العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > •»|[ رِحلہْ لِصَفآء آلذِهنْ وِ الرُوِحْ ]|«• > قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة




المواضيع الجديدة في قصص - روآيات - قصص ؤآقعيةة - قصص خيآليةة


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /06-26-2011   #51 (permalink)

ɜ ȥ ғ ♥
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية ɜ ȥ ғ ♥

عُضويتيّ 2169
مُشآركاتيَ 21,241
تـَمَ شٌـكٌريَ 8
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ɜ ȥ ғ ♥ غير متواجد حالياً
افتراضي



واااااااااااااااو كلمة مبدع قليله بحقك

عن جد قمة بالروعه ومتحمسه اكثر

حاول تنزل 3 اجزاء باليوم

<<<<متااابعه دوماً

يعطيكـ العااافية

وبانتظااااااااااااار الباقي .. ودي








  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-26-2011   #52 (permalink)

ملامحـ خجولهـ
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية ملامحـ خجولهـ

عُضويتيّ 1912
مُشآركاتيَ 1,719
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






ملامحـ خجولهـ غير متواجد حالياً
افتراضي


روووعهـ ويعطيكـ الفـ عاافيهـ ع القصهـ
قصهـ جميلهـ جداا وانتـ الاجمل لاهنتـ
ع القصهـ الحلووووهـ







 توقيع : ملامحـ خجولهـ

.. شـوفولي حل لسسسوي بنفسي مصيبهه ..$
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-26-2011   #53 (permalink)

هدوء رجل
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية هدوء رجل

عُضويتيّ 2018
مُشآركاتيَ 475
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






هدوء رجل غير متواجد حالياً
افتراضي


اسعدني دعمكم
وتقييمكم وتحفيزكم لي
وسوف أحاول جاهدا ان انهي اكبر قدر ممكن من القصة
ليصل لكم بأسرع وقت
تحياتي







 توقيع : هدوء رجل

لن اطلب منك شيئا فقط
إما أن تبادلني العشق
أو ترجع إلي قلبي
عقلي
وروحي بكل هدوء
ثم ترحل بعد ان تحاول أن تنسيني ذكرياتك الجميله~
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-26-2011   #54 (permalink)

هدوء رجل
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية هدوء رجل

عُضويتيّ 2018
مُشآركاتيَ 475
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






هدوء رجل غير متواجد حالياً
افتراضي



الفصل الرابع




بسم
الله


غلا
: صباح الخير نواف

نواف : صباح الخير غلا كيفك اليوم أشوفك بالزي حق المستشفى رجعتي الدوام
صح

غلا : بتسوي يعني فاهم أكيد
رجعت ولا ليه لابسه اليوني فورم الرسمي

نواف : والله أسعدني ها الخبر
كثير نورتي المكان كله واشتقت للعمل من جديد
معك

غلا : هذا من ذوقك نواف على
فكره بقولك شغله

كنت أتكلم مع أهلي عن اللي صار أمس بالمستشفى
وجبت سيرتك مع تركي والكلام اللي دار بينا

طلع اخوي يعرفك

نواف : أخوك يعرفني
؟

من أخوك وكيف يعرفني على فكره عائلتك أنتي
معروفه عندنا كثير ، في ناس كثير من عائلتكم ساكنين قريب من حينا ولي اصدقاء
منها

غلا :
اخوي يقول دارس معك في المتوسط مش بنفس الصف لكن في نفس
المدرسة

أنت درست في مدرسة الأمام محمد بن عبد الوهاب
ألمتوسطه صح

نواف
: ايوه صح أنا كنت أدرس هناك بس لحد الحين ما عرفت
أخوك

غلا :
ايوه هو أكبر منك كان يدرس مع أخوك عبد العزيز اللي عنده محلات المواد
الغذائية

وهو كل نهاية شهر يمر عند
أخوك يشتري من عنده لوازم البيت وأحيان يشوفك هناك في محل أخوك حتى وصف شكلك لي
بالضبط

