العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي





المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 09-11-2011
الرقم الصعب
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 1838
 تاريخ التسجيل : Mar 2011
 المشاركات : المشاركات 11,788 [ + ]

الرقم الصعب غير متواجد حالياً
افتراضي التقليد الاعمى ضلال


إنّ الإنسان المقلّد كالأعمى الذي يقوده طفل فيتعثّر في طريقه وقد يقع في حفرة إذا غفل عنه الطفل الذي يقوده . وقد ذمّ الله المقلّدين في كتابه المجيد ومدح العقلاء والمفكّرين الذين يستعملون عقولَهم ولا يقلّدون أحداً في الدين ، فقال تعالى في ذمّ المقلِّدين في سورة الزخرف {وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ} ، فقال الرسول {أَوَلَوْ جِئْتُكُم بِأَهْدَى مِمَّا وَجَدتُّمْ عَلَيْهِ آبَاءكُمْ} ، وقال تعالى في سورة البقرة {أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ} ، وقال تعالى في سورة المائدة {أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ شَيْئًا وَلاَ يَهْتَدُونَ} .

[القادة والمقلِّدين يوم القيامة]

ثمّ بيّن سبحانه بأنّ القادة تتبرّأ من مقلِّديهم يوم القيامة وتكون عداوة بين القادة والمقلِّدين ، وذلك في سورة البقرة فقال {إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الأَسْبَابُ . وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ} لرؤسائهم {لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً} أي رجعة إلى الدنيا {فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّؤُواْ مِنَّا} ، وقال تعالى في سورة الأحزاب حاكياً عن المقلِّدين {وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا} ، وقال تعالى في سورة ص {هَذَا فَوْجٌ مُّقْتَحِمٌ مَّعَكُمْ لَا مَرْحَبًا بِهِمْ إِنَّهُمْ صَالُوا النَّارِ} : هذا قول القادة لمقلِّديهم ، فتجيب المقلِّدين قادتَهم {قَالُوا بَلْ أَنتُمْ لَا مَرْحَبًا بِكُمْ أَنتُمْ قَدَّمْتُمُوهُ لَنَا} أي قدّمتم لنا هذا المنهج الباطل منهج الإشراك وحسّنتموه لنا حتّى تمسّكنا به وأشركنا بربِّنا فصار جزاؤنا العذاب ومصيرنا إلى هذا المكان {فَبِئْسَ الْقَرَارُ} لكم ولنا {قَالُوا} أي المقلِّدون {رَبَّنَا مَن قَدَّمَ لَنَا هَذَا فَزِدْهُ عَذَابًا ضِعْفًا فِي النَّارِ} .

أقول يجب على المسلم أن لا يقلِّد أحداً من العلماء تقليداً أعمى دون رويّة أو تفكّر ، ولا مذهباً من المذاهب الباطلة ، بل يتبع القرآن وهو قول الله لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ؛ أمّا المذاهب والفرق الإسلامية فقد أصبحت ثلاثاً وسبعين فرقة ، والنبيّ (ع ) لم يأتِ إلاّ بدينٍ واحد وكتابٍ واحد وشريعةٍ واحدة ، ولكنّ أعداء الله فرّقوا بين المسلمين وجعلوهم فرقاً عديدة بقصد الرئاسة ، كما قيل في المثل (فرِّقْ تسُدْ ) ، وكلّ فرقة تقول نحن على حقّ والباقي على ضلال ، وكلّ منهم مقتدٍ بآبائه وأجداده وإن كانوا على باطل ، كما قال الله تعالى في سورة الأعراف{إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء مِن دُونِ اللّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ} ، ويريد بالشياطين زؤساء الضلال وعلماؤهم . وقال تعالى في سورة الزخرف {وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ} .

أقول يا ترى هل جعلوا حكماً فيما بينهم من الأنبياء أو من الملائكة فحكم لإحدى الفرق الإسلامية بأنّها على حقّ والفرق الباقية على ضلال ، أو أنزل الله في القرآن بأنّ الفرقة الفلانية على حقّ ؟ كلاّ لا هذا ولا ذاك ، وإنّما هو تقليد أعمى ، ولكنّ الله تعالى أوضح في القرآن وبيّن في عدّة سور منه بإنّ الموحّدين على حقّ وهم مهتدون ، وأنّ المشركين على ضلال وفي النار خالدون .

