذهب الي لبسني ياه تأملته شكله كان حـلو ...بلعت ريجي.. و انا اتذكر يوم كان يلبسني الحيوان يعرف يمثل بالقو...حطيت الذهب و الدبله
في بكس صغيرون..
و دشيت الحمام..اتغسل علشان انخمد و استعد للمصايب الي يايتني في الايام المجبله .
تمنيت بيوم الخميس اروح بيت خالوه مريم اتغداا بس ما اقدر اكيد هالحثاله هناك...سويت لي اكل خفيف ... و رجعت حجرتي اتفاجات عمور طالع من حجرته و ياي صوبي ..وقفت اطالعه ...
ابتسم لي : البارحه تاخرتي مع فارس ان شاء الله استانستي..
قعدت ع الشبريه اتطنز: هي استانست وايد ....و انت ..؟؟
عمور: حتى انا ...خوله فناانه
الي يقول ما يعرفها من قبل الحينه بس صارت فنانه..ما حبيت اعلق..الحينه هو يبا مني شي..ولا متى ياااه رمسني يالله تعالوا نجوف شو الزبده...رفعت راسي اطالعه ...يااه و قعد جريب مني جفتوا يبا مني شي ..
جفته مستانس : نوره ورا باجر..بخلص اوراقي فـ الدواااوم .. اوراق الدوره.. و قدمت خوله كمرافقق
رديت ابسرعه : و انا !!
ضحك : انتي هههههه بعد لا اتخافين...
ابتسمت : عمور يعني بسافر معاك بتم معاك..
رد علي : هي..بحجز عقب اسبوعين بنسافر ...
استاانست من الخاطر : علني فداك عمور ...
عمور : هي بس فارس يبا ياخذج بوظبي ..
رديت بإنفعال : شووووووووه انت قاعد اتقص علي..
زخني من ايدي : افهميني يا نوره..انا و انتي و خوله بنسافر عن طريق مطار بوظبي تبع الدوام كلهم بسافرون من هناك...ها مب موضوعنا..
.اهل فارس خاله و خالته يبون يجوفونج...
صديت الصوب الثاني : انا ما ابا اجوفهم...
عمور : ليش تعاندين..
صرخت عليه : انت شو مستوي ذيل فارس كل الي يبا اتسويه له..مب كافي الي سواه فينا...بعد امرابعنه ...
صخ عمور و عقب رمس : تذكري زين ما زين انا الي ضريته بالاول..
سالته : زين و ليش للحين مرابعنك شو يبا فيك مب المفروض خلاص تنتهي الثقه من بينكم..
عمور : قلتلج ما اتعرفين فارس ..فارس قلبه عود ..
صرخت عليه: لو قلبه عود ما ابتزك و خيرك بيني و بين مستقبلك هاللوث الحثاله..
قاطعني عمور: بس صخي صخي .عنبوه محد يروم يرمسج انتي !!..اتحملي هاليومين عقب بتسافرين و ما بتردين البلاد الا عقب سنتين ..
سكت و رجعت اقوله: ها الشي الي امخلني ساكته و صابره ...
وقف : اقولج خالي احمد اتصل بي..عازمنج باجر ع الغدا..بمناسبة ملجتج انتي و فارس ...و شي ناس بيكونون هناك..زهبي روحي...
وقفت و سالته : شو يعني زهبي روحج...
عمور و كانه طفر: اووووووووف انتي صج شرات الياهل الواحد لازم يستعمل معاج الف طريقه علشان ترضين يا الــــــــــــــله ..منج..بخلي خوله اترمسج .انا خلاص مب رايم اسولف معاج اكثر..
و طلع من الحجره..هاي ثاني مره تنقال لي ياهل...شو بلاهم..كلهم يعاملوني جي لها الدرجه انا صعبه !!!و الكل يسوي لي الف حساب ههههههههههههه يسون لي الف حساب ليش منو انا و شو اطلع ..شي يضحك..
و يحزن بـ نفس الوقت ..طلعت من حجرتي و سرت الصاله اطالع التلفزيون..نفخت روحي سويت روحي شيخه الكل يهابني و يسوي لي الف حساب ضحكت هههههههههههههه مدري شو الي خلني اتذكر الموقف الي صار لي مع فارس .
.حيوان قص علي..صج جرحني حتى ما اتصل يعتذر..لا بعد يبا ياخذني ابوظبي ع جثتي يا ولد فلان ...غفلت بس نقزت يوم سمعت رنة جرس الشقه..نشيت افتح الشقه...كانت خوله
اتغشمرت معاها: انتي ما تستحين يايه بيت ريلج..
خوله: ههههههههه يايه امطج من شعرج و اخذج معاي ...؟؟
نوره: ع وين ان شاء الله ..
خوله: عازمتنج ع الغداء فـ المنار ولا ما تبين..
ابتسمت : لا ابا.. و كيف ما ابا و يايتني عزيمه ببلاش ...صبري ببدل ملابسي..
خوله: اوكى بتريااج...بس مب المفروض تستأذنين من فارس
عقدت حياتي: نعم ..
خوله: هي ها المفروض الي يصير الحينه ترا هو الحينه مسؤل عنج ..
أشرت ع الكنبه: اقولج يلسي هني ولا تكثرين عن افرج من البلكونه و اجتلج..
خوله: ههههههههه تسوينها..
دشيت حجرتي و الله كل واحد قام يقولني شي..انجلعوا كلكم..بدلت ملابسي..و طلعت..
سالتها : طبعا انا الي باخذج..
خوله: اذا ما عندج مانع
ركبنا السياره و في الطريج سالتها : مب جنه اليوم الخميس زحمة خولووه..
خوله: ما بنتاخر ..بتغدا ابسرعه و بنروح صوب اليشمك او أي حد من هالمحلات..
طالعتها : ليش ..؟؟
ابتسمت لي : ما قال لج عمور ابوي مسوي عزيمه...
نوره: زين و عزيمه ما يحتاي انج تلبسين و تكشخين هالقد محد بيي
خوله: هههههههههه مب لي ..هاي الكشخه لج..
دشينا المنار..ما حبيت اسولف معاها و اخذ و اعطي معاها بالكلام ابا اتغدا ع راحتي ..يوعااااااانه...تغدينا ابسرعه لان ابصراحه ماخذنا راحتنا....المطعم كان زحمه..و ما تاخذين راحتج...
يلسنا نشرب تركش كوفي ..
:قلتها : خوله انا ما ابا اكشخ حتى افكر اني ما ايي اتغدا باجر..
شهقت خوله: تبين تفضحين اهلج انتي
استغربت : ليش افضحهم ان شاء الله..
اتجربت مني : جوفي حبيبتي..بنروح بنشتري لج فستان ..و عقب..بنروح الصالون علشان تتحنين..علشان باجر بعد الغدا..فارس بياخذج حق اهله فـ بوظبي ..يعني لازم اتروحين كاشخه...
ما عرفت شو اقولها..كنت بصرخ عليها بس ما ينفع المكان ..جافتني ساكته فسألتني
خوله: شو قلتي..
رديت عليها بغيض : و انتوا ع كيفكم تفصلون و تخيطون من غير ما اتقولون لي شو تتحرون لعبه بايدكم..
حسيت خوله انحرجت فسكتت ..
كملت كلامي : شو تتحرون اعماركم ..عااد انا ما بسوي شي من الي قلتيه.. و ما بروح مع فارس بو ظبي راويني شو بتسوين...
نشت خوله ابسرعه : كيفج انا اسفه..
و سارت عني..انجلعي بجوف منو بوصلج البيت..انا يابتنج..قعدت و انا ارتجف من الغيض شو يتحرون عمارهم هذيلا...جفت خوله اختفت عن انظاري الظاهر طلعت..ويه اخاف يصير لها شي...خوله من النوع الحساس..ربعت وراها..جفتهاا يالسه ع الكراسي الي برع.. و جنها بتتصل لـ خليفه او فارس ايي ياخذها..ييرت عنها الموبايل..حطت ايدها ع غشوتها و يلست اتصيح..
رمست: فديتج خوله ما كان قصدي اسفه..
ما ردت علي كملت صياااااح ....
ترجيتها : و الله بلحظه غضب..سوري سوري..بسج صياح قطعتي قلبي
خوله : خلاص ما يخصني فيج ما تبين كيفج تبين هم كيفج..
نوره : خلاص انزين انا تعبانه محد حاس فيني..اسفه خوله اسفه..
طالعتني: بالاول بتروحين تتحنين..
رديت ابسرعه: هي بتحنى و بتكشخ بس علشان خالوه مريم و خالي احمد الي مسوين العزيمه..
خذت عني موبايلها..
.ووقفت : عيل يالله اندش داخل ..
رجعنا داخل المنار ..و دشينا كذا محل..اخر شي اخترت ثوب..لونه بنفسج فاتح..و كنت احس ان الثوب وايد فخم يعني ما اتناسب هذي المناسبه الخفيفه..بس يالله علشان نرضي ست الحسن و الدلال خوله...عقبها رحنا صالون غدير.. و تحنيت ..اضاربنا انا و خوله فـ الصالون كنت ابا حنه خفيفه..و خوله كانت تبا حنة عرايس ...اخر شي صخيت..عن تصيح لي مره ثانيه و تفضحني ..
.اترييت لي ما نشفت الحنه خلاص..عقبها طلعنا ..
سالتها اتطنز عليها : أخت خوله أي صالون باجر تبينه يعدلني فـ دبي ولا الشارجه..
ضحكت خوله مدري ليش استانست يوم جفتها تنقع من الضحك : هههههههههههههههه
نوره: عيبتج..
خوله: هيييييييي وايد..بروح صالون ايفاري شو قلتي..
شهقت : انتي من صجج خلي شيما اتعدلني ...
خوله : لا تستهبلين..خليها مفاجاه و هالثوب لا اتروينه لـ حد لـ باجر..
سالتها: ما ابا اروح بوظبي مع فارس..
خوله: لازم علشان عقب بنسافر ماشي وقت..
اتنهدت : متى بسافر و ارتاح..زين انا ما ابا اروح ابروحي اخاف تعالي معاي انتي ...؟؟
خوله: شو تبين ارز بويهي هبله انتي ...
سالتها : عيل انتي ليش ما تحنيتي و شريتي لج ثوب شراتي...؟؟
خوله : لاني انا قبل السفر بيوم بتكون عزيمتي ..
أأأأأأأه يا خوله ما تدرين شو بصدري..انا بنيه مثل باجي البنات تبا قاعه فرق و فستان عرس تذكرت انا الي اشترطت ها الشيء ..
..دمعت عيوني ..فارس حرمني من كل شي الله يغربله.. ردينا الشقه..شويه و يااه خليفه ..خذ خوله..قبلها راويتها الذهب الي يابه فارس و حكيت لها كل شي ...بس هي تفهتني و خذت السالفه ضحك و سوالف ..اونه ماله داعي اني اصيح و اثور علشان ضحك و قال لي مبروك يا العروس..خوله ما اتعرف فارس .. ولا اتعرف طبيعة العلاقه الي بينا ..
.المهم قبل ما اتروح ترجتني اني البس ها الذهب..باجر ..بس يخسي البسه بعد ما تطنز علي ....فريت الثوب داخل الكبت..و رحت اغسل ايدي من الحنه من زماااااااااااااان حتى ما اذكر متى اخر مره تحنيت..بس شكل ايدي حلوه بالحنه...وصلني مسج و كان من فارس " بسامحج لانج ظهرتي من غير ما اتقولين لي بس علشان العزيمه لكن مره ثانيه ما بعديها لج "
كنت برد عليه بس مع فارس يناسب اسلوب الحقران يقطع المصران..مرت علي خوله ام العلوم...و سرت الصالون ..خلصت ع الساعه 12 الظهر..عقبها رديت الشقه..
و هي رجعت قبل ما ايي عمور..ما كانت تباه يجوفها ...يلست فـ حجرتي اتامل روحي..و الله اول مره احس اني عروس يوم جفت روحي جي كاشخه ..دش علي عمور قعد يتاملني لحظات..عقبها اتجدم و حضني : سامحيني نوره سامحيني..
ابتسمت: ليش كل ها..باجر بتطلق..
عمور مصدوم: فال الله ولا فالج شو هالرمسه ..
ضحكت : زين متى بنروح خالي حرق موبايلي ...
عمور: زهبتي اغراضج ..
نوره : اغراضي !!!
عمور: تراج بتطلعين معاه بوظبي ..
سالته: ليش ما بنرجع نفس اليوم ..
عمور: لا يمكن تقعدين هناك لي ما انييكم انا و خوله و نقعد معاكم و عقب بنطلع من مطار بوظبي ..
يلست ع الشبريه : شو بقعد في بوظبي مع فارس ابروحي...
ابتسم : شو فيج هاريلج..
طالعته : شو هالمصخره الي قاعدته اتصير..اتسون كل شي من غير ما اتقولون لي ..
عمور: ليش خوله ما قالت لج..
صرخت عليه : لا ما قالت "ويلست اصيح.."
حاول يسكتني لا اتصيحين ..نوره لا اتسوين ابروحج جي ..
طالعته و انا اصيح : انت قاعد تجتلني عمور انا ما اريده فارس ..
مسح دموعي: زين لا اتصيحين خلاص انا بتصل بقوم خالي ..و بخرب السالفه بس لا اتصيحين جي دخيلج...
سكتت و طالعته : ما يحتاي اتخرب السالفه..خلاص ماشي فايده المهم بسافر معاك صح..
هز راسه..طالعته جفت دموعه متيمعه بعيونه حضني و باسني
سالته : شو فيك..
خذ نفس طويل : احس اني ظلمتج وايد.."طالعني " بس انا اضمن لج فارس
رديت عليه : ترمس جني ما بسافر معاك..
حضن ويهي بايده: لا بتسافرين معاي بس احسج ما اطيقين فارس يكون جريب منج لو ثواني..
ابتسمت له علشان اخفف عنه : اخيرا حسيت فيني ..
ضحكنا..شليت شنطتي الي كانت فيها اغراض السفر..فكرت اخذها معاي ...و حطيت اغراضي الي بتكفيني اسبوعين...كنت احس برجفه..و انا ايمع اغراضي.. يا ليت يكون كابوس انش منه باي لحظه ..سرت صوب التسريحه.. عدلت ميكابي الي اخترب .
.لمحت البكس الصغيرون فتحته..و لبست الطقم و الدبله مالت فارس ..حسيت بنار تحرق جلدي مكان ما لمسني الذهب بجسمي يمكن لانه مال فارس ..شل عمور شنطتي..و نزلنا تحت ..ركبت سيارته..ما بغيت اودع شقتي لاني اكيد برد لها قبل ما انسافر مع عمور..بنسلم ع قوم خالاتي .







  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-07-2013   #28 (permalink)

ڪريَستآلهہ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1803
مُشآركاتيَ 0
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ڪريَستآلهہ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته


