العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ | رَيلآكسَ الرياضه والرجلُ ✿ ، > عالم الرجل - ماركات رجاليةة - ملابس شباب




المواضيع الجديدة في عالم الرجل - ماركات رجاليةة - ملابس شباب


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 05-26-2011
الصورة الرمزية أميرة كيانو
أميرة كيانو
سحر الأبداع
 الأوسمة و الجوائز
 آخر مواضيعي
 بينات الاتصال بالعضو
 رقم العضوية : 1841
 تاريخ التسجيل : Mar 2011
 المشاركات : المشاركات 4,909 [ + ]

أميرة كيانو غير متواجد حالياً
افتراضي يوتيوب هدف ذوب آهن الرابع على النصر في دوري ابطال اسيا 2011 ( دور 16 ) |


يوتيوب هدف ذوب آهن الرابع على النصر في دوري ابطالاسيا 2011 ( دور 16 ) |


__________________








رد مع اقتباس
قديم منذ /05-26-2011   #2 (permalink)

الرقم الصعب
 
الصورة الرمزية الرقم الصعب

عُضويتيّ 1838
مُشآركاتيَ 11,788
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






الرقم الصعب غير متواجد حالياً
افتراضي


يعطيك العافيه غلاتي
تحياتي وودي







 توقيع : الرقم الصعب















  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-26-2011   #3 (permalink)

✿šilєηт ῟
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية ✿šilєηт ῟

عُضويتيّ 1900
مُشآركاتيَ 3,054
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






✿šilєηт ῟ غير متواجد حالياً
افتراضي


يعطيك آلعآفيه

ربي لآ يحرمنآ منك







 توقيع : ✿šilєηт ῟

:icon26::icon26:

بـَـرآفووَ عليككَ آستـآذييَ آنتههَ بششِـر موعـآدييَ
  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-25-2013   #4 (permalink)

خجل بنيه
* ؤشمَ ريلإكِسسَ .. !
 
الصورة الرمزية خجل بنيه

عُضويتيّ 4102
الجِنسْ women
مُشآركاتيَ 20,232
تـَمَ شٌـكٌريَ 89
شكَرتَ 442
حلاُليٍ 0
آلدوُلة السعوديه

مزآجي
7

MMS
1




خجل بنيه غير متواجد حالياً
افتراضي هديه الملك



ـالحَمْدُ لله وـالصّـــلاَةُ وـالسّـــلامُ







عَلى رَسُولِ الله وعَلَى ـآلِهِ وصَحْبِهِ ومَنْ وَـالاهـ




عِنْدَمَا تُفَكِّرُ أنْ تُهْدِي هَدِيّةً لِمَنْ تُحِبّ..
فَدَائِماً تُفَكّرُ فِي شَيءٍ غَيرُ مَوجُودٍ لَديْه..
وَ تَبْحَثُ .. وَ تَبْحَث ..
حَتَى تَجِدْهَا.. فَــتُـــقَــدِّمَــهَــا لَـــه..
و تَعْلَمُ أنّهَا سَتُـقَرِّبُـك عِنْدَ مَنْ أهْدَيتَهَا لَـه..

و لَــــكِـــنْ !
هَلْ فَكَرتَ فِي هَدِيّةٍ تُقَدّمُها لِـمَـلِـكِـ المُـلُــوكـ - سُبْحَانَه - ؟
تُسَائِلُ نَفْسَكـ ؟
كَيفَ أُهدِي شَيئاً لِمَلكِـ المُلُوكـ و خَزَائِنُهُ





وسِعَت السّمَواتِ والأرضِ ووسِعَت كُلّ شَيء ؟




وأيُّ شَيءٍ لَيسَ فِي خَزائِنِ المَلكـ ؟

وَ لـــكِــــنْ !
لَو بَحَثْتَ لَوَجَدتَ شَيئاً يُقرِّبُكَ عِندَهُ كَثِيراً ..





وكَثيراً جِداً إنّـــهُ ..