نواف : للحين أنا ماني ذاكره بسأل أخوي
عنه

غلا : ولا كمان يقول أن بيتكم
قريب من بيتنا

نواف
: من جد انتو وين ساكنين

غلا : في حي النسيم ويقول اخوي
انتو ساكنين في حي المروج يعني بين بيتنا وبيتكم شارع واحد
بس

نواف : اها صحيح بيتنا هناك ما
شآ الله يعني طلعنا جيران من اليوم أي غبي هنا يقولك كلمة كذا ولا كذا ولا يهمس بس
بحر واحد قولي لي أدوس بطنه خلاص آنا ظهرك اللي يحميك هنا
ههههههههه

غلا
: طيب يا قوي قلنا جيران بس ماني محتاجة مصارع
هههههه

نواف
: يا أم شعر كشة نسيتني التوقيع الحين تأخرت الله يعين على تركي الحين ينفخ راسي
محاضره هههههه

غلا :
أنا أم كشة يا بلوتو روح لا تركي الحين يخصم شهر
كامل

وقبل تطلع مر علي لو سمحت يمكن اخلص حاجه
بسرعة توصلها الوزارة على طريقك

نواف : حاضر عمتي غلا
ههههه

بعد فتره من التواصل
الدائم بين غلا ونواف اصبح الأمر في التعامل مفتوح جدا وصريح عرف بعضهم الكثير عن
خصوصية الآخر أصبحت الابتسامة هي من يجمعهم وكان هناك أريحيه في الكلام والحوار
وتفاهم وانسجام ملحوظ من الجميع أصبح هناك حوار ونقاش ابعد من حدود العمل والزمالة
بدون أن يشعر أي منهم بذالك معظم اوقات الدوام والفراغات فية يتلقي كل منهم بالآخر
او تجمعهم مكالمة هاتفية على تحويلات
المكاتب

نواف : تركي كيف حالك
تركي : هلا نواف تمام الحمد
لله

نواف : واضح انك تمام
بدون نصب قولي ليه هم
الدنيا فوق راسك وش صار لك

تركي :
سلامتك

نواف : صديقي وأعرفك يا الله قول وش عندك زعلان
ومهموم

تركي : مقهور
نواف : مقهور ليه من اللي قاهرك
يا بومحمد

تركي : من سارة
نواف : ليه خير

تركي : انخدعت
فيها

نواف : انخدعت كلمه قويه سلامات وضح
أكثر

تركي : البنت خاينة وتلعب على
الحبلين

نواف : كلامك كبير قولي وش صاير
بالضبط

تركي : اكتشفت أنها تتسلى بمشاعري وهي تلعب مع
غيري

من فتره كنت أبغى الأستاذ فارس في حاجه
ضرورية رحت له مكتبه مالاحصلته اتصلت عليه مارد بعد فتره لمحته من بعيد رآيح
المكتب بس كنت مستعجل الحق على الصلاة بعد ما خلصت رجعت له ضربت الباب مارد علي مع
أن الأنوار مفتوحة ضربت مره ثانيه برضو مارد فتحت الباب لقيته جالس مع سارة لاصقين
في بعض ويدها في يده والوضع اكبر من الوصف

نواف : أوف من جد تتكلم
تركي

تركي : ربي شاهد علي ما ظلمت حد
منهم

نواف : والله قويه أنا عارف فارس حقير كل حاجه تصير منه وهدفه استدراج أي
بنت يحس أنها راح تعطيه الضوء الأخضر لكن سارة ما توقعت ، وين حبها لك طار ، طيب
أنت كيف كانت ردة فعلك

تركي : أنا ولا كأني شفت حاجه
دخلت وخلصت شغلي معه وهي في قمة الارتباك صلحت من وضعها وقامت تروح مكتبها قالها
فارس أجلسي باقي عمل نخلصه ، وأنا من داخل أضحك وأبكي في نفس اللحظة على العمل
المشترك

نواف
: قمة الحقارة والانحلال كيف هذا يصير ، فارس حقير خسارة أبوه قمة الأخلاق والتدين
وهو قمة الانحلال والفساد

يا
ريت من يقدر يوصل للشيخ علي سلوكيات ولده واستغلاله لأعراض الناس

تركي عزيزي أتمنى تحاول تنسى

حلو
انك اكتشفت زيف مشاعرها من بدري ولا تضل طول عمرك تحب خاينه وانت بالنسبة لها
تسلية ونزوة تنتهي مع الوقت