.
.,’؛:"(( الحلـــــــــقة التـــــاســـــــعة عـــــــــشر )).,’‘ـ،:"
"....مادريت انك بتنخدعني وتتسلف فؤادي..و ابتديت اكشف هواك...بعد ما قلبي هواك.."
وصلنا بيت خالوه مريم .. و كانت كذا سياره برع البيت الظاهر شي ناس وايد...نزلت و رحت سيده ع الصاله..جفت الصاله فاضيه..دخلت حجرة خوله..بعد محد وينهم !! اتصلت بخوله ردت علي ..
سالتها : وينج ..؟؟
ردت علي: انتي وينج..
قلتها: انا بحجرتج بس البيت فاضي وينكم..
خوله: موجوده الحينه بييج انا داخل حجرة خليفه مع شيما الحينه بنيييج
صكرت عنها ...اتوقعت بلاقي استقبال يناسب مستواي ..انفتح باب الحجره وقفت ع طول ع بالي خوله.
.بس كان فارس اتفاجا يوم جافني الظاهر ما عرفني اتغشيت و عطيته ظهري..بعدني ما نسيت الموقف الي صار اول امس ...اتصكر الباب ع بالي ظهر.
.شهقت يوم جفته يدش و يقفل الباب ..
حطيت ايدي ع خدي خايفه : انت شو اتسوي
ابتسم لي ابتسامه استفزتني شو يبا بعد مب كافي اول امس فليل مصخرني شو يبا مني.
.أشرت ع الباب و قلته : اطلع برع ..
اتجدم مني: مب قبل ما اسلم عليج...
صرخت عليه و رجعت ورا: ما ابا
مد ايده : السلام عليكم...
حسيه صج شيطان بنظراته صديت عنه من غير ما ارد عليه ..
سالني: شو انتي كافره انا متزوج كافره !!
رديت عليه بحده: ما يخصك...اظهر قبل لا اصرخ و افضحك...
سمعت ضحكته: هههههههههههه يالله سمعيني غردي اجوف...
خذت نفس طويل ..شسوي يا ربي شو هالبلوه الي ربي بلاني فيهااا ..اففففففففففف...
طالعته بغيض : و بعدين يعني ...و بعدين
سمعت دقت الباب هذا صوت خوله: فتحي نوره ...
ابتسمت ابتسامة فوز : يالله نش افتح الباب ..
فارس بعناد: بعد ما اتسلمين علي ..
حطيت ايدي ورا ظهري : ما بسلم مستحيل ...
انتبهت للذهب و الدبله الي كنت لابستنها..اووه زين ما انتبه جان بيعلق ع الذهب الي يايبنه ...
فارس: عيل ما بفتح..
خوله: يالله فتحي شتسوين..
اتجدمت ع اساس افتح الباب بس وقف ابويهي خفت من طوله حشى مب ادامي يبل شامخ عدالي..
مد ايده: سلمي..
زخيت ايده بغيض:ها ها شحالك شخبارك زين..
فارس : ههههههههههههه وايد زين..
زخ ايدي و باسها..يريتها و صفعته كرد فعل طبيعي رديت لوراا يوم جفت نظراته الي تغيرت و ابتسامته الي اختفت من محيااه...
صك ع اسنانه: ما عليه حاسبنهم لج ..
ورااح صوب الباب فجه..
شهقت خوله: انت شتسوي هنيييييييييييي ...
يلست و انا ارتجف بداخلي يا ربي كيف بروح معاه بوظبي ..مقدر ..اكيد بجتلني..و الله ماااااناسب بعض و عمور اونه اضمنه لج..
سمعته يرد ع خوله: ما يخصج..حرمتي و كيفي..
خوله: ما عليه مسود الويه طوف الرياييل يتريونك فـ الميلس...
طلع من غير ما اسمع تعليقه...دشت خوله جافتني يالسه ع الشبريه..
خوله : اعترفي شو كنتي اتسوين مع فارس..
رديت عليهاا : ماشي مهم ؟...
خوله: قولي و اعترفي ترا بفضحج بقول نوره و فارس كانوا بالحجره ارواحهم..
عصبت عليها: بس لاااه مب فايجه لج تستخفين دمج
خوله: سوري سوري..امممممم شو هالكشخه..ما ينلام فارس يقفل عليه و عليج الباب..
طالعتها بنظره فسكتت دشن خلود و شيما و نهله و خوات شيما عزه و رضيه...سلمنا علي و باركن لي..عيبهم تعدلي و يلسن يمدحوني..فقدته فارس ما يعرف يجامل او حتى يقص علي فقدته..حثاله شدرااه بهاي السوالف ...المهم قعدنا انسولف و كل وحده اتعق تعليق ع الثانيه.
..نسيت اني متضايجه..كانت لمتنا حلوه..قعدنا نتذكر اياام رحلتنا في البر..حكيت لهم حلمي. الي حلمته في الجزيره .بس ما قلتهم كل شي ...
شويه طلت علينا خالوه مريم تباني ادش اسلم ع الحريم يبون يجوفوني..نشيت ورحت الصاله سلمن علي..و باركن لي و الله ع رغم الكل الي يصير بيني و بين فارس.. الاهذي اول مره احس اني صج عروس...حتى حسيت اني بصيح يودت روحي...حطوا الغداا و تغدينــــــــا ..يا الله من توقع يصير فيني جي..اخر زمن اكون حرمة فارس سود الله رقاااع ويهك..بعد ما صلينا العصر..
زقرني خالي احمد: وينها نوره..
طلعت من حجرة خوله: لبيه خالي ...
خالي احمد: يالله تعالي سلمي ع اهلج..ريلج يبا يروح بوظبي...
حسيت اني طحت بحفره للحظات شو بروح بوظبي بهاي السرعه ما يصير..تو الناس..كنت بحتج و اقول بعدني ابا ايلس بس..عفدت علي خالوه عايشه اتسلم علي..كنت ابا اصرخ و اقول لحححححححححححححظه تو الناس ما ابا اروح الحينه.بس كل وحده قاعده ترقعني ابوسه..يالله شسوي مشيت معاهم الموضوع ..حضنتي خوله و بجت..
.مدري ليش مع اني بجوفها عقب اسبوعين حاولت اصيح بس ما فيني ..غصبت روحي ادمع ماشي فايده..من صاحت خوله..كلهن يلسن يصحن ليش مدري جني بموت..و هذا هو الواقع انا اموت كل يوم يذبحني فارس ...حضنتي خالوه مريم.. و كانت هي اخر وحده اتسلم علي..حضنتها..و كانت ميته من الصيااح..ابا اصيييييح بس ماشي فايده....
بس يوم جفت فارس واقف عند باب الصاله يترياني..و خواته يسلمون عليه..بجيت من الخاطر مدري من وين طلعت لي دموع..يلست اصيح و اصيح.. حتى خالوه عايشه يلست اتهديني...ما يدرون شو الي خلاني اصيح جان ضحكوا علي.
.المهم...طلعت من الصاله ..
و بعده فارس كان يسلم ع خواته و يباركون له..تغشيت يوم جفت خليفه و محمد حميد..مب متعوده اتغشي بس علشان كنت متمكيجه..و غير ان شعري طالع ابسبب التسريحه.
.المهم...سمعتهم يباركون لي..عدا حميد..ما سمعت حسه..يا ليتني ما فسخت دبلتك يا حميدااااان يا ليت..و عند باب الحوي كان عمور يترياني..سلمت عليه حضني و باسني فوق راسي ..شو السالفه الا هو اسبوعين و راده لكم يا جماعة الخير ...
قالي: سامحيني نوره سامحيني..
ابتسمت له و انا ويهي مليان دموع: مسامحتنك..عمور..
عمور: صدقيني اضمن لج فارس عقب كم شهر بتقولين ابا فستان و صاله و عرس علشان كل العالم يجوفون ريلي ..
ترجيته: دخيلك عمور لا تتفلسف علي..هالحثاله عمره ما بتغير محد يعرفه كثري..
رص ع ايدي: زين صخي خالي احمد ورااج...
طالعت وراي جفت خالي احمد و فارس يرمسون..و كأنه قاعد يوصيه علي احسن علشان يعرفون وراي ظهر و سند...سلم علي خالي احمد..سرت صوب سياره فارس مدري كيف قادتني ريولي صوب سيارته بس كنت مجبوره..يا الله كيف البرييء يربع صوب منصة اعداااااااااامه ...
ركبت سياره فارس هذي ثالث مره اركبها بس اول مره ادقق فيها كانت ريحتها حلوه..ابصراحه ما اتناسب سيارة هالحثاله ...طالعت من الجامه جفت خالي احمد و عمور مدري شو يقولون فارس و فارس بس قاعد يهز راسه جنه هندي توه يتعلم العربيه.
..المهم...يا ويلي ويلاااااااااه...يااه صوب سيارته بعد ما سلم ع خالي احمد و عمور...كانت كل خطوه من خطواته..كانه طعنه تضرب قلبي ...بلعت ريجي يوم فتح باب سيارته .. وقعد..نزل دريشه السياره الي كانت صوبي لان عمور اتجدم ..باسني ع راسي خيبه ..اليوم راسي شبع بوس..
سمعته يقول لي: تحملي فـ عمرج..
ابتسمت له : ان شاء الله..
قال لي: اغراضج كلها في سياره فارس ..
نوره: مشكور..
رجع لورا يوم حرك فارس شويه سيارته : فارس ما اوصيك...
فارس : افا عليك..في أمان الله..
عمور: وداعة الله ...
طلعنا ع الشارع الرئيسي...حطيت ايدي ع قلبي يا ويلي كم بتتحمل يا قلب .....تميت ساكته و نفس الحال مع فارس ...يلست اطالع الشارع الرئيسي..حطيت راسي ع السيت و غفلت من غير ما احس..شسوي من الملل...فجيت عيوني للحظه جفت فارس قاعد يصب بترول..طالعت حولي نحن وين ...؟؟
ما عرفت ...؟؟ بس الظاهر في دبي ..شويه وركب فارس السياره...و حرك..كملنا طريجنا...لـ ما وصلنا بوظبي و هذي اول مره ادش فيها ...ابوظبي شي مدهش كل بنايات... روعه..فديت داري..قمة التقدم و الحضاره..طالعت حولي..معلوم الريال ما يرد راس الخيمه من راغه ابوه ..هني وسايل الراحه متوفره بشكل كبير و متطور..دخلنا كذا شارع و من شارع لـ شارع..
.رن موبايله..سمعته يرد..فهمت من كلامه المتصل كان خاله..يبارك له عقب كلمته خالته...اونه امسوي روحه مستانس فقدته...
الغريب ان يوم طلبتني خالته اترمسني اتعذر لهاا شو يخصه هو يخي انا اباارمس مليت طول الوقت ساكته ...يا هي حاله ....اممممم يبا يروح لهم عقب يومين اونه يبا يرتاح مالت عليك يا المنافق قاعد يألف لهم قصص...بس خاطري اجوف البيت الي عااش فيه فارس عقب ما رااغه خالي احمد...ما عليه الايام ياايه..صكر التلفون..عقبها وقف سيارته...

طالعني : شو رايج بالرحله ..
رديت عليه اتطنز : جنان ...
رمس من غير ما يبتسم : يالله ننزل ...
فتح باب السياره..و نزلت قبله..حسيت ركبتي بتنقع باي لحظه..يالله هذيلا الي يشتغلون فـ بوظبي كيف كل يوم رايحين رادين لـ راس الخيمه ابصراحه اسميه انجـاز ...
نزل شنطتي من ورا..و اتجدم لحقته..دارت بي الدنيا و انا احس ابعمري واقفه بين بنايات اشكثر..بس تدرون ابتسمت حسيت بروحي فـ بلد اجنبي ؟؟؟
يالله عقب جم يوم بجوف لندن و بكون متعوده ع هالمناظر..وصلنا الشقه و كانت بالدور الخامس ...فتح الشقه..و انا مكتوب بكل حياتي اعيش في شقق..دشيت.. اممممم شقه عوده اكبر من شقتي انا و عمور..الصاله عوده...بس صج شقه عزوبي مب مرتبه ..شو ان شاء لله يباني انظف له شقته...المهم...لحقته وين ما سار ...فتح باب الحجره..
و حط شنطتي ..باين ع الحجرة مب مسكونه زين بعد...
طلع عني من غير ما يقول أي كلمه..الظاهر خالي احمد عطااه سد الحنك قبل ما يظهر من بيته...صكرت علي الباب ...يالله لاحقه ع الشقى..انسدحت ع الشبريه ..
أأأأأأأأأأخ تعبانه ...فسخت عبايتي و شيلتي ..رحت صوب دريشتي ع بالي بطيح عيني ع منظر رهيب بس كانت بويهي بنايات جامده .مثل فارس ..رديت ..حطيت اغراضي في الكبت...اخ لااه ما يعيبني حجره ما فيها حمام...طلعت ادور ع الحمام..جفت بويهي كذاا باب...اخاف افج أي باب يطلع لي فارس بويهي ...احترت أي واحد باب الحمام يا ربي شو هالارف ...رديت لورا يوم انفتح الباب الي مجابل باب حجرتي و ظهر فارس ..
طالعني : شو بلاج ...؟؟
سالته : ادور ع الحمام ..؟؟
اشر ع الباب الي ملاصق حجرتي : هذا حمامج.. "واشر ع الباب الي مجابل باب الحمام" و هذا المطبخ.."واشر ع الباب الي وراه" هذي حجرتي ...و كان الباب الي بين حجرتي و حجرته..مكتبته ..زين بعد طلع مثقف عنده مكاتب ...
جفته رايح صوب الصاله..و شغل التلفزيون..دشيت الحمام و تغسلت...طلعت ...صليت المغرب و العشى..مدري شو البس الحينه..شليت ثوب مخوره..و لبستها ..مشطت شعري .. و حطيت لي مكياج خفيف جدا...يلست بحجرتي ربع ساعه مليت..وكلت امري لله و طلعت رايحه الصاله ..جفت التلفزيون شغال .. و فارس مب موجود..طلع !!..
يلست اطالع التلفزيون..ياني فضول اجوف شقه فارس..و اطالعها مكان مكان..بس مدري اذا فارس كان داخل او ظهر .
..حسيت بيوع..شو هذي الحاله..ها الظاهر طالع برع ...نشيت دشيت المطبخ. فجيت الثلاجه .كانت فاضية ...؟؟؟ما فيهاا شي ..حطيت ايدي ع بطني يا ويل حالي ...طلعت ..رجعت الصاله شهقت يوم جفت الساعه تسع ابيه للحين ما رقدت هالسبال وينه ...
افففففففففففف شو هالارف ..حاله هذي..وين ذلف حسيت بالوحده..ابمكان غريب...مكان محد فيه غيري..يلست اوسوس الساعه عشر ونص و فارس ما رد..و انا شو اسوي لو ما رد...لالالاو عمور اونه اضمنه لج تعال جوف حالتي جان بتضمنه لي فقدته و فقدت فارس وياك...

يلست حسيت اني نودانه ...يلست اصيح.
.رحت حجرتي و طحت ع الشبريه..و انا ميته من الصياح..شو يتحراني مب اداميه يسوي فيني جي..يا الله متى يمر اسبوعين..
و افتك من الجحيم الي انا فيه..رقدت بعد ما حسيت اني تعبانه.. فجت عيني يوم انفتح ليت حجرتي..يلست ابمكاني خايفه..جفت فارس ياي صوبي...
بلعت ريجي:شو تبا ..اطلع برع ..
اتجدم مني ولا كأني ارمس : شو بلاج كنتي اتصيحين شوه...
نشيت من ع الشبريه و عطيته ظهري..بلعت ريجي منحرجه انا ليش ما قفلت باب حجرتي !!
سالني: يوعانه..

يتني الصيحه : ردني راس الخيمه.."ويلست اصيح" ما ابا اتم معاك..اناا مدري كيف طاوعتهم و ييت معاك..
رد علي: زين سولفي بعدين ..البسي علشان نطلع نتعشى برع..
عاندته : ما ابااه ...
فارس : امبلى تبين..قاعد اسمع عصافير بطنج...
تميت واقفه ابمكاني شرات الهبله و اصيح..اتمنيت من الخاطر اني ارجع راس الخيمه..اتجدم مني..فرجعت لوراا ..
فارس: شو بلاج انا ما أأأأأكل..
ما رديت عليه معقوله ها فارس !!مدري ليش ياني هالشعور ..طالعته راح صوب الكبت ..طالع ثيابي..
سالني : هذي بس ثيابج !!
ما رديت عليه ...اصلا ما كان يترياا مني جواب...لمح شنطتي الي كانت ورا الباب ..فتحها..
قلته : هذي ثيابي مالت السفر خلها ابمكانها ..
طنشني و طلع بدله ع كيفه يتعبث باغراضي ..ياني شعور اروح اشوته...بس خفت..لا يسوي فيني شي ..يااه صوبي و فر البدله ع الشبريه
قال لي: لبسي ها وايد حلو عليج ..
طنشته: ما بلبس شي انا ميته رقااد اظهر من حجرتي ...
فارس : حجرتج !!يالله زين لبسي ..ابسرعه..
صرخت عليه: انت ما تفهم اقولك برقد ما ابا اطلع معاك ...
شل بدلتي و ياه صوبي.: بتلبسين ولا البسج
رديت لورا اتهبي انت تلبسني ها القاصر بعد ...بروده و تطنيشه لي كان يحرقني من الداخل و يستفزني ...صديت عنه بس تجدم مني.
.شهقت : خلاص خلاص بلبس ...
يريت عنه البدله بعصبيه..بس ما علق..طلع من الحجرة ...لبست بكل غيض شو يتحرا عمره ها السبال ...يالله بتبع سياسة خوله .

.بصبر لي ما يفرجها ربي شو بخسر يا ربي ...طلعت من الحجره جفته يترياااني برع اول مره اجوفه لابس عقبال يعني ما كان متعصم..ابصراحه شي.
.احلى بوايد.
.المهم..ما حبيت امدحه ما يستاهل.حتى انتو لا تتصورون اني بوصف لكم شكله علشان ما اتقولون وااي يهبل ..أأأأأخ يا قلبي من ها الحثاله كم بتعاني ..طلعنا.
.و و نحن نازلين من االلفت..سمعته يقول بنبرة أمر: تغشي..
عدلت شيلتي و تحجبت..
قال لي : قلتلج تغششي مب تتحجبين..
رديت عليه: مب متعوده اتغشي..
طلعنا من اللفت حرج علي :تغشي اقولج..

يا الله شو هالحاله..زين ماشي ناس في الممر جان انفضحت فضيحه الله يغربلك يا فارس تغشيت ابسرعه...نزلنا من الدري و الله ما اعرف مب متعوده..نزلت الغشوه و ظهرت عيوني علشان اجوف الدرب...ركبنا السياره ...نزلت الغشوه..
هزبني: ثاني مره تتغشين ما تظهرين من الشقه جي كاشفه ويهج ...
سكت عنه ...يالله كيف بتحمله...زين ارمس و ارمس و تأمر ع كيفك اياااااااام و بفتك منك...تمينا ساكتين لـ ما وصلنا المطعم..ما انتهبت لاسمه بس شكله كان راقي و ع آخر فخامه..طلبت لي عشى..
انا بها الوقت قاعده احلم فـ رقادي مب اتعشى..ها من الحينه يبا يخرب روتين حياتي ...طلبت لي عشى...و أي شي يطلبه كنت اطلب عكسه..المهم تعشيت..ما توقعت هالكثر انا يوعانه..تميت اكل بشراهه..

