العودة   مجتمع ريلاكس | للحياة نكهتنا الخاصه َ > ¬ | رَيلآكسَ الأسريه والاجتماعيه ✿ ، > مملكة حواء - تسريحات - مكياج




المواضيع الجديدة في مملكة حواء - تسريحات - مكياج


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /02-06-2013   #6 (permalink)

jR07
موقوف

عُضويتيّ 4440
مُشآركاتيَ 1,242
تـَمَ شٌـكٌريَ 0
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






jR07 غير متواجد حالياً
افتراضي



تسلم اناملك
ويعطيـك ـآلـعـآفيـهَ على جمَـآل طرحـكٌ..||~
د ـآم عطـآئكٌ ../..ورؤعـة تمَـيـزكٌ..~
مـودتيٌ لــروحـكٌ ,,~








  رد مع اقتباس
قديم منذ /10-10-2013   #7 (permalink)

H A N O
عُضوٌ بقَرآطُيسٌهَ
 
الصورة الرمزية H A N O

عُضويتيّ 1693
مُشآركاتيَ 15,531
تـَمَ شٌـكٌريَ 4
شكَرتَ 0
حلاُليٍ 0






H A N O غير متواجد حالياً
دور الام فى اخراج الاجيال ، علاقة الأم بالابناء


عزيزتى الأم ..دورك فى غاية الأهمية والخطورة لبناء طفلك وتربيته تربية اسلامية جميلة

أنتى أساس كل شئ لارتباطه التام بك منذ الصغر ..ومن هنا يأتى دورك فى اخراج طفل مسلم

يحب دينه واسلامه ونشأته وكل ما هو جميل بكى أنتى وبالحب



في كتاب لغة الطفل للدكتورة رسمية علي خليل- طبيبة أطفال- تعمل في جامعة القرى ص 25

تقول دراسة تتبعية لتوجيه الطفل الحضين إسلاميا : وهي دراسة فريدة ومثيرة وطريفة في


خطواتها

ونتائجها.

كانت نتائج هذه الدراسة كما يلي:


الرضاعة الطبيعية أكثر عونا للأم على بدأ توجيهها الإسلامي..

وكان النوم تاليا للرضاعة بالترتيب من حيث أهميته في عملية الاتصال بين الأم والحضين ..

وايضا كلما علا صوت الطفل بالبكاء علا صوت الأم بتلاوة القرآن ومع قراءة الآيات يصمت الطفل

فجأة

وينصت متأملا كأنه يسمع ثم يهدأ و ينام نوما عميقا ..

ثم بعد سنة ونصف بدأ الطفل في الكلام فعلٌم بعض الأدعية البسيطة وكلمات مثل الله


اكبر ..الحمد لله.

. لا اله إلا الله.. صلى الله عليه وسلم ..

تقول: كانت البنات أسرع استجابة تكلمن مبكرا وحفظن أجزاء

من القرآن في عمر سنتين

وسنتين ونصف

( في هذا العمر لا يتكلم الطفل جيدا ولكن مع هذا الترديد للقرآن أثناء الرضاعة كان الطفل يرضع

القرآن هكذا يكبر جسمه بالقرآن ينطلق فكره بالقرآن).. وكان الحضين يتابع أمه وهي تقرأ القرآن

ويكف عن الرضاعة فترة ثم ينظر إلى أمه و يتابعها ثم يواصل رضاعته في سرور..

ومن هنا فالرضاعة موقف كلي متكامل حيث تعطي الأم جرعات الحب والحنان والإيمان إلى

جانب اللبن

وتعلم الطفل من خلالها كل سلوك طيب ..وهو موقف ينمي الانتماء والارتباط والطمأنينة .

وهذه نتائج طيبة للغاية تؤكد أهمية دور الأم وارتباطها بالطفل وأهمية تدريبها وأهمية توجيهها

لطفلها إسلاميا .

ثم أبرزت النتائج التدريب الذي حدث للسمع والبصر والفؤاد واللسان إسلاميا ومن ثم كان القرآن

والسنة

محورا لحياة الطفل والأم.

وجرت هذه التجربة على ثمانين طفل فحفظ 60 منهم القرآن عند بلوغ سن خمس سنين ..







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:13 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~
site_map RSS RSS2 urllist ROR J-S PHP HTML XML Sitemap info tags

Relax : Relax V. 1.0 © 2012