تدري تركي أنا لي فترة حاس إنها بعيدة عنك
ولها تصرفات مشكوك فيها حتى مع إبراهيم مندوب قسم المشتريات بس ما أحب أظلم حد
منهم ، وأنت كمان لك فترة بعيد عنها أحسك قريب من غلا أكثر

تركي : أنا اللي قريب من غلا
ولا أنت شوف حالك تداوم في مكتبها أكثر من مكتبك
ههههههه

نواف : أنا لا علاقتي بـ غلا عادية مثل باقي البنات بس يمكن سوالفي وياها
زيادة حبتين ، وبعدين أذا تغار عليها مني راح أبتعد عنها وأبطل سوالف بس لا ترمي
الكورة بملعبي هههههه

تركي : أنا مالي في غلا نهائي
وأنت يا أبو السوالف روح مكتبك وخليني اشغل حالي بحاجه وأتسلى بدل التفكير في
الموقف اللي نكس حياتي

نواف : هلا ولد
حارتنا

صالح : هلا يا غالي
نواف : أخبارك مع
المحاسبة

صالح : أي محاسبة يا نواف صاحبك صار يغلط في الأرقام يكتب بدل الواحد حرف
الكاف

نواف : هههههههاي سلامات أيش القصة تعال خلينا نروح للدكتور عادل في
عيادة الصحة النفسية يصلح أللخبطة بعقلك

صالح : لا نواف خلينا نروح قسم
الأشعة وتعرف سر أللخبطة اللي بعقلي

نواف : ليه ناوي تصور عقلك
هناك

صالح : لا لا ناوي أخليك تشوف الموظفة الجديدة هناك في صندوق المحاسبة
الخاص بالقسم

نواف
: ليه في موظفة جديدة في المستشفى وأنا آخر من
يعلم

صالح : أمس نهاية الدوام جاني المدير المالي قالي صالح هذي الموظفة غرام
راح تباشر من بكره الصباح في صندوق الأشعة ، أنا يا نواف رفعت عيني لمحت البنت
لمحة وحدة بس ومن بعدها فقدت الذاكرة

نواف : هههههههههااي أفهم أنه
حب من أول نظرة

صالح : سمية اللي تسمية ، تعرف من أللخبطة اللي صرت أنا فيها قالي المدير
المالي سلم غرام دفاتر تحصيل الإيراد النقدي أنا سلمتها دفاتر تسليم العهد المالية
ماعرفت أفرق بين الدفاتر

نواف : لهذي الدرجة
ياصالح

صالح : وأكثر أقولك ملاك على صورة إنسان تعرف إلى الحين عطرها ماسك في
أنفاسي

نواف : لا لا حالتك مستعصية لازم أمر بك عيادة العظام أتوقع عندك هشاشة
في عظمك ، تعرف صالح شوقتني أشوفها

صالح : يا الله نروح القسم
وتأكد من كلامي بس انتبه عينك تروح هنا ولا هنا وأنا رجال أغار على
حبيبتي

نواف : هههههااي يا عيني على الغيار يا بطل أنت بس أمس شفتها اليوم صار
حب وغيره بطل لعب عيال وخلينا نروح

صالح : نواف تعال أسألك أبي
اعرف سألفتك مع غلا

نواف : أي
سالفة

صالح
: الكل ملاحظ ما هو بس انا علاقتك القوية مع غلا دوم أنت عندها بالمكتب وإذا أنت
ما رحت هي تجيلك مكتبك

ولا على التلفون تكلمون
بعض صار الأمر خارج عن المألوف والكل حس
فيكم

نواف : يا أخي صحيح مجتمع سعودي الأمر عادي سوالف لا أكثر ليه تظلموني
وتظلمون البنت ما فيه حاجه من اللي في بالكم أبد بطلوا الظن الشين في
الناس

صالح : نواف أنت صديقي وأعرفك زين تراك أنت تحبها ومولع قلبك فيها وهي
بعد تحبك

نواف : ههههههههه صالح أي حب الله يهديك أنا مالي بهاذي السوالف والله
ماجاء في بالي شي من اللي تقوله ياصالح ولا هي
بعد