ـ الافْـتِــــقَـأإر
البَابُ الذّي يَغْفلُ عَنهُ الكَثِيرُ ولايَعْرِفُهُ الأكْثَر ..
فَكُلّمَا كُنتَ أفْقَرُ إليه .. كُلّمَا كُنتَ أقْرَبُ إليه ..
وكُلّمَا كُنتَ أفْقَرُ إليه .. كُلّمَا ارْتَفَعَتْ مَكانَتَكَ عِندَه ..
وكُلّمَا كُنتَ أفْقَرُ إليه .. كُلّمَا كُنتَ أكْملُ عُبُودِيّةً له ..
[ يَاأَيُّهَا النَّاسُ أنْتُمْ الفُقَرَاءُ إلى اللهِ واللهُ هُوَ الغَنِّيُّ الحَمَيد ]

فــ نحنُ فقراء في كُلِّ شَيء ..
= فُقراءٌ فِي وُجُودِنَا .. فَهوَ الذّي أوجَدَنَا مِنَ العَدَم ..
[ هَلْ أتَى عَلى الإنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدّهْرِ لَمْ يَكُنْ شَيئَاً مَذْكُورَاً ] الإنْسَان 1
= فُقَراءٌ فِي قُوّتِنَا .. فَهو الذّي قَوّانَا بَعدَ ضَعفٍ ..
[ اللهُ الذّي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً





ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفَاً وَشَيْبَةً




يَخْلُقُ مَايَشَاءُ وَهُوَ العَلِيمُ القَدِيرُ ]




الرُّوم 54




= فُقَراءٌ فِي عِلْمِنَا .. فَهُوَ الذّي عَلّمَنَا بَعدَ جَهل ..
[ عَلّمَ الإنْسَانَ مَالَمْ يَعْلَم ]





العلق 5




وبِدُونِهِ .. نَحْنُ لاشَيء !
وبِدُونِ فَضْلِهِ و إنْعَامِهِ و كَرَمِهِ ... نَحنُ لاشَيء !
فَلَهُ الحَمدُ والشّكرُ أنْ أوجَدَنَا وقَوّانَا وعَلّمَنَا ..

لَوْ تَأمّلتَ هَذا أيُّها العَبدُ .. لَو وَقَفْتَ وَقْفَةَ صِدْقٍ مَعَ نَفْسِكـ ..
أنْتَ الفَقِيرُ الضَّعِيفُ الجَاهِلُ .. و قَدْ كُنتَ قَبلَ ذَلكَ عَدَمَــاً !
.. أين كُنت قبل ولادتك بسنة ؟ لا شيء ! عدم !
فلم تُخلق لولا خَلقِ الله لكـ ..

هَذِهِ صِفَتُك .. شِئتَ أمْ أبَيت..
[ يَـاأيُّهَا النَّاسُ أنْتُمْ الفُقَرَاءُ إلى اللهِ واللهُ هُوَ الغَنّيُّ الحَمِيدُ ]





فاطر 15




و( حَقِيقَةُ الفَقْرِ : أنْ لاتَكُونَ لِنَفْسِكَ ولايَكُونُ لكَ مِنهَا شَيء ,




بِحَيثُ تَكونُ كُلّكَ لله ) ابنُ القَيّم.





و( الفَقْرُ الحَقِيقِي: دَوامُ الافْتِقَارِ إلى اللهِ فِي كُلِّ حَال ,
وأنْ يَشْهَدَ العَبدُ فِي كُلّ ذَرّةٍ مِنْ ذَرّاتِهِ الظّاهِرَةُ والبَاطِنَةُ





فَاقَةً تَامَةً إلى اللهِ تَعَالى , مِنْ كُلّ وَجْه )




ابنُ القَيّم .
والافْتِقَارُ حَادٍ يَحْدُو العَبدَ إلى مُلازَمَةِ التّقْوَى ومُدَاوَمَةِ الطّاعَة .
: وكُلّمَا اسْتَشْعَرتَ صِفَاتَكَـ فِي دَاخِلكَـ ..





سَتَعْرِفُ عَظَمَةِ مَنْ يُكْمِلُ فَقْرَكـ ..