ضحك علي : ههههههههه الي يجوفج يقول مب جايفه خير..
بلعت اللقمه حسيت بالاحراج بس طنشت : انت موتني من اليوع انا اتعشى الساعه 7 و ارقد الساعه 8 حط هالشي فـ بالك...
رجع ياكل: ان شاء الله بحاول اتذكر...شو رايج بالاكل ..؟؟
رديت عليه : لذيذ..
سمعته يقول: انا دوم من هني اكل...
كملت اكلي مطنشته و شو يعني دوم تاكل من هني و الله
خلصنا عشى..الظاهر كان وده يتمشى ..بس جافني نودانه..فرجعنا الشقه..ما صدقت..فريت عمري ع الشبريه و انخمدت ...
مرت ثلاث اتياااام و انا حالي مع فارس ما تغير ..كان كل يظهر من البيت و ما يرجع الا وقت الغدا او العشى ياخذني ع المطعم ناكل و نرد..ها الثلاث ايام كانوا اكره شي بحيـاتي..حسيت بالضيج و الملل ...باليوم التالي ...دش علي و كنت اتصفح المجله..
.قعد جريب مني و قال: قوم خالي يبون انروح نتغدا معاهم يبون يتعرفون عليج..
رديت من غير ما اطالعه: زين مب مشكله احسن بعد لاعت جبدي من اكل المطاعم ...
ما سمعت منه رد..لحظات رفعت راسي جفته يطالعني بنظرات مافهمتها موليه...انتبه اني اطالعه فوقف ابسرعه و قال لي زين يالله روحي لبسي ..اترياج هني ..
.سرت حجرتي من غير ما اقول شي..كنت افكر ليش كان يطالعني جذا...لبست و عاد هالمره كشخت من الخاطر..ابا احسسهم اني عروس ...طلعت و جفت فارس يترياني ..وقف يوم جافني: زاهبه..
رديت عليه: هيه ...
طلعنا من المدينة.. و دشينا ع فريج..يا سلام حي سكني ..ما توقعت اجوف حي سكني ع بالي كل بنايات..وقف عند فله دورين..الظاهر ها بيت خاله ..نزلنا من السياره فتح باب الحوي بواحد من المفاتيح الي كانت عنده ...دشينا بيتهم الحوي ابصراحه وايد عود و مليان زراعه روعه..تميت اطالع يمين و شمال عايبني الورد الي كانت منتشره في الحوي...زخني من ايدي: عيبج ...
حاولت ايير ايدي بس ما طاع يهدها: هي ..هدني..
همس: جب..
وفج باب الصاله..دشينااا...طاحت عيوني ع مجموعه كانوا يالسين بوسط الصاله..الوسيعه..حسيت بالاحراج ..مدري ليش انتابني هالشعور و من غير قصد رصيت ع ايد فارس ...
فارس: السلام عليكم...
_عليكم السلام..
اتجدم ريال شيبه الظاهر ها خاله سلم عليه و علي و بارك لنا.. وسلمت علينا حرمة بعد كبيره بالسن و الظاهر هذي خالته ...و عرفني ع عيال خاله..العوده زينب اتفاجات يوم قال معرسه و عندها ولد ...و الثانيه اسمها مهااا هاي باين عليها دلوعه من قصت شعرها حسيت جي ..شعرها كان وايد قصير عكس زينب الي شعرها كان واصل لـ ركبتها ...بس زينب كانت جميله أجمل ما رأت عيني ...ما شاء الله عليهااا ..اكيد هي بعمر فارس و امرضعه له ...عرفت ان مهاا متزوجه من جريب .سلمت علينا و ربعت فوق مدري شو بلاهااا .
.ابصراحه هاي العايله دشوا ..خاطري..يا حظه فارس..انراغ من بيت خالي احمد..و حضنته عايله..فنانه ..و الظاهر انه مرتاح معاهم..لازم 8 سنوات كافيه ..يخليه يحس انه عايش في بيته ...
فارس: وينه فيصل ...؟؟؟
حسن"خال فارس" بعده برع
زينب: شحالها حرمة اخوي..
هاي ترمسني !! و الله ما انتبهت حرمة اخوي يديده هاي .
..ابتسمت لها: الحمدلله..شحالج انتي ..
زينب : ابخير..عيل فارس ما قلت لنا حرمتك بها الجمال ..
كنت بضحك يوم انا بها الجمال انتي شو تطلعين فلقه قمر ...لاحظت اني للحين زاخه ايد فارس فيريت ايدي عنه ...طالعني و ابتسم : هذي نوره الي دوم اطريها لكم ..."كلامه كان مفاجاه لي"
خالته: كان يرمس عن شقاوتج..بس الظاهر كان يبالغ ..
يا الحيوان فاضحني جدام اهله ..رديت بابتسامه ما عرفت شو اقول ...
خاله حسن: هي امبين عليها بنت عرب و ناس ..ما شاء الله عليها ...
حسيت ان فارس بدا يغير الموضوع جنه غار يدري بعمره حثاله: وين راحت مهاا
زينب: تلقاها زعلانه منك..تدري بها دلوعه..
وقف فارس: بروح اراضيها ما انروم ع زعل المهاا ...
خالته: محد مدلعنها غيرك...
فارس و هو يركب الدري: هالله هالله بحرمتي ...
ابتسم لي و كانه يغايضني كنت بطلع له لساني بس زين يودت روحي
حسن: حصه يالله حطوا الغدا البنيه يوعانه..
نشت خالة فارس "حصه" : بروح اجوف الطبااخ ..
نشت زينب من مكانها و يلست جريب مني: كم عمرج انتي ...؟؟
رديت عليها : نهاية الـ 21

زينب : العمر كله ...انتي وايد حلوه هههههههه بحسدج..
ابتسمت لها: ما شاء الله انتي الاحلى و الاجمل..وينه ولدج...؟؟
زينب : طفر بي 24 ساعه صياح اتصلت بابوه مدري وين خذااه..
ذكرتني بجسوم علني افدااه .وولد السوري يحليله والله..انفتح باب الصاله تحجبت يوم جفت شاب داش..
زينب: ها فيصل اخوي ...كتكوت البيت..
فيصل: مب كتكوت ..
زينب: امبلى كتكوت البيت ..
فيصل : بفضحج يا......
حسن: جي ما اتسلم مسود الويه..
فيصل: كل منج اااا لسلام عليكم ...من ها الحلوه الي عندنا...
خيبه ويه لوووح بس شكله توه مرااهق..طالعنا صوب الدري صوت فارس: خلك بعيد عن حرمتيه..
فيصل"رفع ايده" استسلم..شحالج حرمة اخوي..
ضحكت"باين عليه دمه خفيف" ابخير ربي يسلمك
زينب: شو سويت بالامتحان...شد حيلك..
فارس: الاول ان شاء الله هالسنه بعد..
قعد فيصل: الله يسمع منكم...فكه ما بقى لي غير يومين..
الظاهر انه ثانويه عامه ...نزلت مهاا من الدري كانت لابسه عبايتها و شيلتها ..
حصه طالعه من المطبخ: وين رايح...؟؟
مها: خالد يترياني برع بنتغدا برع ..
حسن: سلمي عليه ..
فارس: بوصلج برع..
شو ها المصاخه شو يبا يوصلها يعني ما تندل الدرب صدقت حصه يوم قالت ..امدلعنها ..ها الحثاله..بس صج احسدك ع العايله الي لمتك..ابسرعه اندمجت وياهم ..و حسيت بالالفه معاهم..شعور طيب ...تغدينـا ...بعد ما خلصنا..راحت زينب بيتها الظاهر ريلها بعد برع.. و تمينا انا و فارس و فيصل..و حسن راح يرقدو حصه تمت اتسولف معانا...ع اذان العصر..
وقف: فارس : يالله نوره ...
حصه: وين يالسين ...؟؟
فارس: ان شاء الله الايام يايه ..
حصه: اكره اليوم الي خذت فيه شقه و طلعت عنا ..
فارس: ههههههه ما قطعتكم زين ليل و نهار وياكم..
باسته : فيك الخير يمه الله يحفظك..
في السياره:: لاحظت شي يجمعنا انا و فارس انا و هو بلا ام..ربتني خالتي و هو نفس الحاله بعد ما رااغه خالي احمد ..
سالني: شو رايج باهلي ..
ابتسمت له: دشوا خاطري..بس مهاا تدلع..
فارس: اول مره اجوفج تبتسمين ..حلوه ابتسامتج ..شو بلاها مها !!
صديت اطالع برع : ماشي ...
فارس: غريبه استويتي هاديه...مب من عوايدج..يمكن الزواج اثر فيج..
طالعته: و هذا اتسميه زواج يا..
قاطعني: بقص لسانج ..
سكت عنه ...ما عليه انا ساكته عنك بس علشان مابقى شي ع سفري مع عمور و ما اريدك اتخرب علي ..خلني اتحمل و اكون مطيعه هاليومين بس ..الله يصبرني ..دشينا الشقه..بدلت ملابسي بعد ما اتغسلت و يلست اطالع التلفزيون...وقت العشى يااه فارس ..طلعنا نتعشى برع ..ردينا متاخر..علمني السهر ولد امه ...
قال لي : باجر علي دوام نشي من وقت سوي لي ريوق ..لاعت جبدي من اكل المطاعم
طنشته و دشيت حجرتي: ما اعرف اطبخ..و هو اصلا شي في المطبخ..
فارس هي اليوم مزرته اغراض بس انتي الظاهر تعلمتي ع اكل المطاعم
سرت صوب باب حجرتي: من زمان متعوده ..
صكرت علي باب الحجره بعد هالقاصر..اسوي لك اكل دحق يدحك..حاولت ارقد تميت اتجلب ما ياني رقااد..انا صار لي اسبوع هني.. و ما قد اتصلت بعمور او هو اتصل يسال عني ...نشيت طلعت موبايلي...جفت البطاريه امفضيه..طلعت ادور لي جراجه...جفت فارس يالس يطالع تلفزيون لمحني واقفه
سالني: شو بلاج...؟؟
رديت عليه: ابا جراجه ..
فارس: حق شو..
تطنزت عليه: ابا اجرج مخي فيوزاته ضاربه ..حق شو بعد ابا ارمس عمور موليه ما اتصل فيني ابا اعرف اخباره ..
ابتسم لي ابتسامه مبهمه : انا شليت البطاقه من موبايلج..
فجت الموبايل ابسرعه..جفت مافيه بطاقه حرجت عليه: منو سمح لك تتعبث باغراضي ..
فارس: باجر بيبلج بطاقه يديده...
رديت عليه: ما اريد..ابا بطاقتي الجديمه...
رد ابرود: مب مستواج ..و بعدين عمور سافر..
اتمنيت بها اللحظه تنشق الارض و تبلعني بس اكيد يقص علي ..ما يباني اسافر ..ادريبه ها المحتال ..
رديت ابرود متصنع: جذاب..
فارس ضحك: ههههههههههههه و الله سافر من ثلاثة تيام هو خوله ...قص عليج..ههههههههههههههه
يتني الصيحه فارس يقص علي مستحيل عمور يسوي فيني جي انا اخته ..كان يضحك ع شكل ويهي المصدوم..قهرني..
صرخت عليه: جذااااااااااب انت اصلا واحد لوث ..
صخ فارس ونش تجدم مني رديت لورا خايفه قال لي: كملي ليش سكتي ...؟؟؟
خفت من نظراته ...لصقت باليدار حسيت ابروده قويه...يا ليت ييبت زلاغي معاي ...وينك يا كوت عمور ها مب وقته ..راقبت فارس الي رجع مكانه و شل موبايله جفته يضغط ع ارقام..و علا ع الصوت علشان اسمع ..كان صوت خليفه ..
فارس: شو اخباركم...؟؟
خليفه: الحمدلله ابخير اعلومك و نوره شو مسويه اكيد لاعنه صيرك..
فارس "طالعني": ههههههههههههه شويه...ماشي علوم من صوب اهل لندن..
خليفه: اسكت يا ريال خوله من سافرت كل يوم ادق اتصيح اونه متولهه ع..
ما سمعت باجي كلام خليفه..يلست ع الارض مب مصدقه...ما حسيت ابروحي قص علي عمور خدعني..قعدت اراجع الاحداث ..علشان جي بس يوم الجمعه سووا عزيمه لي و خوله..و بعد عمور اصر اني اخذ اغراضي كلها..و كان كل شويه يستسمح مني..حتى ما اتصل يودعني..يلست اصيح بصوت عالي...عمور خدعني ...خلني مع هالحثاله..وودرني..اكيد خوله ما تدري بها الشيء ولا كانت خبرتني..مدري فارس شو قال لـ خليفه..ما سمعت شي..كل الي حسيت به انه يتجرب مني ..كان يبا يجرحني ..طالعته و انا احاول اكتم عبراتي بس ما قدرت ..مسحت دموعي ع ظهر ايدي..يوم جفت نظرات فارس الي كانت تستهزأ مني..
قلته و انا اصيح: انا اكرررررهك و اكره عمور اكررررررهكم..
نزل و صار جريب مني: عمور خلج امانه عندي ..انا مدري كيف طافت عليج لعبتنا و انتي بقمة من الذكاء..
طالعته مصدومه من كلامه ما قدرت اقرا عيونه لانه دموعي كانت مسويه غشاوه ..ما تحملت نظراته..نشيت من مكاني وربعت حجرتي و يلست اصيح لي ما انهد حيلي ..
.نشيت شرات المينون..فجيت الشنطه بعد ما حطيتها ع الشبريه.. و حطيت كل اغراضي ...وصكرت عليها...انا مستحيل اعيش مع هالحثاله ثانيه وحده..انا تحملت و صبرت بس علشان سالفه السفر..يتني الصيحه مره ثانيه..الله يسامحك عمور ...انت ما تدري شو نوايا فارس لو كنت تدري ما خليتني هني ابروحي معااه...شليت شنطتي اسحبها ع الارض..و قبل ما افج باب الحجره فتحه فارس و يلس يطالع الشنطه: ع وين ...؟؟
رديت عليه: ما يخصك..انا ما اعيش مع شخص حثاله..تحملتك هالاسبوع بس علشان محطيه فـ بالي اني بفتك منك...بس انت علمت عمور النذاله...
هددني: ثمني كلامج....و ان كنت ساكت عنج بس لاني ما ابا ازيد عليج..كافي الي انتي فيه ...
طنشته.. و سحبت شنطتي...سرت صوب الباب ...و الحينه وين اروح..؟؟ انا ما اعرف أي مكان ولا ادامي هني ...؟؟ شسوي..؟ لو كان بنهار كنت تصرفت لـكن فـ ليل ..و بمثل هالوقت..ماشي امان ...طالعت وراي جفت فارس متساند ع اليدار..و ابتسامة استهزاء مرسومه ع محيااه...من جفته حسيت باليأس...رفسة شنطتي و يلست ع الارض اصيح : ردني راس الخيمه ردنـي ...؟؟ ابرايه عمور خليه ينسجن عله ما طلع موليه ...
اتجدمني و يرني ووقفت : ما احيدج ياهل اثجـلي ..
رفعت راسي اطالعه: ليش قص علي عمور ...وعدني اسافر معاه...
طالعني و كأنه اول مره يجوفني: انتي ما اتعرفين وايد سوالف...و بعدين بالعقل عروس توه متزوجه ريلها بخليها اتسافر برع سنتين..
صخت: من قالك انا عروس من قال ...
فارس..................." ماشي رد"
رديت عليه ابسرعه: بعدين شوه السوالف الي ما اعرفهااخبرني ...
فارس: كل شي بوقته حلو...
يرني جني ياهل وخذني حجرتي ..يلست ع الشبريه..امسح دموعي ...جفته يايب شنطتي معااه..
صرخت عليه: ما ابا اعيش معاك..
رد علي بنفس النبره و ابصراحه ما كنت متوقعه عصبيته: انتي زوجتي الحينه افهمي زوجتي...
كنت بصرخ و اصرخ و اقول اتهبي الا انت بس خفت منه و من صرخاته...رجعت اصيح..شات الشنطه فطاحت ع الارض.. و انفجت فطاحت كل اغراضي..ظهر من حجرتي..وصكر الباب بكل عصبيه..
.استغربت من تصرفه..المفروض انا الي اسوي جي مب هو ليش جي انجلب حاله..ما يهمني المهم اني ما اتم في بوظبي دقيقه وحده..بس كيف ..و الموبايل ما فيه بطاقه شسوي ..ليله كامله و انا اتجلب فيها ..فكرت اتصل بحميد ايي ياخذني بس بشمت فيني ..
مدري شسوي..اخرتها اعترفت لـ نفسي..انا مستحيل اقدر ع فارس دام اني وصلت شقته..اخرتهاا بيمل مني و ابروحه بردني راس الخيمه.
.ماشي غير حل واحد اني انكد عليه حياته ...و اتقبل الواقع الي صار لي ..بغبائي مهما صار يا عمور لو تركع جدامي ما بسامحك...حتى لو بجيت دم.. و عهدن عليك افرق من بينك و بين خوله لانها ما تستاهل مجرم شراتك .....بس شو هي السواالف الي ما اعرفها و الي طارها لي فارس افكار و كلام وايد كان يدور فـ بالي ...حتى ما كنت ادري انا صاحية او راقده..ما كنت اكيده من شي الا فـ شي واحد اني صرت تحت رحمة الحثاله
فــــــــــــارس ..
فتحت عيوني بثجل...حسيت بصدااع ...من تعب البارحه..يالله شو هالظروف الي امر فيها الزمن ما يرحم ابد...فجيت الستاره..جفت ا لشمس توها بتشرق...اتذكرت الحلم اياااااام ما كنا فـ جزيره قشم..كنت اصور الشمس وقت شروقها..حسيت بالانتعاش للحظه ...روعه الطبيعه ع الاقل اتحسين انها اتنسيج هموم و لو للحظات..سرت الحمام.. اتغسلت و لبست ملابسي...صليت الفير..وين ايام ما انش ع صوت اذان الفير ..لاحول ولا قوة الا بالله كل شي تغير في دنياي بس خلال اسابيع ...أي اسابيع الا ايااااااام...بلعت ريجي..سرت صوب المطبخ يلست اجوف كل شي فيه..واااااو كل شي ناقصنا طبااخ...سويت لي حليب بعد ما جلبت المطبخ فوق و تحت ادور ع الغوري ...يلست اشرب ...يا ويلك مني عمور..حقد العالم كله تجمع فيني ..بتندم ع الي سويته فيني ها يزاتي..انت و هاي الي ما يتسمى..اتروعت يوم سمعت صوت فارس : صباح الخير ..
ساحر ها من وين طلع !! طنشته و ما رديت عليه ...
طالعت وراي بعد ما حسيت بلاهدوء..جفته اختفى لا يكون كنت اتخيل صوته..يولي و شو همني منه كل شي تغير ..انتهت وولت ايام المصاخه..و الطاعه...غسلت الكوب.. و طلعت من المطبخ...قبل ما ادش حجرتي سمعته يزقرني..طالعت وراي جفت باب حجرته مفتوح لمحته كان يصكر فصم قميصه
..شو هاا فارس ضابط !!محد قاللي الي سمعته عنده شركة سيارات...التفت لي..جذبني شكله وسامته ملامحه الجميله..صديت عنه الصوب الثاني ما ابا اجوفه من زينه ...بس تعالوا ..انا !!نسيت قص الكروت ...لازم اتصل انهي اجازتي لازم اتفاهم ويا ها التعبان ....
تميت واقفه ابمكاني سمعته يقول : تعالي ليش وقفتي ..
اتجدمت ووقفت حذال باب حجرته..قاص علي معطني حجره ع قد حالها و هو ماخذ حجره روعه الا اتهبل قعدت اتامل الحجره كل شي فيها فخامه .
.طالعته يوم قال: شسويتي لناا فطور ..
ابتسمت له : حذر فزر..
طالعني : امممممممممممم بيض و طماط ..اذكر ناس قالولي انج ما اتعرفين تطبخين غير البيض و الطماط..
ضحكت اتمصخر عليه : ههههههه لا و انت الصاج خوزي من صباح الله خير..
رحت عنه صوب الصاله اشغل التلفزيون ...شو هالملل ..
.لحقني ما حسيت فيه بس سمعت حسه يقولي : عشر دقايق برتب اوراقي لي ما اتزهبين لي الفطور ..
فجيت حلجي علشان ارد عليه بس اختفى..اشرت بايدي ولي لااه بعد قصوري اسوي لك فطور ..انا عمور ما قد طبخت له و كنت اذله ذل ع اللقمه الي اسويها..اخوي جي انت شو تطلع ..حثاله..
حطيت مسلسل كنت اتابعه زماااااااان.
.اندمجت فيه مع اني عارفه احداثه..سمعت خطوات فارس..اتساندت اكثر و حطيت ريل فوق ريل اغايضه ..و يلست اضرب الرموت بركبتي اوني ادندن ..تم واقف للحظات يطالع سويت روحي مب منتبهه اكيد مصدوم مب هذي الي كانت البارحه شويه و بتموت ..صدقني برد راس الخيمه يا فارس و انت الي بتردني و الايام من بينـا ...مصخها شو يطالع هاااااااه سويت روحي انفض شعري؟؟حركت فطاحت عيني عليه اوني عاد ما ادري انه مصطن من ساعه هني ..فجيت عيني مستغربه من وجوده ..
اتجدم مني ويير عني الرموت : روحي حطي لي الريوق تراني تاخرت
صديت عنه و انا العب بشعري : انا عمور ما كنت اسوي له شي .."ورديت اطالعه من فوق لـ تحت و اشر بصبعي و قلت ابرود " تباني اسوي ل........
شهقت يوم يرني من ذراعي حسيت اني ذراعي انشل ما قدرت اكمل جملتي..انا ممكن اسوي أي شي الا نظراته الي دوم تخوفني و تجتلني ..
صك ع اسنانه : ليش سكتي ..كملي
همست له: خوز عني انت بتجلع ذراعي..
عضيت ع شفايفي امنع دموعي من النزول ..شهقت يوم دزني بعيد و قال : روحي المطبخ...
صرخت عليه : ما اشتغل عنك..
وركضت حجرتي بس قبل ما افج باب حجرتي زخني من اخر رقبتي ..و فج باب المطبخ و دزني داخل..حسيت الدنيا تدور فيني ...
سمعته يقول : هني مكانج..انا رايح الدوام..لكن يوم برجع ابا اجوف الغدا زااهب ...
اختفى من عيوني..يلست ع الكرسي..امسح مكان قبضه ايده..يودت عمري ما بصيح ..مااااااااااابصيح مب ها الحثاله الي بصيحني..ركضت حجرتي ..شليت اغراضي..لبست عبايتي و شيلتي...انا مستحيل اتم هني دقيقه وحده ...