صالح
: والله انك تحبها ولا تكابر وتسوي نفسك أنا أعرفك زين وهي واضح انها
تحبك

نواف : اللي في بالك وهم والله يا صالح عمري ما كلمت غلا في حاجه بعيد عن
سوالف عامه وضحك وعمل وهي بعد عمرها ما قالت حاجه تخليني أحس مجرد إحساس باللي
تقوله وأنا ما في بالي ها الكلام أبد أنت عارف يا صالح فكرتي من يوم كنا بالمدرسة
أني أتزوج من بدري وهذي رغبة أمي وما أبغى أخالف رأيها وقناعتي انا ورغبتي بعد وهي
حاطه عينها على بنت عمي وتكلمت مع امها خلاص وحاجزه البنت لي وهم منتظرين أتقدم
رسمي بس ، أجي الحين أقول أحب وغيره وألعب ، أنا اللي ما خلاني أتزوج إلى اليوم
أني ما أبغى لا أبوي ولا أحد غيره يدعمني أبي زواجي يكون من جيبي ما هو من جيب أحد
والحمد لله وفرت لي مبلغ حلو ناقص قليل بس وابداء في مراسم
الزواج

صالح : ياغالي من كلامك الحين أحس أنت مالك رغبه في بنت عمك
بس أمك اختارتها وأنت وافقت ، يا نواف أنت تحب غلا بس ما أنت حاس والله انك تحبها
يا أخي أنت ما تجلس ساعة بمكتبك الا تمر عليها مكتبها ولو تناظر نفسك وأنت تكلمها
كيف مسلهم والأبتسامة شاقة وجهك

نواف : صح كلامك أنا ما أحب بنت
عمي بس يكفيني حبها لي ورضا أمي علي ، بعدين السوالف هذي ماهي عندنا حب ورو منسيات
قبل الزواج خلها لأهلها ،

اااااايه أنت يعني كيف وقفتي وضحكتي

فسر لي شكلي وأنا أكلم غلا واقف على راسي مثلا
ورجليني فوق هههه ، اكلمها طبيعي مثل كلامي لك
الحين

صالح : لا يا بعدي تكلمها وأنت رجليك ماهي رافعتك عن الأرض من السعادة
ابتسامتك مأخذه نص وجهك وكل دقيقه تغير من وضع وقفتك وتشخص وحالتك حاله والصوت
الهادي والتملح اللي ماله داعي هههههه

نواف : أقول أنت رايق والحكي
معك ضايع قال حب قال , الحب اللي تقول عنه أنا ما أبيه مخليه لك خلني أنا أسوي مثل
أبوي أحب بعد العرس وذاب في دباديب أمي
ههههه

غلا :
هلا نواف وينك مو العادة مختفي

نواف : هااااااه هلا هلا غلا
إيه صح كنت مع صالح نسولف

غلا : وش فيك سرحان كل هذا مع
صالح من الصبح ما بينت والحين انتهى الدوام غريبة ما تعودت عليك كذا عسى ما فيه شي
مكدر خاطرك

نواف : أي والله كان يكلمني بسالفة طويلة وبعدها رحت مكتبي وقفلت على
حالي أفكر فيها

غلا :
وش ها السالفة اللي تفكر فيها وخلتك تترك شغلك وتعتزل الناس أنا اتصلت عليك يمكن
خمس مرات ما ترد وأنت بالمكتب أكيد الموضوع خطير ما أحب اضغط عليك إذا في خاطرك
حاجه ويريحك الكلام سولف وأنا اسمع لك وأشور عليك بالراي
الصح

نواف : طيب غلا أنا الحين خلص دوامي بطلع ومن بعد أذنك راح أتصل عليك من
رقمي الخاص وأقولك السالفة إذا ما عندك مانع

