العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 08-01-2011
ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 2169
 تاريخ التسجيل : Jun 2011
 المشاركات : المشاركات 21,241 [ + ]

ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
من عظّم الله في قلبه سخّر الله له خلقه


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

قال الله جل وعلا:

{
وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ} [الكهف:17]




هذه الآية أُتلوها مع الحديث القدسي:

"وما زال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحِبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يُبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي عليها".





من عظّم الله في قلبه سَخَر الله جل وعلا له خلقه






فالمخلوقات كلها جندٌ لله






إما أن تكون لك مُعينة أو أن تكون عليك ضدا !




وهي مأمورةٌ بأمر الله لها






قال أهل الأثار: إن قافلة إخوة يوسف لما خرجت من أرض مصر ذاهبة إلى الشام،،


قال الله: {وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ}
فَصَلَتِ الْعِيرُ يعني خرجت من أرض مصر إلى أرض الشام،، تجاوزت الحيطان في أرض مصر..






{ وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ }



جاء في الأثار: أن ريح الصَبَا استأذنت ربها أن تُبلغ يعقوب ريح يوسف قبل أن يصله البشير !






فأضحت جنداً لولي من أولياء الله

هو يعقوب عليه السلام




فالغاية كلها



الأمر كله مرده إلى حسن الصلة برب العالمين جل جلاله






قال الله جل وعلا هنا: {وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ}



تَزَاوَرُ = تميل






قال عنترة: فازور من وقع القنا بلبانه



يعني مال بصدره عن الرماح (يتحدث عن فرسه)






{وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ}



قطعاً



القرض = القطع



ويقال للمقص مِقراض لأنه يقطع






{وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِنْهُ}




ما الذي جعل الشمس على علو كعبها ونظر الناس إليها تستحي أن تؤذيهم؟؟






ما في قلبهم من إجلال الله




وما الشمس إلا مأمورة !






يقول يوشع بن نون لما أراد أن يفتح قَريحة نظر إليها وقد همت بالغياب،،

قال: "أنتِ مأمورة وأنا مأمور، اللهم احبسها عليّ"
فبقيت، تأخر غروبها حتى أكمل حربه !!






هنا يقول رب العالمين



{وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِنْهُ}




قال بعدها أصدق القائلين





ذلك ليس شيئاً مألوفاً يقع لهم ولغيرهم !




قال: {ذَٰلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ}



فجعل الله جل وعلا ازورار الشمس عنهم حال طلوعها وحال مغيبها ءايةً من آياته الدالة على رحمته جل وعلا بعبادة وأنه جل وعلا يرحم عبادة أيّ رحمة




قال ربنا:

{ذَٰلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ}




ثم بين أن الأمر كله بيديه



قال: {مَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ ۖ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُ وَلِيًّا مُرْشِدًا} [الكهف]





فإذا تحقق لديك أن الهداية بيديه جل ذكره







ما كان ينبغي لنا إلا أن ننطرح بين يديه

ونسأله جل وعلا الهداية والثبات عليها
نقلاً عن الشيخ ((صالح المغامسي))

رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2011   #2 (permalink)

أتعبني غلاك
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2183
مُشآركاتيَ 36,568
تـَمَ شٌـكٌريَ 3
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أتعبني غلاك غير متواجد حالياً
افتراضي


جزاك الله خيرا ع الطرح القيم

وجزاك المولى الجنه ونعيمها

دمت بحفظ الرحمن







  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2011   #3 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 8
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي


منوره يالغلا
عسآني ماانحرم من هاالطله.,دمت بخير







  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2011   #4 (permalink)

دلع القصيم
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 1824
مُشآركاتيَ 6,766
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






دلع القصيم غير متواجد حالياً
افتراضي


الله يجزاك كل خير

يالغلا ويعطيك العافيه







  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-02-2011   #5 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 8
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي


الله يعافيك

يسعدني مروركـ ع متصفحي ..~







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:35 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012