وإذا قلتَ لأحدهم إنّك مشرك ، أنكر عليك وغضب وقال أنا موحّد وإنّ الله واحد لا شريك له – ولذلك إذا سئلوا يوم القيامة عن إشراكهم {قَالُواْ وَاللّهِ رَبِّنَا مَا كُنَّا مُشْرِكِينَ} (23) سورة الأنعام – فإنْ قلتَ له إذاً لماذا تعبد القبور وتقدّسها ؟ فيقول هؤلاء شفعاؤنا عند الله ، كما قالت العرب في زمن الجاهلية الذين كانوا يعبدون الملائكة ، ومن ذلك قوله تعالى في سورة يونس {وَيَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللّهِ مَا لاَ يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَؤُلاء شُفَعَاؤُنَا عِندَ اللّهِ} ، وقال تعالى في سورة الزمر{مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى} ، فكذلك اليوم يقول من عبد قبور الأولياء وقدّسها .

أقول هل إنّ الفضة والذهب في قبور الأولياء تقرّبهم إلى الله زلفى أم إنّ نفوس الأولياء تفعل ذلك ؟ فإنْ قالوا الفضة والذهب فقد أخطأوا ، فقد قال الله تعالى في سورة سبأ {وَمَا أَمْوَالُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُم بِالَّتِي تُقَرِّبُكُمْ عِندَنَا زُلْفَى} ، وإنْ قالوا نفوس الأولياء تقرّبنا إلى الله زلفى ، فأقول إنّ الأنبياء والأولياء حين مماتِهم صعدوا إلى السماء إلى الجنان ولم يبقَ على الأرض غير الأجسام البالية التي لا تضرّ ولا تنفع ، ولَمّا كان مقرّ الأنبياء والأولياء في السماوات فهم لا يسمعون من يدعوهم ولا يعلمون بمن يناجيهم ولا قدرة لَهم على قضاء حوائج الناس . فقد قال الله تعالى في سورة فاطر {إِن تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ} ؛ فإنْ شئت أن تكون من الناجين فاترك عبادة البشر وتقديسهم وإنْ كانوا أنبياء واعبد ربّك وحده ولا تشرك في عبادته أحداً من المخلوقين . قال الله تعالى في آخر سورة الكهف {فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا} .

منقول من كتاب
ساعة قضيتها مع الاروح
للمرحوم محمد علي حسن

رد مع اقتباس
قديم منذ /09-11-2011   #2 (permalink)

أتعبني غلاك
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2183
مُشآركاتيَ 36,568
تـَمَ شٌـكٌريَ 3
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني غلاك غير متواجد حالياً
افتراضي


سلم حضورك وعطائك
وجزاك المولى كل الخير
تقديري







  رد مع اقتباس
قديم منذ /09-11-2011   #3 (permalink)

الرقم الصعب

عُضويتيّ 1838
مُشآركاتيَ 11,788
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






الرقم الصعب غير متواجد حالياً
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أتعبني غلاك مشاهدة المشاركة
سلم حضورك وعطائك
وجزاك المولى كل الخير
تقديري
يسلموا غلاتي على هذا المرور الرائع
تحياتي وودي







  رد مع اقتباس
قديم منذ /09-11-2011   #4 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 5
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي


جَزاكِ الله جَنة الفِردَوسَ
اسألُ الله العليّ العظِيم أنْ يَجعل مَا نقلتهُ فِ موازِين حَسناتكْ
أسعدَك المَولى








  رد مع اقتباس
قديم منذ /09-12-2011   #5 (permalink)

الرقم الصعب

عُضويتيّ 1838
مُشآركاتيَ 11,788
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






الرقم الصعب غير متواجد حالياً
افتراضي


سررت جدا بتواجدكم احبتي في متصفحي الصغير
تحياتي وودي لكم







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:06 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012