غلا : لا أكيد ما عندي مانع
انتظرك

نواف : خمس دقائق واتصل عليك في أمان
الله

غلا :
في أمان الله



نواف :
الووو

غلا :
الوووو هلا نواف

نواف : هلا بك
غلا : بسرعة بدون كلام زايد وش
القصة أشغلتني عليك والفضول بيقتلني

نواف : مآني عارف من وين أبداء
بس أول حاجه وقبل أتكلم أبي وعد منك

غلا : وعد أيش نواف بدون ما
تلعب بأعصابي وش فيك اليوم عسى خير ما عندك مشكله مع صالح أو
غيره

نواف : أولا قلت لك أبي وعد منك الكلام اللي بقوله ما تزعلين منه كل اللي
أبيه منك أجابه صريحة ومن قلب طالعه بدون عتب ولا زعل أو خلاف ولا حد يخسر
الثاني

غلا :
تراك لعبت بأعصابي هات اللي عندك أحس أن لي صلة في سالفتك
صح

نواف : ايون السالفة تتعلق فيك
بس عطيني وعد يخليني أتكلم

غلا : وعد ايش يا بني آدم وش
اللي صاير

نواف
: ما صار إلا الخير بس وعد انك ما تزعلين من كلامي ولا تعاتبيني تسمعينه وبس
وبعدها عطيني تعليقك بهدوء

غلا : وعد يا سيدي يا الله
خلصني وقول ما عاد فيني أعصاب

نواف : أنا اليوم مع بداية الدوام
تقابلت مع صالح وكلمني في موضوع غريب شوي ، الموضوع يا غلا يخصني ويخصك طبعا
الحوار بيني وبينه كان طويل كثير لكن بختصره لك


غلا : طيب كمل بسرعة الهم
ماتخبي شي من الكلام اللي دار بينكم ويخصني

نواف : في البداية هو سألني وش
عندك مع غلا أنا جاوبته من أي ناحية قال أني أنت تحبها ومتعلق فيها وان أنتي
تحبيني وأنه هو وكل الموظفين ملاحظين تعلقنا في بعض وأعطاني ملاحظات كثيرة علي
وعليك وتصرفات تصدر منك ومني تثبت لهم هذا الحب

غلا : يااااويلي وبعد وش قال
كمل

نواف : قالي ملاحظه عن طريقتي في الكلام واهتمامي الزايد فيك كل شوي اطل
عليك مكتبك وأحيان أظل واقف عند باب مكتبك وأنا اسولف معك ساعة وساعتين بدون ما
أحس أني واقف أو رجليني تعبت من الوقفة وأي حاجه أجيبها معي أكل ولا حلا ولا غيره
لازم نصيبك منه مرفوع لو أنه ما يكفي إلا شخص واحد ، حتى إذا أصلتي وأنا بالمكتب
وهم جالسين عندي أتكلم معك بصوت هادي وحنون وأنسى كل الموجودين بالمكتب لدرجة يقول
كم مره يكلموني وأنا ماني حاس فيهم من كثر ماني منسجم معك غير نظراتنا لبعض
وانسجامنا مع بعض لما نتقابل في الأسياب
والممرات

وحتى أنتي أهتمامك فيني
ملاحظ منهم كل صباح مجرد ما أدخل تفزين من مكتبك وتوقفين عند الباب تصبحي فيني
وأنا رايح مكتبي وبعدها بدقايق ترفعين السماعة وتتصلين علي وبعدها بوقت تصلحين كوب
الكافي وتجيبينه لي حتى مكتبي صار عندك في المكتب أكواب خاصة لنواف ممنوع كائن من
كان يستخدمها ، وأنك لما تمري علي وأنا أكلم عبير تنزعجين وتمرين بسرعة ولا كأني
موجود وحتى علاقتك بعبير تغيرت من لاحظتي اهتمامها فيني ولما لاحظتي انها تزين لي
كافي كل يوم صرتي تغاري منها وتسابقيها وتجيبي الكافي قبلها وكمان
........

