العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ |رَ يلأكسَ العآمْ ✿ ، > الإسلامي




المواضيع الجديدة في الإسلامي


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /07-22-2011   #26 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي











  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-22-2011   #27 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي


*الجمعه:عيد الاسبوع سمي بذلك قيل: لإجتماع الناس فيه للصلاة ،وقيل:لأنه اليوم الذي جمع فيه الخلق ........ ورجح ابن القيم ...
يصلي :اي يدعو







  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-22-2011   #28 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي


* الفوائــد ساعة الجمعة :

1- الترغيب والحض على موافقة هذه الساعـــة في هذا اليوم لكثرة ما فيها من الخير.

2- أن هذه الساعة خاصة في يوم الجمعة دون غيره من الأيـــام.



3- اختلف العلماء رحمهم الله اختلافاً كثيراً في تحديد هذه الساعــة على أقوال كثيرة.

- وأرجـح هذه الأقوال هو أنها بعد العصر ، ورجح هذا القول ابن القيم رحمه الله وقال: ” وهو قول عبد الله بن سَلام وأبي هريرة والإمام أحمد وهو قول أكثر السلف “.

- ويدل لهذا القول حديث جابر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( يوم الجمعــة اثنا عشر ساعة فيها ساعة لا يوجد مسلم يسأل الله فيها شيئاً إلا أعطاه إياه ، فالتمسوها آخر ساعة بعد العصر ) رواه أبو داود.



4- استجابة الله دعاء العبد مشروط ذلك بأن لا يدعو بإثــم ولا قطيعــة رحـم.



5- بعض الأوقات التي يستجـــاب فيها الدعـــاء:

- أولاً: الساعة التي في يوم الجمعة. كما جاء في الحديث.

- ثانياً: في جوف الليل ووقت السحر. قال صلى الله عليه وسلم: ( ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول: من يدعوني فأستجيب له ) متفق عليه.

- ثالثاً: بين الأذان والإقامة. قال صلى الله عليه وسلم: ( الدعاء بين الأذان والإقامــة لا يـــرد ) رواه أبو داود.

- رابعاً: عند النداء ، وعند التحام الصفوف. قال صلى الله عليه وسلم: ( ثنتان لا تردان الدعاء: عند النداء ، وعند البأس حين يلحم بعضهم بعضاً ) رواه أبو داود.

- خامساً: عند نزول الغيث. قال صلى الله عليه وسلم : ( ثنتان ما تردان الدعاء : عند النداء ، وتحت المطر ) رواه الحاكم.

- سادساً: في السجود. قال صلى الله عليه وسلم: ( أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا من الدعاء ) رواه مسلم.

- سابعاً: يوم عرفة. قال صلى الله عليه وسلم: ( خير الدعاء دعاء يوم عرفـــة ) رواه الترمذي







  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-22-2011   #29 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي


السؤال

علمت أن هناك ساعة في نهار الجمعة لا يرد فيها الدعاء .. وأنها آخر ساعة من ذاك النهار .. وما قام عبد يصلي و هو يدعو ربه إلا استجيب له .. و معنى هذا أنها .. بعد صلاة العصر ... و الصلاة بعد العصر مكروه ؟ فهل هذا الحديث دليل على جواز الصلاة يوم الجمعة فقط يوم الجمعة ؟ أم كيف لي أن أوفّق بين الدعاء والصلاة ؟


الجواب ..


بالنسبة للساعة التي في يوم الجمعة فقد اختُلِف فيها والصحيح أنها آخر ساعة من النهار . عن أبي هريرةَ رضي الله عنه قال : قال أبو القاسم صلى الله عليه وسلم : في يوم الجمعة ساعةٌ لا يُوافِقها مسلمٌ ، وهو قائمٌ يُصلي يسألُ اللّهَ خيراً إلاّ أعطاه إيّاه ، وقال بيده يقللها يزهدها. رواه البخاري ومسلم . وعن عبد الله بن سلام رضي الله عنه قال : قلت - ورسول الله صلى الله عليه وسلم جالس - : إنّـا لنَجِدُ في كتاب الله تعالى في يوم الجمعة ساعةٌ لا يوافقها عبد مؤمن يصلي يسأل الله بـها شيئا إلا قضى الله لـه حاجته . قال عبد الله : فأشار إليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم : أو بعضُ ساعة ، فقلت : صدقت ، أو بعض ساعة . قلت : أي ساعة هي ؟ قال : آخر ساعات النهار . قلت : إنـها ليست ساعة صلاة قال : بلى ، إن العبد إذا صلى ، ثم جلس لم يجلسه إلا الصلاة ، فهو في صلاة . رواه الإمام أحمد وابن ماجه وقال البوصيري : هذا إسناد صحيح رجاله ثقات على شرط الصحيح . ورواه الضياء في المختارة وقوله : ( إنا لنَجِدُ في كتاب الله تعالى ) يعني : التوراة . وعبد الله بن سلام كان يهودياً فأسلم . وهذا الإشكال الذي أوردتيه أختي الفاضلة قد أشكل هذا على أبي هريرة حول هذه الساعة ، وكيف يكون العبد في صلاة ، وهي ساعة نُهي عن الصلاة فيها . حَـدَّثَ أبو هريرة رضي الله عنه أنه لَقي عبد الله بن سلام فحدّثه عن مجلس جَلَسَه مع كعب الأحبار ، وأنّـهما تذاكرا فيه ساعة الجمعة ، فقال عبد الله بن سلام : قد علمت أية ساعة هي . قال أبو هريرة : فقلت لـه : فأخبِرني بـها . فقال عبد الله بن سلام : هي آخر ساعة من يوم الجمعة . فقلت : كيف هي آخر ساعة من يوم الجمعة ، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يُصادفها عبد مسلم وهو يُصَلِّي . وتلك الساعة لا يُصَلَّى فيها ؟ فقال عبد الله بن سلام : ألم يقل رسول الله صلى الله عليه وسلم : من جلس مجلسا ينتظر الصلاة ، فهو في صلاة حتى يصلي ؟ قال : فقلت : بلى . قال : هو ذاك رواه أحمد وأبو داود ومالك في الموطأ والترمذي والنسائي وابن حبان والحاكم ، وقال : هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه . ورواه البيهقي في الكبرى والضياء في المختارة . وهو حديث صحيح . والله تعالى أعلى وأعلم .







  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-22-2011   #30 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(من قرأ سورة الكهف كما نزلت كانت له نورا يوم القيامة من مقامه إلى مكة ومن قرأ عشر آيات من آخرها ثم خرج الدجال لم يسلط عليه ومن توضأ ثم قال سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك كتب في رق ثم طبع بطابع فلم يكسر إلى يوم القيامة )

الراوي: أبو سعيد الخدري - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: إرواء الغليل - الصفحة أو الرقم: 3/94







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:34 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012