  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-07-2013   #29 (permalink)

ڪريَستآلهہ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1803
مُشآركاتيَ 0
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ڪريَستآلهہ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته



,’؛:"(( الحلـــــــــقة الـعــــــــــشــــــــــــــــــــروون )).,’‘ـ،:"
".. لا مابي انا قربك ولا امشي ابد دربك.. ابي تبعد وتنساني ولا ترجع ابد ثاني"
سرت صوب باب الشقه.. و انا ارتجف من الغيض هذاك اول يا محترم اتمد ايدك علي..الحينه كبرنا..حاولت افتح الباب بس كان مقفول ...رفست الباب ابكل غيض..هذا هو فارس ما يفوته شي..لصقت باب الشقه و يلست اصيح..حسيت للحظه اني مخنوقه ووحيده فـ عالم ممزور بالناس..
شسوي وين اروح كيف اهرب منه ...دشيت حجرته..داعبت خشمي ريحة عطره..فتشت ادراجه يمكن الاقي بطاقه او أي شي تفتح الباب ...ماشي..مالقيت شي مهم ...سرت حجرة المكتب..دورت تلفون...مالقيت..يلست ادورو ادوووووربس يئست..انهرت مره ثانيه..
.رجعت حجرتي و رجعت شنطتي معاي.
.انسدحت ع الشبريه..يباني اسوي له غدااا انا شدراني اطبخ ...غفلت...فجيت عيني جفت الساعه 11 ..سرت الصاله يلست اجلب قنوات التلفزيون..شسوي اطبخ له غدا يمكن اذا طبخت بحن علي ..و بردني راس الخيمه زيييييين ما اعرف اسوي شي ...شو ها الادامي..انا ادري انه ما يبا بس يعاندني.. زين ما عليه...
دشيت المطبخ..حاولت اعابل اسوي أي شي بس ما عرفت..خطر ع بالي الكمبيوتر الي داخل حجرة المكتب..سرت هناك.. و شغلته احسن شي بقعد ادور طبخات بالمره اتسلى ...يلست ادور بالكرسي ياااااااااااي فارس مرتاح..
.انفتح الكمبيوتر كانت الخلفيه طبيعه...جفت وايد ملفات لمحت ملف اسمه "علياا" ياني فضول اعرف شو فيه ...قبل ما احط المؤشر عليه...تروعت من صوت فارس
الي كان واقف حذال الباب : شتسوين عندج..
وقفت مرتبكه ......................." ما كان عندي رد بعدني مصدومه من وجوده المفاجيء"
دش داخل الحجره رديت ورااا
اشر بصبعه: تعالي اظهري ..من هني ..
تحركت و طلعت من ورا المكتب ...
طالعني : اسمح لج تتعبثين بكل شي الا حجرة مكتبتي .."طالع الكمبيوتر" شو كنتي اتسوين ..
بلعت ريجي كنت بقوله من زين حجرتك بس اتذكر شو سوا فيني اليوم الصبح
سالني : منو قص لسانج..
رديت عليه و انا طالعه من حجرة مكتبه : كنت ادور طبخات ...
تبعني سمعته يقول لي : ثاني مره لا ادشين هالحجره .خير شر..و انا من باجر بييب لج لاب توب..
طالعته : مشكور ما ابا منك شي..
ليش شو فيها حجرته لا يكون ملف علياا اكيد..يالله شو هالانسان الغامض...و متحفظ و بعد لا تنسون حثاله و لوتي عود ...
سالته : انت دوامك يخلص الحينه ...؟؟
دش المطبخ يشرب ماي لحقته : لا بس ييت اتطمن عليج ..اتخيلت انج انتحرتي اتسوينها ..!!
كنت اتامله طوله شكله فـ بدلة الدوام ابصراحه شخصيه..بس للاسف مظاهر ...ولا هو من داخله شيطان ..
جفته يطالعني ارتبكت للحظه بس
تماسكت : ابا بطاقتي ...
طلع من المطبخ : ماشي ..
لحقته : شو يعني ماشي ...بتم جي مسجونه ..و بعدين ابا اتصل لـ للمستشفى ..ابا الغي اجازتي لاني برجع راس الخيمه..
ابتسم لي : لا و الله ...خلاص مالج حايه براس الخيمه..و انسي وظيفتج .."طالعني" ولا اقولج اعتبري روحج انولدتي من يديد..
رديت عليه بحده : مب ع كيفك اتقرر عني ...و هذي حياتي ..
ابتسم :بس انا ريلج..
اكرررررررررررره الابتسامه الي اجوفها ع شفايفه صديت عنه : انا ما ابا اهد شغلي ..
قعد ع الكنبه : هديتيه خلاص..
طالعته مب فاهمه كلامه كمل: انا من السبت الي طاف قدمت استقالتج يعني خلاص مالج مكان هناك ..
عفدت صوبه مب مصدقه أي كلمه يقوله : انت جذااااااااااااااب ..
رد ابرود : كيفج لا اتصدقين..
فارس قاعد يقضي ع مستقبلي شويه شويه...شسوي من غير شغل كيف اعتمد ع روحي..باي حق يتصرف جي..شي يقهر ان شخص يرسم و يحدد مسار حياتج و انتي ما عندج أي خبر...شليت التحفه الي كانت جريبه مني.و من كثر غيضي. ..فريته له ما كان منتبه لانه كان يعابل بوايرات التلفزيون فييت التحفه ع جتفه..نقز و جفت الويع بعيونه يستاااااااااهل علشان يعرف اني مستحيل اسكت له
التفت يطالعني محرج وحط ايده ع جتفه..
قلته و انا ميته غيض : يوم ارمسك بشي يخصني ..ما تعطيني ظهرك ... .
.اتجدم مني...صحيح نظراته ترعبني..بس انا بلحظه غيض رفعت راسي اواجهه..شو يتحسب روحه يلعب باوراق حياتي...بس تراجعت ورا و تبددت كل قوه و عناد فيني يوم تجدم مني و كان حاط ايده ع جتفه جان زين انخلع ...
انقهرت من نفسي لاني موقفي انجلب لـ دفاع مب هجوم يوم جفته محرج
قلته ابخوف : عيل ليش اتقدم استق.......
ما كملت كلامي ..يرني من شعري ابكل غيض.يتني الصيحه حسيت انه علقني من شعري سمعته يقول و كل غيض الدنياا
بصوته : انتي ع بالج اذا سكت عنج يوم اتسبيني..لاني امسوي لج الف حساب فانتي غلطانه ..لان ما كان علي حق...لكن الحينه ما بفوت عليج شي..
زخيت ايده الي كانت ماطه شعري: هدني ..هدني ...
و يلست ارفسه بريولي ع باله بخاف من تهديده ..صرخت صرخة الم و عذاااااااااااب يوم رص ايده ع شعري حسيت للحظه اني استويت صلعه...ادريبه حيوان ما يرحم ...يلست اصيح ابصوت عالي يوم جفت عناده...ع بالي صياحي بحرك شعور العطف و الرحمه عنده...بس قلتلكم قبل ..ها قلبه صخر...
قلته و انا ميته صياح : هدني يا الحثاله راسي عورني...
سمعته يتنفس ابسرعه : بالاول اعتذري..
بجذب عليكم لو فكرت اني بعانده لاني حسيت روحي بتطلع تحت ايده
ع طول قلته : انا اسفه ..هدني هدني..
فج ايده عني بعد ما دزني فطحت ع الارض..حسيت حيلي منهد فتميت ع الارض طايحه..غطيت ويهي بذراعي و يلست اصيح ..حسره و ندم لاني فسخت خطبتي عن حميد ولاني طاوعت عمور ..و تزوجت هالحيوان...ما قال أي كلمه طلع من الشقه ...تميت ابمكاني اصيح..للحظه حسيت ان كل شي حولي يدور..نشيت اسحب روحي لي ما وصلت حجرتي ..
.انسدحت ع شبريتي..يلست اتحسس راسي مكان ما كان فارس زاخني حسيت ببالويع..فرجعت اصيح...ع حياة الهم و الغم الي لقيتها .. و عمور يضمنه لي ..حيوان شراته قص علي ...
كل شي ضااع مني عمور دوامي كل شي كان يحسسني بالامان و الاستقرار ضاع و اختفى من حياتي..مدري ليش مرت كلمات فارس يوم قال "بتدفعين الثمن" غطيت ويهي بالحاف ..اصيح بس هالمره كانت دموعي خوف من المستقبل ...يبا يعاقبني و يحاسبني ع شي انا مالي ذنب فيه ...
محد قاله يسوي سواته و يسود ويوهنا ...فجيت عيوني طالعت الساعه كانت هنتين الظهر الظاهر اني رقدت ساعتين..كنت بنش بس حسيت اني ميهوده و جسمي متكسر ...تميت دقايق اتجلب فـ لشبريه ..اتذكر فارس يوم مطني من شعري ..خليه يولي ماشي حل غير اني اطنشه..ما فيني أكل ضرب من هالسبال ..
.نشيت سرت الحمام تغسلت.. و رديت حجرتي حسيت بطني يقرصني من اليوع..اووووووه شو الغداا..ما سويت ..الحينه بحتشر علي..يزول بعد قصوري احاتي غداا فارس..جلعة ابليس..
.سرت صوب التسريحه امشط شعري..انفج باب حجرتي قليل الادب ..محد علمه كيف يستأذن قبل ما يدش مكاان..حسيت ابرهبه بس رصيت ع المشط علشان اضبطت اعصابي و يلست امشط شعري مطنشتنه ...دش الحجره يوم حسيته انه يتجرب مني وقفت اتخيلت لو المشط كان سجين ازرعه فـ صدره..
قال لي : وين الغدااا...؟؟
رديت لورا ..كرهت شعور الخوف الي حسيت به منو ها علشان يخوفني ..رديت لورا..لانه ممكن يمد ايده الشاحوف علي ..طالعته من غير جواب ضاربني و يباني اسوي له غدااا صج ويهه لوح..
غمضت عيونه يوم علا صوته : وين الغــــــــداا انا مب قايلنج برجع من الدوام ابا اجوف الغداا زاهب..
بس كافي فارس جلعت عيني ...يلست ع الارض منهاره و اصيح بس لااه مصخها..حطيت ايدي ع ويهيي ..اصيح بصوت عالي و انا اقوله ابا ارد راس الخيمه ..نزل ع الارض و زخني من ايدي..ما كنت ابا اجوف ويهه زخني من لحيتي و رفع ويهي علشان اطالعه غمضت عيوني اعترفلكم كنت ميته خوف منه علشان جي تميت اشاهق خايفه منه .
.سمعته يقول : اتصيحين...؟؟ عيل وينها نوره الي لسانه اطول عنها ..وينها العنيده الي تتحرا عمرها كل البشر تحت رهن اشارتها وينها ...الي كل ما جافتني سبتني من غير ما اتسوي حساب لـ مشاعري و جدام أي انسان ...الحينه قاعده اتصيحين ...؟؟
طنشته ما همني كلامه كان بهذاك الوقت ما يهمني غير شي واحد ...اني ارجع راس الخيمه ..مدري كم دقيقه مرت و نحن بنفس الوضع..بس هو تم ساكت يطالعني جنه اول مره يجوف بحياته انسان يصيح متألم .لازم هو عنده احساس علشان يصيح..نش من مكانه طالعته
وقف عدال باب الحجره : البسي علشان بنتغدا برع ..
يا ربي يا برود هالانسان ابذمتك ها الموقف و الحاله الي انا فيها اتخليني اطلع و اتغداا برع ..ها صج غبي و ما يحس..بعد ما سوا الي سوااااااه... يباني اتغدا معاه برع..مسحت دموعي .. و سرت صوب الشبريه ..يلست ..انا ما اني متحركه من هني لا ما كله ولا شاربه الا يوم بيقول يالله تعالي باخذج راس الخيمه ...نقزت يوم انفج باب الحجره..وقف عداال الباب ..فارس: ليش ما لبستي شو تتريييييين ...؟؟
رديت عليه من غير ما اطالعه : ما ابا اتغداا
رد عليه : كيفج بس انا ابا اتغداا ..قومي لبسي...
كنت بصرخ عليه و اقوله انت يا الحثاله جان فيك خير سويت هالسوالف فـ راس الخيمه مب هني باخر الدنيا مالي سند ولا ظهر ...
اتكلم و جنه طفر : يالله قومي ..الظاهر تبيني انا الي البسج ..اوكى ..
دش الحجره و سار صوب الكبت..عفدت من مكاني و صكرت باب الكبت الي فتحه: انزين خلاص بلبس ..اظهر برع اظهـر
طالعني مد ايده ع ويهي و كأنه يبا يتحسسه بس فجاه غير رايه : ابسرعه اترياج برع ..
تميت واقفه ابمكاني طالعت روحي بالمنظره أأأأأأأأأأخ شكلي فضيع..يلست اتحسس ويهي ليش كان يبا يمسك ويهي و غير رايه..اكيد شكلي يخرع من الصياح.
.فجيت الكبت و طلعت اول بدله طاحت ع ايدي..غسلت ويهي..ما كان ودي احط ميكاااب لاني احب اكون ع طبيعتي بس هالمره اضطريت علشان اغطي شويه ملامح الحزن و الصياح الي كانت ظاهره ع ويهي ...طلعت من الصاله ...جفته قاعد يمشي و يرد في الصاله جنه اسد يتريا فريسته...حتى انه ما انتبه اني واقفه
فقلت : خلصت..
وقف و طالعني : ليش ما تتغشين..
سكت عنه طنشته يستهبل يباني اتغشى في الشقه:............." ماشي رد"
فارس : انتي بعدج اتعاندين ..؟؟
اتجدم مني فرجعت لورا و رديت ابسرعه بنبرة حزن و همو يئس : بتغشى يوم بنظهر من الشقه ..
مدري شو بلاني شو صار فيني ..معقوله الانسان يتغير و ينجلب فـ يوم ليله ...حسيت اني بصيح لصقت باليدار ..لانه تجدم مني شو ها السادي ..كنت بكرر جملتي و اقوله اني بتغشى يوم بظهر من الشقه ..دمعت عيني و جني استعد لـ ضربه بس
حضن ويهي بايدينه و همس : حقـج علي اسف...نوره
طاحت عيني بعينه ..انا بحلم !!! و الله اني نسيت اعتذاره يوم يلست اطالع رموش عيونه ..سبحانك ربي اول مره اجوف ريال رموشه كثيفه و طويله...ابتسامته جنها قومتني و رجعتني للارض الواقع ...ها يعني اعتذر لي ..ع بالي اتخيل بس ابتسامته اكددت لي...طالعته من غير ما اعلق ع شيء ..بس تعالوا كيف يفوتني دام هو راضي علي الحينه و قاعد يتبسم بكل بساطه بعد ما هزئني و مصخرني و بهدلني ..
سمعته يقول لي : قبلتي اعتذاري ..؟؟
فرديت عليه بشكل عفوي : انت حثــــــاله ...
توني بس حسيت بالكلمه لي طلعت مني..يوم جفت ابتسامته اختفت..بلعت ريجي خايفه بس شويه
قال لي : هههههههههههههههههه "بعد ما ضحك ابصوت عالي" شكرا هذي نوره الي اعرفهاا