وهُوَ رَبُّكَ سُبْحَانَه وتَعَالى ..
وسَتَعْلَمُ أنّكَـ ضَعِيفٌ مُحْتَاجٌ إلى القَوِيّ .. لِــيُــقَــوّيــكـ ..
وأنّكَـ جَاهِلٌ مُحْتاجٌ إلى العَلِيمِ .. لِــيُــعَــلّــمِـــكـ ..
وأنّكَـ فَقِيرٌ مُحْتاجٌ إلى الغَنِيّ .. لِـيُـغْـنِـيَـكَـ و يَـسُـدُّ فَــقْــرَكـ ..
فَهُوَ الغَنِيُّ العَلِيمُ القَوِيُّ سُبْحَانَه ..





[ وَاللهُ هُوَ الغَنِيّ الحَمِيدُ ]





فاطِر 15




والحَمِيدُ : المُسْتَحِقُ لِلحَمْدِ والثّنَاءِ لِكَمَالِ صِفَاتِهِ فَلَيسَ




فِيهَا نَقْصٌ مِنْ جِهَةِ مِنَ الوُجُوه.




وهُوَ الغَنِيّ عَنّا وعَنْ عِبَادَتِنَا وطَاعَتِنَا لَهُ ونَحْنُ المُحْتَاجُونَ




إليهَا لِنُنْقِذَ أنْفُسَنَا مِنَ النَّار .




فَهَلْ عَرَفْتَ رَبّك ؟ وهَلْ عَرَفْتَ مَعَانِي أسْمَاءِ اللهِ وصِفَاتِه ؟
( أعْلَمُ النَّاسِ باللهِ أخْوَفُهُم مِنْه )





الفُضَيلُ بنُ عِيَاض.





فَاللهُ عَظِيمٌ سُبْحَانَه..
[ وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ





وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ ]





الزمر67




قَالَ ابْنُ عَبّاسٍ رَضِيَ اللهُ تَعَالى عَنْهُمَا :
( مَا السّمَواتُ السّبْعُ والأرْضُونَ السّبْعُ ومَا فِيهِنّ ومَا بَيْنَهُنّ





فِي يَدِ الرّحْمَنِ إلا كَخَرْدَلَةٍ فِي يَدِ أحَدَكُم ).





ولَو تَفَكّرَ العَبْدُ فِي نَفْسِهِ وتَأمّلَ فِي هَذَا الكَونِ يَرَى عَجَبا ً!
فَلَو أنّهُ صَعَدَ بِطَائِرَةٍ فَوقَ بَيتِهِ لَرَأى بَيتَهُ صَغِيراً .. صَغِيراً !
ولو صَعَدَ أكثرُ لاخْتَفَى بَيتُهُ .. ولأصَبَحَ شَارِعُهُ صَغِيرَاً ..





صَغِيراً ولو صَعَدَ أكْثرُ لاخْتَفَتْ الشّوَارِعُ كُلّهَا ..





وعِنْدَهَا .. يَرْسُمُ مَدِينَتَهُ بِمَا فِيهَا .. نُقْطَةً عَلى خَرِيطَة !




ولو صَعَدَ أكْثرُ لاخْتَفَت المُدُنُ وأصْبَحَت دَولَتُهُ رُقْعَةً




صَغِيرَةً فِي الكُرَةِ الأرْضِية ..




ولو صَعَدَ أكْثرُ لاخْتَفَت الدّولُ وأصْبَحَت الأرضُ ..




كُرةً صَغِيرة !




ثُمّ تُصْبِحُ نُقْطَةً .. ثُمّ تَخْتَفِي وبَعْدَهَا تَخْتَفِي شَمْسُنَا




وتُصْبحُ هَبَاءَةً فِي سَمَاءٍ مُتَرَامِيَةَ الأطْرَاف !




فِيهَا أعدادٌ لايُحْصِيهَا إلا اللهُ مِنْ نُجُومٍ وكَواكِبٌ




تَسْبَحُ فِي هَذَا الكَون !





