العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ | ♣ أعضَاءْ ريلأكس ، | > المدونات | My Blog




المواضيع الجديدة في المدونات | My Blog


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /07-27-2011   #1531 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية şόķαŕ žίάđά

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي







الصدفه إللي بْ الدروب إجمعتنآ
ليتهآ قبل اللقى ـآ مستخيره !









 توقيع : şόķαŕ žίάđά

:icon26::icon26::icon26:
  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-27-2011   #1532 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية şόķαŕ žίάđά

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي


كانت هناك فتاة ملفتة للإنتباه . . ‏
كثير من الشبان كانوا يلاحقونها . .
وكان هناك شاباً عاديا ًولم يكن ملفتا ً للإنتباه . .
في نهاية الحفلة تقدم إليها ودعاها إلى فنجان قهوة !
… … … . .
تفاجأت بالطلب ..؟؟لكنها قبلت الدعوة خجلاً في الكافتريا ؛
كان مضطرباً جداً ولايستطع الحديث … !
~ هي بدورها شعرت بعدم الإرتياح
وكانت على وشك الإستئذان .. وفجأة أشار للجرسون !
… . . قائلا ً : رجاءً أريد بعض الملح لقهوتي … !!
‏الكل نظر إليه باستغراب واحمر وجهه خجلاً
ومع ذلك وضع الملح في قهوته وشربها
سألته بفضول : ‏لماذا فعلت ذلك … هل هي عادة ؟؟
“‏تقصد الملح على القهوة
رد عليها قائلا ً:

عندما كنت صغيراً؛كنت أعيش بالقرب من البحر كنت أ ُحب البحر وأشعر بملوحته
تماما ًمثل القهوة المالحة الآن
كل مره أشرب القهوة المالحه أتذكر طفولتي ،
بلدتي …. أصدقائي ؛
واشتاق لوالديّ اللذان لا يزالا هناك للآن
‏حينما قال ذلك مُـلأت عيناه بالدموع . .
‏تأثر كثيرا ًكان ذلك شعوره الحقيقي من صميم قلبه
قالت في سرها الرجل الذي يستطيع البوح بشوقه لبلده وأهله لابد أن يكون رجلا ًمحبا ً
يشعر بالمسؤولية تجاه بلده وتجاه أسرته ثم بدأت بالحديث عن طفولتها وأهلها

وكان حديثا ًممتعا ً
استمروا في التلاقي واكتشفت أنه الرجل الذي تنطبق عليه المواصفات التي تريدها
ذكي ، طيب القلب ، حنون ، ‏كان رجلا جيداً
… . . وكانت تشتاق الى رؤيته والشكر طبعا ًل
قهوته المالحه !!
‏القصة كأي قصه حب أخرى
الأمير يتزوج الأميرة
وعاشا حياة ًرائعة وكانت كلما صنعت له قهوة
وضعت فيها ملحا ً لأنه يحبها هكذا ( ‏مالحه ). .
و‏بعد أربعين عاما ًتوفاه الله وترك لها رسالة:
‏عزيزتي ، أرجوك سامحيني ، سامحيني على كذبة حياتي
كانت الكذبة الوحيدة التي كذبتها عليك „, ‏القهوة المالحه !
‏أتذكرين أول لقاء بيننا ؟
… … . كنت مضطربا ًخجولاً وقتها وأردت طلب سكر لقهوتي
ولكن نتيجة لاضطرابي طلبت ملحا ً!!
‏وخجلت من العدول عن كلامي فاستمريت ،
لم أكن أتوقع أن هذا سيكون بداية ارتباطنا سويا ً!!
‏أردت أخبارك بالحقيقة بعد ذلك
ولكني خفت أن أطلعك عليها . .
‏فقررت آلا اكذب عليك أبداً ؛
وهكذا عشت معك حياتي . .
الآن أنا أموت „,
‏لذلك لست خائفا من اطلاعك على الحقيقة
أنا لا أحب القهوة المالحه !!
‏ياله من طعم غريب !!
‏لكني شربت القهوة المالحه طوال حياتي معك ولم اشعر بالأسف على شربي لها
لان وجودي معك يطغى على اي شيء لو أن لي حياه أخرى أعيشها لعشتها معك
حتى لو اضطررت لشرب القهوة المالحه في هذه الحياة الثانية
”. . ( ‏دموعها أغرقت الرسالة ) . .”

وصارت تشرب القهوة مالحة
سألها احدهم : ‏ما طعم القهوة المالحه ؟
” ‏فأجابت ‏أنها حلوة
مايستفاد من القصه:
قد نشرب المرّ من أجل أحدهم
فقط لإننا أحببناه ؛
سواءً كان شربناه

عن طريق الأكل ؛ ام المعاملة السيئة
فنقول تحملنا المرّ من أجل من نحب









 توقيع : şόķαŕ žίάđά

:icon26::icon26::icon26:
  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-27-2011   #1533 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية şόķαŕ žίάđά

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي







.


.


.


.



نستقدم مَن يقوم بإعداد الشّاي والقهوًة لنا.


نستقدم من يعبئ سيّاراتنا بِ الوقود.


نستقدم مًن يقوم بالعنايةة بِ أطفالنا.


فممِن الطّبيعي جدا ألا نستطيع مجاراتهم في مَاراثون أو أي سبَاق آخر,


سواء كان رياضِيا أو علميا أو ثقافيا أو فكرياً.


فقد تبلّدت عضلاتنا وأعصابنا وعقولنا من قلّةة الاستعممَال !!


- عبدالله ملغوث -




* صصصصدق








 توقيع : şόķαŕ žίάđά

:icon26::icon26::icon26:
  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-27-2011   #1534 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية şόķαŕ žίάđά

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي


صورة عن ألف كلمة

عن ألف سطر
عن ألف كتاب

هي لمن يعي
هي لمن يفهم
هي لمن يُدرك
هي لمن فتح الله على قلبه
.
.
لم تحمله هذه الأرجل الصناعية ، بل حمله قلبه

تـُرى كم من رجل أقعده قلبه ولم تـُقعده رجلاه ..؟








 توقيع : şόķαŕ žίάđά

:icon26::icon26::icon26:
  رد مع اقتباس
قديم منذ /07-27-2011   #1535 (permalink)

şόķαŕ žίάđά
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية şόķαŕ žίάđά

عُضويتيّ 2067
مُشآركاتيَ 6,027
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






şόķαŕ žίάđά غير متواجد حالياً
افتراضي




صَار عَآَدِي :
مَايُهِمُّك حُضُوْرِي أَو بُعَادِي
صَار عَادِي :
إِنِّي أَخْتَنِق . . فِي صَبَاحِي وَفِي سُهَادِي

صَار عَادِي :
إِنِّي بِاهِتَه وَكُل مِن حَوْلِي رَمَادِي
صَار عَادِي … , !!







 توقيع : şόķαŕ žίάđά

:icon26::icon26::icon26:
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:43 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012