اشهد انه مينون ...من ساعه كفخني لاني طولت عليه لساني و مديت ايدي عليه و الحينه يضحك عايبنه شو هالحثاله ...
فارس : يالله سرينـا ..
طلع و لحقته..تغشيتت قبل ما يحشرني بس غريب انه ما اهتم و طنش حتى كنت بفسخ غشوتي بس ما فيني ع حشرته مره ثانيه ...اعتذر لي ع باله بنسى سرعه بتجوف انت و عمور شو بسوي فيكم ...ركبت سيارته ..حرك..اتوقعت بنروح نفس المطعم ..الي دوم انروح له بس جفته يوقف سيارته حذال مركز ابوظبي مول سمعت عنه ..
زخني من ايدي..حاولت اهد ايدي اتصارعت معاه له ويه يزخ ايدي ..حاولت افجها ما سويت حساب للناس الداشه و الطالعه..بس طالعني بنظرات عصبيه..فوقفت و خليت ايدي تايهه في حضن ايده..ركبنا الدري المتحرك.
.تبون ابصراحه راسي داار مدري كم دري ركبنا و ما ادري نحن باي طابق..بس جفت المطاعم بويهنا..رصيت ع ايد فارس انتبه فسالني: شو بلاج..
قلته: دار راسي نحن وين وصلنا ..
فارس:هههههههه لانج اول مره تدخلين هالمركز..تعالي نطلب لنا ..و بعدين بنيلس
اونه يتحراني ما اعرف هالسوالف قاعد يخبرني شو بنسوي..مشيت معاه لفينا كذا مطعم..اخرتها طلبنا لنا...ابصراحه كانت وايد زحمه...تضايجت ..بس فارس قعدني ع طاوله شويه منعزله صوب العايلات... و كانت هالطاوله مطله ع البحر..روعه المنظر ...عرض علي اني ايلس و اعطي ظهري للناس و اكون مجابله البحر علشان اقدر اكل ع راحتي...فسخت غشوتي..طالعت الاكل جدامي لذيذ..جني من سنين مب ماكله ..
فارس: شو بلاج ما تاكلين يالسه تتأملين
طنشته ..يلست اكل ..و كل معاي ..تدرون كان يسولف ابكل وقاحه ولا كأنه سوا فيني شي..كنت مطنشتنه بس اسمعه... و هو مندمج ابسواااااااالفه ...و مرات اونه ينكت و يضحك.. وانا ولا ع بالي ...خلصنا سألني شو اشرب .
.طلبت بيبسي مع اني مب متعوده اشرب غازات بس بعد هالوجبه الدسمه...تشهيته...حطيت ايدي ع خدي اطالع البحر..اتنهدت حسيت بشعور الراحه ...اول مره من وطيت بوظبي ..يمكن لان البحر يخلي الواحد يرتاح..
.نقزت يوم سمعت صوت من وراي : سلام عليج ممكن نتعرف..ع الحلوين
طالعت صاحب الصوت هذا فيصل اخو فارس ..
.ابتسمت له : حياك ..استريح..
قعد مجابلني : تدرين اني ما عرفتج ..؟؟بس جفت فارس نش من هالطاوله ...شحالج..
رديت عليه : ابخير ..شو امتحاناتك ..
تنهد: الحمدلله ..باجي لي امتحان و بفتك...
سالته: ييياي ابروحك ..؟؟
فيصل : لا لا ياي ويا الربع قلنا بنمر نتغدااا...و بالصدفه جفت فارس...
سالته: شخبار خواتك..
ضحك: ههههههه الحمدلله ابخير..
كنت بساله شو يضحكك بس قال : البارحه فاتج ضرابة مها و زينب زين لحقت و فجيت عنهن طاحن ع امايه و هن يتضاربن ..بغيت فارس هناك..
اتخيلت الموقف : فضحكت معاه ههههههههههه"بغيت اعرف لو فارس هناك شو بسوي ما لحقت اساله لاني
تفاجات بـ فارس الي قعد جدامي : من وين طلعت انت ..؟؟
فيصل: انا قرينك اطلعلك ابكل مكان ...
فارس :هههه اييلك شي تشربه
فيصل: لا مشكور قلت بسلم عليكم..ياي ويا الربع بعدنا ما تغدينا ...
فارس : شو اخبار امتحاناتك..
فيصل: ترتبيييييييشن..."نش بعد ما رن موبايله" يالله بخليكم..سمحيلي حرمة اخويه ازعجناج..
ابتسمت له : مسموح بالحل
فيصل: يالله مع السلامه..
شربت البيبسي بس تفاجات فارس اتجدم مني و قال بصوت واطي : عيل تضحكين مع فيصل و انا من ساعه قاعد انكت لج ما ضحكتي ..
كنت بضحك من الخاطر..بس يودت روحي شو ها يرمس شرات اليهاال ..طنشته و كملت اشرب البيبسي زخ ايدي و رص عليهااا كنت بتويع بصوت عالي سمعته يقول : يوم اسالج ما اطنشيني
طالعته : شو بتضربني هني بعد جدام الناس ..
هد ايدي بعد ما طالعني بنظرات استانست قدرت اغيضه ..شرب عصيره تمينا ساكتين...عقب ما خلصنا ..اقترح علي نتمشى بمحلات الموجوده ف المركز اونه يمكن يعجبني شي و اشتريه بس انا ما كان لي خاطر ...
قلته : مب لاززم مالي نفس اشتري شي ..
ييرني : تعالي اندش هالمحل اتنقي لي بدلات حق ميوود..
عقدت حياتي منوه ميوود ..دام محل اطفال اتوقعت ايكون ولد زينب..
قلته : ولد زينب ..؟؟
هز راسه بمعنى هيه ..
نوره: زين انا ما اعرف مقاسه ما جفته هذاك اليوم..
فارس : ابرايه انا اعرف مقاسه بس انا ابا ذوقج...
للحظه نسيت ضرابتي مع فارس .. و يلسنا نشتري و ندور ملابس..ما توقعته يشيل هالكثر..لها الدرجه ميود غالي عنده..ما احيده اشترا شي لـ جسوم ولد خلود اخته ..كنا نتضارب بالاذواق..بس اخرتها نتفج ع شي ..خلصنا..عقبها دشينا محل العبايات و الشيله..استغربت ..
قال لي : اشتري لج غشوه..
حرجت عليه : ما ابا..... بتغشى بشيلتي..
طالعني بنظرات : اقولج اتنقي لج غشوه ..ترااا بشتري لج ع ذوقي ..
كنت بصيح من الضيج و الارف شو هالادمي ...اخرتها شليت أي غشوه..يتحراني بلبسها انا بحياتي محد قال لي تغشي حتى عمور اخوي ...جبرني ع اني اشتري بدلات..اشتريت كذا بدله ..علشان افتك من حشرته ..ركبت السياره و انا تعبانه ع الاخر ..شو ها لففني المركز ابكبره ...شغل السياره ...بس ما اتحرك..جفته يفتح السده الي كانت صوبي...و طلع علبه ...عطاني يااه ..و قال لي : فجيهااا ..
طالعته : شو هاه ..
ما رد علي..حرك السياره..فجيت العلبه امممممممممم كان موبايل و اظن ها ايدد موبايل ..طالعته جفته يطالع الشارع.
.بس قال لي : افتحي ترا مغلق ..ما عرفت افتحه ..اشر لي ..و فتحته..الظاهر فيه بطاقه ...لاني فتحت اللسته جفت اسم فارس بس ...
طالعته : بطاقتي الجديمه فيها ارقاام عمور و خوله ..و كل اهلي كيف بتصل فيهم انا مب حافظه ارقامهم ...؟؟
من غير ما يطالعني : مب لازم تحفظينها..او تخزنيها عندج ..كافي اسمي ..مخزن و خلاص..
شهقت: شو يعني ..كيف برمسهم ..؟؟
رد علي بعد ما وقفنا عدال البنايه : اذا تبين اترمسينهم بطلبهم لج من موبايلي ...
سالته : ليش كل هاه عيل شو فايده الموبايل
ابتسم: علشان ترمسيني انا بس ..
خفت يوم خطرت فكره في بالي انه ما يباني ارمس قوم خالاتي و الظاهر انه عرف بشو قاعده افكر فسمعته يقول لي : قلتلج مالج حايه براس الخيمه خلاص انسيها..
رديت عليه ابسرعه: مستحيل لو شو اتسوي..
طالعني و اتكلم بجد: شرات ما انا ودرتها و حرمتيني من اهلي ..انتي نفس الشي بس ظروفنا تختلف ..
حسيت بشعور مخيف : انت تبا تحرمني من اهلي..
بعد السياره : لا بس اباج تحسين بالي انا حسيته يوم خليتي ابوي يروغني من البيت اباج اتذوقين نفس الي انا ذقته...
همست : علشان جي تزوجتني و استغليت عمور ..
طالعني : طبعا علشان جي..ليش كنتي تحسبين ميت فيج !! تبين اعشق وحده حرمتني من اهلي و انا توني فـ بدايه حياتي..
حطيت ايدي ع رقبتي و كاني مخنوقه شو يعني ..شو قصده .
طالعته و انا بداخلي رجفه : انا مالي خص ..خالي احمد..
قاطعني : خالج احمد راغني بعد ما انتي قلتي انا الي كنت فـ بيت خالتج عايشه..
رديت عليه: بس هاي هي الحقيقه انا جفتك ع اليدار ...
صرخ علي و كان الذكرى آآلمته : بس جـب صخي لا ترمسين عن هالموضوع انتي ما اتعرفين فيه شي ...انتي قضيتي علي حرمتيني من اهلي و من حياتي ..
كنت بقوله حرمتك من اهلك و انت عايش بها العز بس خفت منه ..يوم جفته منفعل ..
كمل كلامه : نزلي شو تترين ..
فجيت باب السياره .و قبل ما انزل فريت له الموبايل و قلته: ما احتاجه داام اني ما برمس فيه خله لك.
.دخلت البنايه..فارس قاعد يقضي علي و يحملني ذنب انا مالي خص فيه
..وصلت الشقه اترييته يوصل علشان يفتح لي الباب ..وقفت دقايق عقب جفته طالع من اللفت و معاه الاجياس ..ما قدرت اطالع ملامح ويهه خفت لا يكون محرج مني.
.فتح باب الشقه ..دشيت..ما تكلم ولا قال شي ..دشيت حجرتي و كان بوقتها يأذن العصر..بدلت ملابسي بعد ما اتغسلت و صليت العصر ..انسدحت ع الشبريه خفت فارس يدش علي باي وقت و يهزبني...بس استغربت انه ما يااه ما دريت بعمري الا و انا.راااقده ...
فجيت عيني..بكسل..جفت مأذن المغرب.نشيت ابسرعه اتوظي و اصلي من دش حياتي هالسباال انجلبت حياتي فوق و تحت...عقب ما خلصت من الصلاة..لمحت اجياس موجوده ع التسريحه.. و موبايل..ها ويه لوح قلتله ما ابااه ...فجيت الاجياس ..هذي البدلات الي شريتها من المركز...حطيتهم في الكبت و خليت الموبايل بامكانه ...
دشيت المطبخ..فكرت اسوي عشىى اسلي عمري و بالمره اسوي له عشى..يتحراني طباخه....سويت بيض هالي الي الله قدرني له.. و سويت معكرونه ..طلعت من المطبخ..جنه الشقه فاضيه ..سرت الصاله..اطالع تلفزيون ...
شويه ودش فارس ياي من برع خساره ما كنت ادري انه مب موجود ...كنت دشيت حجرة مكتبه و فتشت الكمبيوتر ليش ما يباني ادش هناك موليه..اكيد شي اسرار ..
.لحظه يمكن الاقي الورقه الي يستغل فيها عمور..خلاص عمور سافر ..و انا تزوجت شو بعد مافي شي يخص عمور ..
فارس: سلام عليج..
رديت من غير ما اطالعه : عليك السلام...
دش داخل..اظن بعد ما سمعني و انا ارد السلام..نشيت رحت المطبخ حطيت الاكل ..يالله سبراااايز..طلعت من المطبخ..جفت باب المكتبه مفتوح ..دقيت الباب ..
.سمعته يقول : تعالي نوره ...دشي
دخلت جفته مندمجه بورقه قاعد يكتب مدري شو يكتب ..ياني فضول يلست اطالع..بس بالانجليزي.
.بيييييييييل عليه فارس يعرف انجليزي احيده بالمدرسه كل يسقط بسبب مادة الانجليزي سالني من غير ما يرفع راسه: شو بغيتي ...؟؟
بلعت ريجي : حطيت لك عشى..
رفع راسه عن الورقه و طالعني : سويتي عشىى
هزيت راسي بمعنى نعم..يلست اطالع المكتبه اترياا رده ..سمعته يقول : بس اليوم بنروح نتعشى بيت خالي ..
طالعته : و العشى الي سويته ...
رجع يكتب في الورقه : ابرايه بعطيه لـ الناطور ..انتي روحي لبسي و اتزهبي عقب شويه بنظره ...
حسيت بغييييييييض شو هاا يقهر ..الحينه انا مسويه عشى علشان يعطيه ع الناطور..نفخت بصوت عالي اوني متضايجه و طلعت من مكتبه ..حطيت العشىىى في حراره... و رحت حجرتي ابدل ملابسي..طلعت الصاله جفته قاعد يترياني ...طالعني من جافني واقفه جريبه مني وقف...شليت الطاسه.. و ربعت ورااه برع ...نزلنـاا تحت...خذ عني الطاسه و عطااها للحارس... و سرنا صوب السياره ..
سالني : وين الغشوه ...؟؟
رديت عليه: ما يحتاي البسها الحينه فـ ليل منو بجوفني ..
حرك السياره : ع بالي بعد ..
يا كرهه ..طالعته جفته مندمج بالسواقه يطالع الشارع هـوو فارس ..من قال ف يوم بعيش معاه ..من قال فـ يوم بكون زوجته ...صحيح نحن مب عايشين كاي زوجين... هذاا بس بنظر الناس و العالم نحن زوجين..
سمعته يقول : اول مره اتجوفيني ...
صديت اطالع برع قافطه مب عارفه شو ارد عليه..وصلنا و هالمره حسيت ابسرعه وصلنا ... نزلناا..فج فارس الباب و دشينـا ...ما كان حد في الصاله غير حسن خال فارس ...دشينـا و سلمنا عليه ...
يلسنـا .. و راح فارس فوق يدور خالته ..
حسن : شحالج بنتي و اخبار اهلج فـ راس الخيمه ..
خطر ع بالي يا تراا حسن خال فارس يعرف ان ابوه راغه من البيت...مدري بس ياني فضول اعرف ...
رديت عليه: الحمدلله ابخيـر ...؟؟اعلومك انته ..؟؟
ابتسم: الحمدلله ابخير ...
شويه و دشت زينب و ريلها.. و معاهم ميود..اتحجبت..حسيت اني متلومه وقفت كنت بروح أي مكان...بس خالي حسن يلسني و قال منصور واحد منا فينا و اعتبريه شرات اخوج ...
زينب : شحالج نوره وحشتينـا ..
رديت عليها و انا اطالع ميود: الحمدلله ابخير ...
نش خالي حسن و معاه ريل زينب منصور.. و راحوا الصاله الثانيه ..
سالتها : الحينه ها مايد الي يرمسون عنه .. و يقولون شيطون صغيرون..
زينب: هههههههه هذا هوه ..
سمعت مايد يقول : دبه .. و ركض صوب ابوه..
زينب : عيب مايد..
ضحكنا : هههههههههههه
ابصراحه حسيت بالراحه كبيره مع زينب : ليش ما اتيين اتزورينا ..