وهَذِهِ كُلُّها أيْن ؟ فَقَط فِي السّمَاءِ الدُّنْيَا !
ونَحنُ نَعْلَمُ أنّ مَابَينَ السّمَاءِ الدُّنيَا والتّي تَلِيهَا مَسِيرَةُ





خُمْسُمائَةِ عَام ومَابينَ كُلّ سَماءٍ والتّي تَلِيهَا





مَسيرةُ خُمْسمَائَةِ عَام والعَرْشُ فَوقَ السّماءِ السّابِعَة ..




وماالسّمواتُ السّبعُ والأرضَينَ السّبعُ فِي الكُرْسِيّ إلا




كَحَلَقَةٍ فِي فَلاة وكَذَلك الكُرْسِيّ فِي العَرْش !




واللهُ أعْظَمُ وأكبر مِنَ العَرشِ.. مُسْتَوٍّ عَلى عَرْشِهِ




اسْتِوَاءً يَلِيقُ بِجَلَالِهِ وعَظِيمِ سُلْطَانِهِ ..




لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيءٌ .. غَنِيٌّ عَنِ العَرْشِ ..




ولا يسَعُهُ عرشهُ سُبحانَه




والعَرْشُ مُحْتَاجٌ لهُ .. وكُلُّ مَافِي الكَونِ مُحْتَاجُونَ لَه ..
وهو قيومٌ السموات والأرض .. قائمٌ على كلّ نفسٍ





بما كسَبَت فَأينَ أنْتَ الآنَ مِنْ هَذَا كُلِّه..




أيـُّــهَـأإ ـالــعَــبْـد ؟ لاا شَــيء !!

فَكَيفَ تَتَكَبّرَ عَلى الخَالِقِ العَظِيم ؟
وأنْتَ تَعْلَمُ أنّكَ لاتُسَاوِي شَيئَاً ..
وأنّ اللهَ قَادِرٌ عَلَيكـ .. ومَعَ ذَلكَ تَتَجَرّأُ عَلَى مَعْصِيَته ؟!
ودَائِمَاً تَعْتَمِدُ عَلى أنّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ وتَنْسَى أنّهُ شَدِيدُ العِقَاب !
تَسْتَشْعِرُ أنّكَ غَنِيٌّ بِمَا مَعَكـ .. وتَنْسَى أنّ اللهَ هُوَ مَنْ أغْنَاكـ !
وهُوَ الذّي أعْطَاكـ.. وهُوَ الذّي مَــلّـكَــكـ !
ولو شاءَ لأخذَ منك ذلك كلّه في لحظةٍ واحدةٍ !

تَقُولُ كَلِماتٍ تَدُلُّ عَلى فَقْرِكَـ ثُمّ تُنَاقِضُهَا بِفِعْلِكـ !
= ألسْتَ تَقُولُ حِينَ تَخْرُجُ مِنْ بَيتِكَـ :
( بسْمِ اللهِ تَوَكَلّتُ عَلى اللهِ ولا حَولَ ولا قُوّةَ إلا بِالله ) ؟
و( لاحَولَ ولاقُوّةَ إلا باِلله ) : تَعْنِي أنّنِي يَاربُّ لا حَولَ





ولا قُوةَ لِي وأنِّي أتَبَرَأُ مِنْ حَولِي وقُوّتِي




ولَسْتُ أقْدِرُ عَلى فِعْلِ شَيءٍ إلا إذَا أنْتَ مَنَنْتَ عَليّ فَأعْطَيتَنِي




حَوْلاً وقُوّةً مِنْ عِنْدِكـ ..




فلا أُصلّي ولا أقرأ كتابكَـ ، ولا أذكُركـ




إلا لو أقدرتنِي على فِعلِ ذلكـ




فالفضلُ والمنّة لك وحدَكـ
= ألسْتَ تَقُولُ فِي أذْكَارِ الصّبَاحِ والمَسَاءِ :
( أصْلِحْ لِي شَأنِي كُلّهُ ولاتَكِلْنِي إلى نَفْسِي طَرْفَةَ عَين ) ؟
طَرْفَةَ عَينٍ ولَيْسَ دَقِيقَةً ولا سَاعَةً !
فأنَا لا أسْتَطِيعُ أنْ أُجْرِيَ نَفَسِي ..
ولا أُحَرِّكَـ نَبَضَاتِ قَلْبِي ..
ولا أُجْرِيَ الدّمَ فِي عُرُوقِي ولاولا طَرْفَةَ عَين !