غلا ؟
غلا ؟
غلا وينك ؟
غلا ردي أنتي معي ع الخط
؟

غلا : ايوه نواف
معك

نواف
: غلا أنتي تبكين

غلا :
هاااااه لا لا ما أبكي

نواف : إلا أنتي تبكين اعرف
صوتك

غلا
: لا تحط في خاطرك ما فيني حاجه

نواف : غلا أمانه قولي ليه
تبكين أكيد زعلتي من كلامهم أو كلامي أمانة انسي كل اللي قلت بس لا يضيق
صدرك

غلا
: حبيبي لا تحط في بالك

نواف : حبيبي ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ أنتي
قلتي حبيبي

غلا :
آسفة نواف طلعت بالغلط

نواف : لا ماهي بالغلط أنتي صح
تحبيني غلا

غلا :
نواف الله يخليك سكر على الموضوع كلمة بالغلط
وانتهت

نواف : لا ماني مسكره راح أتكلم فيه ونحط النقط ع
الحروف

غلا :
أنت لك ساعتين تكلمني أولا الدنيا حر برا وصيف شديد وأكيد الحين تأخرت على غداك
واهلك روح بيتكم وبعدين نكمل حكي الحين أنا تعبانه وما فيني
كلام

نواف
: لا ماني مقفل ولا رايح البيت أنا أبي اخلص كلامي معك هو عندي أهم من كل حاجه ،
تدرين من بعد كلامي مع صالح وأنا مقفل المكتب وجالس أفكر وأتذكر كلامه وأربط
الأحداث باللي فعلا كان يصير بينا لقيت كلام صالح حقيقة ، غلا عرفت متأخر أني أحبك
غلاااااااااااا أنا أحبك والله أحبك

أول مره أحس بدقات قلبي

أول مره أحس بها الإحساس مدري في داخلي حاجات
كثيرة

حنين لك كبير أول مره أحسه

خوف عليك

غيرة
شوق
وله
مدري شي غريب داخلي مدري بس أختصره وأقولك
أني فعلا أحبك

غلا :
نواف طلبتك أسكت و روح بيتك خلنى نقفل وانسى الموضوع ولا نتكلم فيه
ثاني

نواف : لا ماني رايح لازم اعرف موقفك الحين أنا من بالنسبة
لك

غلا : طلبتك
روح

نواف : أقولك أبي ردك الحين ماني رايح والله ما أدخل البيت لين تردي علي
لو أبات في الشارع

غلا :
أنت مجنون بطل مراهقة وروح بيتكم

نواف : أقولك إذا ما تردين علي
الحين ارجع لك المستشفى

غلا : نواف أنا بعد خلص دوامي
الحين الساعة 4 والسواق ينتظر برا

نواف : قولي كلمه وحدة وأروح
تحبيني ولا لا

غلا :
العقل زين أقولك

نواف
: تحبيني ولا لا

غلا :
تأخرت على السواق

نواف : تحبيني ولا لا
غلا : احبك وأموت عليك
.....طووووووط ( قفلت الخط )

نواف : ياهووووووووووووووو
تحبني والله تحبني يا عالم ياهوووووو غلا
تحبني

رجع نواف يتصل على مكتب
غلا بدل المرة عشر بس ما ترد تأكد أنها طلعت وراحت
البيت

رجع بسيارته إلى الشارع اللي يفصل الحي اللي
هو ساكن فيه عن حي غلا

وقف سيارته على حافة
الطريق ينتظر ويتأمل السيارات اللي تمر علية

يمكن
يلمح غلا وهي في طريقهاا للبيت لكن بعد مرور وقت طويل يأس انه يشوفها وبعدها رجع
البيت والثواني ثقيله عليه ينتظر يعدي الوقت ويدخل اليوم الثاني ويتقابل مع غلا في
الدوام



ترقبوني في الفصل
الخامس








 توقيع : هدوء رجل

لن اطلب منك شيئا فقط
إما أن تبادلني العشق
أو ترجع إلي قلبي
عقلي
وروحي بكل هدوء
ثم ترحل بعد ان تحاول أن تنسيني ذكرياتك الجميله~
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-26-2011   #55 (permalink)

أميرة كيانو
سحر الأبداع
 
الصورة الرمزية أميرة كيانو

عُضويتيّ 1841
مُشآركاتيَ 4,909
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






أميرة كيانو غير متواجد حالياً
افتراضي


اهات طفشنا نبي الزبده







 توقيع : أميرة كيانو









  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:49 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012