زينب: افكر بس اقول توكم معاريس ما فينا انخرب عليكم..
يا حظي لو تدرين بحالتنا : لا عادي..
زينب: زين نحن كل بعد جم يوم نتيمع هني فـ بيت ابوي بس فارس اغلب الوقت يكون مع ابوي في حجرة المكتبه علشان مشروعهم ...؟؟
اتوقعت انها تقصد شركة السيارات ..
سالتها: بس فارس كيف يوفق بين دوامه و بين مشروعه..
هز كتفها: عادي ...تدرين فارس ما يقدر يهد شغله لان رتبته وايد عوده .. و بعدين خالد ماسك المشروع ..
سالتها: خالد !!
زينب: ريل مهاا اختي ..يصير ولد عمنا بعد...
قلتها: مهاا ما بتيي اليوم..
ردت علي: امبلى .. وي قوم عيال عمي ..اقولج كلنا نتيمع ..
اهااا كنت بسالها اكثر عن شخصيه مهاا بس اتولي ما اتهمني هاي مها اتذكرني بـ نهله.. نهلوووه وين ايامج مدري عرستي ولا بعدج ..ما اعرف شي عن اخباركم..دمعت عيني لاني للحظه حسيت بشوق ووله لـ راس الخميه فديتها و فديت اهلهاا .. اول مره اكتشف حتى عدوج اذا فارقج بعد تتولهين عليه بسال فارس يمكن هو يعرف اذا تزوجت او لاء ..يمكن يهمه بعد...؟؟
ما انتبهت لـ فارس و خالتي حصه ..يايين من فوق.. و راهم فيصل ..خساره كنت ابا اسال زيينب عن حياة فارس معاهم ..كيف كانت ...بس خالتي حصه يت صوبنا و سلمت علي و ع زينب ..
قالت لي: شحالج يا بنت الشمال ..
ابتسمت لها: ابخير.."واشرت ع فارس" بس ولدج يباني انسى الشمال و اهلهااا
حصه: مب كيفه..ما ينلام يوم صارت غزالة الشمال عنده شو يبا الشمال اهلهاا ..
انحرجت..يوم قالت لي هاي الرمسه..طالعت فارس ابتسم.. و راح صوب خالي حسن و منصور..
زينب: ههههههههه
حصه: قوم مهاا اتاخروا ...
زينب : اجوفهم...بعدها زعلانه من فارس ...؟؟
حصه: لا خلاص هو يقدر ع زعلهااا ..مدري هالبنيه طالعه ع منوه الله يعين خالد عليهااا ..
زينب: ما تسمعج ..بتاكل بعمرها..
استغربت شو سالفه مهاا لها الدرجه يعني متعلقه بـ فارس !! ما كملت افكاري لان دشن علينااا ..قوم مهاا...لمحت خالد كان طويل جدا ابطول فارس ما شاء الله ..هالعايله فارعه بطولهم...سلم من بعيد و سار صوب الرياييل...دشت مها و سلمت علينا..كان استقبالها لي ابرود.. معاها حرمة عوده اظن هذي ام خالد ..عرفتني فيهم زينب..فقالت : هذي ام خالد شريفه ...و هذي عايشه خطيبة فيصل..و هذي عليااا
علياااااااااا اهااا عليااااا يعني الملف الي كان موجود فـ كمبيوتر فارس و الي مخزن باسم علياا يمكن يكون هذي ..؟؟
ام خالد: شحالج يمه و اعلوم اهلج ..؟
رديت عليها: ابخير ..
قعدنا اسولف..حسيت بالملل..لان زينب من جافت عايشه قعدن يسولفن ارواحهن .. و مها و علياا بروحهن يسولفن.. و خالتي حصه مع ام خالد..احيانا زينب كانت تشاركني بسوالفهم...طالعت وراي..جفت فارس مندمج بالسوالف مع خالد و منصور..شويه و دش علينا فيصل..
طالعت عايشه جفتها اتلومت اتحبه ...ابصراحه من يااه فيصل غير جو القعده ...سوالف و ضحك و تعليقات..تعشينـا الريياييل بصوب و الحريم بصوب ..
مهاا: ليش دوم نتعشى جمااعه...؟؟
خالتي حصه: حرمة اخوج تستحي ..؟؟
مهاا: منوه عايشه تستحي !!!
زينب: قصدها نوره حرمة فارس ..
مهاا: زين باجر بتتعود..ولا بتم جي يلستنا رياييل بروحهم و الحريم ابروحهم..عيل شو فايدة لمتنا ...
ام خالد: الله يهدااج مهاا ..ما عليج مع الوقت بتعود نوره..
كنت برد عليها بس فضيحه..جداام الناس بس تقهر ..هاي الي اسمها مهاا ..صج انها لوث و ما اتحشم..
مهاا: مشكله الي ياخذ من بعيد..لو ماخذ علياا ما اتغير شي بحياتنا..
زينب: مهاا شو ها الرمسه..
مها: هههههه اسولف شو نوره زعلتي..
رديت عليها: لا لان انا و فارس تزوجنا خلاص..
طالعت عليااا ما قدرت اقرا شي فـ ويهاا ..
عليا: خلاص الي ما يباانااا ما نباااااااه
ام خالد تعاتب بنتها: عليااااااااا..؟؟
مها : لا حبيبتي يبونج بس مدري شو تغير ..فجأه..
خالتي حصه: حشموا البنيه عيب عليكن..
اتصدقون ما فهمت شي من تنغيزات علياا و مهاا ...بس طنشتهم و كملت اكلي لان ابصراحه احلى طبخات ذقتها ..في حياتي ..
خالتي حصه: كلي نوره لا تستحين يمه ..؟؟
ابتسمت لها: اكل و الله تسلم ايدج احلىى طبخه ذقتها فـ حياتي ..
زينب: صدقتي امايه معروفه بطباخهاا
ام خالد: شكلي لازم اعزمكم بيتي علشان اسمع مديح شرات حصه..
ضحكنا :ههههههههه
خلصنا..ورجعنا ..انسولف..
زينب: نوره تعالي شويه نتمشى برع ...؟؟
نشيت :زين ما يخالف ؟
عايشه: اغاار
زينب: هههههههه لحقينا بس عقب شويه..
الظاهر علاقه عايشه و زينب عوده رغم فارق السن..طلعنا برع .. و قبل ما نظهر سمعت صوت حسن من الصاله الثانيه: وين ماخذه البنيه..؟؟
زينب: بنتمشى برع لا اتخافون ما بخطفها..
طلعت برع و طلعت وراي زينب .. و نحن نضحك..
زينب: غريبه ان اهلي وايد تعلقوا فيج ..مع ان هاي ثانيه مره تتجاوفون ..
نوره: يمكن انحب
زينب: ابصراحه وايـد ..و باين عليج طيوبه...
مشينا في حويهم العود.. وقفنا صوب المريحانه ..
سالتها: شو سالفه مها و عليا..ما فهمت لـ تنغيزاتهن..
زينب: علشان طلعتج برع ابا اقولج لا تضايجين من تعلقياتهن ...
نوره: ما يهمني بس انا اخاف لساني يفلت و ارد عليهن ..ما ابا اتصير مشاكل..
زينب: هم جي يبون المشاكل..اقولج نوره..مهاا وايد دلوعه... و فارس ابد ما يرضى عليهاا..هي تعلقت فيه وايد اول ما سكن ويانا ..و مها علاقتها بـ علياا وايد...لانها بنت عمها و غير انها حرمة اخوها...
سالتها: زين انا شو علاقتي بكل هاه ...؟؟
زينب: الي بقوله لج خليه سر بيني و بينج..
قلتها: سرج فـ بير ..
زينب: تراا خالد يوم خطب مهاا..الحت مهاا ان فارس يخطب علياا علشان يتمون جراب من بعض..اتزوجوا خالد و مهاا بس فارس تم يأجل زواجه من عليا ..كل شهر ..؟؟
انصدمت: فارس كان خطيب علياا..؟؟
زينب: هيه...اصلا ما كان يباها بس مها كانت وايد تلح عليه.. و طبعا مها دلوعته و ما يبا يكسر خاطرهااا فـ شي..
قلتها: علشان جي اول ما زرتكم كانت هي زعلانه من فارس .. و ظهرت من البيت ..
زينب: عليج نور ..لانها اتفاجات بزواجه منج..؟؟ اصلا حتى لو ما تزوجج ما كان بتزوج علياا لانه ما يباهااا ..
ياني فضول اكثر: كيف كيف فسخ خطبته..قوم عمج ما تضايجوا ..؟؟
زينب:..امبلا تضايجوا.. كانت مفاجاه لنا..
نوره: ليش غير رايه..
زينب: مدري بس الظاهر يوم رجع راس الخيمه ...
اتنهدت..فارس ينخاف منه..يعني بطل خطبته عن علياا..علشان ينتقم مني...يالله رحمااك هالانسان مدري بشو يفكر...الحينه بس فهمت ليش مهاا جي تعاملني...
زينب: شو بلاج نوره انا ما خبرتج السالفه علشان تضايجين.
همست: مب مضايجه..
زينب: بس ابا اقولج ترا مها و عليا يستفزونج بالرمسه علشان اتردين عليهن..و يمكن مها تشكي لـ فارس ..و اخاف اتصير مشاكل من بينكم ابسبب مها لان فارس ابد ما يرضى عليها..
قلتها مع انه ما همني كلامها: مشكوره زينب ..
تفاجانا بصوت عايشه من ورانا: طحت عليكم شو اتقولون ...
زينب: تعالي ييتي بالوقت المناسب خلصنا رمستنا..
عايشه: من احينه اسرار ...
زينب: لا اسرار ولا شياته ..جفتي فيصل..
عايشه: لا تحرجيني جدام نوره..
نوره: ههههههه اونج تنحرجين..
سمعنا صوت صفير طالعنا كلنا جفنا فيصل قاعد يصفر و ياي صوبنا..
اتجدم منا و قال: نوره قصدي غزالة الشمال جفتي خطيبتي ....؟
نوره: قمر ..يا بختك ..
زينب: اتقص عليك..
جفت عايشه متلومه رد فيصل: ليش غيرانه ..عايشه شحالج عنبوه سلمي ..
ردت: ابخير شحالك انته..
فيصل: تماااااام ..جفتي حرمة اخوي "ودقها" عقبالنا...
اتلومت عايشه فضحكنا عليها انا و زينب ...
فيصل: زينب يبونج داخل ولدج يصيح..
زينب: لا و الله ولا تبا اتكون ابروحك مع عوااش
نوره: لا اتخافين انا بتم هني بخرب عليهم..
فيصل: حتى انتي نوره فارس يباج..
زينب: عليك حركات..يالله طوفوا جدامنا يالله..
فيصل: زين طوفن انتن و انا و عايشه بنلحقكم...
زختني زينب من ايدي: تعالي نوره هذا فيصل حركات اونه يبا يفهمنا يبا يتم مع عايشه ابروحه..
سرنا داخل..جفنا الكل متيمع سوالف و ضحك...دورت فارس ما كان موجود..
سمعت خالتي حصه: ريلج داخل المكتبه مع خاله و خالد...
ابتسمت منحرجه لانها كشفتني و انا اصلا ليش ادوره يرتني زينب و قعدتني معاهم..كنت متلومه من منصور استغربت ان عليا وايد ماخذه راحتها عقب عرفت ان منصوريصير ولد خاله قوم خالد و خواته..علشان جي هاي التحفه من ساعه قالت هذا الي ياخذ من بعيد
..ما تدري ان نص حياة فارس كانت معاي و فـ بيت واحد..البعيد بيكون انتي و بنت عمج علياا..التفتنا كلنا صوب باب المكتبه الي انفج..وظهر فارس و خالد و وحسن .خال فارس طالعت مهاا جفتها تضرب جتف علياا جنها اتنبهها ان فارس هني موجود..انقهرت من حركتها هاي ما تستحي ..طالعت فارس جفته ياي صوبي و قعد حذالي.. فكرت ازخ ايده اغايض علياا و مهاا بس كنت متلومه من خالد و منصور ...
رمسني بصوت واطي: مليتي ..
رديت عليه بنفس النبره: لا عاادي بس الوقت تاخر فيني رقاااااد..
ابتسم : زين قومي بنروح ..
وقف : يالله سمحولنا ...
حصه: تو الناس قاعدين..
فارس: ما عليه نتجاوف مره ثانيه..
حسن: يوم بتكون مشغول حرمتك يبهاا هني
فارس: ان شاء الله
سلمت عليهم ..طلعنا ..و عند عتبة الباب ..فارس: اترييني نسيت اوراق بييبها..
طلعت برع اتريااا فارس..اليوم حسيت غير اللمه و كل شي...بس عرفت اشياا وايد ..قهرتني و غايضت فيني..هذي الحينه علياا بتم جي ع طولنا املوعه جبودنا..و مها يمكن اكسبها مع الاياام..الاياااام ليش انا ناوية اتم هني طوال حياتي..مستحيل..انا برجع راس الخيمه باقرب فرصه ...التفت ادور ع فيصل و عايشه تذكرت انهم كانوا برع...التفت لورا يوم سمعت باب الصاله ينفج ع بالي فارس بس طلعت علياا و مهاا...الظاهر يدورون عايشه..
سالتني مها : ما جفتي عايشه...؟؟
رديت عليها: امبلى كانت هني مع فيصل ...
عليا: احسدها عايشه..
رديت عليها: تحسدين اختج ..
عليا: هي خطيبها ما هدهاا..لكن انا واعلييي..
يرتها مها: امشي انجوف فيصل و عايشه..مع السلامه نوره...
تميت اطالعهن لي ما اختفوا روحن وراا الفله ..طالع فارس : تاخرت عليج..
هزيت راسي بمعنى لا..ركبنا السياره ...يالله يا فارس..من عرفتك حثاله..حتى هني قمت اتسوي علاقات..لو عليا تعرف ماضيك..جان ما فكرت فيك و لو للحظه بس الظاهر البنيه ميته عليه ...
سالني: شو رايج بعايلتي ..
رديت عليه : ازوينين ..يعني عليا طلعت خطيبتك..؟
طالعني و كانه متوقع اساله هالسؤال : هي مثل ما كان حميدااااان خطيبج..
صديت عنه ..اتنهدت تنهيده عذاااب و ندم يا ليت ما فسخت خطبتي عن حميد..اغبي خطوه سويتها ابحياتي ...
سالني بحده: ليش تتنهدين ...
ما توقعته يسمع تنهيدتي ما طالعته: ماشي تعبانه ابا ارقد...
رد علي: بس هاي التنهيده كانت الم و ندم مب تعب ..
تميت اطالع برع كنت بقول ما يخصك بس طنشته مالي نفس ارمس كنت مصدعه و ابا ارقد...وقف السياره و زخني من جتفي حسيته للحظه انه بنجلع
فارس: يوم ارمس معاج لا تعطيني ظهرج..شوه ابوي ما عرف يربييج..
و الله العظيم مب فايجه لك..كافي الي صار لنا اليوم..حاولت اشيل ايده عن جتفي بس ما قدرت..
طالعته: انت قاعد اتعورني شيل يدك عني
اتجدم مني: بالاول قولي ليش اتنهدتي اشتقتي ليه..اشتقتي لـ حميد
صرخت عليه لانه رص ايده ع جتفي: انت مينون ..فج عني ..
رص ايده اكثر حسيت ان جتفي بنجلع: ردي انا اسالج..
يتني الصيحه: فارس انا تعبانه فج عني ..
هزني: اقولج حنيتي له ..
صرخت عليه : لا لا لا لا ارتحت ...
شل ايده من جتفي و يلس يطالعني: هي ارتحت ...
رجع حرك السياره ..رايح صوب الشقه..اما انا رجعت اطالع برع..و بداخلي الم كل يوم يزيد و تركت العنان لعبراتي اتهل بصمت ..