ثُمّ بَعْدَ هَذَا تَمْضِي فِي دَرْبِكـ وتُحِسُّ أنَّكَـ





قَادِرٌ عَلى فِعْلِ كَذَا .. وتَسْتَطِيعُ فِعْلَ كَذَا ..




فَتَفْعلُ مَاتَشَاء .. ويَشْتَدُّ فِي نَفْسِكَ إحْسَاسٌ بِقُدْرَتِكـ ..
وتَنْسَى أنّ اللهَ هُوَ الذّي أعَطَاكَـ القُدْرَة ..
فَتَنْسَى فَقْرَكَـ .. وتَنْسَى ضَعْفَكَـ ..





وعَجْزَكَـ.. وجَهْلَكـ ..




وتَنْسَى غِنَى اللهِ وقُوّتِهِ وقُدْرَتِهِ وعِلْمُهُ ..

فَــــ وَيـْـحَـــكَـ أيُّـــهَـا الــعَــبْـــد !
: كَمْ يَحْلُمُ عَلَيكَ وأنْتَ لاتَدْرِي ؟!
: كَمْ يَرْحَمُكَـ وأنْتَ لاتُقِرُّ بِذلِكـ ؟!
: كَمْ يُعْطِيكَ ويَتَفَضّلُ عَلَيكَـ وأنْتَ تَرْجِعُ بِالمِنّةِ إلى غَيرِه ؟!
: فَتَشْكُرُ غَيرَهُ وتَنْسَاهـ وتلجأ لغيرهِ وتتركه !
وتتعلّقُ بغيره وتبتعد عنه !

فَـــ يـَـــــأإ عَـــــبْـــد ..//~
لِتَعْلَمَ أنّ عُبُودِيّتُكَـ شَرَفٌ لَكـ ..
وفَقْرَكَ إليه .. رِفْعَةً لكـ ..
أنْتَ الفَقِيرُ المُحْتَاجُ وهُوَ الغَنِيّ ..
:
فَـ يَــأإ فَــقِـــيـــــر..//~
أقْبَلْ إلى الغَنِيُّ سُبْحَانَه .. ألْقِ بِنَفْسِكَـ عَلى أعْتَابِه ..
تَذَلّلْ بَينَ يَدَيه لَعَلّهُ أنْ يَرْحَمَكـ ..
انْكَسِرْ وتَضَرّعْ لَعَلّهُ يَقْبَلكـ ..

فَـــ وَاللهِ
لَيْسَ لكَ إلا الله .. لَنْ يَرَحَمَكَـ غَيرُه
ولَنْ يَغْفِرَ لَكَـ سِوَاه
: فَـــ يـَـارَبَّــاهُ .. رَحْـمَــتَــكـ..
لاتَكِلْنَا إلى أنْفُسِنَا طَرْفَةَ عَين ..
وأصْلِحْ لَنَا شَأنَنَا كُلّه ..
لا إلهَ إلا أنْت
وَصلّى اللهُ عَلى مُحَمّدٍ وعَلى آلهِ وصَحْبِهِ وسَلّم.



تحـيــأإتـي









 توقيع : خجل بنيه

لآ آححب آلمقآرنآت لست
آفضل من هذآ و لآ آقل من ذآک
آنآ بشخصصيتي و آنتهى ♥
  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-25-2013   #5 (permalink)

jR07
موقوف

عُضويتيّ 4440
مُشآركاتيَ 1,242
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






jR07 غير متواجد حالياً
افتراضي


جزاك ربي خير الجزاء
وجعلها في موازين اعمالك
ويعطيك العافيه على الانتقاء الاكثر من رائع
وودي

ض5







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:40 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012