  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-07-2013   #30 (permalink)

ڪريَستآلهہ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1803
مُشآركاتيَ 0
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ڪريَستآلهہ غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته


الحلـــــقـة الثـانيـــــة و العشـــــــــــــروون .,’":‘،
"يااجمل احساس تفجر بالحنايا قول.. لولاك يالمزيون وش دنياي باحداقي.. طيف على اطراف الوجود بعالم المجهول... بعيد مأسور بسجن الصمت واطراقي.... "”
وصلنا الشقه و فارس طوال الدرب كان ساكت ما يرمس مدري بشو كان يفكر ...دشينا الشقه.. و حط البكس ع الطاوله شلته و حطيته داخل المطبخ دخلت ابدل ملابسي و اسبح ..بعد ما خلصت ظهرت من الصاله ..جفت فارس كأنه يبا يظهر ..
مدري ليش سالته هالسؤال: بتظهر ..
طالعني : هي تبين شي ..؟؟؟
رديت عليه : بس "ما عرفت شو ابرر سؤالي فتحججت بالعشى" ما بتيي تتعشى ..؟؟
لبس نعاله و من غير ما يطالعني : امبلى بيي اتعشى..

طلع من الشقه و طلعت روحي معاه .أأأأأأأأه يا ربي ما اباه يغيب عني لحظه ..ما ابا اتم ابروحي هني بالشقه ...ليتني اقدر ارجع راس الخيمه و انسى كل شي هني ..
.سرت المطبخ..ما عرفت شسوي له عشى..رحت مكتبه ادري انه ما بيي الحينه..خليني اشيك ع ملف "عليا" و بالمره بدور اكلات اسويها له ..اترييت يفتح الكمبيوتر ...ضغطت ع ملف عليا..بس ظهر بكس صغير يبا كلمة المرور..اففففففففف ..لها الدرجه يخاف حد يجوف هالملف خاطري اعرف شو فيه ..
.خمنت كذا كلمه سريه تتعلق ابفارس مثل اسم مها ...او اسم علياا او مايد. عمور ...ماشي فايده ...فجيت النت ...طلعت موقع الطبخ العربي ...جفت كذا طبخه سهلات بس للاسف المقادير ما عندي ...اخرتها فكرت اسوي دياي مشوي و بيزات..
طالعت الساعه كانت 7 المغرب شي وقت ..طبعة ورقتين الاولى خاصه بطريقة الدياي المشوق و الثانيه طريقة البيتزاا ..صكرت الكمبيوتر ... و سرت المطبخ ..تميت ساعتين في المطبخ اعاااابل بالبيتزا و الدياي بقى شي واحد ما اعرف اشغل الفرن !! الحينه شسوي ..؟؟فضيحه اسال منوه ..اقوله كيف يشغلون الفرن ..سرت الصاله..شلت الموبايل ..جفت مكالمات .اكثر من مكالمه..شي كذا رقم بس ما اعرفهم..اتصلت بـ فارس ...
فارس : هلا نوره ...؟؟
بلعت ريجي : فارس شحالك..؟؟
فارس: بخير شو مستوي ...؟؟
حسيت به يبا يصكر و كأنه مشغول يرمس ابسرعه : ابا رقم زينب ...؟؟
عطني الرقم و صكر ابويهي ..قليل الادب...حتى ما سالني شو اباها ..يقهر ..افففففففف ..اتصلت بـ زينب ...رمستها.. و طلبت منها اتعلمني كيف اشغل الفرن اتلومت يوم ضحكت علي ..المهم عرفت كيف اشغله
زينب: عيل سوي لنا عزيمه فـ يوم
نوره: من عيوني ...؟
زينب: ما نبا طباخ المطعم نبا من فرنج..
نوره: هههههههههه فالج طيب حددي اليوم انتي بس ...
سرت المطبخ.. و حطيت البيزا..خلصتها .. و عقب دخلت الدياي ...اول مره احس ان الطباخ شي حـلو ...خلصت كل شي ع الساعه عشر .
.دخلت الحمام اتغسلت ..يلست في الصاله اتريا فارس ..فكرت اتصل به يوم يت الساعه 11 ...بس اتذكرت كيف كلمني من ساعه علشان جي غيرت رايي ...انسدحت ع الكنبه اطالع الفلم.. و خذني الرقاد من غير ما احس...حسيت شي يتحرك ع خدي ..فجيت عيني جفت فارس جريب مني ...تميت ابمكاني جفته يبتسم لي بديت اشك هالانسان في حالاات ..يعصب و يضايج و يضحك و يستانس من غير سبب .. و عااد تعالي يا نوره تحملي كل الي بيييج..شل ايده من ع ويهي يوم ما رديت له الابتسامه ..يلست ..
غير محطة التلفزيون : ليش راقده في الصاله ..
جفت الساعه هنتين طالعني :شوفيج..؟؟
رديت له : ما توقعت جي الوقت متاخر ...
طالعني : ليش ..؟؟
نوره: كنت اترياك ع العشى ...
طالعني متفاجأ : ما تعشيتي ..؟؟
هزيت راسي بمعنى لا : انت قلت بيي ع العشى ...
قعد حذالي حسيت بربكه بس حاولت اضبط نفسي
سمعته يقول : ليش ما اتصلتي فيني ...
بلعت ريجي مب رايمه ارمس لانه وايد جريب مني صديت عنه اوني اطالع التلفزيون: ما عيبني ردك يوم طلبت منك رقم زينب ..علشان جي ما فكرت اتصل بك مره ثانيه
التفت له جفته يتاملني قال لي : شو مسويه عشى ..
همست: بيتزا و دياي بالفرن ..
يير خصله من شعري: زين حطيه العشى بتعشى معاج مره ثانيه ...بس بحاسبج لو صرت متين ..
ابتسمت له : انا مب يوعانه بس يوعانه رقاد..
فارس: ما يخصني ..شهيتيني فـ البيتزا ..
وقفت :زين برجع اسخن الاكل اكيد برد..
فسخ غترته و فرها ع الكنبه: اذا بـ الفرن ما اظن يبرد ...روحي اترياج...
شو ها الجنون باخر الليل الناس ترقد ..و هو يبا يتعشى...اتنهدت ..فارس جلب حياتي فوق تحت..انا المعروف عني ارقد الساعه 8 و انش الساعه خمس الفير ...تعالوا جوفوا وقت رقادي كيف ...زهبت العشى.. و سرت الصاله حطيت الصينيه ع الطاوله ..
طالعته: يالله تعال ..
نش من مكانه و يلس ع الكرسي.ز و يلست مجابلتنه ..تعشينا ..
قال لي : يا الجذابه اتقولين ما اتعرفين تطبخين ...
ابتسمت له كنت بقوله من النت بس تذكرت انه محرم علي ادش حجرة مكتبه فضطريت اجذب عليه ..
نوره : امممم زينب ساعدتني ع الموبايل ..
يبلع اللقمه : اخيرا رضيتي فـ الموبايل ..
يلست اكل : هي وقت ما بحتاجه ..
فارس: خليه معاج تراهم يتصلون بج ما يلاقونج ...
طالعته : من هم ..؟؟
فارس: زينب و خالتيه حصه ..
ع بالي كان يقصد اهلي الي فـ راس الخيمه بس ما طراهم..خلصنا عشى ...نش يغسل ايده
فارس يتطنز: باجر صومي ..
وقفت اشيل الصحون: ان شاء الله ...
رحت المطبخ هذي اول مره انا و فارس انكون مندمجين ويا بعض من تزوجنـا ...حطيت الصحون في المغسله ..تفاجات فارس واقف وراي وحط الصحون في المغسله استغربت من وجوده داخل المطبخ طالعته فقال لي و كانه قرا افكاري : بساعدج ....؟؟
رديت عليه: الوقت متاخر المفروض اتروح ترقد باجر دوام ...؟؟
فارس: ابرايه بداوم متاخر ..ولا اقولج بعطي روحي اجازه ..
نوره: غشاش ..
فارس : استاهل ...
يلسنا انظف الصحون و بالمره نظفنا المطبخ من غير ما نتكلم..يا حلاته يوم يكون رايق ...يلست امسح الطاوله .. هو كان يرتب الصحون في مكانهاا ..
قلته: شو رايك تعزم زينب هو ريلها ع العشى ..
رد علي : اشمعنى زينب ...؟ و ليش ما قلتي مهاا ..
هزيت جتفي مب مهتمه : ابرايك تبا تعزمها اعزمها ...بس انا قلت زينب لان هي قالت اعزميني و يكون العشى من طباخج
فارس : كيفج "قال لي هالرمسه و طلع من المطبخ "
شو بلاه ردت له الحاله ..توه كان شو حلاته..خلصت تنظيف المطبخ و طلعت من المطبخ..عرفت انه دش مكتبه ..فكرت اكمل رقادي مع ان كان خاطري اقعد معاه بس ابرايه ما يبا يسولف معاي بـ طقاق ...ما توقعت اني برقد ع طول ... نشيت اصلي الفير ..
و رجعت انخمدت.. نشيت ع اذان الظهر ...قمت صليت ...رحت ادور فارس جفته محد الظاهر غير رايه وراح يداوم ...دشيت المطبخ حسيت اني ميته يوع سويت غداا ...توني اغطي ع جدر العيش سمعت صوت باب الشقه يتصكر هذا فارس يـااه ربعت صوبه..جفته يفسخ جوتيه.
جافني واقفه عند الممرر : صح النوم ...؟؟
ضحكت له : قلت بتاخذ اجازه ...؟؟
رد علي : غيرت رايي ...شو كنتي اتسوين ..
لحقته : توني خلصت من طباخ الغدا.خليتني اعشق الطباخ ..
طالعني : و الله ..
هزيت راسي ...فقال لي : زين حطي الغدا لي ما ابدل ملابسي ؟؟؟؟
زهبت الغدا .. تغدينا كنت اتريا يمدح طباخي بس ما علق ....
سالني : اليوم بتعزمين قوم زينب ...؟؟
رديت عليه: انت اعزمها انا استحي ..
فارس: اذا بعزمها لازم اعزم قوم خالد..
طالعته يبا يعزم عليا انا ادريبه اونه مها و مها ..ع باله ما اعرف اقرا افكاره ...اتنهدت
سالني: شو قلتي ...
بغيت اقهره مثل ما قاعد يقهرني : خلاص شو رايك نعزم كل الي كانوا في المزرعه..بس ما يستوي اليوم خلها نهاية الاسبوع ..؟؟
طالعني : منو تبين كل الي كانوا في المزرعه تقصدين وليد ..
يالله تعيبني صراحته ما يعرف يسكت يطلع كل شي ابسرعه يلست احرك الخاشوقه بالسلطه العب فيها اوني مب عارفه ارد ...
سالني : تبين تعزمين وليد صح ...؟؟
طالعته : كيفك ..
صرخ علي : شو كيفك انتي مب قاعده اتقولين نعزم كل الي كانوا في المزرعه..
رديت عليه بنفس النبره: شو بس وليد كان في المزرعه ...
صرخ علي: لا اطولين صوتج علي ..
فريت الخاشوقه و نشيت من مكاني رايحه اغسل ايدي..فكر بالي بتفكر فيه انا ما يهمني ..توقعته يلحقني و يمد ايده علي بس جفته طنش و نش من مكانه و راح المكتبه..شليت الصحون من ع الطاوله و فريتها بالمغسله سمعته يزقرني من داخل حجرة المكتب سرت له
ووقفت عند الباب : نعم ..
اشر لي : تعالي هني ....
وقفت ابمكاني اعانده وقف و ياه صوبي سالني: حق شو داشه المكتبه..
بلعت ريجي كيف عرف ....؟؟ جذبت عليه : ما دشيت ..
رد علي : جذابه ...
سويت روحي معصبه اوني كنت بطلع من الحجرة لاني خايفه..زخني من ذراعي و سحبني لي الكمبيوتر ..ييرت ذراعي عنه : هدني ..
قال لي : انا مب قايلنج ما تدخلين الكمبيوتر خير شر ..
عضيت ع شفايفي شو اقوله ما رديت عليه
سالني: دشيتي ولا لاء ..؟؟
استسلمت : هي كنت اابا اجوف طبخات..
اتجدم مني : بس انتي حاولتي تفتحين ها الملف "واشر عليه بايده"
صديت عنه : لا
و كنت بطلع من الحجرة بس ييرني من شعري ..يالله ...شو هالانسان يحب يعذبني ...
ترجيته : فارس بس لا تعذبني...زين انا غلطانه فج عني ..
بعد ايده عن شعري الحمدلله طلع فيه قلب ..بس رجع و زخني من ذراعي بس مب بقوه كانت لمساته رقيقه ..خلني اجوفه رفع راسي اطالعه و انا منحرجه
قال لي : ثاني مره لا اتيين صوب الكمبيوتر ...
همست: اخر مره ..بس ياني فضول ...
فارس : ابعدي فضولج عني بليز ...
ليش شو سالفه هالفايل لها الدرجه خايف و محافظ عليه..لها الدرجه بدااخله اسراره ...تبون الصراحه حذرني بس زاد فضولي ..طلعت من حجرته.. و رحت حجرتي ..
.حاولت ارقد بس ما قدرت ...طلعت اجوف التلفزيون جافني متملله ...فعرض علي ياخذني بيت خاله حسن وافقته .. طلعنا..
هو ما نزل بس انا تميت معاهم و كانت مها اما زينب للاسف ما كانت موجوده ..كانت سوالفي كلها مع حصه و خالي حسن ام مها مب وايد بس لاحظت عليها انها ما قامت اتعق نغزات علي بالعكس كانت اتكلمني مره او مرتين و تسكت ...يعني تغيرت و هالتغيير ملحوظ ..
.حطوا العشى..قالولي اتصل بـ فارس بس انا الموبايل مخلتنه بالشقه..اتصلت مهاا و قال انه بتعشى برع .....المهم ع الساعه 11 يااه و خذني ...
.دشينا الشقه ...و الغريب ان طول الدرب ما اتكلم علشان جي طنشته مثل ما طنشني...دشيت حجرتي ...جفت علبه امغلفه ع الشبريه..
ربعت صوبها..فجيتها..جفت اتفاجات لابتوب ..فارس ياب لي لابتوب بس علشان ما ادش مكتبه و استخدم كمبيوتره. طلعت من حجرتي ادوره ..سمعت صوت فـ الصاله..رحت صوب الصوت..جفته قاعد يجلب التلفزيون ..
زقرته : فارس ...؟؟
التفت لي يلست جريبه منه : مشكور ع اللابتوب بس انا قلتلك ........
قاطعني : عيبج
نوره: هي بس انا مب النوع الي يقعد دوم ع الكمبيوتر ما كان لازم ..
ولا كأني ارمسه : زين روحي ييبيه ...و جوفيه ..
شو هاا يقهر انا فـ وادي و هو وادي ابتسمت له ابتسامة شكر و نشيت من مكاني ..رحت حجرتي ..يبت الللابتوب يلست حذاله .
. شغلنااااه .. و يلسنا انشيك عليه في اشياء ما اعرفها في الكمبيوتر قعد يعلمني حتى اخر وقت من الليل ... المهم حسيت بالراحه و الالفه ..
مع فارس كان هادي و صبور معاي اذا خربت شي يضحك علي و يعدله ...نفسي اساله بعد ثمان سنين شو جاف فيني تغيير ..لاني انا جفته انسان غير ...غير ..انسان طموح مثقف صار يعرف كل شي ...لو تم هناك في بيت ابوه ترا بتغير هالكثر و بفكر بمستقبله و بيكون عنده الي عنده الحينه ..هالشيء كان محيرني .بعد يومين .
.كنت مع فارس يالسين في الصاله انا كنت اطالع التلفزيون و فارس يلعب فـ الللابتوب يقول يايبنه لي هديه بس انا اجوف طول الوقت عنده ..المهم رن موبايله..التفت له يوم سمعته ان يرمس وحده ...
فارس : انا ما عندي مانع بس انتي لازم اتخبرين نوره ابروحج..اذا رضت انا ما عندي مانع ..
نوره:!!
شويه و ضحك : ههههههههه ما يخصني البطاريه امفضيه ولا غيره .."سكت شويه عقب قال"..لالالالالا لازم ادقين من موبايلها ..."سكت عقب ضحك" هههههههههههههه هي تعجيز ..يالله مع السلامه ..
سالته : منوه هاي ...؟؟
رد علي : زينب..بتسوي لج ...الحينه...
رن موبايلي نشيت ايبه من فوق التلفزيون ..جفت رقم ظاهر ..هاي اكيد زينب و انا مب مخزنه اسمها..بس حسيت الرقم يختلف عن الي دوم اجوفه ع شاشتها ...
رديت : مرحبا
زينب: هلا و الله شحالج ..
نوره: الحمدلله اعلومج ..؟؟
زينب: الحمدلله ابخير ..سمعنا اول امس كنت فـ بيت ابوي
نوره: هيييييه كنت بتصل بج بس نسيت موبايلي في الشقه..
زينب: شو رايج تحرقين موبايلج لانج موليه مب مستفيده منه.
ضحكتني: هههههههههه عندج حق ..
كنت ارمس و اراقب فارس الي كان مندمج باللعب..
زينب: عازمتنج ع العشى باجر ...؟؟
نوره: بس نحن امفكرين نعزمكم قبل..
زينب: المهم انا سبقتج..
نوره: خلاص مب مشكله ...دوم فارس راضي ماشي مشكله ...؟؟
زينب: لا حوول ابتلينا فيكم ..كل واحد يبا راي الثاني ...المهم باجر اجوفكم عندي بيت منصور ..
نوره: بيت منصور !!
زينب: هي انا ساكنه في بيت عمي ..
نوره: اوكى ما يخالف ولا تزعلينت..
زينب: هههههه يالله فيمان الله ..
نوره: مع السلامه..
صكرت و سالت فارس: توني ادري ان زينب ساكنه فـ بيت عمها ...؟؟
ما رد علي مندمج فـ اللعب ... يلست اطالع التلفزيون..مدري كم مر من الوقت ..و انا راقده ما حسيت الا يوم حسيت اصابع فارس تتحس ع خدي بطلت عيني..
رجعت غمضتها ..جان زين احلم..وايد جريب مني ..زخ ايدي و يلس يلعب فيها..رصيت ع ايده..انا وايد ارتاح لـ وجوده معاي ...ما يدري اشكثر يحسسني بالامان..بس الظاهر عمره ما بحس فيني ...فجيت عيني يوم سمعته
يهمس باسمي: نوره ...؟؟
يلست ابسرعه و ييريت ايدي من حضن ايده
طالعني : شو بلاج ..؟؟
صديت عنه و انا ارتب شعري بايدي: ماشي ..ع بالي ...
كنت بقوله ع بالي كنت احلام بس غيرت رايي ...
وقف و راح بعيد عني: يالله قومي ارقدي الوقت وايد متاخر ...
نشيت ..مدري ليش تغيرت نبرة صوته .. توه كان انسان مختلف..بس اتصدقون تعودت ع حركاته ..رحت حجرتي مدري كيف وصلت..المهم من شفت الشبريه انسدحت..ولا عندي خبر بالدنياا ...

نشيت ع الساعه وحده الظهر ..نقزت من مكاني فارس بيرجع من الدوام و انا ما سويت غدااا ...قمت اتغسلت ..عقبها دشيت المطبخ..
كنت ببطل الثلاجه بس تفاجات بورقه امعلقنها فارس ع باب الثلاجه "لا اتسوين غداا بنروح نتغدا في المطعم" اتنهدت احسن بعد راحه ..
.رديت حجرتي غيرت ملابسي .. و سرت الصاله اتريااه .....يلست اجلب قنوات التلفزيون..لمحت في قناة دبي الرياضيه..سباق التجديف ..بس كان بنهايه ..
و الظاهر هالسباق صار من زمان ..و التلفزيون محطنه اعاده..حسيت بالحنين و الشوق لـ راس الخيمه و اهلهااا ...كنت بصيح بس تبددت مشاعري كلها يوم فج فارس باب الشقه ..
فارس : مرحبا السااع ..
رديت عليه: مرحبااا ..
فارس: شو بلاج ...؟؟
نوره: ماشي كنت اتريااك ...
فارس: زين عطيني خمس دقايق اتغسل و ابدل ملابسي ..
و الله انه جنان ببدلة الدوام ..وايد عسل ..اكيد شي حريم فـ دوامه و شي مؤكد وحده تتخبل عليه و الثانيه اتراقب تحركاته متى يروح و متى يرجع علشان اتخبر رفيجتهاا..
حسيت ابعمري سخيفه ..من زينه هالحثاله...يالله من زماااااان ما قلت حثاله...كنت بضحك ع روحي..رحت حجرتي لبست عباتي و شيلتي و شليت الغشوه بايدي علشان ما يحشرني ..

.في الطريج فكرت اقول فارس اني بتصل بقوم خالوه مريم و عايشه الحينه بتمر ثلاث شهور و انا ما اعرف عنهم شي ..وصلنا المطعم ...زخ ايدي ...ما خطر ع بالي امانع مثل قبل بالعكس تقبلت هالشي ..ها المطعم اول مره ادشه..بس شو مطعم فخامه ع الاخر اتحسين ابروحج اميرة ..
يلسنا ع الطاوله و طبعا كانت فـ الزاويه ..علشان اخذذ راحتي ..فسخت الغشوه ..
سالني: شو تبين تاكلين ...؟؟
رديت عليه: شو عنده ...؟؟
فارس: كل شي اختار لج ع ذوقي ولا بتيين روحج تطلبين ...
نوره: اختارلي ع ذوقك ..
فارس: من عيوني ."ابتسم لي"
لو كان بإيدي كنت بقوله لا تلبس عقال خلك جي متعصم...ما ابا حد يجوف حلاته..راقبته من بعيد..احسن انه طوله عرض كل شي فيه هيبه.
.حتى انه كان ملفت..لمحت بنوته قصيره معها ريلها و كانت معاها بيبي الظاهر توه مولود....ذكرتني بشيما..حرمة خليفه..فجيت عيوني هذي نوف ..وقفت لا شعوري و زقرتها
نوره: نـوف ..
طالعت وراها انصدمت : نوووووووووره ..
ريلها اتجدم رايح ع الطاوله الي حجزوها ..اما نوف يت صوبي سلمت عليهاااا ..
قلتها: مب مصدقه عيوني يالله الدنيا شو صغيره ...؟؟
نوف: صدقج اخر شي اتوقعه اني اجوفج في بوظبي...
طالعت ولدهاا: ما شاء الله ربيتي ..
نوف: هيه توه مكمل شهر "شيليه"
رديت لورا: لالا مشكوره اخاف ..
نوف: هههههه .. وين ايامج يا نوره شخبارها راس الخيمه و الدوام شو حاله..
ييريتها : تعالي بنسولف ..خلي ريلج شويه لاحق عليج...
ضحكت: ههههههه نوره انتي ابد ما بتتغيرين ..شستسوين هني ...؟؟؟
نوره: عرست و ييت مع ريلي هني..
فجت عينها: و الله عرستي جي ما قلتي ... ولا عزمتي ..اصلا موبايلج شو بلاها اتصل بج مقطوع ...
نوره: سامحيني و الله كل ش صار ابسرعه ...
نوف: سبحان الله بالاول اتعايبين علي اني بودر راس الخيمه..
قاطعتها: صرت مثلج...شسوي ها نصيبي ..
سالتني : كم صار لج معرسه ...؟؟
رديت عليها: داشه في الشهر الثالث ...
نوف: ما حملتي ..
نوره"ما توقعت هالسؤال" لا بعدني .. انتي تشتغلين هني ..
نوف: لا ها مب مخلني يباني اربي ولده ..
نوره: ههههههههه جالع عينج ..
نوف: هيه و الله وينه ريلج..
دورت فارس اتصدقون اني نسيته شهقت: ويه قاعد يسولف مع ريلج ..
طالعت نوف :هذا ريلج !!
سالتها: شو بلاه ..؟؟
نوف: ما شاء الله وسيم..
نوره: هههههههههه اونج انتي حركات ...
نوف: يالله فضيحه بنخليج عطيني رقم موبايلج..
شو اقولها ما اعرفه !!
ابتسمت لها: انتي عطيني رقم موبايلج لاني بغير البطاقه ...
كتبت رقم موبايلها سلمت عليها و بست ولدها ..
.وقف فارس يوم جاف نوف يايه صوب ريلها..جفت فارس ياي صوبي ..قعد بالكرسي الي جريب مني
سالته: و انت اتكلم أي حد تعرفه ولا ما اتعرفه ...؟؟
ضحك: ههههههه شسوي اجتماعي..
سالته: شسمه..؟؟
رد علي ابسرعه: شو تبين باسمه..
ما توقعت ردت فعله: ماشي بس اسال ....
وصل الاكل..تمينا ساكتين لي ما حطوا الغدا...يلسنا ناكل..ما اعرف شو اسم الطبخات بس كانت لذيذه..
فارس: شو رايج ..؟؟
بلعت اللقمه: لذيذ.......
يلسنا ناكل ..سولفنا بمواضيع وايد...عقب ما خلصنا ....نشينا..رجع فارس و زخني من ايدي..رصيت على ايده من غير قصد طالعني .فصديت عنه متلومه كنت بيير ايدي بس فارس تم زاخ ايدي بقوه ..
قلته: بتجلع ايدي..
سمعته ضحكته: هههههههههه
عقب ما ركبنا السياره ...فج فارس السده.. و طلع علبه صغيره فتحها و سالني : شو رايج بها الخاتم..
شهقت يوم جفته : جنااااااااان شكله بالالاف ...
جفته استانس..طلع الخاتم من العلبه وزخ ايدي..حسيت ايده دافيه...ادفع نص عمري ..ما اريد منك شي لا ذهب ولا الماس ولا غيره بس اتم جي زااخ ايدي....لبسني الخاتم..
طالعته: مشكور فارس ..كانه امسواي لي ..قياسي مره ..
فارس: تستاهلين ..
طاحت عيني بعينه حاولت ابعد نظري عنه بس ما قدرت يالله هالعيون ..و هالنظرات كم عذبتني و كم كرهتها و الحينه صرت اموت عليها..كنت بصد عنه بس سبقني و حرك السياره ...
طوال الدرب تمينا ساكتين...تذكرت ..قوم خالوه ..
طالعته: فارس ..
طالعني من غير ما يرد .....؟؟؟
قلته: ابا اتصل بـ قوم خالوه مريم ...
راقبت تعابير ويهه بس كانت جامده
ترجيته: دخيلك وحشوني موت ..
رد علي: شو جفتي ربيعتج و تذكرتيهم ..
هزيت راسي: لا انا من قبل ناوي اقولك اني ابا ارمسهم..
رد علي : لا ..
سالته بعذاب : ليش لا ..هذيلا اهلي ..
رد علي بنفس النبره القبليه: لا
خذت نفس طويل و يأست خلاص ما فيني اخرب طلعتنا و اتضارب معاه ..بس ما قدررت امنع نفسي
قلت و انا فيني غبنه: انت قاسي ...؟؟
ماشي : ...........................
صمته كان يذبحني و عناده يعذبني اكثر و اكثر ...وصلنا الشقه دشيت حجرتي ع طول..يلست اطالع الخاتم الي بصبعي..وايد روعه فارس ذوقه حـلو..سرت صوب التسريحه..طلعت العقد الي كان يايبنه لي فـ يوم ملجتنا..بطلت العقد و رجعتته ابمكان و خذت السلسله..و علقت فيها الخاتم..و علقتها برقبتي ...
وضميت الخاتم تحت ملابسي ما ابا فارس يجوفه ...
.يلست اطالع التلفزيون يوم ظهر فارس من البيت ..عقبها فكت ادور طبخه اسويها و اخذها معاي بيت زينب ..طلعت اسهل طبخه فطاير بالسبانخ..رحت المطبخ و سويتها ..اتسلى ..
خلصت ع الساعه 7 ونص نشيت اتغسل و ابدل ملابسي..اتزهب لي ما ايي فارس من برع ...عقب ساعه كنا في بيت زينب ..بس فارس نزلني و راح مع منصور و قال انه بيرجع عقب ساعتين..دشيت..سلمت ع زينب كان البيت فاضي..
نوره: ماشي غيرنا معزومين..
زينب: لا بس انتي و فارس .. قلت مها بس من حملت متلعوزه
تفاجات: مهاا حامل مبروك ..
زينب : الله يبارك فيج جي فارس ما قال لج ..
رديت: لا
زينب اتبرر موقف فارس : يمكن نسى ..يوم سرنا المزرعه ..اغمي عليها..خالد ودها العياده اول مر رجعوا من المزرعه فعرفوا انها حامل ...عقبالج...؟؟
بلعت ريجي ..شو السالفه اليوم اثنين تمنوا لي ان احمل ...كنت بضحك ..انا حامل و من فارس ..كيف ..؟؟؟
زينب: شو يابه معاج في الحراره..
رديت عليها: فطاير توني سويتها كنت متملله فسويتها اتسلى ..
فجت زينب الحراره : اممممممممم ريحتها لذيذه ...
نوره: بالسبانخ..
شويه و دش علينا وليد.: اوووووه بنت الشمال هني..
زينب: قول غزالة الشمال ..
وليد: شحالج غزالة الشمال ..
نوره: ههههههههه الحمدلله...انتوا بتخلوني اصدق روحي ..كل ما جفتوني غزاله الشمال و غزالة الشمال ..
زينب: تستاهلين..
وليد: وين ميود ابا اتصارع معاه الهرم ..
زينب: حرام عليك ..و الله ولدي يلقاها منك ولا من فيصل ..
نوره + وليد=هههههههههههه
نوره: شو عندك دروع بعد بالملاكمه ولا المصارعه ..
وليد: تعالي تعالي براويج جوايزي..
طالعت زينب: صدقه زينب ولا يقص علي..
زينب: لا صج ها متخبل يعشق شي اسمه ريس ..
وليد: تعالي براويج ما باكلج..
زينب: روحي بروح اجوف ميود ...راقد ..
وليد: ابوي وينه ...؟؟
زينب: تدري انه ما يرجع البيت الا ع الساعه 11..من يطلع يصلي العشى هذي عوايده..
وليد: جفتي نوره بحياتي شرات شيبتنا متطور ..
نوره: ههههههههههه انت مينون .......وين جوايزك..؟؟!!
نش وراح حجره جريبه من الصاله الي كنا يالسين فيهاا ...لحقته فج الباب ....تقريبا الحجره فاضيه بس فيها رفوف فيها كذا كاس و ميدليات و كذا درع ...
نوره: كلهم لك..
وليد: قسم بالله ...منصور ما عنده ولا شي ..
نوره: هههههههههه زين محد قالك احلف بس ما شاء الله عليك عيل انت مثالي..
وليد:عيل شو تتحريني بس جوفي هذي خمس ميدالياات و ها الكاسين و ثلاث الدروع مال ربعي..
نقعت من الضحك:ههههههههههههههههه تستهبل شو بقى لك..يا الجذاب ..
وليد: شنسوي ..الله ما كاتب ..

نوره: ههههههههه يا الغبي ...طلعنا من الحجره تفاجات بـ فارس و منصور يالسين فـ الصاله ...و معاهم بو منصور .
وليد: اووه الشيبه راد البيت من وقت..
بو منصور: سمعت عندنا زوار ..
وقفت ابمكاني متلومه ..و ابنفس الوقت خايفه اذا فارس سمع ضحكتي من داخل الحجره ...نزلت زينب من الدري و معاها مايد...
وليد: نوره شو بلاج وقفتي ابمكانج ..
اتجدمت :شحالك بو منصور ..؟؟
بو منصور: الحمدلله شحالج انتي ربج الا بخير..
قعدت جريب من فارس: الحمدلله ...

منصور: منو ها البطل .."وخذ مايد من عند زينب"
زينب: شو اخبار طلعتكم..
فارس : الحمدلله كل شي تمام ..وار بو مايد ماشي خساير ان شاء الله ..
منصور: لي الشرف و الله..
وليد: لو اشتغل معاكم بتجوفون وين بتوصلون ..
منصور: بندين و بنطر من الناس..
الكل: هههههههههههههه
راحت زينب المطبخ..و لحقتها..حطينا العشى و احسها انها كانت امبالغه لانها امسويه وايد طبخات...
نوره: وايد زينب من بياكل كل هاه..
زينب: انتي و ريلج منو بعد.
شهقت: خافي ربج..
وزعنا الاكل في الصحون و الشغاله حطتهم في الصاله شويه و تعشينـا ...فـ البدايه تلومت عقبها حسيت الامر عادي..عقب العشى..يلسنا انا و زينب ابرواحنا
سالتها: الي اعرفه ان خالد ريل مها هو الي ماسك مشروع فارس و خالي حسن ..؟؟بعد ريلج..؟؟
زينب: لالالا..منصور ماله علاقه بـ مركز التجاري مال ابوي و فارس ..منصور ماسك مصنع التمور كله و فارس يساعده في بعض الامور ..
سالتها : مصنع التمور مال منوه ..؟؟
زينب: منصور و فارس مشاركين فيه بس اسهم فارس اتغطي بوايد ع منصور..بس فارس علشان ما عنده وقته عنده دوامه و مركزه التجاري فحطت منصور مدير عاام ع المصنع ..

معلومه يديده ..عيل فارس مب مخلي شيء ..
سالتها: و شركات السيارات ..؟؟
زينب مستغربه: فارس ما عنده شركة سيارات..
كانت مفاجاه لي..عيل عمور كيف قال لي انه كان يصرق من فارس من شركة السيارات يقص علي ولا كان يقصد مصنع التمور مدري بس بسال فارس ..الظاهر السالفه فيها سر ...
..يانا وليد.. لانه قوم فارس و منصور قعدوا يسولفون ع الشغل..فقعد وليد يلاعب مايد و احيانا يفاتن عليه و زينب اتضاربه..كنت اضحك عليهم..
لفتتني مساند الكنبه ..كانت فيها صورة مايد..
سالت زينب: منو مسوي هاه
زينب: انا عيبتج ..؟؟
نوره: وايد كيف مسوتنه ؟..
زينب: عادي اتروحين المكتبه و تشترين علبه..فيها رسمه و خيوط صوب ..مكتوبه الطريجه..اتسلى فيها عقب ما خلصت خذتهاا الخياط و سووا لي هاي الوساده ...
عيبتني الفكره : زين من وين لج صورة مايد ..؟؟اقصد كيف سويتهاا
زينب: خذتها لصاحب المكتبه يومين ..
و رسم لي صورة مايد ع القماش تبين اسويها لج..
ابتسمت : هي بس انتي خذي صورة فارس و انا بشتغل ع الصوف ..؟؟
مدت ايدها : خلال يومين بتكون عندج عطيني صورته ..
انحرجت: ما عندي ..
زينب: هههههههه ما عليج انا اذكر عندي صورة لـ فارس ...
نوره: مشكوره زينب ..
مر الوقت ..ما انتبهت للساعه الا كانت الساعه 11...سلمنا عليهم و روحنا..كنت مستانسه القعده ويا زينب ما تنمل ..كنت بسال فارس عن سالفه شركة السيارات الي قالهاا لي عمور بس جفت فارس مو ع بعضه.. و شكله محرج فخفت اني اضايج به و يقوم يطلع حرته فيني تميت ساكته ...لي ما وصلنا الشقه ..
سار ع طول داخل مكتبه شو بلاه ..؟؟ يمكن علشان المصنع ..؟؟ بس قال كل شي تمام ..؟؟ عيل شفيه لا يكون سمعني اضحك مع وليد في الحجره ..؟لالا ما اعتقد....يلست اطالع التلفزيون..حطيت قناة روتانا الافلام..يلست اطالع الفلم..ياه و يلس مجابلني...
قال لي: عطيني اللابتوب ..؟؟
نشيت بكسل و عطيته...
قال لي: سوي لي شاي ..
اففففففففف متفيج وقت الاحداث فـ الفلم يبا شاي ...امري لله روحت اسوي شاي ..رجعت شفته يرمس بالموبايل ...حطيت الشاي ع الطاوله و صبيت له.
سمعته يقول: انت شو اتقول منصور...لا اتوقع ع أي ورقه ..تسمعني ...
شكله محرج انا قلت السالفه تتعلق فـ شغله ...صكر الموبايل و شرب شاي ..
نقزت يوم صرخ علي : شو ها الشاي مافيه شكر ..
رديت ابرود : زين الحينه بييب لك علبة الشكر ..

سرت المطبخ...يبا يطلع حرته فيني ...حطيت له شكر زياده..حسيت اني متوتره اخاف يطلع حرته فيني ...
سالني: استانسي فـ بيت زينب ..
طنشته اطالع الفلم علشان مره ثانيه يتأدب و ما يطلع حرته فيني .. هزيت راسي بمعنى هي ..
سالني: شو كنتي اتسوين مع وليد في حجرته ...؟
رديت ابرود من غير ما اطالعه : ما كانت حجرته
شهقت يوم جفته عفد صوبي..وقفت ابسرعه زخني من ذراعي هزني بعصبيه: يوم ارمسج طالعيني ...؟؟
ارتجفت خفت منه عصبيته ذكرتني يوم كنا فـ لضاحيه فخفت منه و فضلت السكوت ..
رد سالني بنبره قويه: شو كنتي اتسوين في حجرته..

حاولت اداري دمعتي بس ما قدرت
هزني مره ثانيه: شو كنتي اتسوين معاه..
حسيت ذراعي بنجلع فرديت بصوت واطي: كان يراويني جوايزه ..
تطنز : لا و الله عشان يزيد اعجابج بالبطل..

اذا رديت عليه بكسر عظامي علشان جي تميت ساكته و مستسلمه..حتى شكيت ابروحي لها الدرجه فارس يخوفني ..شو صار لج نوره وينج قبل شسوا فيج فارس ..سحرج ..حسيت ايده خفت من ع ذراعي جربني اكثر منه..حسيت بنصخه ع ويهي ..
عرفت انه هدى و اكيد حس بالذنب لاني ما تماديت معاه فارس بهاي الطريقه ممكن تمتصين غضبه ..فكرت اقوله لا وليد ولا غيره يقدر يبعدوني عنك...رفعت راسي حضنت ويهه بايدي و انا ارتجف ..غمضت عيوني .
بنفس اللحظه همس باسمي : نوره .. كنت بقوله وليد ما يهمني
فهمست : وليد ترا.....
فجيت عيني يوم قاطعني: انا فارس مب وليد..
رديت عليه: انا كنت اقصد ...
ما قدرت اكمل جفت ملامح ويه صارت قاسيه ..كان محرج..كنت بروح بعيد عنه ..بس رجع وز خني من ذراعي بعصبيه ...قال لي : شو عايبنج فيه..
حسيت ان فارس صار شي بعقله..يالله اتعدي هالليله ع خير ..يلست اضربه بصدره بكل قوتي..بس كاني اضرب صخر جامد ما يحس ...
كنت اصيح بصوت عالي اترجااه يهدني..كنت اصرخ و اقوله انت فهمتني غلط..بس ما كان يسمعني ما سوا حسااااااب لـ عذابي ولا آآلامي ولا عبراتي الي خذت مجراها ابشكل سريع ع خدي ...بالعكس قام و دزني ع مكتب التلفزيون..و كأنه مشمئز مني
حسيت ان ظهري انجسم جسمتين صرخت صرخة الم و عذاب حركت ايدي اليمين احطها ع ظهري بس خانتني ..حطيت ايدي اليسار
و يلست اصيح بصوت عالي اول مره اجوف فارس جي قاسي ما عنده قلب ولا رحمه ..اترددت كلمات عمور في بالي "اضمنه لج اضمنه لج اضمنه لج " سافر و خلني مع حيوان ما يحس ..اتجرب مني و نزل ع الارض و زخني من لحيتي
كنت اصرخ و اقوله : بس يا الحثاله ..
بس شكيت انه كان يسمعني ...
صرخ علي: ليش اتسوين جي شو جايفه فيه مب جايفتنه فيني هاه ردي..
يلست اضربه بيدي :ما يخصك ما يخصك فيني ...
حسيت جسمي صار شرات لورقه قاعد يلعب فيهااا.
سمعته يقول : مايخصني!! ..انا ريلج اتعرفين شو يعني ريلج ...
حاولت امنع دموعي بس ما قدرت فصرخت عليه: انت مب ريلي ..انت فارس ما غيرك الحثاله ...
صرخ علي : جب لا ترمسين ..ما عليه .انا براويج ...
هدني طحت ع الارض ميته من الصياح..خلاص العيشه مع فارس مستحيله..يا ليتني اقدرارد راس الخيمه ...يا ليتني ..مدري وين راح عني بس سمعت صوت ريوله ياي صوبي .
.شو بعده ما شبع ..ييرني من ذراعي ..
ترجيته: فارس خلاص اعفيني حرام عليك...
ما رد علي ...جفته قاعد يقودني صوب حجرته ...
حسيت ركبي تحترق من كثر ما كان يسحبني ع الارض ...جفت اغراضي كلها فارنها في حجرته ع الارض بشكل فوضوي..طالعته ما فهمت شو قصده ...او شو يبا مني ...
هدني فرجعت لورا اتساند بالكبت لاني كنت احس موب رايمه اوقف لان ظهري شويه و بنكسر ...
قال بنبرة غيض: :من اليوم هذي حجرتج "اشر ع الشبريه" هني ترقدين شبريتج مثل ما هي شبريتي .."و اشر ع الكبت" و هني اتكون ثيابج.."واشر ع باب الحمام" و هذااااا حمامج مثل ما هو حمامي ..
كنت حاسه اني ميهوده بس مدري من وين طلعت لي القوه

و صرخت بويهي : انا ما ابااااااااااااااااك انا اكررررهك يا ال يا ال يا ال لحححححححححثاله ..

حطيت ايدي ع ويهي و صديت عنه يوم جفته تجرب مني من جفت الشر بعيونه صرت اكيده اني اليوم ببات في قبري ...







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:21 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012